الأخبار
أخبار إقليمية
الشبكة الدولية لمنظمات المجتمع المدني لجبال النوبة تنبه العالم لاستخدام والى جنوب كردفان/جبال النوبة لمادة السيانيد القاتلة
الشبكة الدولية لمنظمات المجتمع المدني لجبال النوبة تنبه العالم لاستخدام والى جنوب كردفان/جبال النوبة لمادة السيانيد القاتلة
الشبكة الدولية لمنظمات المجتمع المدني لجبال النوبة تنبه العالم لاستخدام والى جنوب كردفان/جبال النوبة لمادة السيانيد القاتلة


تدعو شعب الاقليم للوقوف ضد هذا الامر.
10-15-2016 11:31 AM

الشبكة الدولية لمنظمات المجتمع المدني لجبال النوبة تنبه العالم لاستخدام والى جنوب كردفان/جبال النوبة لمادة السيانيد القاتلة وتدعو شعب الاقليم للوقوف ضد هذا الامر.
ماذا تعرف عن مادة السيانيد القاتلة ؟ وماذا تعرف عن عملية استخلاص الذهب بواسطته فيما يعرف ب
Gold Cyanidation process
على ضوء ما رشح من صور و معلومات مؤكدة فى الوسائط الإعلامية عن شروع والى ولاية جنوب كردفان و وزير استثماره و للمرة الثالثة فى المضى قدما فى انشاء مصنع لاستخلاص الذهب بواسطة مادة السيانيد القاتلة والذى تعارف على تسميته بمصنع الكرته، فقد تم رفض و مقاومة انشاء هذا المصنع القاتل من قبل بواسطة أهلنا فى منطقتى ابوجبيهة و الليرى والان جاء الدور على أهلنا بمدينة كادقلى حيث شرع الوالى فى تشيد مصنع الموت فى منطقة مرتا شمال كادقلى غير آبه بالتحذيرات و المحاذير و الأضرار الصحية و البيئية المترتبة على قيام هذا المصنع اذا سمح بإنشائه أو لم تتم مقاومته.
لذلك يحتم علينا التزمنا الأخلاقى بضرورة توضيح خطورة هذا المصنع على انسان و حيوان و بيئة هذة المنطقة على المدى الانى و المستقبلى، وهدفنا من تناول هذا الموضوع هو توفير المعلومات العلمية الصحيحة لاهلنا لتبصيرهم بالخطر المحدق بهم و حثهم على مقاومة مثل هذة المشاريع الطفيلية اللتى تضر بالمنطقة و لا تحقق اى منفعة لأهلها و يصب ريعها فى جيوب قلة من الانتهازين الذين لا يهمهم فى منطقة جبال النوبة سواء مواردها، و يسعون بكل ما يملكون من قوة إلى أبادة أهلها ان لم يكن بحمم الانتنوف فبالتجويع و منع الغذاء والدواء أو حتى بالسلاح الكيميائى كما ورد فى تقرير منظمة امنيستى الدولية أو كما يخطط والى ولاية جنوب كردفان الان.
مقدمة:
ماهية السيانيد:
هو مادة كيميائية تتكون من ارتباط ذرة الكربون برابطة ثلاثية مع ذرة النيتروجين وعادة لا توجد منفصلة ولكنها ترتبط مع المواد الكيميائية الأخرى لتكوين مركبات السيانيد، توجد مركبات السيانيد فى الطبيعة بكميات ضئيلة فى بذور بعض النباتات مثل التفاح – اللوز - المشمش ولكن ليس لها تداعيات خطيرة على الجسم غير انه ينصح بعدم تناولها. عادة تتواجد مركبات السيانيد اما على هيئة غاز و اشهرها سيانيد الهيدروجين وهو غاز عديم اللون وله طعم مر ورائحة مماثلة لرائحة اللوز، أو على هيئة بدرة بيضاء مثل سيانيد الصوديوم و البوتاسيم.
سمية السيانيد:
يعتبر السيانيد من اخطر المواد السامة على الإنسان يتطلب التعامل معه درجة عالية من المعرفة و السلامة إذا يمكن ان يؤدى السيانيد إلى الموت خلال ثوانى معدودة ،فقط 0.2 جراما من السيانيد اى ما يعادل 10 ذرات من السكر كافية لموت الإنسان خلال ثوانى فقط ، كما ان استنشاق 200 – 500 جزء من المليون من غاز سيانيد الهيدروجين لمدة نصف ساعة كافية للقتل،
يتم التسمم بالسيانيد بطريقتين:
الأولى: عن طريق دخول السيانيد إلى الجسم عبر الجلد أو الاغشية المخاطية.
الثانية: عن طريق تناول السيانيد بالفم فى شكل مركبات صلبة واللتى هى فى حد زاتها غير سامة و لكن عند وصولها المعدة و توفر الوسط الحمضى فيها تنتج غاز سيانيد الهيدروجين السام.
السيانيد من خواصه الكيميائية المميزة ميله الشديد للاتحاد مع بعض العنصر لتكوين المعقدات مثل الذهب و الحديد و الألومنيوم و غيره ولقد تمت الاستفادة من هذة الخاصية فى استخلاص الذهب ، كما للأسف أصبحت هذة الخاصية مصدر الخطورة و السمية العالية للسيانيد، حيث ان دخول السيانيد إلى جسم الإنسان يؤدى لاتحاد السيانيد مع الحديد فى كل جسم الإنسان وبذلك يعمل على تثبيط انزيمات خلايا الاكسدة باتحاد مع الحديد الموجود فى الميتاكوندريا فى جدران الخلايا، هذة العملية تؤدى إلى تعطيل عملية سلسلة التنفس مما يؤدى إلى توقف مركز الأعصاب والقلب وكل هذة العملية تتم فى ثوانى فقط.
من الأعراض الظاهرة للتسمم بالسيانيد فقدان الوعى – الغثيان – التقيؤ – صعوبة التنفس – الصداع – انخفاض درجة الحرارة – فقدان القوة العضلية، اما من العلامات الظاهرة عند الموت بالسيانيد فتصدر من الفم و الآنسجة رائحة مماثلة لرائحة اللوز.
اختبارات الكشف :
يوجد عدد كبير من الاختبارات الكيميائية للكشف عن السيانيد و لكن اشهرها و اسهلها اختبار ازرق بروسيا، حيث يضاف كبريات الحديدوز إلى محلول المادة المراد الكشف عنها ، تحول الخليط إلى اللون الأزرق يعطى نتيجة إيجابية لوجود السيانيد.
استخدامات السيانيد المختلفة:
للسيانيد استخدامات مختلفة مثل الاستخدامات الطبية، صناعة المطاط الصناع، المبيدات، الأغذية وتنظيف وتلميع المعادن و الأسلحة الكيميائية، لكن من اشهر استخدامات السيانيد هو استخدامه فى التعدين وهو الموضوع الذى سنسلط عليه الضوء بالتفصيل هنا لتوضيح خطورته و العافية العواقب المترتبة علية
استخدام السيانيد فى التعدين:
يستخدم السيانيد فى استخلاص الذهب من الخامات ذات النسب الضعيفة وذلك عن طريق تحويل الذهب إلى مادة ذائبة فى الماء مما يسهل عملية جمع معدن الذهب من خلال عملية التحليل الكهربائى لمحلول الذهب المائي، تتم هذة العملية عن طريقة طحن الأحجار اللتى تحتوى على نسبة من الذهب ومن ثم يتم تجميع ناتج طحن هذة الحجارة فى شكل أكوام ليتم رشحهها بمحلول السيانيد عبر رشاشات بنسبة 2كيلو جرام من السيانيد مقابل كل طن من الحجارة المطحونة، ولك ان تتخيل ان 0.2 جرام من السيانيد كافية لقتل الإنسان فى ثوان معدودة، فمابالك إذا استخدمت هذة المادة بكميات كبيرة !!!!،.
بعد عملية استخلاص الذهب يبقى ما يقارب من 90% من السيانيد فى شكل مخلفات قاتلة يمكن ان تتسرب لمياه الشرب بسهولة، وكلنا نتذكر حادثة نفوق عدد كبير من الابل و الأبقار فى ولاية البحر الأحمر قرب منجم إرياب وهو منجم فى موقع نائ و بعيد من المدينة، فكيف ستكون العواقب عند ما يتم انشاء مثل هذة المصانع الخطرة داخل المدن و بالقرب من المواقع السكنية ؟؟.
نسبة لطبيعة السيانيد السامة و الخطيرة عملت كثير من الدول حول العالم واللتى تحترم مواطنيها بايقاف التعدين عن طريق مادة السيانيد أو تشريع قوانين للسلامة و البيئة صارمة تقيد استخدام هذة التقنية و من هذة الدول على سبيل المثال: بعض الولايات فى أمريكا، الاتحاد الاوربى، رومانيا، جمهورية الشيك، المجر ، جنوب افريقيا ، الأرجنتين و الفلبين.... الخ.
العواقب والآثار الكارثية المتوقعة من استخدام السيانيد فى التعدين:
1/ التأثير المباشر على حياة المواطنين و الحيوانات و البيئة
2/ غاز سيانيد الهيدروجين هو غاز عديم اللون و يتكون و ينتشر عبر الهواء بسهولة اثناء عمليات التعدين، واستنشاقه يؤدى للقتل فى فترة أقصاها نصف ساعة.
3/ استمرار تواجد مخلفات السيانيد لفترة طويلة تمتد إلى سنين وصعوبة التخلص منها مما يؤدى لكارثة مستمرة خاصة عندما يتم انشاء مشروع بهذة الخطورة بالقرب من المدن.
4/ يزداد خطر استخدام السيانيد فى التعدين خاصة فى المناطق التى تتمتع بمعدلات هطول امطار عالية مما يساعد على انتشار هذة المادة القاتلة و قد يمتد تأثيرها إلى ابعد من مكان انشاء المصنع.
5/ التأثير المباشرة على المياه الجوفية خاصة اذا وضعنا فى الحسبان ان سكان المنطقة يعتمدون على المضخات و الآبار لتوفير مياه الشرب ولا توجد محطات مياه لتنقية مياه الشرب.
بعض الأمثلة للكوارث الإنسانية و البيئية فى العالم اللتى نتجت من التلوث بمخلفات السيانيد:
الحادثة الأشهر فى التاريخ هى استخدام غاز سيانيد هيدروجين من قبل حكومة هتلر النازية فى جريمة مذبحة الهولوكوست إلى راح ضحيتها 6 مليون يهودى فيما يعرف بافران الغاز 1941-1945
التأثير الدولي العام:
تسرب 300الف طن من مخلفات السيانيد أودى بحياة 89 شخص فى رومانيا عام 1971
عدم التخلص من مخلفات السيانيد أدى للتأثير على حياة 50 الف شخص بصورة قاتلة
غينيا الجديدة 1984-2013.
تسرب المخلفات السامة التعدين بالسيانيد تسبب فى تحطيم كميات كبيرة من محصول الأرز و دفن قرية كاملة بالطين وترحيل 20 قرية اخرى الفلبين 1996.
تسرب مخلفات التعدين بالسيانيد إلى مياه البحر الأسود تسبب فى نفوق 1241 طن من الاسماك رومانيا 2000.
تسرب مخلفات التعدين تؤدى إلى كارثة بيئية فى بحيرة فكتوريا كندا 2014.
تسرب مخلفات السيانيد إلى نهر بتوريللوس تؤدى إلى كارثة بيئية بنفوق الآلاف الاطنان من الأسماك
الارجنتين 2015.
التوصيات:
1/ يجب مقاومة قيام هذا المصنع بأى موقع بالولاية بل بالسودان اجمع و ضرورة إيقافه فى الحال.
2/ السودان دولة تفتقر لإجراء و معدات السلامة و التشريعات البيئية الصارمة لذا يجب عدم السماح بتداول مثل هذة المواد السامة اطلاقا.
3/ ضرورة فتح تحقيق دولى يوضح السبب من اصرار هذا الوالى لقيام المصنع بالولاية.
4/ ندعو جميع أبناء الولاية بمختلف انتماءاتهم الاثنية و السياسة التكاتف لمنع قيام هذا المصنع حيث ان التسمم بغاز السيانيد لا يفرق بين أثنية أو اى انتماء سياسى وستمتد أثره فعل الأمطار إلى عدد من القرى والمدن.
5/ ضرورة الاتصال بالمنظمات الدولية المهتمة بالبيئة و تنويرهم بما يحدث للضغط على نظام المؤتمر الوطنى لإيقاف العمل بالسيانيد فى كل السودان وجبال النوبة بصفة خاصة.
الشبكة الدولية لمنظمات المجتمع المدني لجبال النوبة وعبر خبرائها المتخصصين فى هذا المجال تدعو شعب جبال النوبة للوقوف بصلابة لإيقاف مشروع والى جنوب كردفان/ "جبال النوبة لحماية انسان الاقليم...وسوف تصعد هذا الأمر لكل الجهات الدولية.
ولا نامت أعين الجبناء والمسترزقين.
اعلام الشبكة الدولية لمنظمات المجتمع المدني لجبال النوبة
الموافق 15 أكتوبر 2016



تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 6238

التعليقات
#1533215 [adamali]
0.00/5 (0 صوت)

10-16-2016 02:45 PM
يا أخى خلينا من الكذب البتقول فيه ده ، كل الدول التى بها دهب إستخدمته وأفادت منه مواطنيها بس بقى فى السودان حرام، هل أنت دارس كيمياء لو دارس كيمياء صجمك ، ولو ما دارس كيمياء صجمان عديل كده . يا أخى خلى أهلنا فى جبال النوبة يستفيدوا من ثروتهم التى حباهم بها الله ، وهذه المادة لعلمك أحسن من الزئبق .

[adamali]

#1533172 [Sami]
0.00/5 (0 صوت)

10-16-2016 12:16 PM
It's soo bad بصراحة يا اخوانا نحن النوبة ديل تعبانين منكم انتو قبل الحكومة كل واحد لقي ليهو سفرة جري فات وعايش احسن شي نحن الدهب الشوية اللقيناه دا حاسدننا فيه شان كدا نبول ليكم سيانيد ما سيانيد بنشتغل بيه ولو عندكم بديل جيبو لينا

[Sami]

#1532891 [al-kiran]
0.00/5 (0 صوت)

10-15-2016 04:42 PM
La, ilahe
illa, ente
Subhanke
inni, kuntu
Minez-zalimin

[al-kiran]

ردود على al-kiran
Canada [al-kiran] 10-16-2016 04:51 AM
لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة