الأخبار
أخبار إقليمية
السودان ودولة جنوب السودان يتفقان على حسم الملفات الأمنية والسياسية وفتح المعابر خلال 21 يوما
السودان ودولة جنوب السودان يتفقان على حسم الملفات الأمنية والسياسية وفتح المعابر خلال 21 يوما
 السودان ودولة جنوب السودان يتفقان على حسم الملفات الأمنية والسياسية وفتح المعابر خلال 21 يوما


08-22-2016 10:55 PM
(سونا) اتفق السودان ودولة جنوب السودان على حسم كل الملفات الأمنية والسياسية وفتح المعابر في مدة أقصاها 21 يوما، واكدا أهمية أن يكون هناك استقرارا في البلدين باعتباره استقرارا للمنطقة.
وقال تعبان دينق النائب الاول لرئيس دولة جنوب السودان، في المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم بالقصر الجمهوري عقب لقائه برئيس الجمهورية إن الاوضاع في دولة جنوب تشهد استقرارا امنيا، لافتا الى حرص دولة الجنوب على انفاذ الاتفاقيات وعدم العودة إلى الحرب وقال " خيارنا أن يكون هناك سلام في جنوب السودان "
وقال إن زيارته للخرطوم تأتي في اطار الحوار داخل الاسرة الواحدة بغرض احلال السلام الشامل في البلدين ، وطلب دعم السودان لدولة الجنوب لتحقيق الامن والاستقرار، مؤكدا أن دولة الجنوب لن تكون قاعدة لانطلاق اعمال معادية للسودان.
واردف قائلا "نأمل أن لا يكون السودان نقطة انطلاقا لمشار"، مناشدا الحركة الشعبية قطاع الشمال بالانصياع الى تيار السلام ، لافتا الى أن دولة جنوب السودان ستعمل في هذا الاتجاه وتدعمه لتحقيق السلام في السودان الكبير .
وزاد قائلا" استقرار السودان الكبير هو استقرار للإقليم ،. وان استقرار البلدين هو استقرار للإقليم والمنطقة" .
وثمن تعبان توجيهات رئيس الجمهورية بالدعم الفوري والعاجل لشعب دولة جنوب السودان من المخزون الاستراتيجي عبر ميناء كوستي الى جوبا وبراً إلى شمال بحر الغزال وغرب بحر الغزال وأعالي النيل ومناطق الليرى.
وطالب تعبان في ختام زيارته السودان بتقديم الدعم السياسي والاقتصادي لشعب جنوب السودان، لافتا إلى استهداف دولة جنوب السودان .
وناشد السودان تقديم المساعدة في تشغيل حقول نفط الوحدة لدعم الاقتصاد في البلدين وكذلك حقول اعالي النيل ، مبينا أن القرار 2304 فيه تعدٍّ على السيادة القومية لدولة الجنوب. وقال "لابد من منحنا فترة انتقالية واننا نطلب دعم الشعب السوداني في هذا الصدد" .
وكشف تعبان عن مشروعات استراتيجية يعتزم البلدان تنفيذها وهي خط بري يربط بين بورتسودان ونمولي، مشيرا الى أن الجنوب لديه ثروات غير مستغلة تحتاج الى دعم السودان .
ووجه تعبان وزير الدفاع بدولة الجنوب فور عودته لجوبا بتنفيذ توجيهات القيادة في البلدين لحسم القضايا الامنية.
وفيما يتعلق بالاستعجال في انفصال الجنوب قال تعبان " لا اعتقد أن هناك استعجالا في ذلك"، نافياً وجود قوات يوغندية في جوبا عدا القوات التي تطارد جيش الرب.


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 7586

التعليقات
#1508688 [المعتز بالله]
0.00/5 (0 صوت)

08-23-2016 11:58 AM
صدقت أخي الفاضل .. لكن هذه هي حال السياسيين ممكنوا يبيعوا المواطنيين من اجل ارضاء خصوم الامس وعدو اليوم ...مئات الاف من البيوت تهدمت وارواح فقدت والحكومة نائمة ولا تحرك ساكنا وتريد ما هو ماخؤذ من عرق الناس من الضرائب والزكاة للجنوبيين الذين يعانون من حروب اثمة في بلد تعيس مثله مثل الصومال ...اما كان الاولى ان تصرف المعينات على المرضى والمتاثرين والفقراء ... نشكوهم الله ونرفع مظلتنا الى الله حسبنا الله ونعم الوكيل عليهم .. اللهم عجل بزوالهم

[المعتز بالله]

#1508657 [سوداني]
0.00/5 (0 صوت)

08-23-2016 11:09 AM
تعبان دينق داير يقوي موقعه كنائب رئيس لي سلفاكير وفي سبيل ذلك مستعد ان يضحي باي كائن من كان يقيف في طريقه مثلما أزاح ريك مشار يعني يا عرمان ويا عقار استعدوا لي يوم اسود عليكم .

[سوداني]

#1508656 [جنوبي]
0.00/5 (0 صوت)

08-23-2016 11:08 AM
تسمع تسريحاتهم (الحكومتين السودان وج السودان) تقول خلاص ناس ديل عادوا لشردهم، بس اليوم التالي التقول ديل اصلوا ما التقوا من قبل. ولله كان علي اصلوا ما يتم توقيع اي مذكرة كورق بس يكون اتفاق شفاهةً ( اتفاق خشم) لاننا محتاجيين لميزانية الورق البيتم توقيعها ساكت دة، ولله كرهتونا حاجة الاسمها الحكومة.

[جنوبي]

#1508628 [احمد سعيد]
0.00/5 (0 صوت)

08-23-2016 10:10 AM
تابان تابان تابان كلكم تابان

[احمد سعيد]

#1508487 [الى الامام]
0.00/5 (0 صوت)

08-23-2016 05:47 AM
و الله حقيقة تعبان و رئيسك ذاتوا تعبان
والله انتو ورياك مشار لن ترتاحوا و لن تتفقوا وهذا النظام موجود

[الى الامام]

#1508484 [عبد الرحيم السيد]
5.00/5 (1 صوت)

08-23-2016 05:13 AM
وثمن تعبان توجيهات رئيس الجمهورية بالدعم الفوري والعاجل لشعب دولة جنوب السودان من المخزون الاستراتيجي عبر ميناء كوستي الى جوبا وبراً إلى شمال بحر الغزال وغرب بحر الغزال وأعالي النيل ومناطق الليرى.
ياخي أولى اهلك الذين تقطعت بهم السبل بفعل السيول والفيضانات والذين يفترشون الأرض ويلتحفون السماء ولا يجدون غذاء ولا دواء 36 قرية في ولاية سنار فقط لم تصلهم إغاثة لا من داخل ولا من خارج السودان والزاد لو ما كفى ناس البيت حرام على الجيران وربنا بيسألكم عن اهل سنار ولا يسألكم عن اهل الليري . حسبنا الله ونعم الوكيل

[عبد الرحيم السيد]

ردود على عبد الرحيم السيد
Sudan [ابو سعد] 08-23-2016 10:59 AM
صدقت والله السودانيين اولي ثم ما هي جدوي العطايا التي تبذل للجنوبيين؟



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة