الأخبار
أخبار إقليمية
إضراب الأطباء - اكتوبر الثانية
إضراب الأطباء - اكتوبر الثانية
إضراب الأطباء - اكتوبر الثانية


10-07-2016 01:02 PM
سعد محمد عبدالله

منذ أن ظهر وباء الكوليرا في النيل الأزرق وإنتشر مثل النار وعم ولايات السودان، في ظل تجاهل وزارة الصحة الإتحادية وتراخي موقف الوزير (الزير) ابو قردة حيال إعلان كارثة وباء الكوليرا والتصدي لها او السماح للمنظمات بتولي ما عجز عنه الوزير ووزارته، دفعنا برأي يطالب الوزير بتقديم إستقالته وترك الوزارة لمن يجدر به إدارتها، لكن الوزير ومن حوله (سدوا آذانهم بأصبعهم العشرة) ورفضوا الإستجابة لكل نداءات الإستغاثة، سوا كانت من المواطنيين او النشطاء او المجموعات المهتمة بشؤن حياة الإنسان وحقوقه السياسية والمدنية والإقتصادية.
وتوالت الأحداث منذ ذاك الوقت القريب، وتواصل الحراك الثوري في البلاد، كما تواصل فشل وزارة ابو قردة الإنقاذية، ونتيجة لتراكم السياسات الفاشلة تجاه الصحة وإهمال حياة المواطن السوداني، وصرف اموال الدولة في شراء الأسلحة الكيميائية الفتاكة والمحرمة دوليا لقهر شعبنا في السودان.
تفجر إضراب الأطباء السودانيين يوم الخميس السادس من اكتوبر، ليعطي شكل جديد لأوجه الصراع الدائر في بلادنا بين النظام الفاسد والشعب بكل مكوناته.
ويعتبر هذا الإضراب من اقوى الإضرابات التي تم تنفيذها في السودان، وتجمع حولها عدد كبير من دعاة التغيير والتحرر، ورغم خطاب النظام الذي جاء علي لسان الوزير الصغير (مامون حميدة) والذي وصف الإضراب ب(السياسي) رافضا إستجابة حكومته لمطالب الأطباء المشروعة اخلاقيا وانسانيا، إلا أن الثورة التي تغلي في نفوس الشعب السوداني لم تهزها او تهزمها مثل هذه الخطابات الضعيفة التي تعبر عن عجز وشلل النظام الحاكم، بل كانت دافع لتوسع مساحة الأعمال المناهضة للظلم والدكتاتورية في البلاد.
ويدخل الإضراب يومه الثاني علي التوالي وسط ترحيب وتضامن داخلي وخارجي، وحسب بيانات وتقارير لجنة الأطباء التي نتابعها عن كثب، فان الإضراب لن يتوقف حتي تعود حقوق الإنسان السوداني، والتي يكفلها القانون الدولي لكل الشعوب، وترفض حكومة الخرطوم تنفيذها حتي يعيش المواطن في حالة صحية صحيحة.
فلا شك في أن النظام الذي ارسل قواته لمحاصرة مستشفيين (ام درمان - سنار) لفض اجتماعات الأطباء وكسر احتجاجهم، سيواصل النظام في مثل هذا المسلك الخطير الذي تعود عليه علي مدار تاريخ حكم الإنقاذيين، لكن الأطباء يديرون حراكهم بوعي ومهارة عالية، ولن يجد النظام ضالته، وما يفكرون فيه من مضايقات أمنية للأطباء السودانيين لن يقطع حبال الثورة السودانية.
اعتقد أن الوقت قد اقترب لربط العصيان المدني الشامل بالإنتفاضة القائمة في المدن والقرى لتكتسح كل الأراضي السودانية وتعلن ميلاد فجر جديد لشعبنا، والوقت قد اقترب لتوجيه الضربة الأخيرة لنظام افسد حياة السودانيين وتسبب في الحروب والمجاعات والإبادات الجماعية، وعليه نتقدم بالتحايا لكل الأطباء الشرفاء ونؤيد اضرابهم وندعوا كل العاملين في القطاع المدني لإعلان رفض انتهاك حقوق الإنسان، كما ندعوا كل الشعب للنزول الي ميادين النضال من أجل تقرير مصير السودان.
فما قام به هؤلاء الأطباء يعبر عن إنسانيتهم ووطنيتهم وجدارتهم لقيادة وزارة الصحة وإدارة حياة المواطن السوداني، لأنهم ترجموا ذلك من خلال مواقفهم الثابة ومطالبهم الموضوعية.
وعلي الوزير ابو قردة تذكر وصيتنا (الإستقالة) التي فوتها بصمته وتجاهله، والآن نطالب برحيله الي غياهب التاريخ بعد محاكمته، لا بد من اسقاط وزير الصحة واعادة هيكلة الوزارة بشكل جديد حتي تكون الواجهة الإنسانية المشرقة وتشرف تاريخ السودان والسودانيين.
وينطبق ذات الوضع علي كل مؤسسات الدولة الرسمية التي تعاني من وباء البيروقراطية الإنقاذيوية وافرازات المشروع الحضاري الذي اسقط حقوق الإنسان وارجع الشعب السوداني الوراء عاكسا مفهوم الحضارة بالتخلف ثم الخسارة.
علينا أن نسرع في دفع عجلة التغيير، لأننا في سباق حقيقي مع الزمن والتاريخ، وعلينا أن نفتح صفحات تاريخنا لنأخذ دروس الكفاح الثوري لشعبنا خاصة مع توسطنا شهر اكتوبر الذي اسقط فيه شعبنا نظام مايو النميروي بانتفاضته الباقية في وجدان شعبنا.
فهل نستطيع الدخول الي عمائق الكتب لأخذ الدروس والعبر والخروج الي الساحة الثورية بانتفاضة اكتوبر الثانية لجز جزور الإنقاذ وكسر سجون طغاتها وطي حقبة الظلم والفساد والإبادة، من أجل اعادة بناء دولة سودانية متقدمة ومتطورة في كافة المجالات، هل نستطيع تكوير ذلك التاريخ وتطويعه ليكتب لبلادنا فصل اكتوبري سعيد بقلمه الذهبي.
اعتقد اننا قادرين علي تحقيق ذلك بكل صمود وثبات، وستخرج بلادنا الي بر الأمان، والذين وضعوا شعب بلادنا في هذا المنعطف الظلامي لا بد من معاقبتهم بمثل ما صنعوا بنا بموجب القانون العادل.

وسنغني غدا لسوداننا الحر ولشعبنا الأبي

باسمك الأخضر يا اكتوبر
الأرض تغني


سعد محمد عبدالله



[email protected]




تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 2173

التعليقات
#1529993 [ashshafokhallo]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2016 05:34 AM
في التضامن مع الاطباء
الاطبا من الشكيه صوتن بحه
لادارة المشافي ولي وزير الصحه
دايرين اسبرين دايرين دوا للقحه
دايرين الاساس شان الوضع ما صحا
لا دوله استجابت لا وزارة صحه
لاكين الاكيد المرضي زايدين وحه
اتحمل كتير في شان مريضو وشفنا
في مشفاهو صامد لا وهن لا زحا
****
لو بيئة العمل وصلت لاسوأ حاله
والحال ماب يسر بقت الامور بطاله
غير سماعه ما عند الطبيب نقاله
والمستشفي وسخان في نضافتو زباله
كيف ينقذ مريض راقد ارض في الصاله
ادويه مافي شان يفديهو من دي الحاله
كيف يكشفلو كيف يرعاهو يفحصو كيف
ومعينات الكشف كانت هناك مين شالا؟
****
لو جاهو المريض محتاج عنايتن انيه
ما يقدر يعالجو اورنيكو نمره تمانبه
لو عالج بدونو السلطه تمسكو فوري
ولو خلاهو لاشك راح يفارق الفانيه
ناس اهل الفقيد مابيرحمو الدكتور
وكم وقع اعتدا من مجرمين وزبانيه
مابيتحلا ذلو مذله
هانو كرامتو نزلوا قامتو
قايمه قيامتو قبال القيامه التانيه
****
مستشفي مافيها اوكسجين دي فريده
لافي سرير عشان يلقي المريض دا غميده
نشفا شالا للزيتونه مافيش مشفيات من دونا
ماخلالنا اي معونا مشكي ل الله يا حميده
من بعد العلاج مجاني صرت الجاني
قلت الناس دي تترجاني مشفاي خاص وطبعا سيدا
اتفرعنت برطعت واكلت اوانطه
نشفت المشافي وكان علاجا الكافي بي سببك بقينا حديدا
****
راجيكم حساب في الدنيا يا شراما
من غير الحساب يوم الصراط وقيامه
الروح تسوي روح للسلطه مافي ادامه
من قبل القيامه تجيكا بكره قياما
****

[ashshafokhallo]

#1529824 [ابومحمد]
0.00/5 (0 صوت)

10-08-2016 05:14 PM
اكتوبر عائدة والشعب في الميدان

[ابومحمد]

#1529821 [ابومحمد]
0.00/5 (0 صوت)

10-08-2016 05:12 PM
اكتوبر عائدة والشعب في الميدان

[ابومحمد]

#1529657 [abo abdu]
5.00/5 (1 صوت)

10-08-2016 10:36 AM
الشعب لو ما طلع اسي معناها الرماد كال حماد
انا ما بعرف الناس منتظرين شنو
اما ما يدعون وسمون انفسهم احزاب معارضة فقد اثبتو بانهم افشل من النظام بدليل عجزهم عن تحريك الشارع باعتبار انهم لديهم خطط ويرفعون شعارات اسقاط النظام
فان فشلتم في اسقاطه في هذه الايام متى سوف تنجحو في مسعاكم
حركو الشارع يا معارضة السجم والرماد

[abo abdu]

#1529611 [أنا السودان]
5.00/5 (1 صوت)

10-08-2016 08:31 AM
نعم لهبة الأطباء وإضرابهم
نعم لعدالة مطالبهم
نعم للضغط إلي النهاية حتي تتحق خدمة صحية ولو في الحد الأدني..
نعم لتفويت الفرصة علي النظام لخلط الأوراق ...
ولكن...
هل التعليم لدينا بخير...
هل الخدمة المدنية..الزراعة ..الصناعة والمواصلات بخير...؟
هل لدينا شئ بقي علي خير
..لقد فقدنا كل شئ..
فلماذا لا يثور سعد..(الذي لا أعرفه ولا يعرفني )
كل من يقف مع الحق يجب أن يشاد به حتي وإن كان عدو

[أنا السودان]

#1529378 [ود الغرب]
0.00/5 (0 صوت)

10-07-2016 03:11 PM
أوردها سعد وسعد مشتمل * ما هكذا يا سعد تورد الإبل
لم تقل اللجنة المركزية لأطباء السودان أنها تسعى لانتفاضة أو تغيير نظام الحكم القائم. لذلك مثل هذا الكلام غير المسؤول سوف يؤدي إلى فشل الإضراب بتدخل جهات مثل الحركة الشعبية لتحرير السودان والتي بمثلها عضوها المدعو سعد محمد عبد الله.

[ود الغرب]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة