الأخبار
أخبار إقليمية
لماذا انتقدنا خارطة الطريق ؟!
لماذا انتقدنا خارطة الطريق ؟!
لماذا انتقدنا خارطة الطريق ؟!


08-13-2016 03:43 PM
زهير السراج


* اطلعت على مقالى الاستاذين الجليلين (محجوب عروة وفضيلى جماع) اللذين هاجما فيهما من انتقدوا خارطة الطريق، باعتبار أنها ليست اتفاقاً نهائياً، وانما مجرد خارطة طريق للوصول الى إتفاق نهائى لمشاكل البلاد، وفات عليهما وعلى الذين يشاركونهما الرأى، أن الطريق الذى رسمته الخارطة للوصول الى اتفاق، طريق طويل وملتوٍ سيتسبب فى ازدياد المعاناة، وليس وضع حد لها، كما يتصور البعض، ولهذا جاء انتقادنا لها !!


* لو فحصنا الخارطة بتمعن سنكتشف انها قيدت التفاوض وحشرته ركن ضيق بفرض شروط مجحفة مثل التفاوض حول الجوانب السياسية مع مجموعة (7 + 7)، وليس الحكومة، وهو ما يجعل التفاوض خاضعا للمد والجز وتطاول المدة، خاصة ان مجموعة (7 + 7) خاضعة لسيطرة الحكومة، ويمكن أن توظفها وتوزع الادوار عليها بما يحقق اهدافها، بالاضافة الى تقييد الحركات بحوار الوثبة ونتائجه، ولقد أعلنت الحكومة مرات كثيرة بأنه لا اضافة لمخرجات حوار الخرطوم، ولا حوار خارجه، فماذا يعنى ذلك غير النية المبيتة لتحقيق مرامى الحكومة على حساب إنهاء المعاناة بالسرعة المطلوبة؟!


* النقطة الثانية، نجاح الحكومة فى عزل قوى نداء السودان عن بعضها البعض بما يتيح لها التفاوض مع حركات دارفور بمعزل عن الحركة الشعبية (وعزل حزب الامة تماما عن المفاوضات)، الأمر الذى سيعطيها مجالاً واسعاً للمناورة خاصة مع وجود خلافات كبيرة بين الحركات، وبينها وبين الحركة الشعبية، ولقد سمعنا أمين حسن عمر المسؤول الحكومى عن ملف دارفور، يقول ان الحوار حول الجوانب السياسية مع حركات دارفور سيتم فى الدوحة ما يعنى انه سيتم وفق اتفاقية الدوحة، الأمر الذى سيضع الحركات تحت رحمة اتفاق الدوحة البائس، وغير ذلك فان الحوار لن يتقدم خطوة الى الامام، وبين الشد والجذب يضيع الوقت وتخسر الحركات تماسكها الهش، وتخضع للمساومة ــ وهى لعبة اعتادت عليها الحكومة ــ وينتهى كل شئ إلى لا شئ، بينما الحكومة هانئة بالحكم والسلطة والثروة، والشعب غارق فى المعاناة!!


* نفس الشئ سيحدث مع الحركة الشعبية، وان كانت اكثر تماسكاً وأوضح رؤية، غير ان الضغط المتمثل فى المعاناة الشديدة التى يجدها مواطنو المناطق الخاضعة لسيطرتها، وتقاعس المجتمع الدولى عن تقديم المساعدات الانسانية لهم، بالاضافة الى ضغطه المباشر على الحركة، سيجعلها فى موقف تفاوضى ضعيف جدا، ويرغمها على تقديم تنازلات جمة، أو إلى عدم تقديم شئ، بعد أن تكون قد فقدت الكثير، ولعل الكاتبان سمعا باعتراض وفد الحكومة على ضم الاتفاق الاطارى الى المفاوضات من الوهلة الأولى، فماذا عن الاشياء الاخرى الصعبة؟!


* شئ ثالث، هو عدم تحديد سقف زمنى للتفاوض ما يوضح النوايا الحكومية المسبقة للتراخى فى التفاوض، وهى لن تخسر شيئا مقابل الخسائر الكثيرة التى ستلحق بالاطراف الأخرى من إطالة المدة، خاصة مع قطع الامداد الميدانى والمعنوى عنها من المجتمع الدولى.!!


* رابعا، تحتم خارطة الطريق التوصل الى اتفاق لوقف العدائيات أولاً، (وهو أمر مهم ومطلوب لايقاف المعاناة، الكاتب)، ولكن لكى يكون نافذاً لا بد من حدوث تغييرات كبيرة على الارض (تحت اشراف دولى أو اقليمى، أو الاثنين)، مما سيجعل العودة الى المربع الاول صعبة جدا إذا لم تتوصل الاطراف الى اتفاق سياسى لاحقا، وحتى لو سهلت العودة فلن يكون ذلك مقبولا من أى شخص، فلا أحد يقبل عودة الحرب، فما ذنب شعبنا فى الانتظار وقتا طويلا للوصول الى حل نهائى، ثم العودة الى مربع المعاناة والحرب وسفك الدماء مرة أخرى؟!


* ما نريده هو خارطة لا تترك مجالا للمناورات والألاعيب، وتتيح الوصول إلى إتفاق نهائى ومنصف ينهى معاناة شعبنا، ويعجّل بإنهاء النظام الشمولى وإحلال الديمقراطية وتحقيق العدالة بأسرع ما يمكن وليس العكس، لهذا انتقدنا خارطة الطريق!!


الجريدة
[email protected]


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 3612

التعليقات
#1503527 [عادل الرضي]
4.00/5 (1 صوت)

08-14-2016 01:45 PM
كلو كلام فارغ....الحل في خروج الشعب. انتهي؟؟؟؟؟؟؟؟

[عادل الرضي]

#1503232 [عبدالحميد]
0.00/5 (0 صوت)

08-13-2016 11:24 PM
حسناً ، انه امر جيد ان يقول الكاتب ( اننا نريد سلاماً لا عودة بعده الى الحرب ) ،لكن ان الحكومة هيالطرف الاقوي الذي يريد ان يمسك الامور بتلابيبها و يجبر الحركات على التوقيع وفق شروطه و مشيئته بما يضمن لها الاستمرار في السلطة الى ان ما شاء الله. لا يمكنني ان اتوقف عن ما دأبت على تكراره وهي الانتفاضة الشعبية و العصيان المدني ، عبرهما يمكننا ان نصل الى نقطة الخلاص من هذا النظام الذي شكل تمثالاً للبؤس و رمزاً للاهانة و هدرا لكرامة الوطن

[عبدالحميد]

#1503193 [على]
5.00/5 (1 صوت)

08-13-2016 09:19 PM
انت يادكتور لخصت القصة فى ثالثا وهو وقف الدعم المادى والمعنوى من المجتمع الدولى للمعارضة لذلك تم توقيع الاتفاق من قبل المعارضة ليس من اجل اهل السودان بل من اجل قيادات المعارض ونحن منذ الاستقلال من فشل الى فشل وشخصنة العمل السياسى وهو مااوصلنا لما نحن فيه وعندما حس المجتمع الدولى ان لا فائدة ترجى من المعارضة خاصة بعد تجربة فصل الجنوب وفشل التجربة وازدياد بؤر التوتر اصاب المجتمع الدولى بالاحباط واعادة استراتجيتهم لذلك فلنفكر فى حلول عملية لانقاذ ماتبقى من الوطن وحلايب ونتؤ حلفا والفشقة اراضى سودانية

[على]

#1503094 [sasa]
0.00/5 (0 صوت)

08-13-2016 04:56 PM
بوركت اخى .... وهدفنا كنس الالغاز والمتاسلمين وعمر ونافع وعلى عثمان من ارض وسماء وهواء السودان

[sasa]

#1503087 [بريسدنت مصعب البرلوم]
5.00/5 (1 صوت)

08-13-2016 04:44 PM
#‏خربشة_برلومية:
#‏مداخل_وطن_مزنوق_محتاج_اللحوق
كل ما يضيق صدري بعدم المقدرة علي التحمل بتحصل شخبطة بتخربش دواخلي بخروج خربشة_برلومية حتي يتم بناء أنسجتي القلبية التي تحhفظ علي ما تبقي لي من وطني ... فالمهم دي برضو جات كدا ! ...
#‏مداخل_وطن_مزنوق
...
مداخل:
1 ...
ما دام بالضغوط يا ولد قرارك طالع
عمرو الوطن من الغرق ما طالع
طالما نحن سايرين في العديل ونصارع
حكم قرارك يا ولد بدون ما تسارع
وخلي مواقفك ثابتة واحذر انك تركع
ووحد كلامك في الدرب
ما تبقي راكب كم درب
ما اصلو ركاب الدروب واقع
محال يقدر واحد يقف في القاع
ساعة يخوض في خارطة غريق بياع
باع الوطن وخلق الفتن اتباع
طالب صلح وقت العصر والكع
ما هموا الوطن قسماً هموا بس نكون اتباع
ونفضل طول العمر نعوم في القاع
2 ...
من غير اطار او حتي فرصة مرقه
بخارطة طريق ما فيها ضامن خنقة
تخنق المرض وتخليو يحس بالذنقة
ذنقة بند كارب شان من الفقر ننفكة
بحكومة انتقال فيها نبني ونأسس دولة
دولة القانون ومواطنة الانسان لا فيها موت لا طلقة
ويبقي جيش واحد شريف ومن الفساد نتحلي
3 ...
وما اظن بالتفاؤل بس نقدر نفوز بالدورة
متفاؤلين والله لحدي اخر جولة
وما اظن نفسي بالقدر علمانة
لكن نحن بشر والتجارب هي الحاكمانة
وبعد جر الهوي والتفاوض يقضي
ما فات شي منتظرين عشان نحسم الفوضي
وما حنكسر صف وكل الشقوق مضامنة
محتاجين توحد صف عشان نقلب الطاولة
ونغير حال البلاد المن زمان صابرة
وما لم نكون مع شعبنا في خندق واحد جوه
ما اظن من مكاتب برا بس نقدر نرجع دولة
من كل فئة لازم نعمل ونطلع خطوة
حركة احزاب شباب بالبرامج أولي
والشارع كمان بالشعب خايض صولة
في كل شق لازم نولع شعلة
4 ...
حليلك يا بلد حظك يتم تكرارك
في كل اتفاق ونحن ناكل نارك
بس بالكفاح حالفين نجيب ليك تارك
من المجرمين ونحن ديل انصارك
ومناضلين بالحق حتماً اكيد نتبارك
ومستحيل بالعفو نلامس ايد اشرارك
او مره تاني نرجع معام نتشارك
منافقين بالخسه مليانيين تقول كفارك
نحن مؤمنيين بيك يا عازة ليك ثوارك
وجيل واعي ومجدد ليك مستحيل نعيد تكرارك
لو بالانتفاض في شارعك ونحن ديل عمارك
5 ...
حنبنيك يا وطن ونعلي شأنك هامة
وتشروق شمس شرقنا صوامع شامخة
ونعيد ترميم اهرامات شمالنا وسامة
ويسلم جنوبنا يرجع ابنوس عزتنا علامة
وفي وسطنا يكون حضن الوطن دافئ باللمة
ويصفي غربنا الطاهر الجنة وفي جبل مره فوق هناك ننجمه
ويجي الزمن البدق نقارتو نتلمه
بالوازة والطمبور نعزف النمه
بانمبو كوندي زمبارة
نلعب كلش ونتبارة
بالمردوم والجراري تحلي العرضة
نطرب في وطنا سلام وتسعد عازة
...
مصعب ادم البرلوم
( 11/ 8/ 2016 )
...

[بريسدنت مصعب البرلوم]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة