الأخبار
ملحق التكنولوجيا والصحة والعلوم والبيئة
أول بنكرياس اصطناعي يتوفر في 2017
أول بنكرياس اصطناعي يتوفر في 2017
أول بنكرياس اصطناعي يتوفر في 2017


10-13-2016 05:47 AM



جهاز 'ميني ميد 670 جي' يجمع بين شاشة الغلوكوز الإلكترونية ومضخة تقدم كميات دقيقة من الانسولين حسب الحاجة وبشكل تلقائي.


ميدل ايست أونلاين

بشرى لمرضى السكري من المستوى الأول

دبي - سيكون 2017 عاما طيبا لمرضى السكري من المستوى الأول فستطرح شركة التكنولوجيا الطبية الإبداعية ميدترونيك أول بنكرياس صناعي في العالم.

وقد وافقت إدارة الغذاء والدواء الأميريكية على جهاز ميني ميد 670 جي وهو الجهاز الأول الذي يجمع بين شاشة الغلوكوز الإلكترونية ومضخة الأنسولين.

ويعمل الجهاز وفق برمجة معينة على تقديم كمية دقيقة من الأنسولين حسب الحاجة ويغلق تحرير الأنسولين بشكل تلقائي عندما يتم الكشف عن انخفاض مستويات السكر.

وهكذا يأمن مريض السكري من عواقب أخذ القليل أو الكثير من الانسولين التي غالبا ما تكون قاسية ومؤثرة على أجهزة الجسم كافة.

وتصف شركة ميدترونيك جهاز ميني ميد 670 جي بأنه "أول نظام هجين مغلق الحلقة في العالم، فالجهاز لا يتطلب من المرضى سوى إدخال الكربوهيدرات وقت تناول الطعام وقياس المستشعرات بشكل دوري، مما يتيح لهم العيش بشكل أكثر حرية، كما أنه يساعدهم على النوم جيداً طوال الليل والاستيقاظ صباحاً بمستويات جلوكوز طبيعية"، وفقا لموقع مرصد المستقبل الإماراتي.

ويشير الدكتور جيفري شورن، وهو مدير مركز الأجهزة والصحة الإشعاعية في إدارة الغذاء والدواء الأميركية: "يمكن لهذه التكنولوجيا الأولى من نوعها أن توفر لمرضى السكري من النمط الأول حرية أكبر ليعيشوا حياتهم دون الحاجة إلى مراقبة مستويات السكر الأساسية وأخذ الأنسولين بشكل يدوي ومستمر".

وستجري شركة ميدترونيك التي ستطرح الجهاز في ربيع 2017 مزيدا من الاختبارات قبل الإطلاق الرسمي لـ"ميني ميد 670 جي" المصمم لاستخدامه من قبل المرضى الذين تبلغ أعمارهم 14 سنة فما فوق، وتهدف من التجارب الإضافية تحديد فيما إذا كان الجهاز آمناً للاستخدام عند الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن الحد الأدنى المعتمد من إدارة الغذاء والدواء.

ومن المعروف أن البنكرياس الطبيعي لا يفرز الأنسولين في مرض السكري من النمط الأول، لذلك يفقد الجسم قدرته على التحكم الطبيعي بمستوى السكر في الدم، وإذا لم يعالج المرض فيمكن أن يسبب العمى أو الفشل الكلوي الفوري أو أن يزيد من مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، وغير ذلك من المضاعفات.

وحسب تقديرات جمعية السكري الأميركية في عام 2012 فإن 29.1 مليون شخص أميركي يعانون من مرض السكري، مما يعني نسبة كبيرة من السكان تعادل 9.3%، كما يتم تشخيص 1.4 مليون شخص أميركي مصاب بالمرض كل عام.

ولا يتوفر حتى الآن علاج نهائي لمرض السكري من المستوى الأول غير حقن وحبوب الأنسولين، لكن البنكرياس الصناعي الجديد سيوفر الراحة للمرضى ويوكل مهمة ضخ الانسولين وعياراته الدقيقة لنظامه المبرمج بدقة عالية.


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 4215


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الفيديو |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة