الأخبار
أخبار إقليمية
كمال عمر : تم الاتفاق علي (9) مبادئ للحريات العامة ، الي جانب الاتفاق علي مهام جهاز الامن ومسئوليته
كمال عمر : تم الاتفاق علي (9) مبادئ للحريات العامة ، الي جانب الاتفاق علي مهام جهاز الامن ومسئوليته
كمال عمر : تم الاتفاق علي (9) مبادئ للحريات العامة ، الي جانب الاتفاق علي مهام جهاز الامن ومسئوليته


اتفاق الآلية التنسيقية للحوار الوطني علي قضايا استراتيجية
09-26-2016 10:23 PM
(سونا) - اكد عضو الالية التنسقية العليا للحوار الوطني (7+7) الاستاذ كمال عمر اتفاق الالية علي قضايا استراتيجية تخاطب القضايا الحيوية لمؤسسات الدولة بشكل تفصيلي .
وقال في تصريحات صحفية بالمركز الاعلامي للحوار الوطني عقب اجتماع الالية انه تم الاتفاق علي (9) مبادئ للحريات العامة ، الي جانب الاتفاق علي مهام جهاز الامن ومسئوليته ، والاتفاق وجود منصب رئيس وزراء يخضع لمساءلة البرلمان .
واكد ان الحوار الوطني تجاوز عقبة الدستور وشكل الحكم ، مشيرا الي استمرار الالية في مناقشة موضوع مؤسسات الدولة الحالية والمستقبلية بشكل تفصيلي . واعتبر الحوار الوطني علامة بارزة في تحقيق رغبات المواطن .
وقال ان لجنة القضايا الخلافيه قطعت شوطا كبير في اتجاه حسم القضايا الخلافية التي تشكل نسبة 2% ،مبينا ان الامور داخل لجنة القضايا الخلافية تسير بشكل مطمئن .
وقطع عمر بعدم تعطيل مسيرة الحوار لما بعد العاشر من اكتوبر ، معلنا استمرار الاتصالات مع الامام الصادق المهدي والموقعين علي خارطة الطريق للانضمام للحوار .وقال ان الوثيقة ستظل مفتوحة للجميع ولن نمنع الاخرين من الانضمام اليها في اي مرحلة من المراحل ، مؤكدا ان المبادئ ليست حكرا علي مجموعة ، مجددا استمرار الالية في اتصالاتها مع القوي السياسية والممانعين .
وقال ان اجتماع الالية التنسيقية للحوار الوطني (7+7) استعرض تقارير اللجان التحضيرية ومنحها فرصة لاكمال تكليفاتها مبينا ان الالية امنت علي كل التوصيات التي وردت من المشاركين الي لجنة التبويب لتضمينها .


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 11002

التعليقات
#1524538 [صديق المنشاوي]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2016 05:22 PM
خط هيثرو نسيتو يا يوسف والشهيد أحمد عبيد والشهيد سنهور

[صديق المنشاوي]

#1524348 [الفكي]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2016 11:05 AM
ممتاز قال مافي رئيس وزراء يا كمال عمر ، أها حتعما شنو ؟؟

[الفكي]

#1524252 [أبو محمد ا|لأصلي]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2016 08:07 AM
يا كمال عمر انت ليه جاري وراء الصادق المهدي والممانعين للوثبة انت مش قلت الحوار بمن حضر . يااخي اختشي وحقيقة ليس بعد اليتم ذنب مما مات شيخكم راح ليكم الدرب وبقيتوا أيتام المؤتمر الشعبي . قال الحوار بمن حضر قال طيب الجري والصادق وغيره لزومه شنو . غايته انا لو خيروني منو يحكم السودان لاخترت الحزب الشيوعي بدون تردد ليس لاني شيوعي أو حزبي عشان يقتص لينا منكم العملتوه في الشعب السودان طيلة عمر الانقاذ وما قبلها ، خاصة وانه عنده تار بايت معاكم من قديم الزمان من زمت واااااااااا معتصماه والحيزبون سعاد الفاتح. كان انت نسيت نحنا ما بننسى يا كيمو يا وهم.

[أبو محمد ا|لأصلي]

#1524206 [Nudi Shimaly]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2016 02:08 AM
في السياسة الكذب هو جزء من الشرعية السياسية، ومن فن السياسة : كلهم يكذبون، والصدق في السياسة يقود الى الفشل...الإسلام السياسي وجه آخر للرأسمالية المتوحشة وتم تكوينه من أجل خدمة الامبريالية وترتب عنه تصنيع الخوف والإرهاب والتصادم مع النموذج الحداثي العصري للدولة.
كل تخميناتنا حصلت عندما قلنا ان موجة الاسلاميين مجرد "موضة"لن تدوم طويلا فهؤلاء البلداء لا يفقهون في السياسية، و لا يمكن أن ينهض الفقيه من على لحصير، و يترك المسبحة و الفتوى ليدير أمور الشعوب اقتصاديا و سياسيا و دبلوماسيا،و يساير المصارف الدولية، و يفاوض جهابذة السياسة الدولية. و بعد فترة بدأت أوراق التو تسقط عن هؤلاء الانتهازيين الذين جعلوا من الدين مطية لتحقيق مصالحهم الشخصية، فأكلوا و شربا حتى تدلت الشحوم من أمامهم و خلفهم، اللهم لا حسد .. وصارت لهم أموالا كثيرة ..

[Nudi Shimaly]

#1524186 [يوسف رملي]
4.22/5 (6 صوت)

09-26-2016 11:17 PM
نرجو من لجنة التبويب تضمين التوصيات الآتية .
إحالة المتورطين في قتل شهداء سبتمبر الي العداله .
إحالة المتورطين بقتل شهداء السنادره بالعباسية الي العداله .
إحالة المتورطين في قتل الشهيده الطبيبه ساره الي العداله.
إحالة المتورطين في سرقة ملايين الدولارات بغرض الأدوية الي العداله .
إحالة المتورطين في صفقة القطارات الي العداله .
إحالة المتورطين في اختطاف وتعذيب المهندس محمد الي العداله.
إحالة المتورطين في مديونية الصين للمشاريع الوهميه للعدالة .
بعد تنفيذ هذه المطلوبات سوف نفكر في الانضمام للحوار .

[يوسف رملي]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة