الأخبار
منوعات
الاسترالية نيكول كيدمان اكثر الصهباوات اثارة تتربع على قمة هوليوود
الاسترالية نيكول كيدمان اكثر الصهباوات اثارة تتربع على قمة هوليوود
الاسترالية نيكول كيدمان اكثر الصهباوات اثارة تتربع على قمة هوليوود


10-19-2011 06:06 AM
هي اكثر النساء الصهبوات اثارة في العالم ومن اجمل الوجوه في هوليوود، ولكن ذلك لم يكن الحال دائما بالنسبة للممثلة الاسترالية الشهيرة نيكول كيدمان التي اعترفت انه وفي سنوات المراهقة كانت شقيقتها انتونيا تحصل على كل الانتباه، لكن نيكول استطاعت ان تشق طريقها الى قمة هوليوود بجمالها الكلاسيكي وموهبتها النادرة في التمثيل حتى اصبحت محط انظار العالم كله.

ولدت نيكول كيدمان في العشرين من حزيران. 1967 في جزر هاواي لأبوين استراليين وحفيدة للبارون الأسترالي السير سدني كيدمان ولديها أخت أصغر ولدت في 1970، تدعى أنطونيا.
والدها أنتوني عالم متخصص في الكيمياء الحيوية انتقل و عائلته من هاواي إلى العاصمة الأمريكية واشنطن بغرض استكمال أبحاثه على سرطان الثدي، عاد بعد ذلك بثلاث سنوات إلى موطنه أستراليا بدأت كيدمان بأخذ دروس الباليه حينما كانت في سن الرابعة. هذا قادها إلى الدراسة في مسرح سدني الأسترالي للشباب، ثمّ في مسرح شارع فيليب، حيث تخصّصت في إنتاج الصوت وتاريخ المسرح. عندما عاشت في لونجفيل، نيوساوث ويلز، درست في مدرسة بنات شمال سدني العليا، لكنها خرجت منها حينما أصاب أمّها مرض سرطان الثدي؛ ركزت كيدمان على مسؤولياتها العائلية حتى تتحسّن أمّها.



وفي عام 1983 كان اول ظهور لكيدمان في تلفزيون لم تتخطى عمر 17 عاماً حيث ظهرت في أغنية بات ويلسون المصوّرة وهي "Bop Girl" ثم قدمت مجموعة من الأعمال التلفزيونية الموجهة إلى الأطفال من أبرزها فيلم Chase Through the Night ، و في ذات السنة بدأت مسيرتها مع السينما عبر الفيلم العائلي Prince and the Great Race و الذي أصبحت مشاهدته في عطل الميلاد من العادات المحببة للأستراليين ، الفيلم يحكي قصة مجموعة من الأطفال يقومون بمغامرات الهدف منها استرجاع حصانهم المفقود " أمير " .
في 1989 ظهرت في فيلم الإثارة "الهدوء التامّ" ممثلةً شخصية "راي"، زوجة الضابط البحري جون انجرام (سام نيل)، التي إحتجزت أسيرةً بعد سفرة يخت في المحيط الهادي من قبل هيوي وارينير الذهاني (بيلي زاين). في 1990 ظهرت نظير لتوم كروز في "أيام الرعد"، فلم سباق سيارات سريعة. بعد هذا، كيدمان مثلت دور البطولة مع توم كروز في فيلم المخرج رون هاوارد "بما لا يقاس" (1992). في 1995 كيدمان كانت في فريق ممثلي "باتمان إلى الأبد" ولاحقا تلك سنة كانت بطلة فيلم "للموت من أجل"، كوميديا كسبت مديحا من قبل النقّاد. ربحت جائزة الكرة الذهبية (غولدين غلوب)، ومنحت خمسة جوائز أخرى لأفضل ممثلة. كيدمان وكروز مثلا فيلماً كزوج وزوجة في فيلم "العيون العريضة أغلقت" في 1999، وهو آخر فلم لستانلي كوبريك.





في عام 1989 قدمت نيكول في بلدها أستراليا مجموعة من الأعمال التلفزيونية من أبرزها فيلم Bangkok Hilton و فيه تؤدي دور الفتاة اللطيفة ( كات ستنتون ) التي تبحث عن والدها المفقود, و في طريق عودتها من لندن إلى أستراليا تتوقف في تايلند و هناك تتعرف على الشاب أركي راغان و بدافع من الطيبة تحمل حقيبته الملغومة بالمخدرات و يقبض عليها و تدخل دوامة معاناة لا تنتهي في سجن بانكوك سيء السمعة ! و يعتبر هذا العمل أفضل ما قدمت نيكول في مسيرتها التلفزيونية , أما سينمائياً و خلال الثمانينات فكانت لا تزال تتحسس طريقها و تجرب هنا و هناك و كانت محاولاتها بالإجمال بسيطة متواضعة , ففي العام 1985 شاركت كممثلة ثانوية في فيلمين أولهما فيلم Wills & Burke و الثاني فيلم Archer s Adventure , و في العام الذي يليه اقتربت نيكول من أدوار البطولة حيث شاركت الممثل توم بورلنسون بطولة الفيلم الرومانسي Windrider و هو عن شاب مهووس بالأمواج يفكر بصناعة أمواج بطريقة تقنية لبطولة الأمواج العالمية القادمة لكنه يتعرف إلى المغنية جاد فينسى الأمواج و كل شيء ! , ثم شاركت العام 1987 في فيلمين هما فيلم الأكشن Watch the Shadows Danc e و الذي كان أقل أفلامها مستوى و أكثرها تواضعاً , الفيلم الثاني هو The Bit Part و هو فيلم كوميدي عن مدرس ملّ رتابة حياته يقرر في لحظة تغيير كل شيء . و في العام التالي 1988 شاركت نيكول في الفيلم الدرامي Emerald City .

العام 1989 كان عاماً مميزاً بالنسبة لنيكول في 1989 ظهرت في فيلم الإثارة "الهدوء التامّ" ممثلةً شخصية "راي"، زوجة الضابط البحري جون انجرام (سام نيل)، التي إحتجزت أسيرةً بعد سفرة يخت في المحيط الهادي من قبل هيوي وارينير الذهاني (بيلي زاين). في 1990 ظهرت نظير لتوم كروز في "أيام الرعد"، فلم سباق سيارات سريعة. بعد هذا، كيدمان مثلت دور البطولة مع توم كروز في فيلم المخرج رون هاوارد "بما لا يقاس" (1992). في 1995 كيدمان كانت في فريق ممثلي "باتمان إلى الأبد" ولاحقا تلك سنة كانت بطلة فيلم "للموت من أجل"، كوميديا كسبت مديحا من قبل النقّاد. ربحت جائزة الكرة الذهبية (غولدين غلوب)، ومنحت خمسة جوائز أخرى لأفضل ممثلة. كيدمان وكروز مثلا فيلماً كزوج وزوجة في فيلم "العيون العريضة أغلقت" في 1999، وهو آخر فلم لستانلي كوبريك
في التسعينات رسخت نيكول مكانتها أكثر كممثلة هوليودية ممتازة , و قدمت مجموعة من الأعمال التي تتراوح بين الجيد و الممتاز , و قد بدأت هذا العقد بمشاركة في فيلم السباقات المتواضع Days of Thunder و الذي يؤدي فيه النجم توم كروز دور سائق سيارات شهير يعاني اضطرابات نفسية تعيقه عن التواصل الجيد مع زملائه في الفريق . و قد أدى اجتماعها مع توم كروز في هذا الفيلم إلى نشوء علاقة بينهما توجت بالزواج في الثامن و العشرين من كانون الاول عام 1990 . و بعد زواجها قامت نيكول بزيارة خاطفة إلى بلدها أستراليا وقدمت هناك الفيلم الدرامي Flirting .



في العام 1991 عادت إلى هوليوود من جديد لتشترك مع النجم داستن هوفمان في بطولة فيلم العصابات Billy Bathgate و الذي تجري أحداثه في الثلاثينات حيث عاش أساطين المافيا و الجريمة المنظمة , و قد تلقت نيكول ترشيحها الأول لجائزة الغولدن غلوب عن دورها في هذا الفيلم الذي تصدى لإخراجه روبرت بينتون مخرج الفيلم الأوسكاري Kramer vs Kramer . ثم في العام 1992 كان لها مع زوجها توم كروز موعد آخر حيث اجتمعت و إياه في فيلم Far and Away و هو ملحمة إيرلندية رائعة تألق في صنعها المخرج المتميز رون هاورد صاحب الفيلم الرائع A Beautiful Mind , و من الغرابة أن موسيقى الفيلم الجميلة ترشحت لجائزة رازي كأسوأ موسيقى في تلك السنة ! في العام التالي قدمت نيكول أداءً جميلاً في الفيلم النفسي Malice و تؤدي فيه دور زوجة حائرة تعيش اضطراباً بين اتهامات الاغتصاب الموجهة لزوجها و بين شعورها بالذنب جراء علاقتها بالدكتور جاد هيل ! . بعد ذلك شاركت نيكول الممثل الذي يعجبني دائماً مايكل كيتون في الفيلم الجميل My Life الذي يحكي قصة رجل يصله نبأ إصابته بالسرطان و دنوه من الموت فيبدأ رحلة مؤثرة مع الذكريات الجميلة .


تلقت نيكول ترشيحها الثاني لجائزة الغولدن غلوب العام 1995 و ذلك عن دورها المجنون في فيلم To Die For حيث تؤدي فيه دور فتاة تضع أمامها هدف و تبذل كافة السبل الشرعية و غير الشرعية للوصول إليه , بعبارة , وصولية حتى النخاع ! الفيلم من إخراج المتميز جوس فانسنت صاحب الفيلم الرائع Good Will Hunting . و في العام 1996 ابتعدت نيكول قليلاً عن الأجواء الهوليودية حيث شاركت كضيفة شرف في الفيلم البريطاني The Leading Man ثم أتبعته بفيلم The Portrait of a Lady و هو من إنتاج بريطاني أمريكي مشترك و فيه تؤدي دور الشابة الغنية إيزابيل أرتشر التي تهجر أمريكا إلى أوربا بحثاً عن الفكر و الفن , الفيلم من إخراج جان كامبيون مخرجة الفيلم المأساوي The Piano الذي حازت بسببه النجمة هولي هنتر أوسكار أفضل ممثلة العام 1993 .

في السنة التالية قامت نيكول بمشاركة النجم جورج كلوني بطولة فيلم الحركة الرائع The Peacemaker و فيه يطاردان أحد المقاتلين الشيشان الذي تمكن من تهريب قنبلة نووية إلى أمريكا . و قد أتبعت هذا الفيلم الجميل بمشاركة لطيفة في فيلم Practical Magic حيث ترث هي و أختها " ساندرا بولوك " قدرات سحرية فائقة تستغلانها لإزالة كل العقبات التي تعترض طريقهما المؤدي إلى الحب الحقيقي . و ختمت نيكول هي و زوجها توم كروز عقد التسعينات بالمسك فعلاً حين شاركا في فيلم Eyes Wide Shut مع المخرج العظيم ستانلي كويبريك الذي توفي قبل اكتمال منتجة الفيلم . و بعد هذا الفيلم غابت نيكول سنة أو أكثر عن الساحة السينمائية و ذلك لانشغالها بإجراءات طلاقها من توم كروز .

كثيرون يقرنون بين طلاق نيكول كيدمان من توم كروز و بين هذا التوهج الذي طرأ على مسيرتها السينمائية , و لهم في ذلك كل العذر , فبعد طلاقها الذي تم في الخامس من شباط 2001 قدمت نيكول الأعمال العظيمة التي بوأتها هذه المكانة الرفيعة و جعلت من اسمها عنصراً ثابتاً في جميع المهرجانات السينمائية , و كانت البداية مع الفيلم الموسيقي الرائع Moulin Rouge الذي تلقت على إثره أول ترشيح لها للأوسكار و حازت جائزة الغولدن غلوب لأفضل ممثلة في فيلم موسيقي , و مما يعد إنجازاً كبيراً لها أنها كذلك و في ذات المهرجان ترشحت عن دورها المتميز في فيلم الغموض The Others و الذي يحكي قصة أم و طفليها يعيشون بعزلة في بيتهم المظلم ينتظرون قدوم الأب الجندي المحارب و حياتهم تكون من الغرابة بحيث أنهم لا يطيقون النور أبداً ! . بعد ذلك استراحت نيكول قليلاً بمشاركتها في فيلم الجريمة الخفيف Birthday Girl و تؤدي فيه دور فتاة روسية يطلبها بريطاني للزواج عن طريق الإنترنت .



العام 2002 لم يكن مميزاً لنيكول فحسب بل فازت نيكول بأوسكارها الأول كأفضل ممثلة و بجائزة الغولدن غلوب للمرة الثانية على التوالي , في هذا الفيلم تؤدي نيكول دور الروائية البريطانية الشهيرة التي طورت من تكنيك السرد الروائي فرجينا وولف . شاركها الإبداع و بطولة الفيلم النجمتين ميريل ستريب وَ جوليان مور . في ذات السنة شاركت نيكول بصوتها في فيلم Panic Room لملك الغموض المخرج ديفيد فينشر , و الذي كان من المفترض أن تقوم ببطولته لكن إصابتها أثناء تصوير فيلم الطاحونة الحمراء حالت دون ذلك , مما أتاح الفرصة لجودي فوستر لأن تؤدي دور البطولة في ذلك الفيلم المثير .

في العام 2003 واصلت نيكول كيدمان مسيرة الإبداع حيث قدمت ثلاثة أفلام رائعة دفعة واحدة و لمخرجين متميزين , فبدأت هذا العام بفيلم Dogville للمخرج الدانماركي الشهير لارس فون ترير مبتدع الدوغما ( و هي حركة ثائرة على كل الأساليب التقليدية في صناعة الأفلام ) و مع أنه في هذا الفيلم يخالف كثير من مبادئ حركته إلا أن ترير يقدم فيلماً غريباً فعلاً في أسلوبه و هو ما يعد تطوراً يحسب للنجمة نيكول كيدمان التي يبدو أن آفاقها اتسعت لتشمل أتباع مذهب الفن للفن و أنصار سينما المؤلف , و قد أتبعت هذا الفيلم بالفيلم الشاعري The Human Stain مع المخرج روبرت بينتون و النجم الإنجليزي أنتوني هوبكنز , و فيه أدت دور شابة مضطربة تتعرف إلى دكتور عجوز يريد الهرب من ماضيه لكنه يجابه بذات الوسيلة التي يهرب بها ! . بعد ذلك ظهرت نيكول في الفيلم المؤثر Cold Mountain للمخرج أنتوني مينغيلا صاحب الفيلم الأوسكاري المريض الإنجليزي , و قد استحقت نيكول عن دورها في هذا الفيلم ترشيحها الثالث لجائزة الغولدن غلوب .


نيكول كيدمان التي قامت قبل طلاقها من توم كروز بتبني طفلين هما إيزابيلا جين وَ كونور أنتوني , ظهرت هذه السنة في فيلمين, الأول هو الفيلم الكوميدي الموسيقي The Stepford Wives بمشاركة الممثل ماثيو برودريك و النجم كريستوفر ووكن مع المخرج فرانك أوز الذي أخرج الفيلم الكوميدي الرائع Bowfinger . أما الثاني ففيلم Birth و فيه تؤدي دور امرأة مكلومة تعتقد أن روح زوجها المتوفي قد سكنت جسد طفل صغير, الفيلم يتوقع أن يثير لغطاً نظراً لغرابة فكرته و جرأتها, و قد شارك في كتابته السيناريست الفرنسي جان كلود كارير الذي كتب التحفة السينمائية (السحر الخفي للبرجوازية) للمخرج الإسباني الكبير لويس بونويل.


نيكول كيدمان وحياتها الخاصة


تزوجت نيكول مرتين ,من الممثل توم كرز والمغني كيث اروبلن والتقت بكروز عام 1989في موقع تصوير فيلم Days of Thunder وتزوجت كيدمان من كروز ليلة الميلاد عام 1990 في كولورادو .وفي وقت لاحق تبنى الثنائي ازيبيلا جين و كونر انتوني و انفصلا عام 25 ايار عام 1998 وكانت كيدمان حامل في الشهر الثالث لكن عانت من اجهاض واعلنا انفصالهما رسميا شباط 2001 وسبب الانفصال لم يعرف حتى الان.
وفي عام 2006 صرحت كيدمان لمجلةLadies' Home Journal انها مازالت تحب كروز وتابعت "انه بالنسبة لي مازال توم ليس الشخص الضخم فهو الشخص المحب وانا احبه ومازلت احبه " كما عبرت عن صدمتها من الطلاق.
قبل زواجها من توم ارتبطت كيدمان بالاسترالي ماركس غراهام عام 1980 اما في عام 2003 نشر اشاعات حول ارتباط كيدمان بالممثل البريطاني الوسيم جود لو خلال تصويرهما "Cold Mountain" وهي سبب انفصاله عن زوجته.ولكنهما نفيا هذا الخبر كما اكد المغني روبي ويليامز انه دخل مع نيكول في علاقة رومانسية على يخته صيف عام 2004.
وواعدت كيدمان العازف ليني كرافيتز عام 2003 ووعادته لعام 2004 وفي مقابلة معها عام 2007 اعترقت انها كانت مخطوبة بشكل سري من شخص قبل زوجها الحالي كيث اوربان.


التقت كيدمان بزوجها الثاني نيوزيلاندي المولد كيث اوربان في حدث لتكريم الاستراليين عام 2005 وتزوجا ب 25 حزيران 2006 في سيدني ولديهما منازل في "سيدني" "لوس انجيليس" "كاليفورنيا" "ناشفيل" "تينيسي" ووضعت كيدمان مولودتها الاولى من كيث سنداي روز كيدمان اوربان في 7 تموز 2008 في ناشفيل وفي 28 كانون الاول 2010 كيدمان واوربان رحبا بابنتهما الثانية
وفي احدى المقابلات أعترفت كيدمان بأنها ليست طاهية جيدة ولكن هذا لا يمنع قيامها ببعض الأعمال المنزلية الأخرى حيث قالت لاحد الصحف "أطبخ أحيانا الدجاج لزوجي كيث ولكنه يجف دائما ولكن غسل الملابس هو نقطة قوتي وأحب وضع الملابس في الغسالة وأحب كي القمصان".
وقالت إن زواجها بكروز كان من العوامل المهمة في نجاحها المهني.
أضافت كيدمان: "أصبحت مشهورة جداً في وقت مبكر للغاية لأني تزوّجت من رجل مشهور"، مشيرةً الى أن مدير ي أعمالها نصحوها آنذاك بعدم الزواج، وقالوا لها إن حفل الزفاف سيعني نهاية حياتها المهنية، ولكنها أكدت أنها لم تتزوّج حتى تصبح مشهورة، بل تزوجت بعد أن وقعت في الحب.
من جهة أخرى, وصفت كيدمان زواجها الحالي بالمغني "كيث أوربان" بـ"الهش"، وقالت: "زواجنا مسألة غير عادية ومليئة بالمغامرات, انه "هش" وخطير للغاية كما لو أننا في أعالي البحار حيث يكون الإنسان دوماً عرضة للخطر ومهدداً بالغرق".
وقال مصدر مقرب للزوجين "إن نيكول تطبخ بدون سكر و لا ملح ولا زبدة ولازيت". كما تردد أن نيكول التى تزوجت من اربان (42 عاما) في عام 2006 تدفعه لممارسة الرياضة حيث تحدثت في وقت سابق عن مدى أهمية الرياضة بالنسبة لها. وقالت الممثلة الاسترالية التي لديها ابنه تدعى صنداى روز تبلغ من العمر 17 شهرا أن والدها علمها منافع الركض فى مقتبل العمر وهذه هواية تأمل في أن يتبعها زوجها. ومع ذلك تصر الممثلة الحائزة على جائزة أوسكار أنها لا تقوم بحساب السعرات الحرارية التي تأكلها.


قالت نيكول كيدمان ان الممثلة الفرنسية صوفيا لورين مثالها الأعلى، لتمكنها من المحافظة على مجدها ورونقها بالرغم من تقدمها في السن وعن حياتها في تينيسي قالت تختلف عن الحياة في لوس أنجلس، حيث يتم التركيز كثيراً على شكل المرأة وتقدمها في السن.
واعترفت الممثلة الفائزة بالأوسكار أنها تحب أن تعمل في مجال التصميم الداخلي وهي تساعد صديقاتها حين يشترين شققاً جديدة، كما قالت إنها تحب غسل الملابس وتعشق كيّ القمصان.
و وقالت كيدمان إنها لا تضع أي أوشام على عكس زوجها المغني كيث أوربان.



نيكول كيدمان والغناء


تلقت كيدمان دروسا في الصوت من اجل دورها في فيلم Moulin Rouge "وتعاونت مع الممثل ايوان في اغنية " on "Come What May" " رقم 27 في لائحة الاغاني في بريطانيا .
وفي وقت لاحق تعاونت مع المغني روبي ويليامز في اغنية " "Somethin' Stupid" " واحتلت الاغنية المرتبة الاولى لمدة 3 اسابيع في سباق اغنيات بريطانيا.
وفي عام 2006 وخلال اعطاءها صوتها لفيلم الرسوم المتحركة "" ادت اغنية " heartsong" كما قدمت اغنية في فيلم الاستعراضي nine”"



نيكول كيدمان.. الدين والسياسة


أثناء طلاقها من توم كروز اعترفت إنها لا ترغب في تربية الأطفال كما السيونتولوجيين. وقالت إنها كانت مترددة في مناقشة السيانتولوجيا منذ طلاقها .

وقد تبرعت الولايات المتحدة كيدمان للمرشحين الحزب الديمقراطي وجون كيري انها أيدت في الانتخابات الرئاسية عام 2004.
نيكول كيدمان وهي رومان كاثوليك عند طلاقها من توم كرويز لم ترغب في تربية الاطفال على طائفة السيونتولوجيين اما توجهاتها السياسية تبرعت الولايات للمرشحين الحزب الديمقراطي ودعمت جون كيري في الانتخابات الرئاسية عام 2004.


نيكول كيدمان والاعمال الخيرية


تدعم نيكول كيدمان الكثير من مؤسسات الأعمال الخيرية، علاوة على أنها سفيرة منظمة الأمم المتحدة في قضايا المرأة للنوايا الحسنة في أستراليا منذ عام 1994. وقد منحتها الأمم المتحدة المرتبة الشرفية "مواطن العالم" عام 2004. في 26 كانون الثاني 2006 حصلت على شرف أستراليا المدني الأعلى. وهي مرشحة لأن تكون سفيرة للنوايا الحسنة لليونيفيم. وقد قامت كيدمان بالعديد من الحملات الخيرية لمعالجة مرض سرطان الثدي، والذي تعاني منه والدتها.

وكالات


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 2216



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية

تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


صحيفة الراكوبة السودانية... راكوبة الأغاني السودانية، في رحاب الراكوبه ستجد السودان بمختلف مناطقه وعاداته وموروثاته خلال أقسام منتدياته المتعددة مثل المنتدى العام، العنقريب، المدائح ومنتدى التلاوة الذي يحتوي على تلاوة للشيوخ: صديق أحمد حمدون , عوض عمر , الفاتح محمد عثمان الزبير , محمد عبدالكريم , نورين محمد صديق , عبداللطيف العوض , صلاح الدين الطاهر سعد , الزين محمد أحمد الزين , وأحمد محمد طاهر. إلى جانب هذا هنالك منتدى مخصص للمدائح النبوية، هنالك المادح: الامين احمد قرشى وعلى الشاعر , الشيخ مصطفي محي الدين ابوكساوي , أولاد حاج الماحي , عبدالله محمد عثمان الحبر , اسماعيل محمد علي , السماني أحمد عالم , الجيلي الصافي , خالد محجوب (الصحافة) , علي المبارك , حاج التوم من الله , عبدالعزيز قورتي , ثنائي الصحوة , فيحاء محمد علي , الجيلى الشيخ , نبوية الملاك , عبدالعظيم الفاضل , عاصم الطيب , فرقة عقد الجلاد , سيف الجامعة , عثمان محمد علي , المدائح النبوية , فرقة الكوثر. علماً بأن المشاركات والآراء المنشورة في منتديات الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2014 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة