الأخبار
أخبار إقليمية
السلطات الأمنية السودانية تعتدي على الصحفيين (مياه النيل) و(عبد القادر العشاري)
السلطات الأمنية السودانية تعتدي على الصحفيين (مياه النيل) و(عبد القادر العشاري)
 السلطات الأمنية السودانية تعتدي على الصحفيين (مياه النيل) و(عبد القادر العشاري)


08-24-2016 10:25 PM

السلطات الأمنية السودانية تعتدي على الصحفيين (مياه النيل) و(عبد القادر العشاري)

اعتدت السلطات الأمنية يوم (الاثنين 22 أغسطس 2016) على الصحفية السودانية بصحيفة (الصيحة) مياه النيل المبارك.

ومكان الاعتداء المستشفى التركي بالعاصمة السودانية الخرطوم.


وكانت (مياه النيل) في مهمة صحفية لتغطية حادث مروري تم نقل ضحاياه إلى المستشفى التركي.

وصادرت القوة الأمنية بطاقتها الصحفية، واقتيدت إلى مكتب أمني بالمستشفى.

وتم التحقيق معها لمدة ثلاث ساعات، منذ حوالي (الثانية) ظهراً، حتى حوالي (الخامسة) مساء.

وأُجبرت (مياه النيل) على كتابة إقرار كتابي، بعدم دخول المستشفى مجدداً لأي غرض مهني.

ويقع المستشفى التركي بالعاصمة السودانية الخرطوم، حي (الكلاكلة).

واعتدت قوة أمنية يوم (الثلاثاء 23 أغسطس 2016) على الصحفي السوداني (عبد القادر العشاري).


وكانت قوة أمنية تعتدي بالقوة على نساء عاملات في مجال بيع الشاي.

وتكون القوة الأمنية من (الشرطة، أفراد بالمحلية، وجهاز الأمن).

حينها، ومن موقع الحدث، التقط (العشاري) بعض الصور المهمة التي تُوثِّق لاعتداءات القوة الأمنية على النساء العاملات.

فور ذلك، وبطريقة مفاجأة، صادرت القوة الأمنية هاتفه المحمول، واقتيد إلى قسم الشرطة.

وكان ذلك حوالي السابعة مساء.

وبحسب (العشاري): طلب منه أفراد من الشرطة رشوة مالية، غير أنه رفض.


وتم التحقيق معه في القسم بواسطة ضابط شرطة.

وأزال ضابط الشرطة الصور التي توثِّق للانتهاك.

بعدها، أعيد إليه هاتفه، ومن ثم أطلق سراحه في حوالي الواحدة من فجر اليوم التالي، (الأربعاء 24 أغسطس 2016)

ويقع قسم الشرطة الذي أقيد إليه (العشاري)، القسم الشرقي، بحي (أركويت)، بالعاصمة السودانية الخرطوم.

وسبق واعتدت الشرطة السودانية بالضرب يوم (الأربعاء 10 أغسطس 2016) على الصحفية السودانية بصحيفة (الجريدة) حواء رحمة. وكانت (حواء) في مهمة صحفية رسمية، تغطية عملية إزالة السلطات السودانية لحي (التكامل)، بحي (الشجرة)، بالعاصمة السودانية الخرطوم.


تناشد (جهر) كافة المهتمِّين/آت (الأفراد/ الجماعات/ المؤسسات) بقضايا رصد وتوثيق الانتهاكات بالتواصل مع (جهر) عبر مختلف الطرق المُتاحة، والبريد الإليكتروني لـ (جهر) : ([email protected])


صحفيون لحقوق الإنسان (جهر)
(الأربعاء 24 أغسطس 2016)


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 6832

التعليقات
#1509567 [AAA]
5.00/5 (1 صوت)

08-25-2016 12:30 AM
انه لأمر مؤسف..ان يكونوا قادة الاستنارة والتنوير ملطشة.. عشان الناس يكونوا عمليين. ارجو ان ينفذ الصحفيون وكل قبيلة الاعلام بشتى طيفهم السياسي والحزبي والمستقل وفقة استنكارية امام مبنى النقابة لما حدث وظل يحدث لزملائهم من انتهاك وبهدلة..الموضوع ده مهني وليس سياسي والصحفي يمارس مهنته بموجب اللوائح والقوانين..صحيح النقابة ستظل مكتوفة الايدي صمٌ بكمٌ لاتهامها بموالاة النظام..الا ان الكحة افضل من صمة الخشم كأضعف الايمان..

[AAA]

#1509548 [الجقود ود بري]
5.00/5 (1 صوت)

08-24-2016 11:03 PM
لمتي الادانه وادانه اخري ثم ادانه ثم مناشده لمتين ؟؟؟؟؟
الحقوق لا تمنح انما تؤخذ ولو بالقوه

[الجقود ود بري]

ردود على الجقود ود بري
Sudan [احمد علي صالح] 08-24-2016 11:28 PM
سؤال جميل والاجابة عليه سهلة.. إلى أن تتوفر لك الشجاعة لتكتب اسمك في التعليق هنا بدلا من اسم مستعار



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة