الأخبار
أخبار إقليمية
مجلس الأمن يطالب بالتوصل إلى تسوية سياسية نهائية في السودان
مجلس الأمن يطالب بالتوصل إلى تسوية سياسية نهائية في السودان
مجلس الأمن يطالب بالتوصل إلى تسوية سياسية نهائية في السودان


08-13-2016 04:23 AM
الخرطوم ـ : طالب أعضاء مجلس الأمن الدولي الأطراف الموقعة على خريطة الطريق الأفريقية بمواصلة التفاوض حتى الوصول لاتفاق على وقف الأعمال العدائية، واتخاذ طرق لتوسيع وصول المساعدات الإنسانية في دارفور والمنطقتين، والتوصل إلى تسوية سياسية نهائية من خلال حوار وطني شامل، وفي هذا الصدد رحب المجلس ببدء المفاوضات يوم 9 آبأغسطس الجاري في مسارين متوازيين.
ووقعت قوى نداء السودان المتمثلة في الحركة الشعبية- شمال، وحزب الأمة القومي، وحركتي العدل والمساواة، وتحرير السودان، ومجموعة قوى المستقبل للتغيير بقيادة الدكتور غازي صلاح الدين يوم الإثنين الماضي على خريطة الطريق التي اقترحتها الوساطة الأفريقية ووقعت عليها الحكومة السودانية منفردة في آذار /مارس الماضي.
ورحب أعضاء مجلس الأمن الدولي في بيان صدر أمس، بتوقيع مجموعة من المعارضة السودانية في الثامن آب/ أغسطس الجاري على اتفاق خريطة الطريق الذي يضع أساسا لتفاوض الفرقاء السودانيين من أجل الوصول لحل سياسي يشكل مرحلة جديدة من تاريخ البلاد.
وقال البيان إن التوقيع على اتفاق خريطة الطريق أثبت أن جميع الأطراف ملتزمة بإنهاء الصراعات في السودان والتحرك نحو عملية الحوار كأساس للسلام الدائم في البلاد.
وقال خالد عمار، مدير البرامج في التحالف العربي من أجل السودان، (مقره القاهرة) إن التوقيع على خريطة الطريق من قبل قوى نداء السودان خطوة مهمة وتبعث الأمل في وضع حد لمعاناة السودانيين جراء الأزمة السياسية التي تطاول أمدها. وفي الوقت نفسه تشجع أطراف التفاوض في مساري المنطقتين ودارفور على الوصول إلى تفاهمات تمهد الطريق نحو حل شامل للقضية السودانية.
وأشار إلى أن التحالف العربي من أجل السودان يناشد أطراف التفاوض، وخاصة الحكومة السودانية، للعمل الجاد للوصول إلى اتفاق يسمح بايصال المساعدات الإنسانية لمحتاجيها في المنطقتين وعدم رهن الغذاء والدواء بأجندة سياسية.
وفي الخرطوم قال إبراهيم عثمان (أبو خليل)، الناطق الرسمي لحزب التحرير في السودان، إن أمريكا نجحت عبر مبعوثها دونالد بوث، في سَوْقِ قوى نداء السودان، للتوقيع على خريطة طريق، بعد جولات مكوكية، قام بها بوث بين باريس، والخرطوم، وأديس أبابا، محققاً بذلك مكسباً لصالح المشروع الأمريكي (الحوار الوطني)، مشيرا إلى أن أمريكا هي التي هندست اتفاقية نيفاشا من قبل، فمزقت بها السودان، وأضاف :»وها نحن نعيش نتائجها الكارثية، وثمارها المُرّة «.
واستنكر رؤية من يقولون إن خريطة الطريق التي وصفها (بالأمريكية) ستوقف الحرب والقتال في دارفور، وجنوب كردفان والنيل الأزرق، وأضاف: «هذا الكلام نفسه قد قيل عند التوقيع على ( اتفاقية نيفاشا) التي نشرت الحروب في أطراف البلاد ووسطها بل في دولتي السودان، وجنوب السودان، التي انزلقت في دوامة العنف القبلي، فراح ضحيته الآلاف. فالجنوب لم يكن مهيأً للانفصال لولا رغبة أمريكا في ذلك، وما زالت اتفاقية (نيفاشا) يلعنها الناس ويلعنها اللاعنون، حتى أهلها الموقعون عليها ندموا وتأسفوا على توقيعها». وتعاني المفاوضات التي تجري حاليا بأديس أبابا من بعض العثرات فقد أعلن مبارك أردول مسؤول ملف السلام في الحركة الشعبية أن الوفد الحكومي انسحب من طاولة المفاوضات أمس الأول وذلك بعد رفضه للاتفاق الإطاري لكن الوفد الحكومي نفى ذلك، وبررّ مقاطعته لجلسة التفاوض لمزيد من المشاورات.
القدس العربي


تعليقات 9 | إهداء 0 | زيارات 14494

التعليقات
#1503383 [فيلق]
0.00/5 (0 صوت)

08-14-2016 09:45 AM
اقترح علي كل السودانيين المقيمين بهولندا تسيير مواكب اسبوعية للمحكمة الجنائية الدولية تطالب بتسليم والقبض علي البشير ومعه ال52 لارتكابهم جرائم حرب وقتل المدنيين والاباده الجماعية في دارفور وجبال النوبة والنيل الازرق

[فيلق]

#1503118 [شجرة البلدي]
3.00/5 (2 صوت)

08-13-2016 05:52 PM
نيفاشا جديدة...وتقسيم المقسم

[شجرة البلدي]

#1502956 [الناهه]
4.25/5 (3 صوت)

08-13-2016 12:06 PM
مهما اختلفت الرؤى وتباينت فان سودان ماقبل حوار الوثبة ليس هو هو سودان ما بعد حوار الوثبه ولو ابدى بعض عناصر حكومة المؤتمر تماسكهم وتحديهم لكل من يقف امامهم بما فيهم الشعب السوداني باكمله ومجلس الامن لا تغيب عنه اي جزئية من ذلك ولكنه كان يمد حبل الصبر وفقا لرغبة اسرائيل التى تتسارع خطاها في اكمال بناء سد النهضه الاثيوبي واعادة هيكلة دولة الجنوب للاستفادة من غنيمة البترول واملا في مزيد من ابار النفط اذا لم يضع السودانيين حدا لحروبهم الاهلية لذلك ليس من المستبعد ابدا استنساخ نيفاشا2 وكل الاجواء مهيأة لذلك

[الناهه]

#1502950 [AAA]
3.75/5 (5 صوت)

08-13-2016 11:57 AM
يا مجلس الامن انتم لستم بافضل حالا من نظام الكيزان في اهانة الشعب السوداني.. فاتو بنسودا شكت لطوب الارض..والمجرم مطلوب العدالة الدولية حايم بكرعينو ويتضرع كمان..

[AAA]

#1502925 [يوسف رملي]
3.75/5 (3 صوت)

08-13-2016 11:25 AM
ارفعوا أيديكم عن دولة الشعب السوداني
لأنه الآن يمثل نفسه فقط .

[يوسف رملي]

#1502869 [مراقب]
3.50/5 (3 صوت)

08-13-2016 09:35 AM
لا يلعن اتفلقية نيفاشا الا الذين ينظرون بطمع موارد الجنوب و يريدون له عدم الاستقرار و يدزرعون الفتن و تغذية النعرات و الدسائس

[مراقب]

#1502851 [alwatani]
4.00/5 (2 صوت)

08-13-2016 09:10 AM
ومجموعة قوى المستقبل للتغيير بقيادة الدكتور غازي صلاح الدين



دى ملعوبية

[alwatani]

ردود على alwatani
[Dan] 08-14-2016 02:02 AM
ملعوبية شديدة و خزلان كبير !!


#1502818 [kajo]
3.50/5 (2 صوت)

08-13-2016 07:44 AM
اقتباس :لبدء مرحلة جديدة في تاريخ السودان ،اها الكﻻم ليك يا البتضحك زي نار القصب يعني ما فى طريقة تاني( لجكة ا)ن لم اقل (لجرية ) نوم نوم الديك في الحبل.

[kajo]

#1502777 [الى الامام]
3.99/5 (9 صوت)

08-13-2016 05:09 AM
الحرب سببها السياسين
هم احياء واولادهم فى احسن حال
ولكنهم يفعلون الاتى:-
1- اولادهم يشترون منازل فى بلاد مجلس الامن
2- بخرجون اموال بلادهم للدول الخارجية العضوة فى الامم المتحده
3- يجمعون المال من المواطنين و موارد الوطن للحرب و الرفاهية لهم
العالم يستمتع بفقر السودان بسبب السياسة
ما لم يوقف العالم السياسين من سرقة مال اوطانهم لا ينفع مجلس امن
ولا غيرو ...
الشعب هو المسؤول عن ايقاف الحرب لان السياسين القذرين يعيشون معه

[الى الامام]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة