الأخبار
أخبار إقليمية
لا طريق أقصر إلى التشدد من التعليم.. تحديث المناهج عبر فلسفة تخدم تعديل الخطاب الديني المتشدد
لا طريق أقصر إلى التشدد من التعليم.. تحديث المناهج عبر فلسفة تخدم تعديل الخطاب الديني المتشدد
لا طريق أقصر إلى التشدد من التعليم.. تحديث المناهج عبر فلسفة تخدم تعديل الخطاب الديني المتشدد


10-11-2016 02:03 AM
يسير التعليم السوداني في طريق معاكس لنهج تتبناه باقي الحكومات العربية. ويقوم هذا النهج على تحديث المناهج عبر فلسفة تخدم تعديل الخطاب الديني المتشدد. لكن التطوير في السودان يعني المزيد من الإيغال في التشدد عبر أسلمة المواد الدراسية، بما فيها الاحياء والتاريخ والجغرافيا.

العرب

الخرطوم- منذ نجاح “ثورة الإنقاذ” بقيادة العميد عمر البشير في الوصول إلى الحكم انتقلت فلسفة دينية تحمل طابعا متشددا في المناهج الدراسية السودانية من المدارس إلى الجامعات الحكومية في الولايات (المحافظات). وبمرور الوقت توغلت أيديولوجيا إسلامية في بناء التعليم السوداني، سعيا إلى أسلمة المجتمع.

وفي يناير 2011 كشف خميس كجو كندة، وزير الدولة بوزارة التعليم العالي، عن توجه حكومي لتعزيز الأسلامة في المناهج السودانية، بالإضافة إلى تدريس المواد العلمية باللغة العربية، تزامنا مع إعلان انفصال جنوب السودان. وأصبح السودان اليوم سائرا في طريق مغايرة لتوجهات غالبية الدول العربية التي تكافح تنظيمات جهادية تعمل على نشر أيديولوجيا متشددة. وبدلا من ذلك مازال السودان يتبنى نهجا قائما على “التجديد بالمزيد من الأسلمة”. ويتبنى هذا النهج موظفون كبار يحملون توجها إسلاميا. وظهر هذا التوجه في خطة وضعها مركز تطوير المناهج (حكومي) عام 2013، كانت تهدف إلى “تأصيل (أسلمة) مناهج التعليم العام”.

ومنذ ذلك الحين تواجه وزارة التربية عراقيل واسعة النطاق من قبل معلمين ليبراليين في سعيها لتطبيق الخطة. وتطرح الخطة “إعادة صياغة أهداف المقررات بطريقة تتفق وتتسق مع التوجه الإسلامي للأمة” من خلال الاستشهاد بالنصوص القرآنية والأحاديث النبوية الشريفة في متن المادة العلمية، في منهج الأحياء المقرر على المرحلة الثانية من الثانوية العامة.

طارق نورالدين: إقحام أيديولوجيا إسلامية مدعومة بنصوص قرآنية حتى في مواد العلوم والرياضيات، من أخطر أنواع التشدد الفكري في أي بلد

وفي قسم اللغة العربية تقول الخطة إن “التأصيل (الأسلمة) عملية ملحة لأنه يحول دون الغزو الفكري وآثار العولمة”، واقترح الاقتباس من كتب “الرحيق المختوم” تأليف صفي الرحمن المباركافوري، و”ثقافة الداعية” من تأليف الداعية المتشدد يوسف القرضاوي و”قبسات من السنة” للكاتب الإسلامي الراحل محمد قطب، و”المعلم الداعية” من تأليف عبدالمنعم صبير الذي يشغل منصب مدير المعهد العالي للدراسات الشرعية بالخرطوم. كما اقترحت الخطة لتطوير منهج التاريخ “اعتماد القرآن والسنة كمصدرين للتاريخ، وأسلمة المصطلح التاريخي واعتماد التقويم الهجري وترسيخه مقابل التقويم الميلادي، والتركيز على التاريخ الإسلامي”.

وامتد نهج الأسلمة إلى الجغرافيا والدراسات البيئية، التي طالبت الخطة بتزويد مناهجها بدروس تتناول “التوحيد والرضاء بالقضاء والقدر والصبر على الابتلاء” عند وقوع كارثة طبيعية. وتنتشر اليوم في السودان مدارس تحمل أسماء ذات طابع ديني كـ”الفرقان” و”الهدى والنور” و”التقوى والصلاح”، كما أضيفت إليها صفات “الإسلامية” و”القرآنية” إلى جانب “العالمية” و”الحديثة”.

نهج عنصري

مناهج الدراسة في السودان ذات طابع عنصري. وليس الدين وحده مصدرا للكراهية ضد الأديان الأخرى، لكن تظهر توجهات عنصرية في التعليم السوداني من منطلقات قومية أيضا. وفي درس “أركان الدولة” في المرحلة الابتدائية يقول المؤلف “استوطن أجدادنا هذه الأرض، منذ الآلاف من السنين، لذا يطلق عليهم السودانيون، وهذا يعني أن هنالك من يسكنون معنا لا يطلق عليهم اسم السودانيين، إما لأنهم دخلوا السودان حديثا وإما دخل آباؤهم السودان حديثا، ونقول في هذه الحالة الأولى إن جنسيتنا سودانية، وإننا مواطنون سودانيون، ولا يمكن أن نقول نفس الكلام في الحالة الثانية، فهؤلاء نقول عنهم إنهم مهاجرون أو وافدون أو أصحاب أرض”.

ويقول باحثون متخصصون في الشؤون السودانية إن لغة الفصل بين السودانيين السائدة في المناهج كانت سببا في انتشار النزاعات القائمة على أساس عرقي في مناطق متفرقة من البلاد. وفي درس “الإنسان يبني مجتمعه” في كتاب “محور الإنسان والكون” المقرر على الصف الرابع الابتدائي، يقارن الكاتب بين الإسلام والمسيحية عند الحديث عن تكوين الأسرة عن طريق الزواج.

وقال “يتم الزواج عند النصارى بواسطة القس وحضور عدد من الناس”. ويرى مسيحيون كثر عداء ضمنيا في الإشارة إليهم بمصطلح “النصارى” المرتبط بخلفيات تفتقر إلى التسامح، وتجعل المسيحيين أعداء للمسلمين. ولا تنمي المناهج السودانية النزعات الوطنية عند الطلاب، وتختفي من الكتب الدراسية دروس التربية الوطنية الشائعة في بلدان عربية أخرى، وهو نهج إسلامي بدأته جماعة الإخوان المسلمين بحثا عن خلافة إسلامية أوسع نطاقا. وتحمل كتب الجغرافيا والتاريخ اسم “جغرافيا الوطن العربي”، و”تاريخ الدولة الإسلامية”، وتتسم دروس البحث في أصول القبيلة السودانية بالفقر.


ويقول الباحث السوداني التيجاني الحاج عبدالرحمن، في دراسة العام الماضي بعنوان “مداخل لفهم العنصرية في المناهج السودانية”، إن “العنصرية العرقية والدينية في المناهج السودانية ممنهجة، وتعتمد على الإصرار على إقحام النصوص القرآنية في مقدمات ومتون كل الكتب الدراسية، في محاولة لتخطي الأسس التي قامت عليها المعرفة العلمية طوال تاريخها، عن طريق الإصرار على الربط التعسفي للمعرفة الإنسانية بالدين، فضلا عن تضخيم الذات العربية في المناهج ونبذ الآخر”.

مناهج حزبية

يطالب خبراء تربويون الحكومة السودانية بالتخلي عن “حزبية المناهج”، وطالبوا أيضا برفع ميزانية التعليم لتضاهي ميزانية الدفاع، مع التحرر من العصبية الذهنية والحزبية والطائفية والجهوية. وقال طارق نورالدين، الباحث في شؤون المناهج العربية، لـ”العرب” إن “سيطرة إسلاميين على وضع المناهج واستغلالها لأهداف سياسية وإجبار الطلاب على تدريسها بما تحويه من نصوص قرآنية حتى في مواد العلوم والرياضيات، من أخطر أنواع التشدد الفكري في أي بلد، والخطر الأكبر أن يتم إغفال أصحاب الديانات الأخرى وإقصاؤهم من المشهد تحت مبرر أن الأكثرية للإسلاميين”.

وأضاف أن “المناهج السودانية الحالية تخاطب كل الثقافات والعقائد والأديان فيها بلغة واحدة، وهذا تشدد من نوع آخر، وإقصاء لكل ما هو على غير عقيدة وتحزب المسؤولين في دوائر الحكم، ما يجعل من العصبية الذهنية والحزبية والطائفية تنتشر في الوسط التعليمي وتزيد الفجوة بين أبناء المجتمع الواحد، وتضاعف نسبة الأمية في مراحل التعليم”.


تعليقات 12 | إهداء 0 | زيارات 5503

التعليقات
#1532000 [ود الامام]
0.00/5 (0 صوت)

10-13-2016 09:28 AM
معلوم ان التعاليم الدينية ثابتة ( من ايات قرانية واحاديث ) وهي كما يعتقد الكثيرون تحمل الحقيقة المطلقة التى لا تتغير ابدا وهي صحيحة في كل زمان ومكان
بينما العلوم الطبيعية من احياء وكيمياء وفيزياء وجغرافيا ... الخ تتغير بتجديد النظريات لان القوانين العلمية والنظريات لا تمثل دائما الحقيقة المطلقة بل انها دائما تحمل قيم تقريبية قابلة للتصحيح وقديما كان الناس يعتقدون بصحة تعاليم ارسطو ثم جاء جاليليو واثبت بطلانها حيث كان الناس وكانت الكنيسة والكتاب المقدس يقرران ان الارض ثابتة وهي مركز الكون وان الارض مسطحة فقال جاليليو بخلاف ذلك فتم اتهامه بالزندقة والتجديف واعتبر كلامه مخالفة لتعاليم المسيحية والكتاب المقدس وتم استدعاءه الي محاكم التفتيش وفي النهاية ماذا حدث الذي حدث بعد مرور الزمن ان اتى ماجلان وابحر حول الكرة الارضية وثبت ايضا ان الارض تدور حول الشمس وليس العكس وان الارض ليست الا كوكب صغير وهي ليست مركزا حتى للمجموعة الشمسية ناهيك عن الكون وبذلك انهزمت الكنيسة شر هزيمة .
ثم اتى العالم الانجليزي السير اسحق نيوتن فدمج افكار جاليليو مع قوانين كبلر وابدع لنا قوانين ونظرية رائعة حقا عن الجاذبية. لكن مهلا فقد تبين لاحقا ان قوانين نيوتن لا تفسر كل شئ وهي تقريبية وتعمل في نطاق معين ثم اتى العالم الالماني الاصل البرت انيشتاين فدمج قوانين نيوتن مع نظرية الكم فابدع نظرية النسبية العامة والخاصة هذه النظرية فسرت مالم تستطع نظرية نيوتن تفسيره وهي تعميم لنظرية نيوتن ومصححة لها ايضا بل اصبحت نظرية نيوتن فرضية داخل نظرية النسبية الاكثر عمومية وليس بعيدا او مستحيلا ان تاتي نظرية اخرى تصحح نظرية النسبية . فالخلاصة ان العلم متجدد ومتغير وما يصح اليوم من قوانينه او نظرياته قد لا يكون كذلك في المستقبل. فكيف يكون موقف الدين الذي يمثل دائما الحقيقةالمطلقة عندما تقحم اياته وتعاليمه لتكون مؤيدة لنظريات او قوانين علمية قد تتغير في المستقبل

[ود الامام]

#1531811 [ابو محمد]
0.00/5 (0 صوت)

10-12-2016 07:39 PM
التعليم في السودان يقوم على منهج (التجنيد) التدميري للإخوان المجرمين والذي ثبت انه سلاح ذو حدين !! وخير الكلام ما قل ودل !!

[ابو محمد]

#1531105 [حمارويه]
1.00/5 (1 صوت)

10-11-2016 03:14 PM
غلطان الطين البي وسخ الدلاقين والاتعلموا سووا شنو غير صناعة الحروب وضرب السيخ والبمبان اخير الامية الكاتلة الردمية وشعبى نفر و خط الصحافة يتحول لشارع السجانة بدل الحرية وعاشت الديمقراكية الكاف مقصودة عشان اليسار الجديد

[حمارويه]

#1531085 [أريج الوطن]
0.00/5 (0 صوت)

10-11-2016 02:36 PM
ألسيت هذه العصابة وصلت إلى السلطة بالقوة المفرطة التي كانت ستقتل كل من يقف في طريقها عند انقلابها على النظام الحاكم المنتخب ؟، إذا ما أخذ بالقوة لا يسترد إلا بالقوة ، وهذه العصابة التخريبية هي جزء من الماسونية العالمية اليهودية لتخريب السودان وجعله أشلاء بزعامة المدعو الترابي المقبور بين قبور المسلمين وهو عرابها وزعيمها الأوحد فلذلك لا يستغرب فساد وإفساد التعليم في السودان وما هو الجانب الذي سلم من شرور هذه العصابة فهي ( ساطت السودان وجاطته ) كما يريد اليهود والآن نحن على أبواب التقسيم الثاني بفصل دار فور والتقسيم الثالث بفصل جنوب كردفان والنيل الأزرق ، ليتم تحقيق مثلث حمدي وتفتيت السودان كما طلب اليهود ذلك.
والحل : الحل هو التضامن مع إضراب الأطباء من كل الدوائر والمصالح الحكومية وتنفيذ عصيان مدني شامل ، وبعدها سوف تطير الطائرات بأسر ونساء وأبناء الحرامية خارج السودان

[أريج الوطن]

#1531083 [أريج الوطن]
2.00/5 (2 صوت)

10-11-2016 02:35 PM
ألسيت هذه العصابة وصلت إلى السلطة بالقوة المفرطة التي كانت ستقتل كل من يقف في طريقها عند انقلابها على النظام الحاكم المنتخب ؟، إذا ما أخذ بالقوة لا يسترد إلا بالقوة ، وهذه العصابة التخريبية هي جزء من الماسونية العالمية اليهودية لتخريب السودان وجعله أشلاء بزعامة المدعو الترابي المقبور بين قبور المسلمين وهو عرابها وزعيمها الأوحد فلذلك لا يستغرب فساد وإفساد التعليم في السودان وما هو الجانب الذي سلم من شرور هذه العصابة فهي ( ساطت السودان وجاطته ) كما يريد اليهود والآن نحن على أبواب التقسيم الثاني بفصل دار فور والتقسيم الثالث بفصل جنوب كردفان والنيل الأزرق ، ليتم تحقيق مثلث حمدي وتفتيت السودان كما طلب اليهود ذلك.
والحل : الحل هو التضامن مع إضراب الأطباء من كل الدوائر والمصالح الحكومية وتنفيذ عصيان مدني شامل ، وبعدها سوف تطير الطائرات بأسر ونساء وأبناء الحرامية خارج السودان

[أريج الوطن]

#1531082 [عبده]
0.00/5 (0 صوت)

10-11-2016 02:32 PM
الموضوع فعلا خطير جدا
لابد من وقفة طويلة ..
مراجعة المناهج الدراسية بمراحل الاساس والثانوي ضرورة قصوى ..

لا حول ولا قوة الا بالله ..
شكرا لهذا التنوير الهام .

[عبده]

#1531071 [جركان فاضى]
5.00/5 (1 صوت)

10-11-2016 01:50 PM
العنوان يغنى عن المقال...بالرغم من المقال كفى ووفى لانه من شخص متخصص فى المجال...فاذا كان الضرب نجح فى اثارة الاطباء فانه لايجدى مع المدرسين...المدرسين شغالين زى المنشار: طالع يفرض رسوم على الطالب حتى على الطباشير وورق الامتحانات وطباعتها والكهرباء والماء والصيانة وحصص التقوية الما عندها غرض....ونازل فى الدروس الخصوصية والتى يوفر لها 90% من طاقته...وبيئة المدارس اسوأ الف مرة من بيئة الصحة...فأغلب اطفال المدارس لاتتوفر لهم وجبة الفطور...فكيف يتحمل طفل الجوع طول اليوم...وكيف يفهم اصلا وهو جيعان...المدرسين مش عايزين جلد ..عايزين حرق عديل

[جركان فاضى]

#1530975 [ظلال النخيل]
1.00/5 (1 صوت)

10-11-2016 10:00 AM
مقال في غاية الروعة ... هذه الحكومة وهذا الحزب أخطر على السودان من أي عدو خارجي ....نحن ضد العنصرية لكن الحكومة بسياساتها هي التي تغرس العنصرية في نفوس السودانيين لدرجة ان السوداني صار مسلوب الانتماء وفاقد للوطنية...ضعف حب الوطن في نفوسنا نتيجة تلك السياسات العقيمة والتي كانت خاتمتها مخرجات مايسمى بالحوار الوطني ...راجع المادة 25/83

[ظلال النخيل]

#1530948 [صديق عيدروس]
1.00/5 (1 صوت)

10-11-2016 08:55 AM
(الا لعنة الله على الظالمين ) صدق الله العظم

[صديق عيدروس]

#1530915 [ياسر]
1.00/5 (1 صوت)

10-11-2016 08:09 AM
بهذا التعليم يحتاج إلى غربلة من أول وجديد وهذا مجهود شاق ومضني جدا ومقدور عليه ... لكن المصيبة في الذين تخرجوا كيف لنا بتصفية عقولهم من هذا الهوس حتى ينصلح الحال ؟؟؟؟

[ياسر]

#1530911 [المشتهي السخينة]
1.00/5 (1 صوت)

10-11-2016 08:05 AM
هذا من اهم الموضوعات التي طرحتها الراكوبة اتمني ان يجد حظه من التفاعل والقراءة انهم يبعونا بخسا بالغالي والنفيس وهو تربية ابناءنا وقدرتهم علي مواجهة المستقبل بالعلم والكفاءه المطلوبة هذا غيض من فيض في السم المدسوس بين ظهراني منهج التعليل السوداني عفوا لقلب الميم لام

[المشتهي السخينة]

#1530910 [قلام الفقر]
5.00/5 (1 صوت)

10-11-2016 08:04 AM
طيب تقرير وافى وشافى: وهنا الكلام موجه الى السادة المعلمين بمختلف المراحل الدراسية السودانية: لماذا هذا كله؟؟؟؟ لماذا انتم صامدون؟؟؟؟؟؟؟؟ لماذا انتم مستسلمون؟؟؟؟؟ لماذا انتم عاجزون؟؟؟؟؟؟
هنا وصلة كريمة الى انجاز السادة الاطباء العظام وهم فى اضرابهم المعلل جدا من الكارثة التى اصابت الحقل الطبى بالسودان والى اى درجة هم اول من اكتوى بنارها قبل المرضى, وكان عزمهم ان يدخلوا فى اضراب مفتوح الى ان يجعل امرا كان مفعولا.
الاخوة المعلمين السودانين بمختلف المراحل الدراسية: اذا كان هذا امركم وانتم مكتوين بنار هذا النظام ومدى التردى الذى وصل اليه حال التعليم كحال الصحة وازيد: لما تدخلون فى اضراب اولا مؤازرة للاطباء وثانيا انكم كمثلهم عناء وشقاء وتردى البيئة التعليمية ووصولها الى درجة الحضيض: لماذا لاتحزوا حزو الاطباء وتتسع رقعة الاضربات كل يوم الى ان يشمل كل المناحى وعندها يسقط هذا النظام الذى ولد محتضرا وتحل مشاكل السودان والسودانين ويعود السودان الى ما قبل العام 1989 المشئوم.
الى كل المعلمين الصابرين الجنود الحقيقيون ال التعليم والريادة فى بلادى نهيبكم جميعا ان تنضموا الى ركب اضراب الاطباء فورا لان الروح قد بلغت الحلقوم, ولا ضاع حق وراءة مطالب, ووفقم الله ونصركم ونصرنا نصرا مؤزرا من عندة ان عليم سميع.

[قلام الفقر]

ردود على قلام الفقر
Saudi Arabia [جركان فاضى] 10-11-2016 01:41 PM
هههههها صامدون كيف يا أخى....ديل استغلوا انهيار التعليم واصبحوا تجار حصص خاصة فى البيوت...يأتى الطالب الفقير والطالبة الفقيرة بدون فطور ويدرس وبطنو خاوية...بالله كيف يفهم الدروس...اما اولاد الاغنياء(المؤتمر الوطنى مثلا) فيقضوا الحصص ضحك وقرقراب عشان شبعانين والحصص الخاصة راجياه فى البيت...المدرسين يستمتعون بالدروس الخصوصية على جيفة التعليم...وبينى وبينك يتمنوا ان ينهار التعليم تماما عشان تصبح الحاجة كبيرة للدروس الخاصة



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة