الأخبار
أخبار إقليمية
الحشد .. والسلوك الحضاري !
الحشد .. والسلوك الحضاري !
الحشد .. والسلوك الحضاري !


10-13-2016 11:55 AM
محمد وداعة


منظرلا يمكن أن يحدث في دولة متحضرة ، ناتج عن سلوك غير متمدن ، صغار السن من تلاميذ المدارس واقفين في هجير الشمس الحارقة ، ووجوه غلب عليها التعب ، أنهم فتية دون ( 18 ) عاماً ، وهي السن القانونية للسماح بالعمل السياسي وإبداء الرأي والرأي الآخر ، سلوك غير تربوي أتبعته حكومة ولاية الخرطوم بتوجيه المدارس بحشد الطلاب في الساحة الخضراء دون أخذ الإذن من ولاة الأمور ، إدارة المدارس كانت تحرص على الحصول على موافقة أولياء أمور التلاميذ كتابة لأي نشاط خارج سور المدرسة بما في ذلك الرحلات العلمية والسياحية ، عجباً تفعل هذه الإدارات وتخالف اللوائح التي أقرتها مع إدارة التعليم ومع مجالس الآباء ، فهل تتحمل هذه الإدارات نتيجة الأضرار النفسية التي تحدث لهؤلاء الصغار نتيجة لعبورهم الأبواب والساحات المدججة بالعربات المسلحة والإنتشار الكثيف للقوى الأمنية في ساحة الإحتفال على افتراض أنها تظاهرة سلمية توجب أن تعكس مظاهرها رسالة المحبة والسلام ، و لم يكن بريئآ أن تسبق يوم الحشد إشاعات في المدارس ، إن يوم الحشد هو عطلة للمدارس ، مما أضطر السيد وزير التعليم لإصدار تصريح بأن لا صحة للخبر وأن هذا اليوم هو يوم دراسي في كل مدارس الولاية ،برغم تصريح السيد الوزير إلا أنه أغلب المدارس أمرت كافة التلاميذ بركوب الحافلات والذهاب للساحة الخضراء ، وبعضها أبقى على الفصول النهائية فقط، وبهذا تكون هذه الإدارات قد خالفت توجيه واضح من السيد وزير التعليم بأن اليوم هو يوم دراسي عادي ، ولا شك أن التلاميذ في حيرة من أمرهم ، عن حقيقة القرار الصحيح ، هل هو قرار الوزير بالإنتظام الدراسي ، أم هو قرار الحكومة بالإحتشاد فى الساحة الخضراء ،هذه الكلمات نكتبها ، و عيننا على العملية التربوية وسلامة البيئة التعليمية ، و ابعادها عن الإستغلال السياسي ، فليس من حق أحد أن يعبث بالتلاميذ و يشوش على أفكارهم ، و تحديدآ ليس من حق حزب المؤتمر الوطني ولا حلفاءه المتحاورين معه حشد التلاميذ في هجير الشمس للإستماع إلى أحاديث لا يفهمونها ، وأن فهموها فهم في عجب من أمر بلادهم ، في يوماً سابق أصبح الصباح قبل ( 5 ) سنوات فإذا ببلادهم تنقسم إلى دولتين ، وتغيرت ( حصة ) الجغرافيا ، جبال وأنهر ومدن كانت تسمى سودانية ، القبائل والعادات والتقاليد والغابات بحيوانتها وطيورها خرجت من قائمة الموارد السودانية ، التاريخ الذى يدرس للطلاب ، يعلمهم إننا لا نتعلم من التاريخ ، و إننا لم نترك خيباتنا وراءنا ،لا شك إن هؤلاء الصغار يتساءلون لماذا بعد كل هذه السنين يتحدث المتحدثون وكأن كل شيء على مايرام ؟ هل هكذا نربي صغارنا ؟ لو كان هذا الحوار مجدياً لترك للناس حرية التعبير عن رؤيتهم تجاه ما جرى ، على كل حال فإن أكثر اللذين أحتشدت بهم الساحة لم يبلغون سن الرشد ، وليس عليهم تحديد موقف ، أما البعض الآخر فكتب غياب عن العمل لأنه لم يبق في مكان العمل ولم يذهب للساحة الخضراء ، و ليس في الأمر عجب ، هي خربانة من كبارا ، المجلس الوطني فشل في عقد جلسة مقررة ، نواب الشعب في الساحة الخضراء ، هذا سلوك غير حضاري وغير ديمقراطي و غير انساني، الصغار في الشمس و الكبار في الضل.
الجريدة
______


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 3028

التعليقات
#1532310 [ABUOMER]
0.00/5 (0 صوت)

10-13-2016 09:27 PM
اخدو خطوة ايجابية وافتحو بلاغ في ادارة المدرسة....يا ريت لو كان عندي تلميذ فيهم

[ABUOMER]

#1532258 [مواطن]
5.00/5 (1 صوت)

10-13-2016 05:41 PM
ما هو بشة ما قصر عمل ليهم فاصل رقيص كشو مجانا في رئيس أحسن من كده؟!!

[مواطن]

#1532216 [وحيد]
5.00/5 (1 صوت)

10-13-2016 04:22 PM
يا عزيزي قرار الوزير بان اليوم يوم دراسي و ليس عطلة الغرض منه حضور التلاميذ للمدارس ليتم حشدهم لتكبير الكوم للراقص الاكبر .... و الغريبة ان سماسرة الحشود ضربوا القروش و تركوا التلاميذ دون اكل او شرب .. و سمعنا عن حالات اغماء بين التلاميذ بسبب الاجهاد و الحر و الجوع و العطش ....
اين قانون رفاه الحيوان؟

[وحيد]

#1532146 [ككك]
5.00/5 (1 صوت)

10-13-2016 01:53 PM
السؤال هو لماذا لم يعلن المعلمين الإضراب عن العمل والإنضمام والإصطفاف
مع الأطباء فى خندق ((عشانك يا مواطن))؟ نحن نعلم النقابة تبع الحكومة الفاسدة.
كونوا لجان أو حتى نقابة موازية وأعلنوا الإضراب يرحمكم الله !!

[ككك]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة