الأخبار
أخبار إقليمية
حديقة الزوادة : مأزق تضارب القوانين واللوائح... معتمد بحري: بشريات بإمتلاك المحلية لحديقة الزوادة
حديقة الزوادة : مأزق تضارب القوانين واللوائح... معتمد بحري: بشريات بإمتلاك المحلية لحديقة الزوادة
حديقة الزوادة : مأزق تضارب القوانين واللوائح... معتمد بحري: بشريات بإمتلاك المحلية لحديقة الزوادة


15مليار جنيه خسائر المستثمر من إزالة الزوادة
08-20-2016 10:40 PM

تحقيق



15مليار جنيه خسائر المستثمر من إزالة الزوادة



*مدير الزوادة : دفعنا كل الرسوم والإيجارات للعام 2016

*بيان وزارة التخطيط العمراني لم يشر لعقد المحلية مع المستثمر

الحقائق الغائبة والمغيبة

أعده / حيدر احمد خيرالله

مدخل :

( عندما بدأت هذه الصحيفة بطرح قضية حديقة ومنتجع الزوادة ، وأبرزت العقد الذى نظم العلاقة بين المستثمر ومحلية الخرطوم بحري ، كانت الجريدة تحذر من أن ثمة كارثة تلوح فى الأفق مما يكون له سود العواقب . خاصة وأن ماسبقها من إزالة حديقة التجاني يوسف بشير بالخرطوم ، قد جعلت التساؤلات تترى ألايمكن ان يتم التنظيم مستصحبا معه عدم ألإضرار بالمستثمر وأمواله ؟! وهل من الصعب الرجوع للمحليات لإعادة النظر فى العقود التى تم منح هذه الحدائق بموجبها للمستثمرين ؟ ووحدة مراقبة إستخدامات الاراضي والشارع العام وإزالة المخالفات ، التابعة لمصلحة الاراضي بوزارة التخطيط العمرانى ، ظلت تقوم بمهامها بإستخدام السلطات الممنوحة لها بصورة تتعارض مع قوانين أخرى ، ولم تراع الكثير من الآثار السالبة ومحتويات العقود الموقعة من المحليات وإلتزاماتها ، الأمر الذى ترتب عليه المطالبة بالتعويضات المرهقة للخزينة العامة ، ومن عجب أن انقاض حديقة التجاني يوسف بشير والزوادة لازالتا فى مكانهما منظراً صادماً ومرتعا لتراكم النفايات حملنا كل هذا وذهبنا لكل الأطراف معتمدين على البيان التوضيحي الذى نشرته وزارة التخطيط العمراني عبر عدد من الصحف فى الصفحة الأولى بتاريخ 14/8/2016)

(بيان توضيحي حول إزالة مباني حديقة الزوادة

نشرت عدد من الصحف خلال هذا الاسبوع وبعض كتاب الاعمدة تحقيقات واعمدة اظهروا فيها وزارة التخطيط العمراني بانها مارست ظلما وتعديا علي حقوق مواطن بازالة حديقة الزوادة بالخرطوم بحري كل الذين تناولوا هذا الموضوع استمعوا الي طرف واحد ولم يكلفوا انفسهم عناء البحث عن الحقيقة من الطرف الاخر (وزارة التخطيط العمراني) التي لم تتحرك الا حينما تكشفت لها مخالفات اذا تركت على النحو الموجودة به سادت الفوضى ارجاء الولاية لابراز الحقيقة وتمليكها للراي العام فإننا نورد الحقائق التالية :-

مطعم وصالة الزوادة هي مباني غير مشروعة لانها شيدت بطريقة مخالفة للقانون لانها مقامة علي ارض حكومية مخصصة حديقة عامة مسجلة باسم وزارة التخطيط العمراني حسب شهادة البحث بتاريخ 2162016م والقرار التخطيطي المرفق بالرقم 9397 بتايخ 541997م . – ولم يصدر قرار تخطيطي من لجنة التخطيط العمراني بالولاية بتغيير غرضها من حديقة عامة الى تجاري بموجب نص المادة (11) من قانون التخطيط العمراني والتصرف في الاراضي لسنة 1994م ولم يتم التصرف فيها بموجب الفصل الرابع من قانون التخطيط العمراني والتصرف في الاراضي وابرام عقد إجارة مع صاحب المباني غير المشروعة بموجب نص المادة (47) من قانون التخطيط العمراني والتصرف في الاراضى لسنة 1994م . اذن هذه المباني المقامة على ارض حكومية تتبع للوزارة ومشيدة بطريقة مخالفة للغرض المخصص من اجله الارض كحديقة لانه وحسب القانون ان المباني داخل الحدائق العامة لا يتعدى 10% من مساحة الحديقة وشريطة الا تشيد بمواد ثابتة والمطلوب اكشاك صغيرة كالتي موجودة في الحدائق العامة.- انشئت في الحديقة صالة أفراح ومناسبات ومطعم دون الحصول علي تصديق المباني من السلطة المختصة ويعد ذلك مخالفة للمادة (6) من قانون تنظيم البناء لسنة 2008م كما انه لا توجد اشتراطات تعميرية كما و منصوص عليه بقانون تنظيم ولاية الخرطوم لسنة 2008م ولائحة تنظيم البناء لولاية الخرطوم لسنة 2008م وتعديل 2013م فبالتالي فان هذه المباني تعتبر غير مشروعة لمخالفتها قانون التخطيط العمراني والتصرف في الاراضى لسنة 1994م وقانون لائحة تنظيم البناء المذكورين اعلاه . عليه فان قرار الازالة رقم 2092016م قد جاء وفقا للقانون لانه صدر لازالة مباني غير مشروعة . هذه هي المخالفات الصريحة والواضحة فهنالك عدة مخاطر بوجود هذه المباني داخل الحديقة تتمثل في :- وجود صالة افراح ومناسبات ومطعم بجوار محطة وقود وذلك يعد مخالفة قانونية صريحة.- هذه المباني تقع في موقع حساس للغاية لا يتحمل تكدس وانتظار مركبات كثيرة ولفترة طويلة لرواد الصالة والمطعم اذ يقع عند تقاطع مدخل كبري النيل الازرق وشارع البلدية ومنفذ شارع كبري القوات المسلحة , اذا الموقع غير مناسب اطلاقا .- تطبيق القانون يلزم المحافظة على استخدام الموقع للغرض الذي من اجله خطط كحديقة عامة ومتنفس لعامة الجمهور افضل من وضعه الحالي بتخصيصها لشخص واحد . ومع ذلك فان الوزارة اتبعت كل الاجراءات وقامت بانذار الجهة التي انشأت هذه المخالفات بازالتها طوعا وتم وضع علامات في المواقع المراد ازالتها وحينما انتهت مهلة الانذار تم تطبيق القانون بإزالة المخالفات وذلك حفاظا على ارواح المواطنين.)

العقد شريعة المتعاقدين :-

*عقد محلية بحري مع المستثمر :-

(عقد إيجار وتأهيل حديقة الزوادة) تم الإتفاق والتراضي فى اليوم 4/3/2008 بين محلية بحري ويمثلها فى هذا العقد محلية الخرطوم بحري ويمثلها فى هذا العقد السيد/ المدير التنفيذي وتعرف فيما بعد بالطرف الأول والسيد/ مدثراحمد خليفة وجعفر احمد خليفة ويعرف فيما بعد بالطرف الثانى ،أولا : موضوع العقد : بمأن الطرف الأول ، هو المالك للحديقة الزوادة وحيث أن الطرف الثانى وافق على إيجار وتأهيل حديقة الزوادة فقد إتفق الطرفان على الشروط الآتية:

(أ)التزامات الطرف الاول: 1- تمكين الطرف الثانى من منفعة حديقة الزوادة.

(ب)التزامات الطرف الثاني:- 1- يلتزم الطرف الثانى بتأهيل الحديقة على نفقته حسب جداول الكميات والخرط والتصاميم والأسعار الملحقه بهذا العقد وتحت اشراف مهندس الطرف الأول.

2- يلتزم الطرف الثانى بتحمل تكاليف إستخراج الخرائط والتصاميم وجداول المواصفات والكميات والأسعار على نفقته دون الرجوع على الطرف الاول فيما دفع أو أنفق .

3- يلتزم الطرف الثانى دفع تكاليف توصيلات المياه والكهرباء وذلك دون الرجوع على الطرف الأول فيما دفع أو انفق .

4- يلتزم الطرف الثانى بتأهيل الحديقة خلال 6شهور من تاريخ التوقيع على العقد .

5- يلتزم الطرف الثانى بدفع الأجرة الشهرية وقدرها 2.000 فقط الفين جنية وتدفع كالآتي :-

(أ‌) مقدما عند بداية كل شهر على ألا تتجاوز الخامس منه .

(ب‌) تزيد الأجرة الشهرية 5% سنويا .

6- لا يجوز للطرف الثانى إيجار الحديقة موضوع العقد من الباطن إلا بموافقة الطرف الأول كتابة .

أحكام عامة :-

1- (أ) مدة العقد (سبعة عشر عاما) تبدأ من تاريخ التوقيع على العقد .

(ت‌) تؤول الحديقة والمنشأت المشيدة على الحديقة موضوع العقد وملحقاته للطرف الأول عند نهاية مدة التعاقد .

2- يلتزم الطرف الثانى بصيانة الحديقة سنويا طوال مدة التعاقد تحت إشراف مهندس الطرف الأول .

3- يلتزم الطرف الثانى بعدم تشييد أي مباني اضافية أو تعديل القائم منها إلا بموافقة الطرف الأول كتابة .

4- يجوز للطرف الأول فسخ هذا العقد في حالة فشل الطرف الثانى في تنفيذ اي من إلتزاماته بموجب هذا العقد أو متى ما إقتضت الضرورة ذلك دون اللجوء إلى القضاء .

5- في حالة حدوث نزاع أو خلاف بين الطرفين بشأن تنفيذ أو تفسير شروط هذا العقد يحل ذلك النزاع أو الخلاف وديا وفي حالة تعزر ذلك يحال النزاع للتحكيم وفقا لقانون التحكيم لسنة 2005 .

تم توثيق العقد عبر المستشار/ حيدر حسن عبدالرحيم .

وجهة نظر اللواء/ حسن احمد حسن معتمد بحري:-

، يرى أنه مع الإزالة المنظمة والتى لاتوقع أضراراً بأحد ، وأن تصحيح الأخطاء لاينبغي أن يكون بأخطاء أكبر ، فقمنا بتكوين لجنة تعمل على الإزالة خاصة وأن المال المستثمر فى الحديقة ملك مواطن سودانى وبها عمالة مقدرة ، فمن المفترض منحه الفرصة الكافية لتوفيق أوضاعه أو منحه الفرصة لنقل أغراضه . وعن تعويض المستثمر فى الحديقة قال أنه اذا ثبت لهم حق فى التعويض فسيأخذونه بالتأكيد ، (وزاد المعتمد ) لقد بشرنا السيد / وزير التخطيط العمراني بأن الزوادة ستكون من نصيب محلية بحري وأن لجنة الأراضي غير المسجلة فستسجل للمحلية حسب بشارة الاخ الوزير، وستقدم لنا الوزارة تخطيطاً متكاملاً للحديقة ، وبالضرورة ستكون لدينا إشتراطات جديدة للحديقة سنطرح أولويتها للمستثمر الأول ، فاذا لم تعجبه الشروط ستطرح للآخرين ، وقال مؤكداً : أن خلافه الوحيد مع الوزارة ليس من حيث مبدأ الإزالة إنما فى الطريقة التى كان من الممكن ان لاتخلف أضراراً بأي طرف .

· إفادة مدير الزوادة وليد بشارة :-

أمسك بالعقد الموقع مع المحلية ، وأشار الى البند الذى يشير الى أن الزوادة ستؤول للمحلية بعد إنتهاء فترة العقد ، وزاد بأن البيان التوضيحي للوزارة تجاهل عن عمد أن هنالك عقداً بيننا والمحلية فضلاً عن أنه كمدير للزوادة لم يتسلم قراراً بالإزالة والقرار الذى يتحدث عنه البيان ونشروا رقمه لم نتسلم منه نسخة ولم نخطر به ، وكلما تسلمناه هو إنذار بإزالة الصالة فقط بمكتوب لاتوجد به نمرة للقطعة بتاريخ 26/5/2016 فماهو الداعي لإزالة كل الحديقة دون إمهالنا حتى فرصة لتفكيكها ، بل ان الوزارة تجاوزت اللجنة التى كونها المعتمد والتى الزمتنا بازالة حوش السمك وحضروا فى الصباح ووجدوننا قد أزلناه وفى منتصف اليوم حضرت وحدة الإزالة ودكت كل الحديقة حتى نبهناهم لتانكر الغاز والكارثة التى يمكن ان تنجم عنه ، والملاحظ أنهم لم يقوموا بفصل الماء والكهرباء وأشار الى المياه المتدفقة ,

وتحدث عن حجم الخسائر التى تكبدوها وقدرها بخمسة عشر مليار جنيه بشكل مبدئي ، وأكد على أنهم يدفعون كافة الرسوم والإيجارات والضرائب والتأمينات ورخصة السياحة ، وتضم الحديقة عددا كبيراً من الموظفين والعمال الذين فقدوا الآن مصدر رزقهم ، واستدرك أن جداول الكميات والخرط كلها أعدتها المحلية وتحت إشراف مهندس المحلية الذى يتبع للتخطيط العمرانى ، وهو الذى أشرف على البناء حتى إكتماله وظل مراقباً ومشرفاً لعمليات التأهيل المتواصلة . وأضاف كانت هنالك مشكلة تصريح البناء وقد طالبنا المحلية مرات عديدة عبر مهندس التخطيط العمراني التابع للمحلية وتمت بهذا الشأن بيننا مخاطبات كتابية وقد وعدونا بالجلوس مع المعتمد وقتها لحل الإشكال . وللأسف لم يتم أي شئ . وختم حديثه قائلاً: لقد قدمنا خداتنا للمدارس ورياض الأطفال والدواوين الحكومية بمحلية بحري بأسعار فى متناول الجميع ، وتشهد على هذا الشهادات التقديرية العديدة التى تزين الحديقة وتؤكد على مستوى الخدمة الرفيع الذى قدمناه مبتغين رضاء الله قبل رضاء خلقه .

من المحرر :-

الحراك الذى بدأه شباب بحري لإعادة تأهيل حديقة الزوادة لتى تمثل عندهم المتنفس الأوحد الذى يمكن ان يدخله الطلاب ورواد موقف شندي بدون مقابل مادي فقد ظلت حديقة مفتوحة للجميع . فبالتأكيد العجلة والمبررات التى قدمت لهدمها بالطريقة التى تمت بها لم تكن موفقة أبداً مما جعلها تقابل بالإستهجان الشديد الذى برز فى تنادي شباب بحري لمقاومة التعسف الذى صاحب الإزالة . والبشريات التى تحدث عنها السيد/ معتمد بحري اللواء / حسن احمد حسن من ان وزارة التخطيط ستستخرج شهادة بحث باسم المحلية بالتاكيد عملا جيداً لكن من هو المسؤول عن الضرر الذى وقع على المستثمرين من خسائر فاقت الخمسة عشر مليار جنيه ؟ هذا ماستجيب عليه تداعيات الأيام القادمة ..








تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 4421

التعليقات
#1507755 [alwatani]
0.00/5 (0 صوت)

08-21-2016 09:52 PM
(وزاد المعتمد ) لقد بشرنا السيد / وزير التخطيط العمراني بأن الزوادة ستكون من نصيب محلية بحري وأن لجنة الأراضي غير المسجلة فستسجل للمحلية حسب بشارة الاخ الوزير



دا بالله يحكم ولايحكموه

[alwatani]

#1507521 [Hozaifa Yassin]
0.00/5 (0 صوت)

08-21-2016 12:32 PM
هناك خطا جوهرى ارتكبه مستاجر منتزه الزوادة وغير معلوم مااذا كانت محلية بحرى قد وقعت فيه بقصد او بجهل.والخطا هو ان العقد كان يفترض ان يتم توثيقه بواسطة وزارة العدل وهذا شىء هام جدا فى حالة التعاقد مع جهات حكومية لانه يضمن ان الشخص الموقع من المحلية اصلا مفوض بالتوقيع وثانيا ان المحلية نفسها صاحبة اختصاص فى التعاقد مع الطرف الثانى فاذا كان للطرف الثانى (المستاجر ) عقدا موثقا بهذه الكيفية لا ستطاع مقاضاة حكومة السودان وانتزع حقوقه كاملة.ولكن يبدو انه اما تساهل او راى ان يوقع هذه الصفقة بنهج ام غمتى فدفع الثمن غاليا.

[Hozaifa Yassin]

ردود على Hozaifa Yassin
[Hisho] 08-21-2016 11:01 PM
ارض حكومية مخصصة حديقة عامة مسجلة باسم وزارة التخطيط العمراني حسب شهادة البحث بتاريخ 2162016م والقرار التخطيطي المرفق بالرقم 9397 بتايخ 541997م) هذا يعنى ان محلية بحرى ليست هى الجهة المالكة للحديقة , توثيق العقد لا يعنى شى ولا يمكن ان يكون اداة قانونية ترجع حق , التوثيق هو اثبات صحة العقد بين الطرفين ولم تكن هذه مشكلة, المحلية لم تنكر العقد ,
كان لابد ان يكون العقد يتضمن موافقة وزارة التخطيط العمرانى على كل تفاصيل المنشات التى قام بها المستاجر , وبما ان وزارة التخطيط العمرانى لم يكن لديها علم بنفاصيل العقد والمنشات هو سبب هذا الضرر الذى وقع فيه المستاجر , ويبدو ان سؤ النية كان متوفر عند المؤجر والمستاجر ويوضح ذلك من خلال قيمة الايجار الشهرى (2000) جنيه فقط وبزيادة سنوية 5% اى بزيادة 100 جنيه فى العام الثانى و105 جنيه فى العام الثالث وهكذا .. وهو مبلغ ايجار غرفتين فى الخرطوم بحرى .
وهو يدعى ان قيمة المنشات التى تم تكسيرها هو 15 مليار فهل يستقيم ان تستاجر مكان بهذا المبلغ وتقيم عليه ماقيمته 15 مليار استثمار ؟؟؟ كم هو العائد الشهرى لاستثمار 15 مليار هل يقل عن 150 الف جنيه؟؟؟


#1507488 [عبدالواحد المستغرب اشد الإستغراب!!]
0.00/5 (0 صوت)

08-21-2016 11:27 AM
يا أستاذ حيدر دفاعك عن المستثمرين ده (بلو واشرب مويتو) لان الموضوع اعمق بكثير من تلك التي تحدث في بلادنا المنكوبه نعرف بعضها ونجهل جلها،وانت هنا كما النبى موسى مع نبى الله الخضر عليهما السلام وماسك الموضوع من نهايته وليس من بدايته!!ويبدو بل من المؤكد إن معلوماتك ضحله جدا فعلى سبيل المثال (إشراقة التجانى يوسف بشير) المستثمر الذى تولاه في بداية أعوام الإنقاذ كان الضابط المكلف بتوزيع اراضى شاطئ النيل المقابل لفندق الهلتون وامتدادات الشاطئ كان قد قايض حديقة إشراقة التجانى بأخته (البائره)مع المستثمر وزوجها له نظير حصوله على الحديقه والشاب المستثمرالذى كان قد نُكب بأخت المسئول حينها حيلته كان (اللضى) وفُتحت له أبواب البنوك الاسلاميه وعبى منها كيف ما يشاء وزج نفسه في ديون بنكيه لا قبل له بها!! وذات يوم طلق المستثمر زوجته أخت المسئول الذى كان مشرفا على توزيع المنتزهات الشىء الذى دفع به لتحريض البنوك كى يطاردوه وديونه وقتئذ كانت قد بلغت المليارات من الجنيهات (بالقديم)!!يا عزيزى الفساد قديم قُدم النظام وياما في صدور الشعب من آسرار !! نقب جيدا يا عزيزى قبل التصدي وقلب التاريخ من اوله بتمعن، كتاريخ المستثمر او المستثمرين وعلاقتهم بالكيزان وأنت المفروض سيد العارفين او هكذا نظن بأن لا طائر طار الى آفاق السماء في هذا العهد واواخر عهد جعفر نميرى إلا وكان جناحاه من نسيج الكيزان وقد إنقلبوا على بعضهم فظل الكُل ينتقم من الكُل كما جرت العاده!! وسؤالى ما علاقة مطعم وكافتيريا (الزواده) بخيرت الشاطر الاخوانى المصرى وخاصة النظام لا يسعى لهدم شيء ويصاحبه بهيلمانه إلا لإخفاء شيء خطير؟!! وفى المره القادمه بإذن الله سوف نتعرض لمنتزه ام درمان لماذا وكيف تم نزعه من المستثمر قبل سنوات والمصير الذى آل اليه !!.

[عبدالواحد المستغرب اشد الإستغراب!!]

ردود على عبدالواحد المستغرب اشد الإستغراب!!
Sudan [احمد] 08-21-2016 02:11 PM
ادينا الاسامي ياعبد الواحد خليهم ينفضحوا



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة