الأخبار
منوعات
شريهان تعانق الدراما بعد غياب طويل
شريهان تعانق الدراما بعد غياب طويل
شريهان تعانق الدراما بعد غياب طويل


10-01-2016 01:06 PM



العمل الفني الجديد من انتاج شركة العدل غروب، وعودة 'سندرلا الاستعراض' للتمثيل تشعل مواقع التواصل.


ميدل ايست أونلاين

هل تخلت عن 'دموع السندرلا'؟

القاهرة - انتشر خبر عودة الممثلة المصرية شريهان إلى الحياة الفنية والدراما عبر مواقع التواصل الاجتماعي، واثار العديد من ردود الافعال المتباينة.

ونشرت الصفحة الرسمية لشركة إنتاج "العدل غروب" خبر عودة "سندرلا الاستعراض" للساحة الفنية مرة أخرى بعد غياب طويل.

ورصدت الشركة المنتجة كل الامكانيات الفنية والمادية لخروج العمل كأضخم انتاج تلفزيوني يليق بعودة شريهان ومكانتها بين جمهورها المصري والعربي.

والعمل سيكون الأول للفنانة بعد غياب نحو 18 سنة عن الوقوف أمام الكاميرا.

ونشرت الشركة صورة التعاقد الذي حضره المنتج جمال العدل والمؤلف مدحت العدل، وكتبت: "شركتنا تعيد الفنانة شريهان للساحة الفنية من خلال عملٍ فني ضخم"، دون كشف أي تفاصيل عن هذا العمل الجديد.

وتباينت آراء عدد كبير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي حول عودة نجمة الفوازير، ما بين مرحب برجوع الممثلة المعروفة الى عالم الاضواء، بعد غياب طويل، وبين معارض له، خشية فقدانها صورتها الخالدة والمشرقة في نفوس الملايين من محبيها وعشاقها اذا اخفقت في تقديم عمل يحقق نفس النجاح الذي اعتادت عليه في اوج شهرتها ومجدها.

وشريهان غائبة عن الحياة الفنية منذ سنوات طويلة، بعد تعرضها للمرض.

ومن أشهر وأنجح أعمالها فوازير رمضان، التي تعتبر مع الفنانة نيللي أفضل من قدمها في تاريخ الدراما المصرية والعربية، الى جانب تقديمها لعدد من الافلام المشهورة.

وعانت شريهان من مرض سرطان الغدد اللعابية، ويعد أشرس وأندر أنواع السرطانات ولا يصيب عادة إلا واحد من 10 ملايين من البشر وأثّر في وجهها بشكل كبير.

وتحرص النجمة الكبيرة في كلّ لقاءاتها على التصوير من زاوية واحدة فقط، حتّى لا يظهر في الصورة خدّها المريض.

وترددت انباء عن اختيار الفنانة المصرية لسيناريو "دموع السندريلا" ليكون مسلسلها الذي تعود به للتمثيل وللشاشة الصغيرة بعد غياب سنوات عديدة عن التمثيل وهو من اننتاج شركة كنغ توت.

وأسال المسلسل المنتظر الكثير من الحبر في الصحافة المكتوبة ليتبين بعد ذلك انه مشروع وحبر على الورق ومن الارجح انه لن يرى النور ابدا.

وقال الإعلامي محمد حنفي في برنامج "فني جدا" في لقاء إن ما تعلن عنه شريهان ومن ثم تتراجع عنه من أعمال فنية "ليس سوى مشاغبة للجمهور الذي لم يتقبل حتى اللحظة فكرة ابتعادها عن الفن بالرغم من أن آخر عمل قامت بتقديمه أصبح عمره يتجاوز العشر سنوات".

وبين حنفي أن شريهان "لا تستطيع تجميل فكها أو وجهها أو اللجوء للبوتوكس أو الفيلر كما تفعل النجمات الأخريات لأن الأمر خطر عليها صحيا بسبب حساسية المكان الذي أُصيبت فيه بالمرض".

أما عن الصور الحديثة التي تنشرها لنفسها من وقت لآخر فقد أكد أنها معدلة بالفوتوشوب لإخفاء ما تركته الإصابة على وجه الفنانة المصرية من تغيير.

وأكد حنفي أن مسلسل "دموع السندريلا" الذي كانت تنوي شريهان العودة من خلاله إلى الشاشة ومن ثم أعلنت توقف تصويره لأسباب تخص التأخر بتسليم الإسكريبت، لم يكن سوى "حلاوة روح لمداعبة محبيها الذين لا يكفون عن طلبها العودة فنيًا لكنها في الحقيقة لن تعود".

وكان مصدر طبي قال إن "عودة شريهان للفن شبه مستحيلة، بسبب ما تركه مرض السرطان من أثر على وجهها، إثر إزالة جزء من فكها، ليتغير شكلها كثيرا".


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1142


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة