الأخبار
أخبار إقليمية
( التطبيع) .. هل هو نهاية مشاكل البشير الاقتصادية و ملف المحكمة الجنائية ؟!!
( التطبيع) .. هل هو نهاية مشاكل البشير الاقتصادية و ملف المحكمة الجنائية ؟!!
( التطبيع) .. هل هو نهاية مشاكل البشير الاقتصادية و ملف المحكمة الجنائية ؟!!


09-14-2016 11:01 PM
ابوبكر القاضي

في هذا المقال سوف اتناول موضوع الساعة ، وهو ملف تطبيع العلاقات بين الحكومة السودانية و دولة اسرائيل ، هذا الموضوع الذي تناولته اجهزة الاعلام الاسرائيلية المقروءة و المشاهدة ، بصورة تشبه (حملة منظمة مدفوعة الاجر) ، و خلاصة ماورد في الاعلام الاسرائيلي المكثف ، ان الدولة العبرية تلاحق اصدقاءها الامريكان و الاوروبيين و تحثهم علي مكافأة الحكومة السودانية علي موقفها من قطع العلاقات مع ايران ،و انضمام الدولة السودانية لحلف السعودية /الامارات و مصر المناهض للتنظيم الدولي للاخوان المسلمين .

سوف نتناول هذا الموضوع بهدوء ، و بعيدا عن الصورة النمطية بتابوهاتها التي انطلقت من مؤتمر اللاءات الثلاثة في الخرطوم عام ١٩٦٧ ، و تراكم الحساسيات التي واكبت التطبيع الاول الذي احدثه السادات بعد اتفاقية كامب ديفيد ، و ما ترتب عليها من مقاطعة لمصر و انتقال الجامعة العربية لتونس ، فتطبيع اي دولة عربية مع اسرائيل لم يعد حدثا ملفتا بعد اوسلو ، ووادي عربة ، و انهاء مكتب مقاطعة اسرائيل الذي ( كان) يتبع للجامعة العربية .. سوف نتناول هذا الموضوع في ضوء المحاور التالية :-

١- الي اي مدي سيقوي التطبيع مع اسرائيل موقف الحكومة السودانية ؟ وهل سيحل التطبيع مشاكل الحكومة السودانية الاقتصادية ، و الامنية ، و يحل معضلة المحكمة الجنائية بما يؤدي الي تبرئة عمر البشير كما ذهب البعض؟!!
٢- هل سيعيق التطبيع الانتفاضة الشعبية ؟
٣- هل يعيق التطبيع الحل السلمي الذي يفضي الي التحول الديمقراطي ؟

فيما يلي سوف نتناول بالتحليل انعكاسات التطبيع ، و استقواء الحكومة السودانية بالمجتمع الدولي و اسرائيل ، علي الاوضاع السياسية في السودان ، وذلك علي النحو التالي :

اولا :
أ - اثر التطبيع علي الاقتصاد و ملف المحكمة الجنائية :

التطبيع السري او العلني الجاري الان بين الحكومة السودانية و دولة اسرائيل ، سيكون له مردود اقتصادي ايجابي في المدي القصير ، سوف يؤدى الي الغاء الديون الخارجية ، و الي رفع العقوبات ( اذا استوفت الحكومة شروط المجتمع الدولي التى سوف نتناولها لاحقا ) ، و رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للارهاب ، و ربما يفتح البلاد ، و يشجع الاستثمار الخارجي ، و استقطاب رؤوس الاموال ، ( في وقت يهتم اليابان ، الصين ، تركيا و اسرائيل و كل العالم بافريقيا ) ، و هذه هي الجزرة التي ظلت الحكومة السودانية تنتظرها منذ ان قدمت التنازلات في مفاوضات نيفاشا، و مقابل موافقتها علي انفصال الجنوب و تكوين دولة مسيحية .

ب - ما مدي تاثير التطبيع علي المحكمة الجنائية ؟

يتوهم البعض ان ( تطبيع الانقاذ مع اسرائيل ) يمثل مفتاح علاء الدين السحري ، لحل كافة مشاكل الانقاذ بما في ذلك ( تبرئة البشير من المحكمة الجنائية ) .. اسوة بالرئيس الكيني كنياتا .. اعتقد ان هذا الفهم هو نوع من الوهم لا اساس له من الصحة ، و ذلك حسب البيان التالي :-

(١) علي الرغم من ان قضاة المحكمة الجنائية ، و مدعي عام المحكمة جلهم ان لم نقل كلهم افارقة ، الا اننا نؤكد ثقتنا التامة في حيادية المحكمة الجنائية الدولية ، و نرفض اي تشكيك في نزاهتا ، و عدالتها ، و اعتقد بان تطبيع البشير مع اسرائيل و امريكا لن يغير الوقائع بلف الدعوي ضد البشير و لن يؤثر علي ضمير المحكمة و لن يغير مجري العدالة .
(٢) تبرئة عمر البشير من المحكمة الجنائية تقتضى اعتراف البشير بالمحكمة .. و الموافقة علي المثول امامها طوعا .. اعتقد ان البشير لن يقامر بالخضوع طوعيا لاختصاص المحكمة الجنائية مهما قدمت له ضمانات سرية ، لانه في النهاية يؤمن بنظرية المؤامرة العربية وسوف يعتقد انها لعبة ، ( مصيدة ) ، و فخ للقبض عليه و محاكمته .
(٣) البشير ليس واثقا من براءته مثل نظيره الكيني كنياتا ، بل الثابت ان هنالك ادلة موثقة من اقوال البشير علي الهواء و امام الجمهور، ( لا نريد اسيرا ، و لا جريحا ) ، واعترافه الموثق بان عدد القتلي في دارفور عشرة الاف ... الخ .
(٤) هناك اجراء قانوني اخر ، يحقق نفس الغرض تقريبا ، و لا ينطوي علي اي مخاطر ، و هو ( التاجيل السنوي ) للمحاكمة عن طريق مجلس الامن ، و هو اجراء يمكن البشير من الاندماج في المجتمع الدولي ، و ممارسه مهامه كرئيس و السفر الي اي مكان دون ان يكون مهددا بالقبض عليه ،
(٥) ان اجراء التاجيل السنوي المشار اليه في الفقرة السابقة سيكون مريحا لجميع الاطراف ، انه مريح لعمر البشير لانه لا يعرضه لمخاطر الخضوع للمحكمة الجنائية كما سبق البيان ، مريح للمجتمع الدولي لانه سيضمن بقاء سلاح المحكمة الجنائية دائما في وجه البشير كاداة ضمان لوفاء البشير/ الانقاذ بالالتزامات و الشروط التي قامت عليها الصفقة .

ثانيا : هل يحول هذا التطبيع دون الانتفاضة الشعبية ؟

الاجابة قطعا (لا ) ، و لو كان التطبيع يحمي احدا ، لوفر الحماية للرئيس المخلوع حسني مبارك ، و من قبله للرئيس النميري الذي ايد كامب ديفيد ، و رحل الفلاشا ، ورغم ذلك قامت انتفاضة ابريل ١٩٨٥ .باختصار .. لا احد يستطيع ان يقف امام غضبة الشعب السوداني ، لا في الخارج و لا في الداخل .

هل يعيق التطبيع التحول الديمقراطي ؟ :

الاجابة قطعا ( لا) ، بل يضيف كاتب المقال بان تطبيع حكومة الخرطوم مع اسرائيل و المجتمع الدولي سيحقق المكاسب التالية :-

١- ان مكافاة الحكومة السودانية بالاعفاء من الديون الخارجية و رفع اسم السودان من قائمة الارهاب ..الخ ان هذه الحوافز مشروطة بوفاء الحكومة السودانية بالسلام الحقيقي في دارفور و المنطقتين ، و الالتزام بالتحول الديمقراطي .

٢- ان مسالة رفع العقوبات ، و الاعفاء من الديون الخارجية ، هذه امور تخضع لرقابة تشريعية ( الكونجرس ) ، لذلك لن تمر هكذا ، الا اذا ثبت بالدليل ان السلام الشامل قد تحقق في دارفور و المنطقتين ، لانه لا يوجد عاقل يقدم حوافز لحكومة تقتل شعبها ، و ان التحول الديمقراطي يمضي في الاتجاه الصحيح . بمعني ان التطبيع ، و فكرة الحوافز ستجعل المجتمع الدولي هو الضامن ( الخارجي ) لوفاء الحكومة السودانية بتعهداتها بشان السلام الشامل و التحول الديمقراطي .

٣- ان موافقة الحكومة السودانية علي التطبيع مع اسرائيل و امريكا ، هو دلالة ( انبطاح ) ، و يعتبر ( مؤشر ضعف ) ، و انهزام ، و ليس دلالة قوة ، بل يؤكد ما تقوله المعارضة السودانية بان حكومة الانقاذ في اضعف احوالها ، و في نهاية المطاف (دخلت بيت الطاعة) لمن كانت تصفهم بدول الاستكبار .
، لكي تنسجم حكومة الانقاذ الاخوانية مع بيئتها الجديدة ( اسرلئيل / مصر / السعودية / الامارات ) مطلوب من حكومة الخرطوم ان تتخلي تماما عن ارتباطاتها الاخوانية مع التنظيم الدولي للاخوان المسلمين ، و عدم العودة للتعاون مجددا سرا مع ايران ، و الابتعاد عن المشروع الظلامي الاخواني ، والقبول بالتحول الديمقراطي و الحكومة الانتقالية ، و تقديم وجوه جديدة لا تفوح منها رائحة اخوانية ، تكون قادرة علي استقطاب راس المال الاجنبي .
ابوبكر القاضي
كاردف / ويلز
١٤/سبتمبر /٢٠١٦


تعليقات 13 | إهداء 0 | زيارات 23695

التعليقات
#1519959 [Fahim]
0.00/5 (0 صوت)

09-17-2016 12:11 PM
ليست مشاكل البشير بل مشاكل الشعب الاقتصادية

[Fahim]

#1519734 [عثمان أحمد]
2.00/5 (6 صوت)

09-16-2016 03:18 PM
اسمه أبوبكر القاضي ويجزم ان محكمة لاهاي حياديه صحيح الاختشوا ماتوا .

[عثمان أحمد]

ردود على عثمان أحمد
United States [عودة ديجانقو] 09-16-2016 07:37 PM
وإنت إثباتك شنو انها غير حياديه ولا اهو طق حنك
إنتوا الواحد فيكم يتوهم اشياء لما تعشعش فى راسوا ويصدقها بدون ما يعرف ابعاد الاشياء وكيفية عملها.
إنت اذا مقتنع بان المنظمات المدنيه لها تأثير قوى فى تغيير قرارات اى حكومه غربيه وتجبرها على التراجع منها... وإذا المحاكم فى الدول الغربيه كاملة الدسم فى الحياديه ولا تستطيع اى حكومه ان تتدخل فى مسار عملها فلما لا ينطبق هذا على المحكمه الجنائيه.
كلامك ده ذكرنى لو واحد جاء زياره امريكا مثلا وعايز يشترى حاجه يقوم طوالى يضرب سعرها بسعر الجنيه السودانى يقول ليك والله (بالحليفه طبعا) سعرها فى السودان ارخص
فكر وقدر الامور كويس


#1519516 [حمارويه]
4.58/5 (13 صوت)

09-15-2016 05:58 PM
انتو التطبيع والتحول الديمقراطى دا شنو يا ربى دا نوع من انواع حلاوة قطن ولا شنو ،، معاكم حمارويه من سوق ام دفسوا شارع كرور الجنب الخور ،،، لن تنجح الثورة الا اذا فهم حمارويه ماهو التحول الديمقراطى مثل ناس كاردف وسكرامنتو وباريس ،،، فالثورة يصنعها ملح الارض الشعب الكادح ، لايصنعها اصحاب التنظير المفرط والكلمات المنمقة ،،،،، يصنعها هتاف الدكتور شالوا الخور

[حمارويه]

#1519514 [أبو سماهر]
4.16/5 (10 صوت)

09-15-2016 05:55 PM
والله انا لم استغرب لما نقلته صحيفة هاآرتس الإسرائيلية فنظام الإنقاذ والدولة العبرية وجهان لعملة واحدة. التخطيط اليهودي للتمكين من إحتلال فلسطين وإخضاع شعبها تضمن انتهاج وسائل القتل والإغتصاب وحرق القري بمن فيها من السكان ولن تنمحي من الذاكرة مأساة قرية دير يس. كان الهدف هو زرع الخوف في النفوس حتي تصبح قيادة الناس والتجكم في حياتهم أمراً سهلا. نقلت الإنقاذ هذاالقاموس اليهودي وزادت عليه لكسر شوكة الشعب بإشعال الحروب وإزكاء روح القبلية وضرب القبائل بعضها ببعض. الإنقاذ والدولة العبرية ( روح واحدة في جسدين) كما قال أحد المطربين

[أبو سماهر]

#1519476 [Rajab]
2.89/5 (8 صوت)

09-15-2016 03:13 PM
والله الكيزان ديل اكبر جهلة و طير و اغبياء. والشعب السوداني يستاهل البيحصل ليه. معقولة الاغبياء ديل بيحلموا انهم يطبعوا ولا بس يتعاملوا مع اسرائيل. اسرائيل عندها من الكروت والاتباع كفاية جدا في المنطقة العربية و الافريقية. وطبعا بشة وحميره ما ممكن يكونوا باى حال مرغوب فيهم. سبب واحد مافي يا طير.انتو ما عندكم حاجة اصلا والاراضي الزراعية الصينيين جاين الاسبوع القادم عشان يخلصوا اراضيهم في الجزيرة و الشمالية جنب السد الكبير. البلد كلها اتباعت وانتهت واي حاجة جاية الجماعة في انتظارها خلاص البلد انتهت و البيعملوا فيه ده بيوضح للازكياء بس ان البلد جوة الهاوية خلاص... اسرائيل بعد سد النهضة خلاص مسكت مصر و السودان وزمان قلت انوا اسرائيل هي الاساس في تمويل و بناء سد النهضة وانوا اللوبي اليهودي الان اصبح مارد عملاق في اديس ابابا.. فالحين بس يا الكيزان في الفساد و العرس مثني و ثلاث و رباع..الواحد عقله في .... مافي داعي وباقي العقل في سرقة المال العام.

[Rajab]

#1519412 [وليد]
3.13/5 (10 صوت)

09-15-2016 11:38 AM
انت يازول واعى بالهرطقة البتقول فيها دى وللا مازلت مصدق وهم روسيا امريكا قد دنى عذابها واضح انك مازلت عايش تحت تاثير غسيل الامخاخ ووهم المشروع الحضارى وواضح ايضا انك لا تفقة شى عن اى شى ولا ترى ابعد من وسائل الاعلام فى الخرطوم

[وليد]

ردود على وليد
United States [وليد] 09-15-2016 01:11 PM
اعتذارى لكاتب المقال قتعليقى الاول كان المقصود بة الرد على احد المعتوهين (المدعو طارق الهطلة) عموما قد نتفق فى بعض ماذهبت الية ولكن اختلف معك فى الكثير لكن دعنا نتفق ان هذا التطبيع سيعود على السودان بفوائد اقتصادية نتيجة اعفاء او جدولة الديون الخارجية السؤال هو مع غياب تام للعدالة الاجتماعية وسيطرة مطلقة للفئة الضالة ماهى الاليات التى تضمن ان المستفيد الفعلى من النمو الاقتصادى المترتب على هذا التطبيع سيكون هو افراد الشعب وليس اسرة البشير وطغمتة ان اى تطبيع مع الحكومة السودانية من اى جهة سيكون بمثابة اطالة لعمر هذا النظام البغيض وبالتالى اعادة لصياغات سياسية عانى منها الشعب 27 سنة


#1519407 [صداح المغص]
3.92/5 (8 صوت)

09-15-2016 11:10 AM
التحول الديمقراطى دا البيعملوا منو ...اذا هم المناضلين السودانين هو اصطناع مشكلة مع الدولة السودانية وادعاء النضال والبحث عن اللجوء طيب انتفاضة السجم دى البعملها منو اشباح المناضلين .. انتو منتظريين منو يعمل التحول الديمقراطى ، ابو عيسى العايش على هامش الزمن ولا الخطيب المسكين و لا عرمان ابو اضان .، واحد فى امريكا وواحد فى كندا وواحدة فى فرنسا والمشكلة شنو بنطلون احيييييي انا من البنطلون دا ، ، واحب البنطلون والجوه البنطلون ، مافى واحد مشى روسيا ولا كوبا ولا مملكة كوريا ،، اصبح ملاذ اهل الشيوع والثورية هى واحة الحرية الاميريالية البغيضة ،، طيب مادى سنة سودانية متجذرة كراهة الشئ والحب مستقبلا ودا العملتوا الانقاذ كره اسرائيل والحب لاحقا ،،،

[صداح المغص]

#1519397 [Future]
3.25/5 (3 صوت)

09-15-2016 10:25 AM
الاسئله التى لم يطرحها الكاتب:
1- هل سيساعد التطبيع مع اسرئيل الابقاء على ما تبقى من السودان؟
2. هل سيساعد التطبيع مع اسرئيل رفع العقوبات الامريكيه؟
بالنسبة للسؤال الاول هل سيساعد التطبيع مع اسرئيل الابقاء على ما تبقى من السودان نعلم ان اسرائيل صارت تهيمن على القرن الافريقى وخاصة دول الجوار اثيوبيا، جنوب السودان، كينيا ويوغندا. ونعلم ان لاسرائيل طموحات فى هذا الاقليم.واذا توقف السودان امام هذه الطموحات ستفعل اسرائيل بنا الافاعيل فيجب ان نتقى شر اسرائيل ونتعظ بالدمار الذى يحدث فى سوريا. حينها لن تحمينا السعوديه.
اما بالنسبة للسؤل الثانى هل سيساعد التطبيع مع اسرئيل رفع العقوبات الامريكيه نعلم ان السياسة الخارجيه الامريكيه بالنسبة للمنطقة العربيه متروكة حصريا لاسرائيل ولا ينكر ذلك الا مكابر. واى مجهود لرفع العقوبات الامريكيه مضيعة للوقت.
نعم علاقه طبيعيه وصداقه مع اسرئيل سيرفع العقوبات الامريكيه فورا.

[Future]

#1519366 [ahmed]
2.88/5 (4 صوت)

09-15-2016 08:49 AM
العالم يعيش في صراع شرس حول المصالح ولا حدود للسياسة ..والبتغلب بيهو العب بيهو ...

[ahmed]

#1519364 [الفاروق]
3.07/5 (5 صوت)

09-15-2016 08:47 AM
شرعا هو القدر . فهل من وقع فى النفاق والكفر يعذر وأن كان مجتهد فى نصرة لا اله الا الله . كان مجتهد لكنه تخطى العلم الاخروى وذهب يعمل بدون علم او تعلم علم اخروى غير صحيح معتقد انه الصراط المستقيم ( الاخسرين اعمالا ) على فكرة كلنا صوفية اقصد نشأنا صوفية ولا يغير الله ما بقوم حتى يغيروا ما فى انفسهم . كذلك الكوز ( الاخوانى ) وكل الفرق . فالاصل : قل امنت بالله ثم استقم . يعنى لا تعمل الا بعد ان تعلم نفسك العلم الاخروى الصحيح لكى لا تتورط كما تورط الكيزان فى الدنيا وورطتهم الكبيرة حساب الاخرة كيف يتوبوا وعليهم اصلاح وبيان شروط التوبة . فقد انطبقت عليهم الاية (لا يستطيعون مضيا ولا يرجعون ) فرحمة الله التى وسعت فى باب التوبة الفاتح لكل حى يرزق وعطاء ربك غير محظور وفضله يغدو ويروح لكن هولاء وصلوا مرحلة لا يتصورها الا مومن بدرجة فوق درجة علم اليقين . فصار همهم الاول نجاتهم من حساب الدنيا والمشاهد اذدادوا ورطة فى حساب الاخرة انتهى لمن يفهم او هو مومن باليوم الاخر ويرد الامور لله ولرسوله .

[الفاروق]

#1519326 [كمندان عمرو علاء]
3.93/5 (7 صوت)

09-15-2016 05:26 AM
اعتقد والله اعلم انو الانقاذ حتمشي لطريق تسويه شامله في السودان وتطبيع مع الصهاينه في الخارج واظن حيكون في نموذجين لاثالث لهما واحد انو الانقاذ يفك علاقتو مع الاخوان وبرنامج الاخوان المسلمين ويمشي لتسويه شامله مع كل القوى السودانيه المعارضه او انو النظام ده قبل مايحصل ده كلو حينبسم لي نظامين جزء عاوو يبقى جزء من تنظيم الاخوان والحلف الممانع وجزء حيكون مع عمر البشير والناس دي حتتحارب في العاصمه وحتقتل في بعض وسوف يقتلعون من السودان اقتلاعا كما تنبا محمود محمد طه لذا كل الطرق ف مصلحة المعارضه السودانيه التي وبذكاء وقعت على خارطة الطريق بقراءتها الصحيحه للاوضاع ف المنطقه وشعف النظام الذي قارب على الدمار نتمنى ان نصل لتسويه سودانيه سودانيه شامله عادله لكل السودان واستقرار امني وسياسي في البلاد بدون رائحة الدماء والدمار والفوضى

[كمندان عمرو علاء]

ردود على كمندان عمرو علاء
France [كاسـترو عـبدالحـمـيـد] 09-15-2016 09:08 AM
بالرغم من ان الكيزان الآن خارج الحكم والأمور كلها وصلت للبشير فى طبق من ذهب مكافأة له على الذل والأهانة والتهميش طيلة فترة الـ 27 عاما من فترة حكمه الذى بدأ صوريا وديكوريا وهم كانوا من يحكمون ولكن الأحداث التى حصلت نتيجة الخلافات بينهم ضاع منهم الحكم وآل الى البشير التى احضروه ليكون حاكما كزوج الملكة وهو استحمل كل تدخلهم فى وظيفته الى ان جاء اليوم الذى اندثروا فيه واستلم الحكم لأول مرة اعتبارا من السنة الماضية . الا انهم يتحملون يوميا تبعات الفساد ويلصق بأسمهم لأنهم هم من قاموا بالأنقلاب . اما الأحداث التى تقول بعملية التطبيع مع اسرائيل وشطب الديون وعودة العلاقات مع اميركا وحدوث انفراج الخ .... مقابل تخلى البشير عن ايران وتنظيم الأخوان المسلمين العالمى والتبروء منهم والأنضمام الى محور السعودية وقطر والأمارات فهو كلام ليس بالسهولة التى يكتب بها . ايران لم ولن تسكت على الأهانة التى وجهها لها البشير وايضا تنظيم الأخوان المسلمين العالمى بالأضافة الموجودين فى السودان لن يقبلوا بان تمشى الأمور هكذا لأنهم ببساطة يملكون اسرار القوة التى يستطيعون بها الأطاحة بالبشير والخلاص منه اذا تمادى اكثر فى استبعادهم ومحاكمتهم بتهم الفساد اليومية التى يتم كشفها وهم بطبيعة الحال حسب سلوكهم واخلاقهم لا يستسلمون بسهولة واذا كانوا الآن خارج اللعبة , فهم اكيد يخططون لأقتلاع البشير والقضاء عليه واستعادة حكمهم منه . وهم يحسنون مثل هذه العمليات ويركبون الموجة مع الشعب عند الخلاص من البشير الذى اصبح الآن يتحمل كل مساوى الحكم وهم بخروجهم وابعادهم من الحكم اصبحوا فى المعارضة, يطبخون فى طبختهم على نار هادئة وسوف تكون هذه المرة الأنضمام الى الشعب فى قلب نظام الحكم والخلاص من حكامه عسى ان يغفر الشعب لهم وكله بثمنه .


#1519313 [قرعم]
3.19/5 (5 صوت)

09-15-2016 01:58 AM
لا أعتقد أن كل ما جئت به سيكون لكن هي اجتهادات لا بأس بها

[قرعم]

#1519311 [طارق]
3.04/5 (7 صوت)

09-15-2016 01:43 AM
المقال عبارة عن إفتراضات مأخوذة مما كتبه ويكتبه الإعلام العبري الإسرائيلي الذي يريد أن يتكسب من مواقف السودان. السودان في طريقه للتطبيع مع أمريكا وستكون ثمرة هذا التطبيع هو رفع العقوبات وإعفاء الديون وتجميد المحكمة الجنائية ودعم السودان والإبقاء علي حكومة المؤتمر الوطني في الحكم إلي أن تقوم الساعة. أما علاقة السودان بإسرائيل فستكون مثل علاقة السعودية بأسرائيل - أي صفر كبير - فلا تبادل دبلوماسي ولا إعتراف بأسرائيل أبداً.

الإنقاذ حكمت السودان 27 عاماً بدون دعم أمريكا، أما مع الدعم الأمريكي فإنها ستحكم السودان إلي مالا نهاية أيها المعارضون المخرفون!

قال إنبطاح قال! أصلاً لا يوجد دولة عذبت أمريكا مثلما عذبناها وجنناها وأحرجناها وأفشلنا لها كل مخططاتها.. أمريكا هي التي إنبطحت أخيراً وعرفت أن الوسيلة الوحيدة للتعامل مع السودان هي التعامل بإحترام وليس التعامل الإستعلائي الذي لم ولن نقبله.. وسودان البشير ليس هو سودان نميري لو كنتم تعلمون. النميري سقط والقذافي سقط ومبارك سقط لكن البشير هو الوحيد الذي مازال يمسك بمقاليد الأمر بقبضة من حديد.

بلا ثورة بلا كلام فارغ معاكم.

[طارق]

ردود على طارق
[مسي بتاع فنيلتك] 09-17-2016 09:06 AM
انت اغبي محلل في التعليقات التي قراتها من تاريخ صدور الراكوبة حتي اليوم امريكا دنا عذابها قوم لف بلي يخمك انت والبرططوش بتاعك البشير

United States [وليد] 09-15-2016 12:54 PM
انت يازول واعى بالهرطقة البتقول فيها دى وللا مازلت مصدق وهم روسيا امريكا قد دنى عذابها واضح انك مازلت عايش تحت تاثير غسيل الامخاخ ووهم المشروع الحضارى وواضح ايضا انك لا تفقة شى عن اى شى ولا ترى ابعد من وسائل الاعلام فى الخرطوم

[وليد]

Sudan [Future] 09-15-2016 10:36 AM
الاخ طارق والله وبكل الصدق اسال الله العلى القدير وفى هذه الايام المباركات ان ينير بصيرتك لان مثل هذا الحماس وان كنت لم تقصده سيودى بنا جميعا الى التهلكه.حاول ان تصبر على من تظنهم اعداء لكى تستفيد مما يكتبون.

Saudi Arabia [زول الله] 09-15-2016 10:07 AM
عليييييييك الله انبطاح اكتر من كدا كيف حكومتك زماااان قدمت فروض الولاء والطاعة والامريكان عملو الدايرينو ي السودان وحايخلوكم قاعدين عشان دي احسن طريقة ينفذو بيها مخططاتهم يا اللي فاكرين روحكم اذكياء وانتم اغبي من مشي علي البسيطة

Romania [Awadalamin] 09-15-2016 09:54 AM
كاااااااااك. قال جنناها. اختشوا يا عالم. انتوا الان بتلعقوا في جزمتها وتبكوا. استغرب في هذا الجداد الذي لايخجل ولايستحي.

Sudan [عمر] 09-15-2016 08:58 AM
كلامك هو عين العقل ولكنهم لا يعقلون ..

United Arab Emirates [لحظة لو سمحت] 09-15-2016 07:19 AM
هزارك بايخ هو نحن الفينا مكفينا اظبك داير فلقة من عكازنا الذى اصلا من الكلب و الكلاب نباحها ظاهر لا نهيق و لا صهيل و لا هو هديل

Sudan [د. هشام] 09-15-2016 07:01 AM
كلامك عجيب يا (وهم)...الظاهر عليك بقيت تصدق إنو (أمريكا روسيا قد دنا عذابها)!!!!

[كمندان عمرو علاء] 09-15-2016 05:31 AM
ههههههههههههه امريكا من غير تكاليف حققت مصالحها ف السودان بانفصال الجنوب واذا استمر هذا النظام صدقني من مصلحة امريكا لانهم حيفصلو باقي المناطق عن طريق النظام الفاكيها في روحو مقاوم وممانع زي بشار الاسد الوهمي الدمر كل بلدو وشرد كل شعبه باسم تلمقاومه ياسلام على انظمه زي كده ولااحلى طبعا لامريكا مقاومه وممانعه ويدمرو بلدانهم عشان كده الامريكان زعلانين على مرسي عشانكان هو وجماعتو حيعملو نفس الشي في مصر بس لاحياة لمن تناظي ياقبضه من حديد انتا هههههههههههههخه



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة