الأخبار
أخبار إقليمية
تحالف القوى الوطنية ينتقد توقيع قوى نداء السودان على خارطة الطريق دون إنعقاد المؤتمر التحضيري
تحالف القوى الوطنية ينتقد توقيع قوى نداء السودان على خارطة الطريق دون إنعقاد المؤتمر التحضيري
تحالف القوى الوطنية ينتقد توقيع قوى نداء السودان على خارطة الطريق دون إنعقاد المؤتمر التحضيري


الإتحاد الأفريقي لم يقدم أي ضمانات لإجبار الحكومة وإلزامها بشمولية الحوار،
08-11-2016 12:12 PM

الخرطوم : سعاد الخضر
استهجن تحالف القوى الوطنية توقيع قوى نداء السودان على خارطة الطريق دون إنعقاد المؤتمر التحضيري استجابة لرغبة المجتمع الدولي، ولفت التحالف إلى أن الإتحاد الأفريقي لم يقدم أي ضمانات لإجبار الحكومة وإلزامها بشمولية الحوار، وإنتقد استجابة الموقعين على الخارطة لضغوط الإتحاد الأفريقي ، على الرغم من فشل الآلية رفيعة المستوى برئاسة ثامبو أمبيكي في تنفيذ ماتم التوصل إليه قرار مجلس السلم الأفريقي رقم 539 بشأن اللقاء التحضيري.
وإتهم التحالف قوى نداء السودان بالرضوخ لرغبة المجتمع الدولي بدون ضمانات وإقرارها مبدأ الهبوط الناعم للنظام ، ونوهت قوى الإجماع إلى إن الآلية لم تقم برفع تقرير للمجلس وفق منطوق القرار حال عدم التزام الحكومة باللقاء التحضيري ، وقطع بإمكانية عدم مقدرة قوى نداء السودان في تحقيق ذلك .
وجدد التحالف تمسكه بخارطة الطريق الوطنية وقال التحالف في بيان : ( إن مسؤولية التحالف التاريخية حتمت عليه الحرص على حقوق شركائه في الوطن) وتعهد التحالف بأنه سيكون حائط صد للمقبلين على تسوية مع النظام ، لحراسة بوابة الحوار الجاد والمثمر الذي يفضي الى حل كافة القضايا الوطنية العالقة ، ولفت الى إن ذلك لن يتحقق في ظل غياب قوى الاجماع الوطني وحركة جيش تحرير السودان بقيادة عبد الواحد محمد نور وبقية الممانعين .

الجريدة


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 2098

التعليقات
#1502709 [عين العقل]
0.00/5 (0 صوت)

08-12-2016 10:28 PM
أعضد وأؤيد هذا الطرح من قوى التحالف ، فعلا المؤتمر التحضيري كان يجب أن يكون أولا .
فالحكومة غير جادة في التنازل عن السلطة وما تفعله هو شرعنة لوضعها بالإتفاق مع الحركة الشعبية وفقا لشروط الغرب وتتوقع تلقي الثمن برفع العقوبات عنها ورفعها من قائمة الدول الراعية للإرهاب وسحب قضية البشير من الجنائية.

ولكن لكم أن تعلموا أن الحركة الشعبية هي التي وافقت وحملت الكثيرين على الموافقة ، وأسالوا أنفسكم لماذا؟؟؟
لأنها تريد إنفراد بمفاوضات المنطقتين وأن لا تدخل المعارضة في ذلك ولو بصفة مراقب تماما كما فعلت في نيفاشا ، ولأن المعارضة حتما لن تقبل بحكم ذاتي للمنطقتين ولن تقبل أن يتشارك جيش الحركة العنصري السلطة مع جيش المؤتمر الوطني. ولأن عنصرية الحركة وأهدافها التي هي غير أهداف أي معارض سوداني سوف تنكشف للمعارضة. تريد إستخدام المعارضة ورميها في الشارع كما فعلت عندما فاوضت في نيفاشا وحدها وإنفصلت بالجنوب وتركت المعارضة كأنها لا تعرفها.
لا يدرك السودانيين أن الحركة الشعبية تنظر للكل من منظور إثني عنصري وهي في سبيل ذلك تتحالف مع المعارضة تكتيكا كما فعلت من قبل فهي إمتداد للحركة الشعبية جنوب وأسمها الحقيقي كان وما زال الحركة الشعبية لتحرير السودان ، وسؤالي هو من من تريد تحرير السودان؟
لا تؤمن الحركة الشعبية بأي ديمقراطية وأنظروا لها في الجنوب كيف تقتل وتقصي وتبيد من أجل البقاء في السلطة. لا تمارس إقصاء للرأي الأخر بل تمارس إعدام للرأي الآخر بقوة السلاح وبحرب ضروس شردت ملايين الجنوبيين.
إذا هي حركة لا تؤمن بالمبادي التي ننادي بها من ديموقراطية وحرية وتداول سلمي للسلطة، فهي وادي أخر هو أهداف إستراتيجية متعلقة بالحركة جنوب ترمي لحكم ذاتي وإنفصال لاحق لهذه المناطق لشرذمة السودان أثنيا.
أتمنى على قوى التحالف أن تحزم أمرها بعيدا عن الحركة الشعبية لتحرير السودان قطاع الشمال. لأن أهدافها غير أهدافنا وإن لبست ثوب المطالبات التي نطالب بها.
إذا هي تخطت المؤتمر التحضيري إستراتيجيا وليس السبب هو الضغوط المزعومة.
أتوقع فشل المفاوضات لا محالة وأتمنى ذلك لأنها لا تخدم أهداف المعارضة السودانية في تغيير النظام والتوافق حول أجندة وطنية
أبتعدوا عن الحركة الشعبية لتحرير السودان قطاع الشمال فهي لا تسعى لما نسعى إليه.

[عين العقل]

#1502404 [فاروق بشير]
0.00/5 (0 صوت)

08-11-2016 09:11 PM
(أن الإتحاد الأفريقي لم يقدم أي ضمانات لإجبار الحكومة وإلزامها بشمولية الحوار، وإنتقد استجابة الموقعين على الخارطة لضغوط الإتحاد الأفريقي... )
جيد ان الاتحاد الافريقي لم يقدم تلك الضمانات بشمولية الحوار. لان شمولية الحوار هي ما يجب ان يفرض فرضا من توحد النداء وقوى الاجماع والسيد الامام ان شاء واخرون. وضع تلك الاسترتيجية باعلام توفره الوسائل المتاحة امام الشعب . والامر امر حرب مدنية في الشارع.
للحقيقة الوضع يحتاج القيادة التي تقف في الشارع. الشعب سيحميها ولابد ان تنتصر, مأقى حل, لا بديل. كل هذه التنظيمات داخل الوطن معا ولأول مرة ليس بالحدث الهين.معا هم قوة ضاربة امام حزب تآكل بالفساد.

الفاضل البشير

[فاروق بشير]

#1502397 [فاروق بشير]
0.00/5 (0 صوت)

08-11-2016 08:56 PM
نعم ان وفد النداء سيق بالضغط للحوار, والمنطقي ان يتمرد ويخترق اللعبة برمتها.
اقتراحنا له التنسيق مع قوى الاجماع وان قبل السيد الصادق الانضمام لهم فليكن بميثاق جديد. جميعهم معا سيشكلون قوة ضاربة جدا, الا لو انحاز الامام الى الوطني. واحسبه سيخسر. القوة الضاربة لا تبرح طاولة الحوار ابدا لكن تفرض النظر في ازمة الوطن بأكملها. الانهيارات في كل جانب تفصل فيها جميعها صحة, طعام, عدالة, معسكرات ,الخ. لا يوضع أي بند خلاف ذلك.
كأن اجتماع الاطراف برلمان امامه أزمات البلاد.
لماذا؟ لان الشعب السوداني لا يرجو أي رجاء من توافق الطرفين مع بعضهما. وان قدمت تلكم الازمات على البنود الانصرافية سيجذب هذا ناس البلاد المواطنين للاهتمام بهذا الحراك. ومتابعته بل ومراقبته.
لا خروج من البلاد مرة اخري فقط مطاحنات ودواس مدني وان مضت بالحسنى خير وبركة.
ما يعنى ان قوى الاجماع عليها ان تلتقط حاجة قوى النداء لتحالف جديد بالداخل.
وقوى الاجماع لا شك انهم يدركون انهم ذاك الحليف, ولا تهدر وقتا في اللوم والتأنيب.

[فاروق بشير]

#1502290 [المنظم]
0.00/5 (0 صوت)

08-11-2016 04:55 PM
يا ناس تحالف القوي الوطنية ورونا (جكنكم) وخلونا من ناس نداء السودان وحتي يكون مسعاكم يرجي من ورائه فأنتم محتاجون إلي أفعال لا أقوال وذلك بالتنظيم الجاد والمحكم فإن إستطاع أي واحد ناشط منكم تجنيد ناشط جديد خلال إسبوع وهو بدوره إستطاع تجنبد آخر ، مع رسم إشتراك عضوية في مقدور الجميع ستجدون نفسكم خلال سنة واحدة قد بلغتم الملايين ولديكم الملايين لتصرفو منها علي نشاطاتكم ودعم عصويتكم في جميع المواقف، وحينها يمكنكم أن تفعلو ما تريدون وأعلمو أ، من تعارضونهم الأن وصلو إلي الكراسي عن طريق التنظيم والمال وإلتزام خط المجموعة - وغير هذا يكون كلامكم كلام الطير في الباقير( في الزمن الغابر طبعا)وإلا إستحقيتم إسم (تحالف قوي الخـــــــــــوار الوطني)!!!!!!!!

[المنظم]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة