الأخبار
أخبار إقليمية
من طرائف الجداد الالكتروني..شر البليًة...
من طرائف الجداد الالكتروني..شر البليًة...
من طرائف الجداد الالكتروني..شر البليًة...


09-14-2016 04:48 AM
مصطفى عمر

بسبب الجداد الالكتروني أعرف ناشطين انتهى بهم الحال في مصحًات الأمراض النفسيًة، انزوى البعض و اصبحوا خاملين و فقدنا دورهم المؤثر، مات البعض كمداً و آخرون انضموا للجداد و أصبحوا غواصات أدت و لا زالت تقوم بأقذر الأدوار ، و مع ذلك تبقى حقيقة الجداد الالكتروني مجرد مسوخ على هيئة بشر مع فارق الوجوه عندما ننظر إليها بالعين المجرًدة، و في نفس الوقت تظل حقيقة أنً المسخ يلحق ضرراً بالغاً بالعباد و مضرب مثل لكل ما هو قبيح و مقزز .

نادراً ، ما نجد أحد هؤلاء التعساء من الفاقد التربوي الذين يجندهم النظام للدفاع عنه و التصدي للمقاومة يفصح عن انتمائه الحقيقي، بخلاف انطباق آيات المنافق الثلاث عليهم، فإنً أفراد الجداد بجميع مراتبهم غارقون حتًى أخمص أقدامهم في الخسًة و النذالة، تتجسد فيهم أبشع أنواع السقوط النفسي و الأخلاقي و مستودعاً لأحطً الطباع .. يتعايشون مع القبح و العار ، فالغاية كما علموهم تبرر الوسيلة حتًى و إن كانت فعلاً يتعفف اللسان عن مجرد التفوه به..،من هذا المنطلق استبدلوا طباع البشر الأسوياء طوعاً بصفات سادتهم أهل النظام مقابل فتات أموال السحت التي لا تكاد تسد رمقهم.. لذلك من الطبيعي أن تغلب طباعهم على محاولات تطبعهم البائسه بالورع و الحياء و صفات البشر الأسوياء..، بدلاً من الوفاء لمخدميهم تجدهم ينكرون أي علاقة بهم، من السهل جداً معرفتهم، ليس هذا فحسب، بل بالامكان التمييز بين مراتبهم و رتبهم إن شئت، فمثلاً من هم برتبة جنود أقوالهم على شاكلة: أنا ما كوز...، و لا مع الحكومة، لكن بكره الغرًابة! أنا ضد الحكومة و عارف انهم فاسدين، لكن لو راح البشير حا يجونا ناس الصادق المهدي و الميرغني و ناس عرمان و عقار( مع الركاكة في الصياغة و الأخطاء الاملائيًة الفادحة).
أمًا الأعلى مرتبة تنظيمياً حججهم على شاكلة: طالما الانقاذ قادرة تحفظ الأمن أنا معاها و الخروج عليها حرام! الحكومة دي ممكن تحل كل مشاكل السودان لكن ما دايره تتنازل عن قيمنا و مبادئنا !

و من يتذيلون مراتب السلم الأخلاقي تجدهم يقولون: أنا هسي هناك، و ما في أي حاجة!ديل عبيد حاقدين..دى ابتلاء ..الشعب جبان...معارضة فنادق، عملاء اسرائيل، مناضلي كيبورد..الخ.

أو من يقومون بمهام التهكير والريبورتات و انتحال الشخصيات ووضع صور المناضلين على بروفايلاتهم والعمل فى شكل غواصات يظهرون مناهضتهم للنظام و يبطنون طبيعة علاقتهم الشاذّه معه، و ما يعرفون بالغواصات مثل (عماد أبوشيبة) و هؤلاء تجدهم ناشطون تحت اسم واحد و مثال آخر لهم النموذج في نهاية المقال.

أخطرهم جميعاً من يجدون طريقهم لاقتحام مجموعات الواتساب المغلقة و يجتازون جميع فلاتر التعريف و المراجع و غيرها بسبب أنًنا طيبون لدرجة السبهلليًة أحياناً و نتجاهل طبيعة الظروف الاقتصاديًة التي حوًلت أناس كانوا طيبون عرفناهم في زمن و صاروا مجرًد وحوش و لا ندري عنهم لأنًنا لم نلتقيهم ، لذلك تكون حاسًة بصرنا معطًلة...

هذه أمثلة بسيطة لنماذج الجداد الالكتروني التي أصبحنا في هذا الزمن نعايشها بشكل يومي تنتشرفي المواقع ، الفيسبوك و مجموعات الواتساب و تصرف عليها المليارات من دمنا و عرقنا، ليس بهدف محاربة الطامعين في أرضنا أو تحرير أراضينا المحتلًة ، إنًما تنفيذ مخططات النظام الدنيئة و خدمته على حساب أهلهم وعشيرتهم و ابتزاز من يطالبون بأبسط حقوقهم في المواطنة، و نشر بذورالفرقة و الشتات داخل مجتمعنا المغلوب على أمره خاصًة في مواقع التواصل الاجتماعي، و تعطيل نشر الوعي وبث الروح النضالية بين الجماهير، و احلال الغوغائية بدلاً عنها و تعطيل الفعل الثوري، بسبب هؤلاء الخاسؤون كثيراً ما تتحول كتابات الكتاب و بوستات الناشطين عن هدفها من نشر الوعي إلى خلافات حامية الوطيس و تناحر، و تكون المحصلة النهائية تعميق الخلافات بين اعضاء الجسد الواحد و ايقاظ الفتن و النزاعات العنصرية والقبلية، ومن ثمَّ القدح في مصداقية قوى التغيير وتصويرها على أنها عاطلة عن الموهبة وعنصرية مخربة، و النتيجة إيقاع القوى الثورية غير الناضجة وقليلة الخبرة دون أن تدري في المصيدة الفتًاكة..و هذا أحد الأسباب الرئيسيًة التي أقعدتنا عن الثورة.

صحيح ما يقال بأنً الجداد الالكتروني يسهل اكتشافه ، لكنًه ليس صحيحاً أنًه لم يؤثر على مسيرة العمل الثوري، الواقع يقول بأنً وجوده من العوامل الأساسيًة التي حجًمت الوعي وسط حركة الشباب في مواقع التواصل الاجتماعي و تطبيقات المراسلة الفوريًة بدليل أنً أكثر من 50% ممًن يتفاعلون في موقع الفيسبوك هم أفراده الذين يستخدم الواحد منهم الموقع من خلال العديد من الأسماء المستعارة من الجنسين، و بذلك يكون لهم التواجد العددي و يعطون من يحكمون بالظاهر انطباعاً بأنً أعداداً مقدًرة تدعم النظام..و بالتالي الانزواء بعيداً..

حتى من لا يتعاملون كثيراً مع الفيسبوك أو الواتساب لم يسلموا من هجمات الجداد ، على المستوى الشخصي أعاني من هذه الكائنات الغريبة، .. اتبع استراتيجيًة محددة في التعامل معها ربما يكون من المفيد مشاركتها مع النًاس..، عادةً تأتيني الكثير من الرسائل على الايميل المخصص لاستقبال الرسائل ، فإن وجدت الرسالة على الجنك و بها مرفق أو رابط أحذفها على الفور ، و إن اجتازت اختبار الفلترة الاوتوماتيكي و أتت على الانبوكس بدون مرفق أفتحها فإن ارتبت أتفحص عنوان البروتوكول لمرسلها IP Address و عادةً لا أفتحها إذا كانت تحوي مرفقاً من شخص لا أعرفه ، يراسلني أفراد الجداد و أتجاهلهم عادةًو قبل حذف الرسالة أضيف عنوان مرسلها إلى القائمة السوداءblock email .

تطور الأمر أخيراً فأصبحوا يتقمصون صفة الواعظ و الناصح الأمين الذي يأتي من باب الحرص و الخوف على الشعب و الوطن و ينبه على مسألة عدم جواز الخروج على ولي الأمر حتى و إن كان ظالماً و علينا الصبر عليه...الخ، و يعزز ادعاءاته بالنسخ و اللصق من المواقع السلفية مع عدد مهول من الأحاديث ضعيفة الاسناد، هذا كله للتمويه ، فإن رددت على مثل هذه الترهات يستطيعون بكل سهولة تحديد موقعك و ارسال برمجيات خبيثة إلى جهازك في المرة القادمة، أسلوبهم لا يقل همجيةً عن اسلوب المراهقين الأفارقة الذين يعرضون عليك اقتسام ملايين الدولارات هادفين لاحتيالك بضع عشرات من الدولارات ان استطاعوا..

نجحت مواقع التواصل الاجتماعي في نشر الوعي الثوري في العديد من الدول و كانت داعماً رئيسياً للثورات في بعض الدول، انتبه النظام لخطورة هذه المسالة و عمل بكل ما أوتى من قوًة ليكون دورها عكسيًاً..، و نجح حتًى لحظة كتابة هذه السطور..
هؤلاء المسوخ المستترون أشغلوا النًاس كثيراً عن الوفاء بأولويًاتهم، و صار الأمر أشبه بالخنجر المسموم في خاصرة الأجسام الثوريًة، و لأنً سماتهم يراها كل ذي بصيرة، و روائحهم النتنة التي تنفذ من خلال كتاباتهم يستطيع أن يشتمها كل من يمتلك حاسًة شم ، هجر النًاس الأماكن التي تفوح منها روائحهم و لا يكاد المرء يبحث عن مكان يظنه آمناً إلاً و يكتشف بعد قليل أنً نفس الروائح المنفرة موجودة، فأين يا ترى المفر؟ هل من مكان لا تفوح منه روائحهم التي تزكم الأنوف؟

المؤسف أنً الجداد الالكتروني رغماً عن الغباء المستفحل نجح في مهمته نجاحاً منقطع النظير بسبب عدم وعينا الكافي بمهامه التي تدرًب عليها على أعلى المستويات في ماليزيا و الصين و غيرها من الدول، كنتيجة مباشرة لعدم امتلاكنا الترياق المضاد .. من يطالع تعليقات القراء في أي صفحة في الفيسبوك لن يحتاج عناءاً لاكتشاف هذه الحقيقة المؤلمة التي لا يمكن التغلب عليها ، إلاً من خلال الانتقال إلى وضعيًة غير متصل و موجود على أرض الواقع...، الوضع على أرض الواقع مختلف، فهنالك الضوء ، بوجوده يمكننا التعرف على وجوههم الكالحة التي ان استبانت هزموا ، طالما أنًنا نتمتع بحاسًة البصر..

نموذج حالة : المسخ الخجول:

تلقيت بالأمس أربع ايميلات متتابعة و اليوم و أنا أكتب في هذا المقال تلقيت الخامس من صاحب الآي بي 209.85.214.42، بعد فحص IP تبين لي عنوانه في Institute for Creative Technologies ، شارع ويست سينتينيلا في مقاطعة لوس أنجلوس بكاليفورنيا، من فرط حساسيته من وجهه المشوًه، ذهبت رسالته للجنك مباشرةً، كانت رداً على آخر مقال نشرته ، فحوى الرسالة الأولى أن الخروج على ولي الأمر لا يجوز شرعاً و لم أكن لأعير الأمر اهتماماً لو لم يكن يتحدث بصيغة الجمع و كأنًنا جميعاً مشوًهون على شاكلته.. ، ردي هنا ليس من أجله إنًما من أجل البسطاء الذين انتزعت عنهم حاسًة الشًم من فرط استنشاقهم القاذورات، أمًا هو ستشتمون رائحته إن عاد هنا.. لن يستطيع مراسلتي بالايميل بعد البلوك ، رسالته الأولى و تعليقي بين قوسين:( هل عمر البشير ولي أمر أم خارج على ولي الأمر الذي ارتضته الأمًة (الشعب) إن سلًمنا بصحًة الأحاديث التي استدلً بها في رسالته)

image

الرسالة الثانية أدناه :

image

(.. أن السلام على من اتبع الهدى ، أوليس إرعاب المسوخ غاية نستهدفها بالدرجة الأولى؟ مع أنًه كما تبين لي لم يقرأ المقال أو لم يستوعبه بدليل أنً المقال يدعو للتغيير بعيداً عن العنف ، أمًا مسخنا لا يدعو للعنف فحسب، بل يهدد بذبحنا جميعاً كما يتبين من القصاصة المختارة لأحد مداخلاته التي وثقتها على نفسه..، ما بال هؤلاء المسوخ يأمرون النًاس بالبر و ينسون أنفسهم؟)

الرسالة الثالثة:

image

(إذا كان أمثاله هم أهل الأمانة و الصراحة ، ما أدرى الشيوعيين أمثالنا بالصراحة و الأمانة؟ أوليس هم الأقوياء الأمناء و نحن العملاء و الخونة و حطب جهنم كما يقول دينهم الذي علمهم إياه دكتورهم بلاك.. الترابي؟ ما هذا التناقض ؟

الرسالة الرابعة:

image


(الحمد لله أنً بكائيتي أرعبته و أخرجته من جحره المظلم الذي يختبئ فيه لتستبين معالم وجهه، كيف سيكون حاله ان كانت غضبة؟)
بمجرد هروبه تجاه الضوء تعرفت على كل شئ بما في ذلك تحركاته في الأسافير، و أبعد.. القصاصة أدناه نموذج من تعليقاته الكثيرة ، كانت على مقال بعنوان هل أفلس المؤتمر الوطني للصحفية/ هنادي الصديق بتاريخ 29/05/2016 في الراكوبة تعليقاً على تصريحات لبعض قياديي المؤتمر الوطني عن تمويل حزبهم بفرض اشتراكات على العضوية، و لم تتطرق فيه أبداً لاسقاط النظام..، رغم هذا مسخنا "يهدد كل الصحفيين و الناشرين بالضبح من طرف على حد تعبيره"و بقية حديثه تحكي عن نفسها..


image


مصطفى عمر
[email protected]


تعليقات 16 | إهداء 0 | زيارات 30881

التعليقات
#1519456 [nooraldeen zenki]
4.50/5 (6 صوت)

09-15-2016 02:21 PM
مجموعة الجداد فكرة علي عثمان محمد طه اسسها من اجل تحقيق طموحاته ومن اجل تشويه صورة الرئيس عمر البشير والترويج له والتبشير به كقائد اسلامي. وقدم طه دعم كبير للمدعو علاء الدين يوسف علي مهندس الكمبيوتر الذي لم يكن في الاساس -مؤتمر وطني- كان معارضا وقد تنكب في حياته كثيرا ووجدت ضآلته في - المؤتمر الوطني- بعد ان أعجب به علي عثمان محمد طه وقد اطمأن إليه أكثر عندما عرف بانها من قبيلته.
كانت فرصة (يا موسى) وجدها المدعو علاء الدين يوسف في ان يكون له دور كبير في تلميع نائب الرئيس آنذاك فاستقطب مجموعة من الشباب ودربهم على المهمة في الرد على المعارضين وطرق التصفية المعنوية للمعارضين. لم يقف دور هذا العنصري المهندس في العمل على صناعة جيل مفبرك خدمة لأغراض القتلة والحرامية وتعداها إلى المتابعات الاعلامية المصورة لنائب الرئيس علي عثمان وصلاح قوش في زياراتهم الاجتماعية في الريف والحضر للترويج لمشروعهم العنصري الكبير.كان المدعو علاء الدين يوسف علي مكلف بنشر الصور على نطاق واسع عبر المواقع الكبيرة.
إلى هنا كان هذا العمل على المستوى الخاص خدمة لاهداف اشخاص لهم مشروع عنصري. وبما ان هؤلاء القتلة والمجرمين قد لاحظوا نجاح المهندس العنصري في تنفيذ المهمة أتوا به في جهاز الامن والمخابرات بعد ان دعموه على المستوى الشخصي اسسوا لهم شركة خاصة ثم مدرسة (الكترونية)، ثم فتحوا له الباب للاستفادة من المؤتمر – الوطني- في تصميم المواقع الالكترونية ومقابلة الوزراء لدعمه في مشروع -المدرسة الالكترونية- صاحبها بذئ اللسان عنصري وقح وقصة اغتصاب الناشطة صفية اسحاق تعبر عن نتانة هذا الشخص وتجرده من الاخلاق والانسانية.
فكانت المرحلة الثانية ان جعلوا من هذا المهندس العنصري مشروع كبير داعم لخطط جهاز الامن والمخابرات فتم الحاقه بوحدة الامن الالكتروني واصبحت – الجداد الالكتروني- قسم خاص داخل الوحدة الكبيرة بقيادة العنصري المدعو علاء الدين يوسف علي محمد، وهناك بدأ في العمل الكبير فاصبحت تؤكل إليه مهام خارجية من بينها استقطاب خبراء الهكر العالميين. وذلك لتهكير المواقع الالكترونية التي تنشر الحقائق الدامغة وبالوثائق مثل صحيفة (الراكوبة) وموقع (حريات) وغيرها من المواقع الالكترونية التي اقلقت منام جهاز الامن والمخابرات ومن أجل ذلك خصصوا هذه الوحدة ورفدوها بالعنصري المؤجر وبالمئات من السابلة وعديمي المبادئ والمرتزقة من كل مكان.
استخدام المهندس العنصري في صراع علي عثمان مع عمر البشير:
يوم من الأيام علت الدهشة على أعضاء وقراء ومتابعي المنبر العام لموقع (سودانيزأونلاين) بصور كثيرة ملونة التقطتها كاميرة احترافية من منطقة كافوري صورت كل أملاك آل حسن أحمد البشير ونشرها في الموقع بتعليقات وضح بأن هذا المهندس كان يلعب دورا مهما في صراع الأفاعي لصالح علي عثمان محمد طه ضد عمر البشير. يظهر فيه الأملاك الكبيرة والضخمة لأهل الرئيس الراقص وتم تداول الصُور على نطاق واسع في الداخل والخارج وبعد فترة اكتشف من يهمه الأمر بأن المهندس يلعب لعبة كبيرة وبما أن الأفعى الكبيرة علي عثمان محمد طه كان يمسك بكل مفاصل الجهاز الأمني استمر العنصري في عمله يمارس ارتزاقه. وفي تلك الفترة كان الرئيس الراقص لا يدري حجم التخطيط الذي يقوم به نائبه الأول ولا الآليات التي كان يستخدمها ضده، لكن العديد من المقالات والتحليلات حول هذا الصراع بين الرئيس ونائبه جعل الأول يفطن لما يحاك ضده فقام بضرب المخطط العنصري وأبعد صلاح قوش ومن معه.

[nooraldeen zenki]

ردود على nooraldeen zenki
Bahrain [النور الفاضل] 09-15-2016 09:14 PM
الاخ المناضل محمد احمد
انا ممتن لك كثيرا على ما تفضلت به لان المعلومات التي ذكرتها افادتني جدا كباحث أعمل في بحث كبير حول دور هذه المجموعة في طمس هوية المنتج الاسفيري السوداني.


#1519341 [لحظة لو سمحت]
4.50/5 (2 صوت)

09-15-2016 07:07 AM
البنبح ما بعضى و ديل ما اظن يقنعو زول الا عوقتنا الاقنعوه بتوظيفهم و معركتنا التى من اجلها المفروض نرفع العكاز مع كلاب البشىر هم من يجب ان نعريهم بان نوصمهم بضربة عكاز تجعل الرباط لا يفارق راسهم
زمانو وصونا و قالو العكاز من الكلب و الكلاب زادت جريوات

[لحظة لو سمحت]

#1519329 [الفقير]
3.38/5 (4 صوت)

09-15-2016 05:35 AM
الأستاذ الفاضل مصطفى عمر
كل عام و أنت بخير

الجماعة حَلْيتْ دِكَّتهم ، و جاءوا يلاحقونك كالخفافيش ، و يبدوا أن مقالاتك السابقة أفسدت (الخشب)!! و إنطبقت عليهم الآية:

(وَإِذَا رَأَيْتَهُمْ تُعْجِبُكَ أَجْسَامُهُمْ ۖ وَإِن يَقُولُوا تَسْمَعْ لِقَوْلِهِمْ ۖ كَأَنَّهُمْ خُشُبٌ مُّسَنَّدَةٌ ۖ يَحْسَبُونَ كُلَّ صَيْحَةٍ عَلَيْهِمْ ۚ هُمُ الْعَدُوُّ فَاحْذَرْهُمْ ۚ قَاتَلَهُمُ اللَّهُ ۖ أَنَّىٰ يُؤْفَكُونَ) [4 - المنافقون]

و هذا يعني أن مقالاتك و مقالات الأخوة الكتاب الوطنيين ، قد حشرت النظام في جحر ضب ، و أفقدته المبادأة ، و هذه نقلة نوعية في مكافحتنا للنظام و ترجح كفتنا (عامل توازن القوى) ، لأن ما ينشر بالراكوبة متاح للإعلام الدولي ، و تقرير كولوني عن فساد قادة الجنوب خير مثال.

قاعدة:
إمتلاك زمام المبادرة عامل مهم للإنتصار.

قمت بمراجعة مقالاتك السابقة ، و الحقيقة ، لو قُدمت هذه المقالات كحيثيات في أي محاكمة للنظام ، لن يجدوا ، أي مكتب محاماة على كوكب الأرض يقبل بالدفاع عنهم ، لأنها hopeless case .

تعميماً للفائدة ، و مراعاةً لظروف القراء ، و للتسهيل على الرأي العام ، بتسليط الأضواء على قضايا الوطن الرئيسية ، في مكان واحد:

ارجو كتابة مقال/عرض presentation ، بملخص لمواضيعك السابقة خاصةً عن الفساد الإقتصادي (القروض الوهمية ، رهن الأراضي ، سعر القمح/الرغيف ....) ، و تعطي موجز (سطرين ثلاثة) لكل مقال مثل: 20 قرض وهمي لم تسدد ، رهن الأراضي ، مع إضافة رابط المقال.

و لأن المصلحة و الهدف واحد ، يمكن أن تضيف إسهامات حسين أحمد حسين + د. فيصل عوض + كبج + د. هاشم حسين + هباني .... إلخ.

و يمكن أن تكون سلسلة حلقات راتبة ، على أن لا تكون خصماً على مقالاتك و أبحاثك المعتادة. (و الدعوة لجميع الأخوان ، كلٍ بمنهجه و تخصصه ، و حتى أصحاب المدارس الخاصة ، شوقي ، برقاوي ، مولانا سيف الدولة ، بابكر فيصل بابكر ، الأستاذ عبد الرحمن الأمين ، محمد وداعة ....) و كثر لا أستطيع حصرهم ، قاسمهم المشترك:
وطنيتهم و تفانيهم و خطابهم العام لكافة قطاعات الشعب السوداني ، و عدم الإنحياز لفكر ، عقيدة ، تنظيم ، أو حزب سياسي.

و القصد من ذلك:

★ تسليط الأضواء على مخالفات النظام و تذكير الرأي العام.
★ تبسيط المعلومات للقارئ ، و إعطاءه الخيار للتوسع في المعلومات (مراعاة ظروف القراء).
★ نشر مساهمات الكتاب الآخرين ، يعطى للمجتمع مثالاً يحتذى به من قادة الرأي (العمل الجماعي - التنسيق - التكاتف و التعاون ....).
★ ستكون هناك قواسم مشتركة يتفق عليها قادة الرأي ، ستشكل عناصر رئيسية لإستراتيجية عمل موحدة.
★ سيعطي ذلك بياناً عملياً للرأي العام ، عن النهج العملي الفعال لتوحيد الجبهة الداخلية و تقويتها من أجل إزالة النظام.
★ التخلص من سلبيات التجارب السابقة و إنتهاج إستراتيجية مبنية على:

* مشاركة الجميع في العمل العام ، بحقوق متساوية.
* الإحتكام للوائح و قوانيين تنظم العمل الجماعي في جميع مستوياته.
* العمل الجماعي team work ، و القيادة الجماعية (مراحل إتخاذ القرار).
* تشجيع العمل وفق خطة يوافق عليها الجميع.

و خلاصة ذلك سيمهد الطريق لوضع مشروع و برنامج الحكم البديل ، بعد إزالة النظام بإذن الله.

تحديد الرؤية و الهدف ، ستجعل قطاعات الشعب تتمسك بثوابتها الوطنية ، و تتولد إرادة شعبية صلبة ، لا تتأثر بأي مسرحيات يقوم بها أباليس النظام و حيرانه ، من حوارات ، تحالفات ، وثبات ، أو أي مسميات ، تسعى لإطالة عمر النظام و عدم محاسبته على جرائمه بحق الوطن و المواطن.

[الفقير]

ردود على الفقير
European Union [مصطفى عمر] 09-15-2016 08:25 PM
أخي الكريم الفقير

كل عام و أنت جميع الأحباب أصحاب المداخلات بألف خير...و نسأل الله العون ، و نعمل بكل ما أوتينا من قوًة كل حسب مقدرته طالما أنً الهم واحد و قضيًة أخلاقيًة في المقام الأوًل...، و نستمد الهامنا من مداخلاتكم القيمة و التي لولاها لما وجدت قيمة لما نكتبه، فهى تعمم الفائدة و تضيف ما أغفلناه، و تنبهنا دوماً إلى ما لا نراه من مواطن خلل يجب معالجتها.

لاحظت الكثير من المداخلات التي أمًنت على مسألة برنامج الحكم البديل التي لم يتناولها الناس بالقدر الكافي، سأسعى بصفتي الشخصية على كتابة رؤاي حول هذا الموضوع الذي كنت قد بدأته بالفعل في كتاباتي عن ديناميكية المقاومة و لأنً الموضوع طويل و كما هو معلوم النًاس مشغولون بكسب قوت يومهم ، ربًما كان الأكثر جدوى من ذلك – حسب وجهة نظري التي تحتمل الخطأ- الانتقال لمرحلة العمل المباشر التي من خلالها يمكننا أن نجعل الجماهير بنفسها تقف على برنامج الحكم البديل الذي يقوم مقام الحكومة الموازية، لذا كتبت اكثر من مقال، و وجهت دعوة للجميع لتلبية نداء الواجب ، خاطبني العديد من الأحباب بشأنها و أبدوا استعدادهم لدعم هذا العمل الذي سيكون بمثابة برنامج حكم بديل و لا ينتهي إلاً عند حكومة موازية ، مع الأخذ في الاعتبار أنً الحكومة الموازية تختلف كثيراً عن حكومة الظل و التي لا تصلح الا في الدول التي يسود فيها القانون.

فكرة الحكومة الموازية هى ما توقفت عنده عند الحديث عن خطوات تنفيذ عمل حركة المقاومة المدنية بعدما ايقنت أن من يقرؤون ما يكتب في هذا لا ينال حظه من الاطلاع الكافي لأنً الناس عادةً لا يميلون لقراءة مثل هذه المواضيع، لذلك الأفضل هو العمل المباشر أولاً كمرحلة أولى ثم بعد ذلك الانتقال إلى تجهيز الوعاء الذي يستوعب الجماهير ، و أظننا متفقون حول ضرورة وضع الحصان أمام العربة حتى يجرها للأمام و هذا يحتم علينا تجهيز العربة أولاً .

نحتاج للعمل الحقيقي في الشارع وسط الجماهير و نحتاج اشراك الجماهير في أي عمل حتى ينجح و حتى يكون فعلاً برنامج حكم بديل من صنع الجماهير نفسها، لا يمكن ذلك الا من خلال العمل المباشر الذي يحتاج مشاركة أكبر قدر من الناس فيه سواء كانوا داخل السودان بأنفسهم أو المغتربين بأموالهم.. ، توجد مجموعات كثيرة مثل نفير، شارع الحوادث و غيرها، نحتاج زيادة عددها و خلق تنافسية فيما بينها أولاً ثم بعد ذلك ايجاد ما يجمعها كلها في كيان واحد لديه القوانين التي تحكم عمله حتى لا يحدث تنازع مستقبلاً يحول دون نجاح المهمًة.

European Union [مصطفى عمر] 09-15-2016 08:24 PM
أخي الكريم الفقير
كل عام و أنت جميع الأحباب أصحاب المداخلات بألف خير...و نسأل الله العون ، و نعمل بكل ما أوتينا من قوًة كل حسب مقدرته طالما أنً الهم واحد و قضيًة أخلاقيًة في المقام الأوًل...، و نستمد الهامنا من مداخلاتكم القيمة و التي لولاها لما وجدت قيمة لما نكتبه، فهى تعمم الفائدة و تضيف ما أغفلناه، و تنبهنا دوماً إلى ما لا نراه من مواطن خلل يجب معالجتها.

لاحظت الكثير من المداخلات التي أمًنت على مسألة برنامج الحكم البديل التي لم يتناولها الناس بالقدر الكافي، سأسعى بصفتي الشخصية على كتابة رؤاي حول هذا الموضوع الذي كنت قد بدأته بالفعل في كتاباتي عن ديناميكية المقاومة و لأنً الموضوع طويل و كما هو معلوم النًاس مشغولون بكسب قوت يومهم ، ربًما كان الأكثر جدوى من ذلك – حسب وجهة نظري التي تحتمل الخطأ- الانتقال لمرحلة العمل المباشر التي من خلالها يمكننا أن نجعل الجماهير بنفسها تقف على برنامج الحكم البديل الذي يقوم مقام الحكومة الموازية، لذا كتبت اكثر من مقال، و وجهت دعوة للجميع لتلبية نداء الواجب ، خاطبني العديد من الأحباب بشأنها و أبدوا استعدادهم لدعم هذا العمل الذي سيكون بمثابة برنامج حكم بديل و لا ينتهي إلاً عند حكومة موازية ، مع الأخذ في الاعتبار أنً الحكومة الموازية تختلف كثيراً عن حكومة الظل و التي لا تصلح الا في الدول التي يسود فيها القانون.
فكرة الحكومة الموازية هى ما توقفت عنده عند الحديث عن خطوات تنفيذ عمل حركة المقاومة المدنية بعدما ايقنت أن من يقرؤون ما يكتب في هذا لا ينال حظه من الاطلاع الكافي لأنً الناس عادةً لا يميلون لقراءة مثل هذه المواضيع، لذلك الأفضل هو العمل المباشر أولاً كمرحلة أولى ثم بعد ذلك الانتقال إلى تجهيز الوعاء الذي يستوعب الجماهير ، و أظننا متفقون حول ضرورة وضع الحصان أمام العربة حتى يجرها للأمام و هذا يحتم علينا تجهيز العربة أولاً .

نحتاج للعمل الحقيقي في الشارع وسط الجماهير و نحتاج اشراك الجماهير في أي عمل حتى ينجح و حتى يكون فعلاً برنامج حكم بديل من صنع الجماهير نفسها، لا يمكن ذلك الا من خلال العمل المباشر الذي يحتاج مشاركة أكبر قدر من الناس فيه سواء كانوا داخل السودان بأنفسهم أو المغتربين بأموالهم.. ، توجد مجموعات كثيرة مثل نفير، شارع الحوادث و غيرها، نحتاج زيادة عددها و خلق تنافسية فيما بينها أولاً ثم بعد ذلك ايجاد ما يجمعها كلها في كيان واحد لديه القوانين التي تحكم عمله حتى لا يحدث تنازع مستقبلاً يحول دون نجاح المهمًة.

United States [عودة ديجانقو] 09-15-2016 07:36 AM
الحبوب الفقير

شكرا للتعقيب على التعليق...ياخى ابومحمد ده من النوع البفقع المراره وان بدورى وكالعاده بخلى ليك الضرب تحت الحزام وانا بالعلنى فوق الحزام ليهو ولأمثاله.

كمال عبدالجليل سينا عارف إنه إتوفى لكن اول مره اعرف منك إنه الهادى الضلالى أتوفى...هل انت متأكد لأنه الهادى وكمال بيوتهم قريبه من بيوتنا والاتنين اصدقائى جدا...عندى للأخ سينا مجموعه من النكات خاصه مع فردته نميرى لكن جزء منها مابتقال هنا..الله يرحمه.
تحياتى


#1519271 [مدحت عروة]
3.88/5 (4 صوت)

09-14-2016 10:04 PM
يا جماعة الخير انا قلت ليكم مليون مرة ان المعارضة خاينة وعميلة واى زول يعارض نظام الانقاذ او الكيزان هو زول عميل وخاين للدين والوطن !!!
كيف يعقل ان تعارض المعارضة هذا النظام وهو طرد المصريين من حلايب والحبش من الفشقة ومما جا هومحاصر اسرائيل وقاعد يعذب فى امريكا !!!
كسرة:هسع عليكم الله هؤلاء الاشاوس مما جو للحكم ضبحوا كم جندى اسرائيلى وامريكى طبعا بالآلاف وتب ما بيخافوا من اسرائيل او امريكا او مصر او الحبشة انتو قايلنهم زى الاسرئيليين او الامريكان او اوروبا الغربية يضربوا شعوبهم ويخافوا من اعدئهم الخارجيين؟؟؟

[مدحت عروة]

ردود على مدحت عروة
United Arab Emirates [الفقير] 09-15-2016 06:40 AM
عزيزي الفاضل مدحت عروة
كل سنة و أنت طيب

مجرد ظهور إسمك ، بيمعط ريش الجداد الإلكتروني و بيترعب.

وجودك الدائم ، يضبط الأداء ، و يجعل الجداد يفكر ألف مرة قبل أن يرمي بقاذوراته و يدنس الراكوبة بأخلاقهم المشوهة التي لا تشبه المجتمع السوداني.


#1519267 [قنوط ميسزوري]
3.94/5 (5 صوت)

09-14-2016 09:57 PM
للأسف ليست المشكلة فقط في الجداد الإلكتروني و لكن هنالك شخصيات مثقفاتية تُمارس تخذيل و تثبيط همم أكثر من الجداد. و لنكن واضحين تجاه هذا الهلام: عبد الله على إبراهيم و مصطفى البطل و خالد المبارك و محمد خير و ابراهيم دقش و وغيرهم من كرور المثقفاتية

[قنوط ميسزوري]

ردود على قنوط ميسزوري
[AAA] 09-15-2016 04:53 PM
لك التحية [قنوط ميسزوري]..اتفق معك تماما تماما تماما عن امثال هؤلاء المخذلين..ما قصرت..


#1519240 [AAA]
3.22/5 (6 صوت)

09-14-2016 07:48 PM
ردود على Abu mohamed
[الفقير] 09-14-2016 02:26 PM

اخي الفقير..كل عام وأنت بألف خير والاخوة القراء الافاضل..
اطلعت على ردك الموضوعي على الاخ Abu mohamed ارجو ان تسمح لنا بنقله للفائدة العامة..مع خالص تقديري..

** رد الفقير: (قرأت المقال في بعد صلاة الفجر و كان عدد الزوار حوالي 700 و حالياً عدد الزوار فاق ال 13 ألف زائر!

للكاتب سجل مشرف من المواضيع التي تهم الرأي العام و أغلبها إقتصادي و مدعم بالأدلة و الوقائع ، و حيثيات تدين النظام.

الكاتب و معظم كتاب الراكوبة الشرفاء ، لا يستخدمون جارح القول ، و لا يجعجعون بشعارات زائفة لذا يجدون إقبالاً و ترحيباً من رواد الراكوبة التي تتصدر موقع الصدارة حسب مؤشر أمازون ، فهل كانوا سيجدون كل هذا الإقبال إذا كان يسبون كما زعمت.

إتهمت الكاتب و أخوانه بإنهم يكرهون النظام ، لكن الأصح أن الكاتب و أخوانه و غالبية رواد الراكوبة و معظم الشعب السوداني نكره بشدة ممارسات النظام و توابعه و خوازيقه التي غرسها في الوطن.

ذكرت:

[من يقارعكم الحجة تقولون بانه كوز او اخوانى]

و لم ترينا مثال لمقارعتك!


أما قولك:

[أرجو منكم الارتقاء بأدب الحوار]

فهذا ليس مقامك و يبدوا إنه لم ينصحك أحد بالإضطلاع على مقالات الكاتب السابقة ، لتقف على الجهد الذي يبذله في تحضير و توثيق مادته ، مما يدل على صدق إحترامه للقراء و تفانيه في ذلك.

و أرى إنك تخاطبه بصيغة الجمع و أشرت لأخوانه ، و رغم علمي بمن تقصد ، فكان الأجدى لك أن تحددهم و تسميهم لنا ، ليكون التعقيب عليك أكثر تحديداً.

أي إنسان سليم الفطرة ، من الطبيعي أن يكره النظام و فكره و عقيدته و كل ما يمثله.

النظام الحاكم هو من يقوم بتكريس الفتن في المجتمع ، لأن عقيدته و فكره قائمة على تكفير و كراهية المجتمع (البنا و سيد قطب) ، و أجهزة مخابرات الدول الإستعمارية أنشأت و دعمت هذه الجماعات (الأخوان المسلمين و ما شابه) ، لتفتيت المجمتعات و القوميات.

إدارة الراكوبة و محرريها و كتابها و معلقين و رواد ، لا يتبنون أي سياسة تدعو للعنصرية و الفتن أو التطرف ، كما تفعل الإنقاذ ، و كما تحاول بثه أنت و حسنين و القويضي ، فالكاتب و أخوانه يعبرون عن صوت الغالبية العظمى من الشعب السوداني و يتبنون قضاياه و يدافعون عن حقوق ، و هم رموز وطنية شامخة.

أما الحل الذي أراه أنا و ربما يوافقني فيه الكاتب و أخوانه!

فيمتثل في إزالة النظام بتوابعه و أزياله و خوازيقه و يكون ذلك بتحضير و تخطيط مشروع متكامل لإدارة البلاد بعد الإطاحة بالنظام بإذن الله و إسترداد الحقوق و مقدرات الدولة المنهوبة من كوادر النظام و رد المظالم الخاصة و العامة.

و الإصرار على تحضير المشاريع و الخطط (برنامج الحكم البديل) ، لتجنب السلبيات التي لازمت تجاربنا الثورية السابقة (إستلاب الثورات) ، و لضمان العدالة و المساواة و عدم الصراع و المزايدة على السلطة ، كذلك ليطمئن الشعب بعدم وجود أي توابع للنظام في مرحلة الحكم الإنتقالي من التنظيمات التي تفرخت من تنظيم إبليس الأكبر ، بل سيخضع الجميع للمحاسبة و يحاكم من تثبت إدانته.

و لنكون بحق و حقيقي في مصاف الدول المتقدمة إن شاء الله و نسترد وطننا معافى من دنس الإنقاذ و خبثها).

[AAA]

ردود على AAA
United Arab Emirates [الفقير] 09-16-2016 02:33 AM
أخي العزيز AAA

كل عام و أنت و أسرتك و جميع أهلك و محبيك بخير و عافية ، و نسأل الله أن يجمعنا على الخير في وطنا ، و هو حر معافى من دنس الإنقاذ ، و التحية موصولة للأخ الحقيقة المرة و Rebel و جميع قراء الراكوبة.

الأخ مصطفى عمر ، شرح في تعقيب له ، أن حكومة الظل لا تصلح إلا في الدول يسود فيها القانون ، و الأصح في وضعنا الماثل أن تكون حكومة موازية و أتفق معه في ذلك من الناحية الفنية للمصطلح.

لكن رأي الشخصي ، أن غالب الشعب السوداني ، ينفر من معظم المصطلحات المستخدمة في العمل العام السياسي ، و ذلك لكثرت الشعارات التي طرحت من جميع الأطراف و لم يتبعها عمل.

و أتفق مع الكاتب أيضاً أن الناس لا يميلون لقراءة أو سماع مثل هذه المواضيع ، لذلك الأفضل البدء بالقيام بالعمل المباشر:

[ لذلك الأفضل هو العمل المباشر أولاً كمرحلة أولى ثم بعد ذلك الانتقال إلى تجهيز الوعاء الذي يستوعب الجماهير ، و أظننا متفقون حول ضرورة وضع الحصان أمام العربة حتى يجرها للأمام و هذا يحتم علينا تجهيز العربة أولاً ] ، إنتهى الإقتباس.

هدفنا هو وضع برنامج حكم بديل بمشاركة و موافقة جميع قطاعات الشعب السوداني ، أن نتمسك بذلك و نصمم عليه ، مهما تغيرت شكليات و مسميات الحكم.

كلما قمنا بخطوات عملية ، كلما إلتف الشعب حول المشروع ، و لنا أن نقوم بالعمل و ندع الشعب يختار إسم حكومته (حكومة موازية ، منفى ، شعبية .... إلخ) ، لأنه صاحب الحق بذلك.

مفتاح سر العمل الوطني الناجح هو توعية الرأي العام بقضاياه ، و طرح الحلول و الخيارات ، و بدء العمل المباشر مع الجماهير بتقديم مقترحات الخطط و المشاريع و التعامل المباشر مع الجماهير (الأنشطة العامة) بما في ذلك التكافل الإجتماعي.

و كذلك تكريس مبدأ الإحتكام و التقيد باللوائح و القوانيين في العمل العام ، و تقديم مقترحات نمازج مختلفة للوائح المنظمة لشؤون حياتنا ، من مستوى فريق كرة أشبال الحي ، حتى مستوى نظام الحكم (القيادة) .

و الأولوية حالياً وضع لوائح تنظم هذه المرحلة التحضيريه ، حتى يكون ذلك جاذباً للجميع للمشاركة (بيئة صالحة) ، لأن من أكبر معوقات العمل الجماعي ، تغول أفراد و جماعات على العمل.

و أن يقدم القائمين و العاملين بالمشروع الوطني خير مثال و قدوة يحتذى بها role model .

و يحضرني هنا ، تعليقك الحالي ، فأنا كنت أرغب بشدة للتعقيب عليك في أي مداخلة لك ، بغرض تهنئتك بالعيد ، و شعرت بالحرج في مداخلتك الحالية ، لكن شجعتني مداخلتك بالتعقيب على تجاوز الحرج ، و مصدر الحرج هو إنك أعدت تصدير مداخلتي ، و كان الأمر سيبدوا و كأنني أعقب على مداخلتي.

و المغزى في ذلك ، إنك تعاملت مع الأمر للمصلحة العامة ، و ما كان يعجزك أن تعبر بكلماتك عما تريد التعبير عنه ، و هذا له مدلولات!!
العمل الجماعي ، و نكران الذات.

و بالطبع هذا يقودنا لموضوع أزمة القيادة ، و هذا يصب في أسس العمل وسط الجماهير ، حيث يجب علينا بث ثقافة القيادة الناجحة و معاييرها (الصفات ، المهارات ، المبادئ) ، و التركيز على معايير الجدارة الأساسية ، التي يتم بها إختيار القادة ، مثل نكران الذات ، الصدق و الأمانة ، العدل ، الإنتماء للفريق ، و كلما ارتفع المستوى القيادي (حجم المسؤولية) ، إزدادت المعايير التفصيلية مثل: القدرة التنظيمية ، عدم إحتكار السلطات (التفويض) ، مشاركة الفريق في القرار (الإستشارة) ، الشفافية و النزاهة ، القدرة على إتخاذ القرار ، القدرة على التخطيط و الإستفادة من إمكانيات الفريق في ذلك (التخطيط الجماعي) ......

إنتشار هذا الوعي الثقافي بين صفوف الجماهير ، يتيح للمجتمع بقيادة و تولي شؤون حياته و يخلصنا من قداسة الأفراد و التعصب للكيانات ، و يحقق ما تطرقت إليه في تعقيبك:

[وتتلخص في كاريزما قيادية توضح للجماهير معالم طريق الانتفاضة ومحطاتها بمثابة البوصلة.]

كما أن البئية الصالحة لتطبيق مبادئ القيادة ، كما ذكر الكاتب:

[توجد مجموعات كثيرة مثل نفير، شارع الحوادث و غيرها، نحتاج زيادة عددها و خلق تنافسية فيما بينها أولاً ثم بعد ذلك ايجاد ما يجمعها كلها في كيان واحد لديه القوانين التي تحكم عمله حتى لا يحدث تنازع مستقبلاً يحول دون نجاح المهمة]


و الكاتب أيضاً مثال للقدوة الحسنى في إبداء الرأي ، فهو يحدد الهدف و يقدم رأيه أو مقترحه لتحقيق الهدف ، و لا يفرض ذلك على قراءه بل يحث الرأي العام على طرح الأراء ، و لعل هذا ما يميز جميع كتابنا الوطنيين و نتاج لذلك تجد إقبالاً من القراء على مواضيعهم (أعلى معدلات زوار).

ربنا ينجح المقاصد بإذن واحد أحد.

[AAA] 09-15-2016 04:46 PM
لك التحية [الحقيقة المرة]..وكل سنة والجميع بخير..
اتفق معك تماما..ونفس الفكرة هي ما ظللت انادي به وما يجب اعظاؤه أولوية التفكير.. وتتلخص في كاريزما قيادية توضح للجماهير معالم طريق الانتفاضة ومحطاتها بمثابة البوصلة.. (اجهاض هبة سبتمبر نموذجا)..واقصد بالكاريمزما قد تكون جبهة..تحالف..قوى مدنية..مسلحة..شخصية...الخ..
** اما الاهم وكما تفضلت فان وجود برنامج مقنع تلتف حوله الجماهير لما بعد الانتفاضة وسقوط النظام وتدعمه هو ما يجب التفكير فيه ولتكن حكومة منفى كمقترح عملي..خالص تقديري..

Sudan [الحقيقة المره] 09-15-2016 10:52 AM
اذن التحضير (برنامج الحكم البديل) يسبق ازالة النظام ...طيب كيف يتم التحضير ؟؟
حقو يكون الاجتهاد والنقاش والاخذ والرد حول هذه المسألة : كيف نحضر ونعد برنامج متكامل للحكم البديل ....هل عبر حكومة منفى مثلا ؟؟


#1519215 [طارق]
3.00/5 (6 صوت)

09-14-2016 07:00 PM
الان بالمناسبة دي ممكن نعرف ليك عملت بلوك للزول الرسل ليك الايميل ده؟ حسب كلامه معاك فهو زول محترم قاعد في أمريكا وهمو علي السودان ونفسو يعقب عليك وخلاص وأنت يا شاطر عملتو كوز وجدادة ودي مشكلتكم أنكم قصيري بصر وبصيرة ودائماً قافلين عليكم الباب والشباك ومادايرين تحتكو بالطرف الاخر ولا تسموا الا ما يسركم فقط والحزب الشيوعي الذي تنتمي له هو أكبر مثال علي الانغلاق فهو لا يهش ولا ينش. ما داير أكتب كتير لأنك لا تحترم الطرف الاخر.

[طارق]

ردود على طارق
[غسان المقتول] 09-14-2016 11:09 PM
طروقه يا طروقه... يا جداده تحت اللالوبه قلت من أمريكا و أمريكا قالوا ليك ما فيها جداد...قول كااااااك.

[المعارضة] 09-14-2016 09:15 PM
الطرف الآخر موبؤ ب ايبولا الفاشية والحقد والكراهية ولا يصلح الاحتكاك به.


#1519208 [عودة ديجانقو]
3.69/5 (9 صوت)

09-14-2016 06:49 PM
الأخ مصطفى كل عام وأنت بخير
أنا شخصيا لا أشك بأن هؤلاء الوسخ أتوا من نفس البيوت التى أتى منها قادتهم أمثال البشير ونافع وعلى عصمان والجاز وعطا وقوش..بيوت ليس فيها أولى أمر لكى يحسنوا تربيتهم.
والملاحظ بأن كل هذه القمامه غرباء على أهل الخرطوم وطبقوا فيها مثل بلد ما بلدك أمشى فيها عريان بمعنى كما قال احد الظرفاء لا اذكر اسمه إذا زين العابدين قل أدبوا بنمشى نشتكيهوا لعمنا للمربى الفاضل عمنا محمد احمد عبدالقادر.

كنت عايز أرد على المسمى نفسه ابومحمد لكن الأخ الأنيق الفقير نتف ريشوا كويس لكنه لايفهم معنى هذا الكلام لأنه بهيمه...بس عايز أضيف واقول يا ابوحماده إذا مفتكر البلد دى بتهمك قيراط نحن الشرفاء اولاد الناس بتهمنا مليون قيراط وما حنرتقى بأدب الحوار أهو غلاسه كده وأعلى ما فى حميرك اركبوا.

[عودة ديجانقو]

ردود على عودة ديجانقو
United Arab Emirates [الفقير] 09-15-2016 02:28 AM
كل سنة و أنت و جميع الأسرة و الأهل و الإحباء بألف خير و عافية ، و أهني و أحي عبرك الأخ مصطفى عمر

نفتقد دائماً تعليقاتك ، رغم تقديرنا لظروف الجميع ، قياساً لما نمر به ، و مع ذلك أرجو أن يكون تواصلك راتباً ، حتى و إن كان بكلمة واحدة ، لمجرد إثبات الحضور ، و حتى نطمئن عليكم.

مع تقديري أيضاً ، إنك تقدم مساهماتك عند الملمات.

الظريف الذي أشرت إليه هو المرحوم سينا! و هو نفسه عندما تم إعتقال بعض أبناء أم درمان في بداية الإنقاذ ، لم يجد لهم أي أثر و لم يعرف أي مسؤول في الأمن ليسأل عنهم أو يبحث عن أهل الضابط المسؤول ليتوسطوا لهم كما كان يفعل في عهد نميري ، و لم يستوعب موضوع بيوت الأشباح ، لذلك قال قولته المعروفة لناس أم درمان:

الناس ديل خالاتم وين؟

و نكاته يمكن أن توثق لتاريخنا الإجتماعي ، رغم تضارب الآراء في نسبتها له أو للهادي الضلالي المحبوب أيضاً للمجتمع.

سينا كان لديه عدد كبير من المعارف من ناس الجيش و في الأيام الأولى للإنقاذ إختلط الأمر على سينا و معارفه من الجيش و لم يعرف أحد من هو عمر البشير ، حيث إنه كان ضابطاً باهت الظل ، و كان معروفاً في وحدته (المظلات) بإسم عمر حسن ، فقط ، و لم يعرف ناس الجيش إسمه الرباعي (عمر حسن أحمد البشير) إلا بعد الإنقلاب ، لذلك و لفترة طويلة كان هناك خلط في تحديد شخصيته داخل الجيش أو خارجه ، و لفترة طويلة كان الجميع يستخدم إسمه كاملاً للتعريف به ، و هنا جاءت نكتة سينا التي فيها عمق فلسفي و رمزية ، حيث قال:

السودان ده من ما قام ، بنادي الرئيس فيه بإسم واحد ، و الوزراء بالكتير إسمين ، الناس كلها كانت بتعرفك قاصد منو ، مثل الأزهري ، المحجوب ، عبود ، نميري!
و حسه الناس ديل بعد ما تقول إسمهم رباعي الناس ما بتعرفهم ، تقول عمر حسن أحمد البشير ، ناس الجيش ما يعرفوه ، إلا تقول عمر حسن الجبهجي بتاع المظلات.

علماً أن سينا كان صديقاً مقرباً لعدد من أعضاء مجلس قيادة الثورة.

أليس هذا مقارب لقولك:
[إذا مفتكر البلد دى بتهمك قيراط نحن الشرفاء اولاد الناس بتهمنا مليون قيراط]

سينا و الهادي الضلالي ، طيب الله ثراهما ، كانت لهما نظرة فلسفية عميقة و تعبر عن أسى و حزن أولاد البلد ، و هم يشاهدون بأم عينهم البلد تستباح بأناس لا ينتمون للبلد و لا يعرف لهم أهل أو إرتباط بالمجتمع.

الله يرحمهم نظرتهم كانت ثاقبة و سابقة لزمنهم ، و ما أحوجنا لأمثالهم في يومنا هذا.

خالص مودتي


#1519188 [sasa]
3.68/5 (9 صوت)

09-14-2016 04:46 PM
اخى مصطفى كل سنة وانت طيب ...والنظام يختار دائما المتردية والنطيحة والناس التبع الضعفاء نفسيا وسلوكا وخلقا واخلاقا ... لان الانسان الذى يميز بين الحق والعدل والمساواة لايرمى نفسه بين مخالب بنى كوز تجار الدين والدنيا والدولار

على الا انسى ان بعض من الميكافللين ناس الغاية تبرر الوسيلة من بعض المدركين يتبعون وللأسف البشكير وورثة الترابى ومحمد عطا وحميرتى


تبا لهم

[sasa]

#1519164 [مبارك]
4.31/5 (9 صوت)

09-14-2016 03:00 PM
الأخ مصطفى حياك الله وكل عام وانتم وجميع المناضلين السودانيين بصفة خاصة بيخير والف صحة وعافية وانشاء الله السنة القادمة نعيد كلنا في السودان بعد كنس الزبالة منه وذلك لان الزبالة ريحتها منتنة واذا لم تكنس لم تصح الحياة ، فلابد من النظافة والنظافة من الايمان .
اخي مصطفى المثل بقول المحرش ما بقاتل (ما بكاتل ) ، فالجداد الالكتروني ديل محرشين لكن ساعة الحارة ما حا يصبر واحد فيهم ، والمسألة دي جربناها مع جهاز امن نميري فعندما قامت الانتفاضة كلهم اندسوا ولم يظهر واحد فيهم حتى رئيسهم الذي علمهم السحر عمر محمد الطيب رأيناه يبكى زي الحرمة .
عشان كده ننصح بعدم الانشغال بالمعارك الجانبية فالمعركة الكبرى مع النظام قادمة ولابد من العمل لها جميعا وذلك بوحدة المعارضة وتقويتها وبث روح النضال في الشعب السوداني مع الشكر اجزله للمحتار في الكيزان

[مبارك]

#1519155 [ذكرى شهداء سبتمبر]
3.85/5 (8 صوت)

09-14-2016 02:32 PM
أكثر من ربع قرن من الفشل والتردى والمعاناة والانحطاط والدجاج الالكترونى لايزال نشطا في مهامه القذرة, للأسف تردى الوعى هو ما يمدهم بألاوكسجين للمواصلة فى حبك التراجيديا السودانية.

[ذكرى شهداء سبتمبر]

#1519115 [الممغوص]
3.69/5 (10 صوت)

09-14-2016 12:04 PM
هههههههههههههه الجداد يا استاذ حرقو الكلام ومرق ردة عليك
لكن مقال فى الصميم

[الممغوص]

#1519080 [Abu mohamed]
3.57/5 (6 صوت)

09-14-2016 10:07 AM
الاخ مصطفى لك التحية والتقدير وكل عام وانت بخير
من خلال ما قراته فى مقالك تحت مسمى جداد الكيبورد معروف الجداد هو من يكسر العدة بكسر العين وا ارى ذلك الا فى مقالك وكتاباتك ومن هم على شاكلتك أنتم من تحاولون زرع بذور الفتنة بين أهلنا فى السودان
من يقارعكم الحجة تقولون بانه كوز او اخوانى ومن يكون على هواكم منكم واليكم ما هكذا تورد الإبل يا مصطفى ارحمونا يرحمكم الله وأتمنى ان ارى فى كتابات لنا وإخوانك مايفيد السودان وشعبه وانى ارى فى كتاباتكم كرها للنظام لاغيره فهذا لايفيد ما هو الحل فى تقديرك لا تقو لى ذهاب النظام ليس هذا هو الحل
أرجو منكم الارتقاء بأدب الحوار الى ما يفيد الناس لا لكل رأيه وقناعته فلا يمكن بالمهاترات والجدال والسب ان ينصلح حال البلد وان يكون هنالك استقرار وأمن وطمانينة أكرر أرجو منكم جميعا الى نغير من سلوكنا تجاه الآخرين لنرتقى بسوداننا الى مصاف الدول المتقدمة والله من وراء القصد وهو الهادى الى سواء السبيل

[Abu mohamed]

ردود على Abu mohamed
[كاره الكيزان] 09-14-2016 04:45 PM
اقسم بالله العظيم وكتابه الكريم انك كوز == لعنة الله على من جمعكم وعمل منكم تنظيم في قبرة الف مرة

United Arab Emirates [الفقير] 09-14-2016 02:26 PM
قرأت المقال في بعد صلاة الفجر و كان عدد الزوار حوالي 700 و حالياً عدد الزوار فاق ال 13 ألف زائر!

للكاتب سجل مشرف من المواضيع التي تهم الرأي العام و أغلبها إقتصادي و مدعم بالأدلة و الوقائع ، و حيثيات تدين النظام.

الكاتب و معظم كتاب الراكوبة الشرفاء ، لا يستخدمون جارح القول ، و لا يجعجعون بشعارات زائفة لذا يجدون إقبالاً و ترحيباً من رواد الراكوبة التي تتصدر موقع الصدارة حسب مؤشر أمازون ، فهل كانوا سيجدون كل هذا الإقبال إذا كان يسبون كما زعمت.

إتهمت الكاتب و أخوانه بإنهم يكرهون النظام ، لكن الأصح أن الكاتب و أخوانه و غالبية رواد الراكوبة و معظم الشعب السوداني نكره بشدة ممارسات النظام و توابعه و خوازيقه التي غرسها في الوطن.

ذكرت:

[من يقارعكم الحجة تقولون بانه كوز او اخوانى]

و لم ترينا مثال لمقارعتك!


أما قولك:

[أرجو منكم الارتقاء بأدب الحوار]

فهذا ليس مقامك و يبدوا إنه لم ينصحك أحد بالإضطلاع على مقالات الكاتب السابقة ، لتقف على الجهد الذي يبذله في تحضير و توثيق مادته ، مما يدل على صدق إحترامه للقراء و تفانيه في ذلك.

و أرى إنك تخاطبه بصيغة الجمع و أشرت لأخوانه ، و رغم علمي بمن تقصد ، فكان الأجدى لك أن تحددهم و تسميهم لنا ، ليكون التعقيب عليك أكثر تحديداً.

أي إنسان سليم الفطرة ، من الطبيعي أن يكره النظام و فكره و عقيدته و كل ما يمثله.

النظام الحاكم هو من يقوم بتكريس الفتن في المجتمع ، لأن عقيدته و فكره قائمة على تكفير و كراهية المجتمع (البنا و سيد قطب) ، و أجهزة مخابرات الدول الإستعمارية أنشأت و دعمت هذه الجماعات (الأخوان المسلمين و ما شابه) ، لتفتيت المجمتعات و القوميات.

إدارة الراكوبة و محرريها و كتابها و معلقين و رواد ، لا يتبنون أي سياسة تدعو للعنصرية و الفتن أو التطرف ، كما تفعل الإنقاذ ، و كما تحاول بثه أنت و حسنين و القويضي ، فالكاتب و أخوانه يعبرون عن صوت الغالبية العظمى من الشعب السوداني و يتبنون قضاياه و يدافعون عن حقوق ، و هم رموز وطنية شامخة.

أما الحل الذي أراه أنا و ربما يوافقني فيه الكاتب و أخوانه!

فيمتثل في إزالة النظام بتوابعه و أزياله و خوازيقه و يكون ذلك بتحضير و تخطيط مشروع متكامل لإدارة البلاد بعد الإطاحة بالنظام بإذن الله و إسترداد الحقوق و مقدرات الدولة المنهوبة من كوادر النظام و رد المظالم الخاصة و العامة.

و الإصرار على تحضير المشاريع و الخطط (برنامج الحكم البديل) ، لتجنب السلبيات التي لازمت تجاربنا الثورية السابقة (إستلاب الثورات) ، و لضمان العدالة و المساواة و عدم الصراع و المزايدة على السلطة ، كذلك ليطمئن الشعب بعدم وجود أي توابع للنظام في مرحلة الحكم الإنتقالي من التنظيمات التي تفرخت من تنظيم إبليس الأكبر ، بل سيخضع الجميع للمحاسبة و يحاكم من تثبت إدانته.

و لنكون بحق و حقيقي في مصاف الدول المتقدمة إن شاء الله و نسترد وطننا معافى من دنس الإنقاذ و خبثها.


#1519077 [حسنين]
2.32/5 (5 صوت)

09-14-2016 10:00 AM
بل انت رسالة منهم وفيهم وتنقل لنا في اوساخهم نحن صدورنا مليانة ولايهزنا الكلام الممجوج والبلد فيها ازمة تنظيم وليس سببها الجداد والفاقد التربوي ودارسي مناهج بني صهيون مايكتب مثل كلام الا الضعيف اليوم نحن وفي اي لحظة جاهزين نطلع الشارع ولكن وين التنظيم والقيادات الشغلانة محتاجة لهبة واحدة وخروج منظم في وقت واحد

[حسنين]

#1519071 [صلاح محمد الحسن القويضي]
2.10/5 (8 صوت)

09-14-2016 09:45 AM
(أنا ما كوز...، و لا مع الحكومة، لكن بكره الغرًابة! أنا ضد الحكومة و عارف انهم فاسدين، لكن لو راح البشير حا يجونا ناس الصادق المهدي و الميرغني و ناس عرمان و عقار)
اها رتبتي شنو؟

[صلاح محمد الحسن القويضي]

ردود على صلاح محمد الحسن القويضي
[صلاح محمد الحسن القويضي] 09-16-2016 12:46 PM
(أنا ما كوز...، و لا مع الحكومة أنا ضد الحكومة و عارف انهم فاسدين، لكن لو راح البشير حا يجونا ناس الصادق المهدي و الميرغني و ناس عرمان و عقار)
انا اعتذر...لم انتبه لعبارة (لكن بكره الغرابة)...اانا نقلت النص من المقال بدون انتباه...بالعكس انا ما عندي اي عداء للغرابة او ناس الشملية او الشرق او الوسط او الجنوب...انا اكن لهم كل التقدير والاحترام. انا عندي موقف من الصادق والميرغني باعتبارهم احزاب تقليدية جربنناها قبل كدا كم مره ومن الحركة الشعبية باعتبار انه ما صار عندها برنامج بعد انفصال الجنوب...مرة اخرى اكرر اعتذاري لكل ابناء الغرب الذين ااكن لهم تقديرا خاصا ولي من بينهم صداقات عابرة للزمان والمكان

United Kingdom [مغبونه] 09-16-2016 11:59 AM
جداد الكتروني بجداره

محاولة بائسة لزرع الفتنة والايهام بأن قراء الراكوبة عنصريين

نحنا ما عندنا مشكله مع الغرابة (او اي جنس اخر في السودان) وبنحبهم موت ومقدرين تضحياتهم كلنا ضدكم واذا راح البشير فليحكم من هو اكثرنا كفاءة وتأهيلا بغض النظر عن جنسه او قبيلنه

[holy] 09-15-2016 02:39 AM
نحن كلنا بنكرهك..

Qatar [ياسر] 09-14-2016 09:42 PM
رتبتك مغفل نافع !

Sudan [كنى] 09-14-2016 08:36 PM
ارتقى للمستوى الحوار اوصمت . طيب الغرابه ما ناس ولا فاكر نفسك احسن منهم العنصريه تخصم من احترامك ,,يا امه ضحكت من جهلها الامم

[murtada ballal] 09-14-2016 06:15 PM
Mr. Salah,,,Such dis couraging ideas of saying who is going to rule, after this regime step down..l do agree with you that Mergani,,or Sadig mahadi are of no value to lead the country again,, and should go together with their old parties to retirement.and remain as historical parties ...We have young new generation of high callipar ,and plenty of Doctors,engineers,and professor of international istandard,who can lead the country to the safe shore....Forget about these two parties and think of the futur

[الكاشف] 09-14-2016 05:40 PM
رتبتك عنصري شاذ والشذوذ والكراهية والعنصرية من صفات الكيزان .. مبروك وعقبال الدكتوراة

[شاعر الناها] 09-14-2016 04:53 PM
إنشاء يا إبن القويضي الغرابة سو ليك شنو لحد ما تكرههم؟؟ هو أصلاً إنت لو كرهتهم أو حبيتهم حتفيدهم في شنو؟؟ للأسف مثل هذا المدعو صلاح محمد الحسن القويضي هم سبب أزمات السودان المعقدة ... يا أخي هذا وطن يسكنه الجميع ولا علاقة لمشاعرك الخاصة بالموضوع... وليس بالضرورة أن تحب كل اهل السودان لكي تشرق الشمس...الجميع في هذا الوطن له الحق فيه وفي حكمه ... في النهاية يكون الإحتكام لصندوق الإنتخابات والمؤسسات...وإلا فلا سلام ولا إستقرار ...


#1519020 [المحتار فى الكيزان]
3.73/5 (10 صوت)

09-14-2016 05:51 AM
عيدٌ بأيّةِ حالٍ عُدتَ يا عيدُ بمَا مَضَى أمْ بأمْرٍ فيكَ تجْديدُ
التحية للشعب السوداني بمناسبة عيد الأضحى المبارك اعاده الله علينا والبلاد قد انعتقت من ايدي السفهاء الذين يحلمون بقميص ميسي والشعب يتضور جوعا ومرضا . تعازينا لكل ام سودانية فقدت فلذة كبدها بواسطة زبانية النظام فأصبح العيد لها مسيخا غير ذي طعم .
التحية للمناضلين في سجون النظام ونقول لهم ان الليل مهما طال فلابد ان يأتي الصباح .
تعازينا للمرضى الراقدين في بيوتهم ولا يجدون مستشفيات تعالجهم .
تعازينا للذين فقدوا بيوتهم نتيجة السيول والامطار والان يلتحفون الثرى . التحية للطيور المهاجرة التي ابتعدت عن الوطن لأنه اصبح لا يطاق جراء حكم الماسونيين .
ان بلادنا قد وصلت مرحلة من السوء فأصبح المواطن الذي يجد وجبة واحدة في اليوم هو من المنعمين في نفس الوقت يتبرع سيادة العميد عمر حسن احمد البشير بمبلغ 700 الف دولار لمائة حاج يوغندي !!!!
الم يعلم سيادة العميد ان الحج واجب على من استطاع اليه سبيلا ؟؟؟
الم يعلم سيادة العميد ان غالبية الشعب السوداني حق الخروف ما عندهم ؟؟؟ كيف يفكر سيادة العميد ؟؟؟ بل من اين اتى ؟ فهو قد كان نكرة لا يعرفه الشعب السوداني ، والده كان غفيرا بمشروع الجزيرة وذلك ليس بعيب ، لكن العيب ان تحقد على المشروع الذي كان ابيك غفيرا فيه فتدمره !!!
لقد اصبح السودان سيء السمعة في عهدهم الميمون حتى إسرائيل تبرأت من افعالهم سبحان الله .
غشوا الشباب ودفعوهم الى محرقة الحروب واقاموا لهم عرس الشهيد وعندما اختلفوا بينهم طلعوهم فطايس سبحان الله !!!! (اذا اختلف اللصان ظهر المسروق )
يجب على الجميع التكاتف والتلاحم من اجل انقاذ المواطن السوداني الغلبان . تأبى الرماح اذا اجتمعنا تكسرا واذا افترقنا تكسرت احادا .
تعليق الاخ مبارك

[المحتار فى الكيزان]

ردود على المحتار فى الكيزان
Canada [AL-kiran] 09-14-2016 11:03 PM
I'm : always pure Sudanese.. from "Al", al-kiran ,,amen



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الفيديو |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة