الأخبار
أخبار إقليمية
الوزير.. و(الجن الأرقط)..!
الوزير.. و(الجن الأرقط)..!
الوزير.. و(الجن الأرقط)..!


09-27-2016 10:36 PM
عثمان شبونة

* المعلقون في شتى مواقع الانترنت يكملون الكثير من نواقص الصحفيين والكتاب... المستنيرون بهذه المواقع يمكن أن يتعلم منهم بعض الصحفيين ما لا يستطيعون تعلُّمه في مؤسساتهم.. هذه الإشارة ــ بلا مبالغة ــ مقصود بها (الاستثناء) وليس الكل.. فالتعميم ظلم لأهل الفطنة..!

* لا أدري؛ أهي مصادفة أم ابتلاء؛ أن يكون وزراء المالية في عهد السلطة السودانية الحالية مثال تندُّر وسخط.. أيضاً لا ندري إن كانوا بشراً مثلنا لهم نفس مشاعر (البني آدم) الطبيعي..! وآخر هؤلاء بدرالدين محمود الذي (فات السابقين) في غرابة التفكير والتصريحات التي لا يمكن (لملمتها) بدون ترديد (الاستغفار) أو الدعاء (اللهم أجرنا في مصيبتنا).. فالمصائب ليست في الموت وغيره من فواجع هذه الحياة.. بل تواجد الأشخاص بأمكنة لا تناسبهم يعتبر مصيبة؛ إن لم يكن مصيبتين في حالة وزير المالية؛ لكونه فاشل وينعدم لديه المنطق في قياس الأشياء بالأسلوب الذي يقنع ذوي الألباب (بالنظر للحالة السودانية اقتصادياً)..! قد يكون هذا الرجل مؤهل في جوانب لا نعلمها.. ربنا يضع سره أحياناً في عباده؛ فيكون الإنسان (المتدهور!) في مجال معيَّن ناجحاً في جانب آخر؛ ولو على مستوى خاص..! أما أن يشغل البعض وظيفة عامة لا يتقنون فيها ولا يخلصون؛ فهذا تمادي مع الباطل..!

* وزير المالية بدر الدين محمود أراد أن "يستعرض" بالمعلومات العامة التي وفّرتها وسائل الإعلام الجديدة للكافة..! وهو استعراض ينأى عن جوهر المشكلات الاقتصادية التي فاقمتها الحكومة.. وأخبرتنا هذه الحكومة؛ بل أكدت علينا مِراراً فشلها (فِعلاً) ونكاية بنا تجاهر بالفشل (قولاً).. فهي مغرمة بالثرثرة الفارغة التي لو جمعناها آخر العام لصلحت كتاباً تتعلم منه الدول الطرق المثلى للوقاية من السقوط والتدهور؛ بالعظة والتدّبر فحسب.. لكن تعالوا لنرى كيف يتحول تدهور الاقتصاد السوداني إلى (ميزة) كما يرمي الوزير في تصريحه بصحيفة (اليوم التالي) فقد قال بدر الدين محمود وزير المالية والتخطيط الاقتصادي (إن تدهور سعر الصرف ليس انهياراً اقتصادياً وأشار إلى أنه في بعض الدول يعد تطوراً في الاقتصاد، وكشف عن تقارير دولية تشيد بالاقتصاد السوداني الذي قال إنه يحقق نمواً مضطرداً)..! التعجب من عندي.. وفي أحدث تقرير للبنك الدولي نجد صوت المطالبة بالإصلاحات الاقتصادية (بائن وجهير).. أي إصلاحات الاقتصاد السوداني (الذي يحقق نمواً مضطرداً في خيال وزير المالية!!) وسبحان مُحيي العِظام..!

* الوزير يقول كلاماً فيما يبدو لا علاقة له بالسودان البتة.. ولا نعلم ما هي الفائدة في إسقاط الحديث (خارج الحدود) بينما الداخل (خربان) وتختلف مشاكله عن بقية الأقطار التي يعنيها حين قال: (إن تدهور سعر الصرف ليس انهياراً اقتصادياً؛ وأشار إلى أنه في بعض الدول يُعد تطوراً في الإقتصاد).

* لا استبعد أن يكون الوزير عاجز عن تشريح مرض (الاقتصاد السوداني) رغم علمه التام بأسبابه.. والسؤال بعيداً عن الدول الأخرى وبعيداً عن لهجة (التعالُم) التي يبديها الوزير؛ نخص به الخبراء الحقيقيين: ماذا نسمي التدهور في سعر الصرف الخاص بالسودان؟! سؤال بسيط ليس موجهاً للوزير؛ ولا عجب إذا كان لا يعلم الإجابة؛ ونستدل على عدم علمه بناء على تصريحاته التي تذهب إلى وادٍ بعيد؛ بينما الواقع وادٍ آخر..!

* يمكن طرح السؤال في أُذن (الجن الأرقط)؛ وهو ليس من نوع الجن الذي يتحدث عنه الدجال المعروف (المنشغلة به صحافتنا الصفراء) إنما هو أحد المعلقين المعروفين بهذا الاسم؛ ردّ على الخبر أعلاه؛ المنشور بصحيفة (الراكوبة) الالكترونية؛ رداً كافياً لتوضيح مرامي وزير المالية بتصريحه الآنف؛ موجِّهاً الكلام إليه.. وكان خير ختام لتعليقه الطويل البليغ ما يلي: (إن تدهور سعر الصرف ليس انهياراً اقتصادياً في بعض الدول؛ بل يعد تطوراً في الاقتصاد فقط؛ وفقط إذا كانت الدولة مُنتجة ومصدِّرة؛ ومن القوة بمكان "اليابان نموذجاً" وليس فى حالة دولتنا الكسيحة).. ويضيف الأرقط: (أنا لست إقتصادياً ولكني أحد أفراد الشعب الذى تفترضون فيه الغباء).

* أيها الوزير: البلاد مكتسحة بالاسهال المائي.. فلا تضيفوا لمرضى القلب المتاعب بالتصريحات (المائية)..!
أعوذ بالله
الجريدة


تعليقات 10 | إهداء 0 | زيارات 7103

التعليقات
#1525255 [عمر خالد علي]
0.00/5 (0 صوت)

09-28-2016 08:58 PM
لو كان السودان دولة التصدير فيها أكثر من الإستيراد ممكن اكون كلام الوزير صاح لانو في هذه الحالة البضائع بتكون رخيصة ويكثر عليها الطلب وهذا ماكان يحدث بين اليابان وأمريكا عندما طلبت امريكا من اليابان رفع قيمة العملة ورفضت الحكومة اليابانية رفع سعر العملة

[عمر خالد علي]

#1525254 [مراقب]
0.00/5 (0 صوت)

09-28-2016 08:48 PM
التاجر يتحكم ف خفض سعر بضاعته ليبيع كثيرا بربح مجزي فتذدهر التجارة وتنمو ..اما حين ينخفض السعر من غير ارادته
كفساد مثلا فانه الانهيار والفلس
فاليابان ي وزيرنا تتحكم (اكرر تتحكم) ف خفض قيمة الين لترويج منتجاتها
المتعدده(اكرر المتعدده) فيزداد حجم العمل والدخل والوظايف ف حين يظل كل شي بالداخل مستقرا وثابتا (الموضوع تحكم وكده)
واعتقد جازما ان هذا هو النمو الذي تقصد كما درست بالجامعه
فعملتنا لم تنخفض بارادتنا وحالنا الاقتصادي بالداخل غير مستقر
(كل يوم سعر اعلى) فمن اين ياتينا النمو الاقتصادي
اكتب ذلك من دون خلفية دراسية حتى لاساسيات علم الاقتصاد
فالمعذرة ان اتى راي هذا منافيا لعلم الاقتصاد

[مراقب]

#1524926 [عبدالواحد المستغرب اشد الإستغراب!!]
5.00/5 (1 صوت)

09-28-2016 10:40 AM
ارجو أن تقراء هذه المقاله مع ما هرطق به ابورياله ونقله موقع الراكوبه تحت عنوان (عبد الرحيم محمد حسين يطالب بتأهيل الحنانه لاهميتها في المجتمع الخ..!!) ويبدو أن النظام قرر (ختاننا) ذكورا وإناثا والدوله باتت في حاجه الى تآهيل حنانات لمواجهة النقص الشديد الذى تعانى منه !!!!! عزيزى ود شبونه وزير الماليه ولا الوالى بمثل هذا الغباء الذى نعانى منه نحن وليسو هم بكل آسف وارجو أن تبحث عن الأسباب والدوافع التي جعلته يطلق مثل هذه التصريحات في هذا الوقت بالذات وقطعا سوف تجد مصيبه او كارثه يراد تغطيتها بهكذا تصريحات هي في الظاهر غبيه وبلهاء !!.

[عبدالواحد المستغرب اشد الإستغراب!!]

#1524907 [كمال الهدي]
3.00/5 (2 صوت)

09-28-2016 10:18 AM
ههههه، شكراً شبونة ألقمته حجراً يُصعب هضمه بالطبع..

[كمال الهدي]

#1524902 [طائل السر]
0.00/5 (0 صوت)

09-28-2016 10:15 AM
والله يا عثمان نجضتو نجاض لكن بعد دا مااا اظن يكون فى فايده!

اليابان لما ضربا زلزال 2011 و مسحا مسح ..الين اليابانى قيمتو طلعت وخلال الازمه الماليه قيمه الين طلعت 20%. وكل ما تحصل ازمه فى مكان او اى خطر مالى ذى ال Brexit قيمه الين بتزيد و بجنون ..لانو الين يعتبر عمله امنه جدا او بطلقو عليها لقب Safe Haven currency

[طائل السر]

#1524891 [نقطة سطر جديد]
5.00/5 (1 صوت)

09-28-2016 09:58 AM
هذا التصريح ليس بمستغرب من وزير المالية وهو على نفس شاكلة التصريحات التي أطلقها أقرانه في الوزارات وبنك السودان عند فرض العقوبات الأمريكية على السودان. اجمع كل هؤلاء المصرحون وقتها أن هذه العقوبات لن تؤثر على الاقتصاد السوداني ولن تهز شعرة في رأس الحكومة وان حجم التبادل التجاري بين السودان وأمريكا أساسا ليس كبيرا بالدرجة التي يمكن أن تصيب اقتصادنا في مقتل، ولم ينسوا أن يتحدثوا عن البدائل المتاحة والاستعداد لتلافي آثار العقوبات (غير المؤثرة) على الاقتصاد السوداني ومنها فك الارتباط بالدولار. الآن بعد مضي السنوات يهرول نفس هؤلاء الوزراء والمخططين الاقتصاديين نحو واشنطون ويستجدونها لرفع العقوبات ويشفعون الدول لدى الولايات المتحدة علها ترفع عنهم هذه العقوبات التي أصبحت في رأيهم هي السبب في كل مصيبة حلت بالسودان بدءاً من سقوط الطائرات إلى انعدام الدواء.
على نفس النهج كانت تصريحاتهم أيام تقرير المصير وانفصال الجنوب فصرحوا بعدم تاثير ذلك على الاقتصاد وأن بدائل البترول جاهزة بخلاف البترول الموجود في الشمال. بل أن بعضهم تحدث عن الآثار الإيجابية لفقدان دولة ثلت مساحتها وسكانها ونصف ثرواتها! أحدهم مثلا تحدث عن زيادة الدخل بسبب أن عدد السكان سيقل بسبب حذف السكان الجنوبيين ال1ين لا ينتجون أصلا (حسب زعمهم) وبقسمة الناتج القومي على عدد السكان الذي قل فسيرتفع دخل الفرد في ما تبقى من السودان (والله هذا ما صرح به أحدهم). ولكن ماذا كانت النتيجة؟ ذهب الجنوب وذهب البترول وذهبت تصريحاتهم وبقيت الآثار المترتبة على تخطيطهم وإدارتهم للاقتصاد وللدولة. آثار نراها واضحة على وجوه السودانيين من ضنك ومسغبة ومكابدة هموم الحياة اليومية لرب الأسرة من أجل توفير الدواء ورسوم وملابس المدارس وكعك العيد للأطفال والمأوى الذي يقيهم حر الصيف وبرد الشتاء والأمطار. إن لم يكن الاقتصاد هو توفير هذه الحاجات فماذا يكون؟
أرجو الرجوع لأرشيف الصحف في تلك الفترات لقراءة هذه التصريحات لنري كيف يتعامل المسؤولين عن (المالية والتخطيط الاقتصادي) في بلادنا.

[نقطة سطر جديد]

ردود على نقطة سطر جديد
Saudi Arabia [د. على] 09-28-2016 03:02 PM
أفضل تعليق لأننا شعب مصاب بالنسيان. تنطعوا وتفلسفوا وتحذلقوا ونفوا وقللوا وفى النهاية إنبطحوا جنازة ممددة يستجدون العم السام أن "يفكها شوية".المصيبة أن بعض من تنطع بذلك هم من حملة الشهادات الجامعية الأعلي ومن الولايات المتحدة وكمان و"بكل أسف" إقتصاديين فى البنك الدولي وصندوق النقد وفى صناديق التنمية الإقتصادية المتخصصة. يعني "مش جاهلين لا علميا ولا مهنيا".

السؤال: لماذا يسقط المتعلم السوداني فى إمتحان السلطة والجاه وينافق ويماهي التنابلة والجاهلين الذين لا يعلمون عواقب الأفعال مثل العقوبات وأنفصال الجنوب؟


#1524885 [اسماعيل آدم]
0.00/5 (0 صوت)

09-28-2016 09:51 AM
كذلك تسعي أميركا لاقناع الصين برفع سعر عملتها ! و هي أي الصين رافضة ! ففي ذلك فوائد للاقتصاد الصيني الذي يعتمد علي الصادرات ! في الصين يمنحون المصدرين حوافز !!

[اسماعيل آدم]

#1524865 [راجى الفرج]
5.00/5 (1 صوت)

09-28-2016 09:29 AM
بدرالدين دا يا عثمان جابوه وزير مالية عشان ارضوا بيهو ناس الجزيرة الدمرها ابناء النيل والشمالية اولاد الغفراء نكاية فى اهلها العلموهم وقروهم استخدموا امثال الشريف بدر وبدر الطين دا تمامة جرتق

[راجى الفرج]

#1524725 [خواجة]
4.00/5 (2 صوت)

09-28-2016 05:22 AM
مع استمرار استيراد منتجات زراعية كمان ومسرطنة من مصر.

[خواجة]

#1524687 [Hisho]
4.92/5 (9 صوت)

09-27-2016 11:47 PM
الاخ شبونة .. طبعأ بدرالدين ومن شاكله هم يقولون اى كلام فهم لا يخشون محاسبة ولا احد يهتم وفوق ذلك يفترضون ان الشعب كله عبارة عن رعاع لا يفهم شى.
وطبعأ ما يقصده هذا الوزير هو مقارنة حيث لا تجوز المقارنة .. بكل تاكيد هو يقصد اليابان التى هى دولة صناعية فى المقام الاول وثالث اكبر قتصاد فى العالم باجمالى دخل قومى 4,116 مليار دولار( اربعة تريليون ومائة وستة عشر مليار دولار) لك انت تتخيل دولة لديها اقتصاد بهذا الحجم هل يمكن ان توردها فى مقارنة مع السودان .. الين اليابانى يحافظ عليه البنك المركزى اليابانى منخفضأ امام الدولار فى مدى محدد(100 الى 102) وما ان يرتفع سعر الين مقابل الدولار حتى يتدخل البنك المركزى بتعديل سعر الفائدة للمدى المتوسط والطويل او ان يقوم البنك المركزى اليابانى بعملية شراء للدولار الامريكى فوريأ لضخ مزيد من الين اليابانى والحفاظ على مدى السعر .
السبب : اليابان دولة تعتمد على التصدير ولهذا السبب تحافظ على نمو ومستوى سعر صادراتها بحفاظها على عملتها متدنية مقابل الدولار او بالاحرى عند مستوى ثابت يحافظ على نمو صادراتها وبالتالى التوسع ومزيد من فرص التوظيف والاستقرار الاقتصادى, ولا تسمح اليابان لعملتها بالارتفاع على الاطلاق .. كان يمكن لليابان ان تجعل عملتها مساوية للدولار (1:1) ولكن ستكون صادراتها غالية جدأ وسينهار اقتصادها , هنا الفرق بين انهيار سعر العملة المحلية مقابل الدولار او العمل على بقاء العملة المحلية متدنية لخدمة الاقتصاد ..
مقارنة بدرالطين غير موفقة وبالاحرى غبية

[Hisho]

ردود على Hisho
Saudi Arabia [عبدالله حاج احمد] 09-28-2016 11:03 AM
عالم اقتصاد دولي يا هيشو ... ما شاء الله عليك يا اخي انت فهمتني الموضوع دا بطريقة بسيطة جدا ..تستاهل تكون وزير اقتصادنا القادم بعد ذهاب هؤلاء الاوباش الجهلة في المعرفة والمفلسين من مفيد القول ومقنع الكلام .. انت اثبت كلام الاستاذ عثمان شبونة في ان كثير من المعلقين يملكون من المعرفة اكثر مما يملك مسؤولينا ..



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة