الأخبار
أخبار إقليمية
الحركة الشعبية : المؤتمر الوطني لايمتلك مبادرة جديدة وإقتراحه بتكوين لجنة مشتركة سبق أن طرحه في الجولة السابقة
الحركة الشعبية : المؤتمر الوطني لايمتلك مبادرة جديدة وإقتراحه بتكوين لجنة مشتركة سبق أن طرحه في الجولة السابقة
الحركة الشعبية : المؤتمر الوطني لايمتلك مبادرة جديدة وإقتراحه بتكوين لجنة  مشتركة سبق أن طرحه في الجولة السابقة


محاولة جديدة لشراء الوقت وزر الرماد في العيون
09-23-2016 03:30 PM
المؤتمر الوطني لايمتلك مبادرة جديدة وإقتراحه بتكوين لجنة مشتركة سبق أن طرحه في الجولة السابقة وهي محاولة جديدة لشراء الوقت وزر الرماد في العيون



وجدت التنازلات التي قدمتها الحركة الشعبية لتحرير السودان في قضية المسارات في أربعة مراحل قبولاً من المجتمعين الإقليمي والدولي ورفض من المؤتمر الوطني ونظامه الذي لايهتم بمعاناة المدنيين أو بالراي العام الداخلي والمبادرات التي طرحتها عدة جهات ومن ضمنها الإمام الصادق المهدي على الرغم من موقفه المعارض للنظام، وكذلك الدكتور فتح الرحمن القاضي، وهو مسئول حكومي سابق في العمل الإنساني وخبير في القضايا الإنسانية.


وقد وجد موقف الحركة الشعبية والتنازلات التي قدمتها ترحيباً ودعماً من الرئيس أمبيكي ومن القوى الإقليمية والدولية، وطرح إبراهيم محمود نفس موقف الحكومة الحالي الذي يطلق عليه " مبادرة جديدة " وهو موقف لا هو بمبادرة ولاهو بجديد، ولا يخاطب قضية المسارات ويتهرب من معالجة نقطة الخلاف المتمثلة في أصوصا، ولجنة قيادة المؤتمر الوطني المشتركة ليست بديلاً بأي حالة من الأحوال لمعبر أصوصا.


الحركة الشعبية لاترى جديد في الموقف الحكومي بل هو مضيعة للوقت ولن يؤدي الي التوصل لإتفاق، ولايحتاج لتكبد العناء لعقد أي جولة قادمة، فهو مجرد مناورة للهروب من الضغوط الإقليمية والدولية، وشراء الوقت، ونحن لانحتاج حتى لمناقشة هذا المقترح فقد ناقشناه من قبل بحضور الرئيس أمبيكي.


أما عن حوار الوثبة فهو حوار حكومي غير متكافئ سواءاً إنعقدت جمعيته العمومية في 10/10 هذا العام أو العام الذي يليه، لن يحل قضية الحرب أو يوفر الحريات أو إحداث مصالحة بين السودانيين، أو الإتفاق على مشروع وطني جديد، ونحن غير معنيين بالموعد المضروب، وحوار الوثبة في أفضل الأحوال سيؤدي الي توحيد مجموعتين من الإسلاميين لايستطيعان حل المعضلات التي تواجهها بلادنا منذ الإستقلال، لاسيما قضية الحرب، فقد كانا تنظيما واحداً من قبل فمالجديد في توحيدهما الآن.



قيادة الحركة الشعبية لتحرير السودان

22/09/2016م


تعليقات 9 | إهداء 0 | زيارات 5077

التعليقات
#1522977 [الحاقط الطبقى]
0.00/5 (0 صوت)

09-24-2016 11:54 AM
كدى خلونا من المفاوضات هل تملك الحركة الشعبية مشروع سياسى ، اقرب مثال لمشروع الحركة السياسى هو دولة الجنوب كل التنظير السياسى مابفيد ،، ما عارف دولة مواطنة وحرية وديمقراطية وتداول سلمى للسلطة وهلما جرا ، هسى دا وينو فى دولة الجنوب ،، فشل مثال الدولة فى الجنوب وضع مشروع الحركة فى متحف التاريخ ،، لايمكن استبدال الانقاذ ب انقاذ اخرى نفس الملامح و الشبه و فاقد الشىء لا يعطيه ،، نحن مع الديمقراطية والحرية و دولة المواطنة وهلما جرا ، ولكن ومن دون الانقاذ والحركة الشعبية وكل الاحزاب التقليدية والشيوعية واليسارية والبعثية وهلما جرا التى فشلت مشاريع حكمها على مستوى البسيطة نحن المستقبل نحن الطريق الثالث ،،، ويا مولانا اعملوا لينا حزب الاحرار .

[الحاقط الطبقى]

#1522959 [السلطنة الزرقاء]
0.00/5 (0 صوت)

09-24-2016 10:53 AM
That is nice news, please go ahead do not stop Sudan needs like you because the government do not good to help people in Sudan , it just help who is support it

[السلطنة الزرقاء]

#1522885 [سننتصر علي الكيزان الخونة اكلي قوت الغلابة]
0.00/5 (0 صوت)

09-24-2016 07:20 AM
انها صناعة (شراء الوقت) .. الاستراتيجية الوحيدة التي تبقت للمؤتمر الوثني .. ولديهم الصادق المهدي كبير اخصائيي سياسات التسويف العالمية وخازوق المعارضة.
اما الحكام فليسوا علي عجلة من امرهم .. تملكوا اراضي الدولة ومشاريعها ونهبوا الاموال العامة والقتل والاغتصاب مستمر .. والجوع والفقر والمرض انهك اجساد المساكين ولاحيلة الا انفجار الشارع .. والذي هو ات ات لامحالة ولو بعد حين .. بإذن رب العالمين ..

[سننتصر علي الكيزان الخونة اكلي قوت الغلابة]

#1522881 [مبارك محمد الفضل]
0.00/5 (0 صوت)

09-24-2016 07:15 AM
يا عالم ارحموا السودان وارحموا الغلابي المكتوين بنيران سمسرتكم في قضاياهم وكفاية مبادرات وحوارات ونفاق وضحك على الذقون مبادرة ايه وقرب ايه وسخف ايه كفااااااااااية

[مبارك محمد الفضل]

#1522793 [إشراقات مهنيّة]
0.00/5 (0 صوت)

09-23-2016 09:14 PM
المُشتركون


باب نيفاشا دا من أضيق الأبواب
لكن دايرين ندخل رغم الأسباب وبؤس خارطة هذا الطريق الضهّاب
طالما توافقتم أن يمر بهذا الباب

يا إخواننا و رفاقنا ثُمّ الأحباب
ضعوا حدّاً فاصلاً لللإغتراب وقاصماً لظهر الإحتراب
في سبيل إقتساماتكم لنفط الرهاب مُقابل قبضنا للريح وشفطنا للسراب
وإن لم تفلحوا في ذلك فنرجوا أن تفهموا يا أصحاب
أنّنا حتماً سنحطّم ذلك الباب

على رؤوسكم وبآلة المِثقاب
سوف نثقّب الحائط الوهمي السراب طالما أقامه شركاء الخراب
وبعزيمتنا سنذلّل الصعاب

أين حائط برلين يا شركاء المُتأخونين
لقد حطّم الأسخياء حائط برلين وهم الآن يموّلون إتّحاد الأوروبيّين
برغم إنسحاب البخلاء البيريطانيّين

[إشراقات مهنيّة]

#1522719 [aokey33]
5.00/5 (1 صوت)

09-23-2016 05:39 PM
شغلكم نظيف ده العصر البجيب الزيت .. الشعب شعبع مذله وأهانة . لا ترحمو بني كوز مهما تذاكى علينا . ربنا ينتقم منهم دنيا وآخرة..

[aokey33]

ردود على aokey33
[سوداني] 09-23-2016 10:23 PM
ومنكم أنتم كذلك


#1522695 [معاويـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة]
5.00/5 (1 صوت)

09-23-2016 04:16 PM
كلام عين الحقيقه النظام لن يرضخ لاى ضغوط وكل ما يهمه هو توحيد صفوفه المبعثره والمرواغه وشراء الوقت فهو نظام لاتهمه قضايا الشعب والمواطنين عليهم بانفسهم وسرقة المال العام لايهمهم مواطن ولا وطن يكبر او يصغر كل ما يهمهم هو الحفاظ على المسروقات التى نهبوها من الشعب والسلطه فقط كل يجرى من مفاوضات وتكتيكات لاتفيد النظام يجب مواجهته بما يحمل وبنفس الالية التى يتعامل بها على الجميع ان يعلمو ذلك ويتوحدو فى صف واحد ضد هذه العصابات التى تتخذ من الدين سبيل لتنفيذ مخططاتها .....................................

[معاويـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة]

#1522693 [إشراقات مهنيّة]
0.00/5 (0 صوت)

09-23-2016 04:12 PM
باب نيفاشا دا أضيق باب
دايرين ندخل رغم الأسباب
يا إخواننا رفاق الأحباب
ضعوا حدّاً فاصلاً لللإغتراب
ضعوا حدّاً قاصماً للإحتراب

[إشراقات مهنيّة]

#1522692 [Konda Angelo]
5.00/5 (1 صوت)

09-23-2016 04:10 PM
نحن لا نريد أي تنازل لأن هذه الحكومة لا تمثل الشعب لذلك تفرض على بقاءه حيا هذه الشروط القاسية

[Konda Angelo]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة