الأخبار
أخبار إقليمية
حزب الأمة ... أي أمة ..!!
حزب الأمة ... أي أمة ..!!
حزب الأمة ... أي أمة ..!!
الصادق المهدي وعمر البشر سلسلة مفاوضات لا تنتهي والضحية الشعب السوداني


08-04-2012 09:36 PM
سيف الدولة حمدنا الله

في خطبة الجمعة الماضية، إعتلى منبر مسجد الأنصار بودنوباوي (الأمير) عبدالمحمود أبٌو، بصفته الدينية كمسئول بهيئة شئون الأنصار (للأمير صفة أخرى "دنيوية" كقيادي بحزب الأمة ومعارض للنظام)، وقال في خطبته ما معناه: "ليست لهيئة شئون الأنصار أي صلة بالدعوة التي أطلقتها جهة ذات أهداف سياسية لخروج جمعة "شهداء نيالا" من مسجد الأنصار". ثم عرج الخطيب (أبٌو) إلى ماهو أقسى من ذلك حين قال: " كما تنفي هيئة شئون الأنصار ما تم الترويج له من نفس الجهة عن عزم "هيئة شئون الأنصار" إقامة صلاة الغائب على أرواح شهداء نيالا".

في تفسير (تبرؤ) هيئة شئون الأنصار من مثل هذا (الإفتراء)، قال خطيب مسجد الأنصار بالنص ما يلي: "إن هيئة شؤون الأنصار غيرمعنية بالنشاط السياسي، إذ أنها مؤسسة دينية، وأن المساجد بيوت الله أذن الله أن ترفع ويذكر فيها اسمه، ولايجوز أن تستغل لغير الغرض الذي بنيت له، فهي للعبادة والذكر وتلاوة القرآن، فلا يجوز فيها رفع الأصوات إلا بذكرالله".
للوقوف على الأسباب (الحقيقية) التي يمكن أن تدفع بعالم في أمور الدين مثل الشيخ/ عبدالمحمود أبٌو، للجوء الى مثل هذا التفسير الذي يجافي ما قال به إجماع فقهاء الإسلام بصفة عامة، والمنهج الفكري لكيان الأنصار بوجه خاص، لا بد من الإشارة الى حقيقة هامة وهي أن السيد/ الصادق المهدي هو الآخر يجمع بين الزعامة السياسية كرئيس لحزب الأمة، والزعامة الدينية لكيان الأنصار الذي تتبع له هيئة شئون الأنصار.

يدرك العوام من أمثالنا - كما تقول الفطرة والوجدان السليم - أن أحكام الدين التي تتعلق بدور المسجد في الحياة العامة، قد جعلت منه – المسجد - المكان الذي يلتقي فيه المسلمون لمناقشة أمور دنياهم تماماً مثلما يفعلون بشئون دينهم، وما عُرف يوم الجمعة بهذا الإسم الذي تقام فيه الصلاة التي أمر الله عباده بترك كل ما سواها والإنصراف لأدائها، الاٌ لكونها اليوم الذي (يجتمع) فيه المسلمون بالمسجد وتتلى فيه الخطبة التي كما يجوز فيها للخطيب تناول شئون الدين، جاز له كذلك أن يتناول شئون الدنيا.

كل ذلك يعتبر في حكم المعلوم ولا أعتقد أن حوله خلاف، فهل يختلف المنهج الفكري لكيان الأنصار عن ذلك؟ للإجابة على هذا السؤال لا بد من الوقوف على واقع التجربة العملية لدور المسجد في حياة الأنصار!!. حيث تحكي فصول التاريخ، أن كيان الأنصار لم يكتف بإتخاذ المسجد مجرد مكان لمعارضة الأنظمة السياسية بالهتاف الذي يخرج من الحناجر كشأن الذي تبرأ منه خطاب هيئة شئون الأنصار، فقد كان المسجد مكاناً لقيادة العمل المسلح ضد أنظمة الحكم السياسية في تاريخنا المعاصر.

فقد خرج الأنصار لمقاتلة نظام الرئيس النميري في العام (1970) من ذات المسجد الذي قال فيه "أبو" هذا الكلام، وهي المعركة التي عرفت بأحداث (ودنوباوي)، وفيها إستخدم الأنصار – ولم يقل أحد بخطأ ذلك – مسجد "ودنوباوي" كمنصة وساتر في مقاتلة القوات المسلحة، وقد قام الجيش بقصف المسجد بالمدفعية والدبابات حتى تهدمت كثير من أجزائه بما في ذلك "المئذنة" التي كان (الأنصار) قد إستخدموها في إطلاق النار على الجيش، وقد استشهد في تلك المعركة عشرات من أبناء طائفة الأنصار داخل لمسجد.

وفي نفس العام، نشبت معركة (الجزيرة أبا) بين كيان الأنصار ونظام مايو، وكان يقود الأنصارالإمام الهادي المهدي زعيم الطائفة بنفسه، وقد تم التجهيز لتلك المعركة من داخل المساجد والخلاوي المنتشرة بالجزيرة أبا، والتي إنتهت بقيام نظام مايو بإستخدام المدفعية وسلاح الطيران في ضرب الجزيرة أبا، وإستشهد بالمعركة عشرات المئات من أبناء طائفة الأنصار.
ومن المساجد خرجت الثورات العربية في مصر وليبيا وتونس وسوريا، وهي الثورات التي أثلجت صدر أمة و(أئمة) الإسلام، فما الفرق بين مسجد (الأنصار) بودنوباوي ومسجد (عمر مكرم) بالقاهرة أو (عمر المختار) بطرابلس؟ أليست كلها بيوت الله ؟

في تقديري أن حزب الأمة يظلم نفسه بحرمان أنصاره من التحالف العلني مع نظام الإنقاذ ودخول الحكومة بالباب، كما فعلت غيره من الأحزاب، فمن شأن ذلك أن يدفع عن حزب الأمة و كيان الأنصار الحرج من حشر أمور الدين في تبرير مسالب الدنيا وأخطائها، ففي ضوء ما ذكرنا، ليس هناك سبب واحد ديني أو أخلاقي يدفع هيئة شورى الأنصار للإعتراض على الدعوة التي أُطلقت للتجمع (أمام) مسجد الأنصارفي يوم الجمعة، كما ليس من اللائق وفق قواعد الدين أو الأخلاق النبيلة، أن تقوم هيئة شئون الأنصار ب "التبرؤ" من الدعوة لإقامة صلاة الغائب على أصحاب الحناجر الصغيرة من الصبيان والصبايا الذين أزهقت أرواحهم بطلقات الرصاص وهم يهتفون بإسمنا للمناداة بالحرية!!

أيٌ (أمة) التي إشتق منها هذا الحزب إسمه؟ هل حقاً هي الأمة التي ينتمي إليها هذا الشعب المقهور؟ لقد ظللنا ندعو في كل مرة أبناء الوطن للبحث في الكيفية التي يمكن بها قيام الكيان الذي يستطيع أن يعبٌر عن تطلعات الشعب وأحلامه والعبور به الى عالم الحرية، ففي كل يوم يمر، يتكشف لنا أن الخناجر التي تتوجه إلى صدورنا يشارك – بل شارك - فيها كل من قام الشعب بمنحه ثقته في يوم من الأيام.

لا بد لنا من الإشادة بموقف شباب حزب الذين بادروا بإصدار بيان بتوضيح موقفهم من بيان هيئة شئون الأنصار، مما يبشر بدخول جيل يحمل قدراً كبيراً من الإستقلال في التفكير بعيداً عن (أجندة) عقليات الحزب المتحجرة والتي عفى عليها الزمن.
حفظ الله الوطن،،

تنويه: لظروف خارجة عن إرادتنا، سوف يتوقف مقالنا إعتباراً من الإسبوع القادم، مع إعتذارنا لمن إعتادوا متابعة كتاباتنا الإسبوعية.

[email protected]


تعليقات 48 | إهداء 1 | زيارات 7475


التعليقات
#444214 [saleh]
0.00/5 (0 صوت)

08-06-2012 07:10 PM
يا أهلنا اليس فيكم عاقل؟ هذا ليس وقت التناحر, وتجريد السيوف علي بعضكم . يبدو اننا كسودانيين قد جبلنا علي فقد الاتزان الحسابي عند تناول القضايا الخلافيه واخراجها من اطارها الحقيقي الضيق غير واضعين في حساباتنا ان التعميم في الادانه لكيان كبير كحزب الامه استنادا علي خطأ فرد شئ غير حكيم , هناك الكثيرين من شباب هذا الحزب وشيوخه لهم اسهامات واضحه في هذه الانتفاضه المنتصره باذن الله لا ينكره الا مكابر, نتمني التعقل في التناول والابتعاد عن مس الكيانات ودونكم الافراد .


ردود على saleh
United States [almo3lim] 08-06-2012 08:55 PM
يا صالح الرجل لم يكن مصيبا البته في تصريحه و لو لم يتصدى له الناس لاعتقد في حديه خيرا ..

لا نرى فيما يكتب من إنتقادات ما يضر بل على العكس أسلوب الإستكانة و أسلوب الميت بين يدي غاسله هو الذي اوصلنا لما نحن فيه و هذه الإنتقادات نرى فيها تقويما و ليس ( تناحرا) و التغيير القادم يجب ان يكون في كل المناحي و يجب أن يكون الناس على بصيرة بمتطلبات العمل الثوري و حجمه و ثق بان هذه الممارسات التي لم تعجبك هي الضامن الوحيد لعدم ضياع الثورة في حال اكتمالها حتى لا يظل دائما و أبدا حالنا الذي بنطبق عليه المثل ( الحيل تجقلب و الشكر لي حماد ) ..


حماد يجب أن يعلم أن لا سلطة مطلقه له علينا ...


#443983 [الوحدة راجعة أقوى]
0.00/5 (0 صوت)

08-06-2012 11:57 AM
أستاذنا الفاضل الوطني تحية حب وتقدير
حمدنا الله
أنت قلم مستنير في لجة ظلام الانقاذ أنت نورت عقولنا وأسأل الله في الشهر الفضيل أن يحفظك ويوفقك ويكثر من أمثالك , فأرجو أن تواصل الكتابة فالسودان بحاجة إلى عقلك ورأيك فكرك والثورة تأخذ قبس الانطلاق من وحي كتاباتك فرجاءاً لا تتوقف لا تتوقف لا تتوقف


#443930 [حليم-براغ]
0.00/5 (0 صوت)

08-06-2012 11:06 AM
السيد محمد أحمد العطا
أرجو أن تعرف نفسك أكثر؟؟؟ عايش وين في براغ؟؟؟ لأنو الأسم ده أول مره أسمع بية ..مع العلم بأنني أعيش في التشيك منذ أكثر من 25 عاماًوالإسم ده أول مرة أسمع بيه.. الكلام جميل ومقدر ..كما لأتنسي بأن في براغ يوجد تنظيم أسمه إتحاد اليمقراطيين السودانيين في جمهورية التشيك.. ونحن في براغ كلنا بنعرف بعض حتي الجدد من السودانيين مقدمي طلبات اللجؤ السياسي في التشيك بنعرفهم حق المعرفة وحتي الكم كلب المندسين من المناصرين لعصابة أخوان الشيطان فضحنا أمرهم وبنعرفهم حق المعرفة وتم التبليغ عنهم لدي السلطات التشيكية وقبل كده في الراكوبة كتبت مقال عن هذا الموضوع .. المهم خليك إنسان أمين وعرف نفسك بشجاعة ؟؟؟ في براغ ماعندنا زول بإسم ده .. وهذا ما أردت توضيحة بالنسبة لقراء الراكوبة..مع تمنياتي لك بصوم رائع يا عطا مع شدة الحرارة الإيام دي في براغ.. أرجو الإتصال بي يا محمد أحمد عطا... وأن ترد علي مداخلتي هذه؟؟؟


#443850 [عدو الكيزان]
0.00/5 (0 صوت)

08-06-2012 08:39 AM
حزب الأمة كل يوم في سقوط وغداً سيعلمون إلى أين وصل بهم الحال .

سلمت يمناك يا باشا .


ردود على عدو الكيزان
United States [حران] 08-06-2012 11:52 PM
حزب الأمة هو حزب الأغلبية رضي من رضي وأبى من أبى وظل طوال تاريخه الناصع هو الفاعل الوحيد في الساحة السودانية، والبقية مجرد كومبارس ينتظرون منه الفعل، والآن شبابه هو وقود هذه الثورة وأنت وسيف الدولة (كاتب المقال)وأمثالكم فقط تتباكون على البلد من خلف الكيبورد ثم تنامون ملء جفونكم لتتركوا للرجال من كوادر الحزب مهمة التضحية والتغيير
الله أكبر ولله الحمد .. ولا نامت أعين الجبناء


#443835 [karlos]
5.00/5 (1 صوت)

08-06-2012 07:43 AM
نبشركم : فضائية المعارضة السودانية في طريقها اليكم –

محمد أحمد العطا / براغ
[email protected]

يعتبرالاعلام أمضى سلاح استخدمه نظام الانقاذ في تثبيت أركان حكمه بعد مرحلة التمكين الأولى التي تلاها تطبيق سياسة ( فرق تسد ) التي مزق بموجبها كافة الأحزاب و منظمات المجتمع المدني من اتحادات ونقابات وغيرهما وجعلته يحكم قبضته على مقاليد الأمور عبادا وبلادا.
وقد دار حديث كثير في الآونة الأخيرة في أوساط المعارضة السودانية بمختلف شرائحها حول ضرورة أن تكون هناك قناة فضائية تعبرعنها وتكون صوتا لها لمواجهة الكذب الممنهج الذي ظل النظام يمارسه طوال سنوات حكمه العجاف .
أقلام كثيرة كتبت عن هذه الفضائية وقد كان للصحفي الأستاذ خضرعطا المنان فضل تحريك تلك الموجة التي تابعها الكثيرون عبرسلسلة مقالات في أكثر من موقع سوداني كان آخرها حلقات بعنوان ( ’سوداني’ فضائية المعارضة السودانية ) تلتها تحركات محمومة وسيل من الكتابات وفي أكثر من اتجاه نحو جعل ذلك الحلم واقعا ربما كان آخرها ما كتبه الكاتب الصحفي الاستاذ ( معاوية يس ) .. فكان أن تحركنا نحن مجموعة سودانية وفي عدد من البلدان أولت الأمر اهتماما جادا والتقطت القفاز وبحثت فيه بمجهود مشترك كانت أولى ثماره اذاعتا ( الراكوبة ) و( كندتكار) اللتان بدأتا بثهما بالفعل وتؤديان دورهما الان انتظارا لرفيقتهما الفضائية التي أقتربنا اليوم من تحقيقها كحلم ينتظره ملايين المعذبين من أبناء وطننا المنكوب سواء أولئك الذين يعانون يوميا في الداخل أوهؤلاء الذين تشردوا في بقاع العالم الفسيح أو أولئك النازحون في مخيمات اللجؤ داخل الوطن وفي الدول المحيطة .
عليه فاننا اليوم نبشر كل هؤلاء وأولئك الذين أبدوا تجاوبا كبيرا ورغبة صادقة في دعم فكرة انشاء فضائية للمعارضة السودانية ماديا ومعنويا بأن خروج هذه الفضائية للعلن بات قريبا جدا وبصورة تعبرعن كافة شرائح المجتمع السوداني وقطاعات شعبنا الأبي بتنوعه العرقي والاثني والديني والثقافي بعيدا عن العصبية والقبلية و الجهوية والتعصب الحزبي وعبادة الأفراد …الخ .. فضائية لا تقف أهدافها عند حدود سقوط النظام بكافة أركانه ورموزه فحسب وانما تتعداها لتعمل على المدى الطويل لترسيخ ونشر قيم الحرية والديمقراطية والعدالة والتعايش السلمي والتكافل الاجتماعي والتسامح الديني .. وهي قيم كانت حتى الأمس القريب محل فخر واعتزاز لدى شعبنا الأصيل وتميزه عن بقية شعوب الأرض قاطبة .. فضائية تصدح بالحق وتفضح – بالصوت والصورة – أكاذيب النظام التي طالما سوقها وروج لها لاويا عنق الحقيقة عما يجري داخل السودان وواقع الحال الذي آلت اليه الأوضاع طوال 23عاما من عمر الوطن .
فبعد اجتماعات متواصلة بيننا جرت عبر كافة وسائل الاتصال الحديثة بيننا كمجموعة تنتمي جغرافيا لمختلف بقاع السودان شرقه وغربه وشماله وجنوبه رأينا أن نعلنها اليوم أمامكم جميعا وبصوت عال أن فضائية معارضة سودانية خالصة تقوم على الشفافية والمصداقية وتجمع بين المهنية والمسؤولية هي الآن في طريقها اليكم وندعوكم جميعا للوقوف خلفها علها بكم وفي معيتكم تكون صوتا للحق المغيب وضميرا لشعب يعاني الأمرين في ظل حكم ديكتاتوري متسلط يلبس عباءة الاسلام زورا وبهتانا ويقتات – ليل نهار- على الكذب الممنهج والفتاوى العبثية لتثبيت نفسه على كرسي السلطة الذي أخذ يهتز تحته منذ انطلاق الشرارة الأولى لـ ( ثورة 16 يونيو 2012 ) وماتلتها من جمع (بضم الجيم وفتح الميم ) بدأت بـ ( جمعة الكتاحة في 22/6/2012) ثم (جمعة الكنداكة ) فـ(جمعة لحس الكوع ) و(جمعة شذاذ الآفاق) وماتبعها من حراك/ ثوري/ طلابي/ شبابي/ شعبي شمل كافة مدن السودان الى أن وصل قطاره الميمون الى (نيالا) الفتية والتي انفجرت بقوة في وجه النظام وأعوانه في 31/7/2012 ودفعت ثمن مواجهة عصاباته المسلحة 15 شهيدا ستكون دماؤهم زيتا يصب على نار ثورة لن تخمد حتى رحيل هذا النظام قريبا .. حراك ثوري أيقظ نياما وفضح هشاشة البنية الأمنية لنظام لا تقوم شرعيته على شعبية يتوهمها ولا ولاء شعبي يتغنى به ليل نهار وانما شرعية تقوم أساسا على قبضة أمنية تحدتها ارادة شبابنا وطلابنا بقوة وثبات .. قبضة أمنية رأس الرمح فيها جيش جرار ممن غرر بهم من الرباطة والشبيحة والجنجويد والبلاطجة وأصحاب العصابات الحمراء من عصابات أوجدها النظام أملا في حمايته من غضبة الشعب وعاديات الأيام وكان من أولوياتها التربص بأي تحرك رافض لتلك السياسات الرعناء للنظام والتنكيل بشعبنا ومطاردة أبنائنا وبناتنا من الطلاب ومسانديهم من شباب انتظم في حركات فاعلة ( قرفنا – حق- وشباب التغيير – 6 ابريل …الخ) أخذت تنخر في جسد هذا النظام المهترئ وتأخذ زمام المبادرة في منازلته في الجامعات والمدارس والساحات والميادين وهي تنادي بسقوط نظام انقلابي يعيش – فعلا وممارسة – خارج دائرة العصر.
الشاهد اننا – في ادارة هذه الفضائية التي لن يكتب لها النجاح الا بعون الجميع ومساندتهم – ندعوكم جميعا – كل حسب امكاناته وقدراته وموقعه في كافة انحاء العالم – بالوقوف معنا خاصة واننا قد قطعنا – فعلا لا قولا – شوطا مقدرا لقيامها قريبا وخروجها للعلن بعد أن أكتملت جميع متطلباتها من دستورمنظم ولوائح ادارية داخلية وخارطة برامجية وموقع اليكتروني واعتماد من الجهات المختصة في دولة أوروبية كبرى ( فرنسا ) باسم ( منظمة الحرية والديمقراطية ) والتي ستكون الفضائية المعنية واحدة من أهم أذرعها الفاعلة والوجه الوضيئ فيها بعيدا عن الربحية التي تستوجب بالطبع التزامات ضريبية لا نريدها ولم يتبقى من اجراءات أمام هذه الفضائية حتى الآن سوى أمرين هما : اسم يتفق عليه يعبرعن أهدافها ورسالتها في العمل على اسقاط النظام ومرحلة مابعد الرحيل فضلا عن تعاون الجميع ودعمهم لهذه القناة المنتظرة .
وفي الجزء التالي نعرض للمزيد من التعريف بهذه القناة وكيفية تقديم الدعم المادي لها
ولكنا نظل في انتظار تنويركم لنا عبر مساهماتكم بالرأي والمقترحات حول ما تريدونه منها والاسم الذي ترونه مناسبا لها .
و للمزيد من المعلومات الرجاء زيارة الرابط التالى

http://dfasudan.org/news/?lang=en


ردود على karlos
United States [عود مقاس 23 ونص] 08-07-2012 12:23 AM
ياناس ماتخلونا نشك في الفضائية دي كمان لو مارديت علي حليم براغ ياكالورس معناها الفضائية طلعت ماسوووووووورة والجبهجية لحقوها امات طاه

United States [أنس] 08-06-2012 07:32 PM
يا كارلوس او العطا / رأيك شنو في كلام حليم براغ القال لية 25 سنة في براغ و يعرف كل الناس حتى الجدد لكن أسمك دا اول مرة يمر علية نورنا ؟


#443789 [كرهان]
0.00/5 (0 صوت)

08-06-2012 03:25 AM
تنويه: لظروف خارجة عن إرادتنا، سوف يتوقف مقالنا إعتباراً من الإسبوع القادم، مع إعتذارنا لمن إعتادوا متابعة كتاباتنا الإسبوعية.


وماذا عن المعتقلين فى السجون اليست ظروف خارجه عن ارادتهم
وماذا عن الشهداء الذين اهدوا ارواحهم للوطن اليست ظروفهم خارجه عن ارادتهم
وماذا عن المهجرين قصرا تمتص اموالهم الم تكن خارجه عن ارادتهم
وماذا عن معاناة اهلك فى السودان الوطن هل كانت بارادتهم
و ماذا و ماذا.........
فد اوافق فى هذى الظروف وهذا عن رائى شخصى وهو القناة التلفزيونيه
ودونها اعتبره الهروب من اوجاع وطنى العزيز ودمت بخير مولانا سيف الدوله


#443720 [امل]
4.00/5 (1 صوت)

08-06-2012 12:30 AM
ياخوانه من هسع قمتو لي مهاترات الديمقراطية ما تصبروا شوية لاحدي ما الناس ديل يمشو بعدين كل واحد يطلع فضايح التاني هسع ثورة كل من هو ضد الحكومة هو معاك واي واحد مع الحكومة ما تتعب نفسك فيه وتقعد تغازل في قواعدة هو قواعده المقعدة معاه لاحدي هسع شنو مافي سبب واحد يقعده معاه رغم كل السلبيات البتقولو فيها ده الا حاجة واحدة , وده المصبر الناس الما طلعوا في الجمع الفاتت وخاصة جمعة لحس الكوع انو الضد الحكومة ما قدروا يلقو حد ادنى يتفقوا عليه حتى العصيان المدني والاضرابات قاله زمان الصادق وسماها الجهاد المدني . وهسع ما بنقول هو الوحيد الطلع اكبر مظاهرات لانو هو خلاص زمنو راح لكن الحد الادنى المعادي للانقاذ وفروا هو من خلال خط واضح وثابت قدر يدي الحد الادني للمعارضة والناس تلف وترجع ليه في النهاية انت كان قادر توفر ارادة سياسية ما تتجاوزة وامشي قدام ياخوانه بعد المظاهرات الحصلة ده شنو الحد الادني الاتفقنا عليه عشان ما نمشي من فشل لي فشل هل اتفقنى انو المعى الحكومة ديل نسميهم عصابة ولا نسميهم ال البشير ولا نسميهم الانقاذية ولا نسميهم المؤتمر جية ولا نسميهم تلامذه الترابي ولا نسميهم الكيزان ياخوانه احنا ما قدرنا نتفق على الجمع بتاعتنانسميها شنو وما لقينا اسم لي الجمع الفي رمضان انحنا ما قدرنا نحدد موقع عشان تنطلق منو المظاهرات ياخوانا ده ما نجاح للانقاذ ده فشلنا انحنا ما قدرنا نحرك الناس القاعدة في الرصيف عشان ما قدرنا نوفر ليهم حد ادنى من الاتفاق هسع لو قال ليك واحد من انصار السنه ولا الاخوان المسلمين ولا الصوفية ياخوانا البدلا كتار لخلافة البشير وما عاوزين نقول البديل منو لكن البديل البتجيبوه ده بتاع سنه ولا لا , حنقوليه والله ما عرافين الديمقراطية هي البتحدد طيب البديل ده حيكون يدو غرقان في دم السودانين زي ناس البشير ( يعني من الحركات المسلحة ) حتقولي الديمقراطية هي البتحدد طيب البديل ده حيفرض علينا الجنوبين ولا حيستفتينا كان دايرين الجنوبين ولا لا حتقولي الديمقراطية هي البتحدد طيب البديل ده حيدي ناس البجا وناس دارفور فرصة لرئاسة السودان حتقولي الديمقراطية هي البتحدد طيب اذا انت في وثيقة اسقاط النظام ختيت كلام عايم والحركات المسلحة ما وقعت وياسر عرمان بيفاوض من اجل الحركة الشعبية اكتر ما يفاوض من اجل المعارضة حقتنا ويدو ملانه بالقرارات الاممية وفي النهاية هو من نفس المنطقة الجاي منها البشير يعني نمرق من جعلي ونقع في جعلي وكمان حق ( سنه من النوع المليان كحول ) وحتقولي طيب مالو لو الديمقراطية جابتو , حاقوليك عشان كده حطول وقفت الناس الفي الرصيف وبقوليك لو الديمقراطية هي البتحدد انته مالك مضايق من الصادق ماتخلي الثورة تمشي بالصادق وغيره لاحدي ما نتفك من الجماعة ديل وبعدين خلي الديمقراطية هي التحدد و اطمنك انو 12/12/2012 هو اخر يوم للبشير في السلطة وقد تم توفير ملاذ امن له في قطر من قبل زوما رئيسة الاتحاد الافريقي ومبيكي وقطر وسيستلم الجيش السلطة حتى موعد الانتخابات القادمة في 2014 م وطبعا البشير كان عاوز يقعد 26 سنة ويضرب الرقم القياسي لرئاسة السودان لكن ال 8 القتلو في دارفور عجلو برحيله وكلو بالديمقراطية بتحلة


#443709 [Elmansoor]
0.00/5 (0 صوت)

08-06-2012 12:13 AM
الشعب ثائر ولاكن كما تعودنا طول تاريخنا الحديث لا يوجد قيادة ولا تنظيم ولا أحزاب حديثة وصار الشعب بين مطرقة تجار الدين وسندان السيدين.


#443696 [الكناني]
5.00/5 (1 صوت)

08-05-2012 11:46 PM
اذا كان نحن لانحترم رأي الآخر ولا نتوحد خلف كلمة كيف تقوم الثورة؟ وبمن تقوم هذه الثورة؟ عدد المعلقين يعمل مظاهرة كاربة ولكن اجتمعوا للفرقة وليس للتوحد من اجل هدف واحد .. واخونا سيف الدولة يجذب ويحشد حول كتاباته بالتطاول علي رموز لآخرين شاء ام ابي فهم لغالبية سحيقة امام وعلينا ان نحترم ذلك


#443658 [شخلول]
0.00/5 (0 صوت)

08-05-2012 10:42 PM
تحالف الامام مع الانقاذ بين ولكن العيب غى المعارضة المصرة على الجرى خلف حزب الامة رغم قناعة احزابها بمواقف الامام وال بيته.نحن لانزايد على شباب الانصار لكن ندعوهم للتدبر فى مواقف امامهم وخاصة الموقف من صلاة الغايب على شهداء نيالا مع معرفتنا ان جل الكوادر المصادمة فى الحزب هم ابناء الغرب المكلوم بمواقف امامهم.اضم صوتى للاخوة واذكرك يامولانا باننا فى امس الحاجة لمقالاتك وبلادنا فى مفترق طرق والحوجة اكبر للقناة الفضائية لقد طال ليل الظلم و الجوع ففجر الخلاص قادم بايدى شبابنا ولا حاجة لنا بامريكا وربيعها فهى والامام سواء


#443597 [almo3lim]
0.00/5 (0 صوت)

08-05-2012 08:40 PM
لا جديد فيما اتي به الامير ابو .. سوى ( التبرير ) لو أعتذر الأمير لكان المكسب أكبر من الخسارة ..

هي نفس مواقف ( حزب الامة القيادة) و ليس القواعد ..
( كراع جوه و كراع بره) ...
الثبات على الموقف هو المطلوب في هذه المرحلة ..

الجديد هو موافقة ( الحركة الشعبية) في تدخل الصادق المهدي و توسطه في حل النزاع بجبال النوبة و جنوب كردفان في الوقت الذي تبذل فيه الحكومة كل وسعها للتفرغ ( للقضاء) على الحركات المسلحة حسب آخر تصريح حكومي علمنا به عبر الأخبار مساء الأمس ..( يعني الحكومة حسب تصريح نافع الأخير تحاول أن توظف المعارضة الغبية ..)

" نافع: إتفاق أديس أبابا مجز وليس به أي إحراج لنظام البشير.. مشروع إستكمال نهضة السودان سينجز بإزالة الحركات المتمردة، سنواجه الأحزاب السياسية التي تقوم بتنظيم نقابات بأقصى درجات اليقظة."

على حزب الأمة أن يتنبى نظرة شاملة و تقييم شامل للموقف(Global asssessment)قبل أن يخطو أي خطوة فقد جرب مع هذا النظام كما جربت ( الأرضة ) الحجر لأنه من الغباء أن يقوم حزب الأمة( القيادة) بتكرار نفس المحاولات و يتوقع الحصول على نتائج مختلفة ..(لأن موقف الحكومة معلوم سلفا)..!!!

قيادات الأحزاب و المعارضة بشقيها المدني و المسلح لم تنتبه لنقطة هامة و هي أن النظام يناور دائما من أجل "كسب الوقت" ( يتحرف دائما للقتال) و كثيرا ما رأيناه يتخذ مواقفا تتسم ( بالمرونة) ثم ينقلب عليها بأسرع من البرق و الشواهد ماثلة أمامنا ( الإنقلاب على كل مبادرات الإحزاب و التي قدمت برعاية المؤتمر الوطني .. الإنقلاب على تصريحات البشير و تأكيده على دعم حكومة الجنوب و الآن يصف قياداتها بالحشرة الشعبية و يدخل معها في معارك عمقت من الخلاف .. الهجوم المفاجيء على جنوب النيل الأزرق و جنوب كردفان) ..اللعب بقضية دارفور و الدخول في إتفاقيات لا تخدم دارفور بأي شكل من الأشكال و الكثير مما لم أذكر هنا ..

أيعقل أن كل هذه الشواهد لم تقنع الصادق المهدي و قيادته بأن يتحركوا بكلياتهم في الإتجاه الآخر(خط إسقاط النظام)و نراهم الآن و قد سقطوا في الفخ الأكبر و هو ( معاداة الشارع و توجهه العام ) عبر الخطاب السيء للأمير أبو و الذي قلب عليهم الدنيا؟؟؟


#443586 [حران]
0.00/5 (0 صوت)

08-05-2012 08:20 PM
يان مهم من هيئة شؤون اﻻنصار ...
الله اكبر ولله الحمد بسم الله الرحمن الرحيم هذا بيان للناس قال تعالى " إِنَّ الَّذِينَ جَاءُوا بِاﻹِفْكِ عُصْبَةٌ مِّنكُمْ ﻻَ تَحْسَبُوهُ شَراً لَّكُم بَلْ هُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ لِكُلِّ امْرِئٍ مِّنْهُم مَّا اكْتَسَبَ مِنَ اﻹِثْمِ وَالَّذِي تَوَلَّى كِبْرَهُ مِنْهُمْ لَهُ عَذَابٌ عَظِيمٌ لَوْﻻ إِذْ سَمِعْتُمُوهُ ظَنَّ المُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بِأَنفُسِهِمْ خَيْراً وَقَالُوا هَذَا إِفْكٌ مُّبِينٌ" صدق الله العظيم خطبة الجمعة التي ألقيتها يوم 15 رمضان فسرتها كل جهة حسب هواها، وانبرى المرجفون في المدينة يؤولونها بعيدا عن سياقها، واتصل بي عدد من المخلصين واﻷصدقاء يستفسرون، فشرحت لهم ماحدث، تفهم بعضهم وخالفني آخرون؛ وتلك هي طبيعة الحياة؛ أن ﻻيتفق الناس جميعا على رأي واحد، وإنني توضيحا للحقائق أقول اﻵتي: أوﻻ:اﻷحداث التي وقعت في نياﻻ من قتل للمدنيين، واستعمال العنف المفرط ضد المتظاهرين أدنًّاه، وطالبنا بتحقيق عام ينصف المظلومين، ويعاقب الجناة، وصلينا على الشهداء صﻼة الغائب. ثانيا: لم يرد في الخطبة أي كﻼم عن منع التظاهر، بل أقرت أن التظاهر حق مشروع للشعب تنص عليه المواثيق الدولية، ويكفله الدستور. ثالثا: طالبت الخطبة باحترام قدسية المسجد ورعاية حرمته، وطالبت لجنة المسجد بتهيئته ليجد المصلون فيه راحتهم، كما طالبتها بمنع أي ممارسات ﻻتليق بحرمة المسجد، ولجنة المسجد تعرف فحوى التوجيه وحدوده؛ ففي جمع فائتة وجدت بقايا سجايروتمباك داخل المسجد. رابعا: الثورة ضد الباطل والظلم، عقيدة عندنا وتجري في دمائنا، ﻻنقبل المزايدة علينا، وﻻنحتاج إلى شهادة من أحد،ونقول ﻷدعياء الثورة الجدد ؛ إن الثائر ﻻيجلس خلف الكيبورد، ويحرك الثورة من منزله ، والثائر ﻻينزوي ويتلذذ بأخبار الثوار، وﻻنقبل ﻷحد أن يحدد لنا متى نثور وكيف نثور، فأدعياء الثورة شهدناهم بعضهم ربما يكون أول مرة يدخل فيهاالمسجد في حياته؛ وبدل أن يخرج من الصﻼة بالسﻼم قال: الشعب يريد اسقاط النظام! وبعضهم تسرب خلسة وترك الثوار الحقيقيين ليواجهوا مصيرهم! خامسا: اﻷنصار يعرفون واجبهم الوطني، ويتحركون وفق مايمليه عليهم ضميرهم وﻻيقبلون من أحد أن يحدد لهم كيف ومتى يتحركون، وهم في قمة اﻻنضباط والمسئولية الوطنية، وسيكونون في مقدمة الركب إذا رأوا جدية؛ ولكنهم ﻻيشاركون في أي عمل غيرناضج؛ وربما يكون في صالح النظام. سادسا: نحيي الشباب المخلص المنكوب الذي أضاع النظام مستقبله، ودفعه للتصدى للسياسات التي أضرت بالوطن والمواطن، ونحيي فيه ثوريته الصادقة، وندعوه للعمل بكل الوسائل السلمية لتحقيق أهدافه،وليحذر سارقي الثورات الذين يتلذذون بأخبار الشهداء،ويتكسبون باسم ضحايا التعذيب، فهوﻻء "لوخرجوا فيكم مازادوكم إﻻّ خباﻻ، وﻷوضعوا خﻼلكم، يبغونكم الفتنة وفيكم سماعون لهم" ونحيي الثائرمحمد غنيم الذي ترك عمله في دبي وجاء ليشارك الثوار في ميدان التحرير حتى تحقق النصر. سابعا: إن قضية الوطن تهم الجميع ونحن مع المخلصين الداعين لﻼصﻼح أوالتغيير السلمي، وأي عمل وطني صادق وجاد؛ يهدف إلى استعادة النظام الديمقراطي، وإلى حماية الوطن من التمزق، وإلى محاربة الفساد والمفسدين؛ سيجدنا في مقدمة الصفوف، ولتختار القوى الوطنية أي مكان عام تنظم فيه احتجاجا ضد سياسات الحكومة الفاشلة، وتلتزم كل فئة بعدد معين من اﻷشخاص بﻼفتاتهم وشعاراتهم، سنلتزم بإحضار عشرة أضعاف ﻷكبر فئة تشارك ونتحمل المسئولية. إنني لدي مسئولية أخﻼقية تجاه من أمثلهم،وسأعمل بكل ما أستطيع لتحقيق أهدافهم ولحمايتهم من اﻻستغﻼل، والقهر ، ونقول للذين يظنون أن اﻷنصار وقود يقدمون إلى المحرقة ليتسلق الوصوليون عبر جثثهم إلى السلطة؛ سيخيب ظنكم وسيطول انتظاركم، فالوطن للجميع وعلى الجميع أن يتحركوا ونحن معهم حتى يتحقق النصر. "إن الله يحب الذين يقاتلون في سبيله صفا كأنهم بنيان مرصوص" صدق الله العظيم عبدالمحمود أبّو اﻷمين العام لهيئة شؤون اﻷنصار للدعوة واﻻرشاد 17 رمضان 1433ه‬


ردود على حران
United States [الثائر العاشر] 08-06-2012 10:38 AM
بطلوا كضب ياخي طيب الصادق مشى يتفاوض مع المؤتمر الوطني برضو عشان حرمة المسجد والسجاير والتمباك الفي الجامع؟؟؟؟

طيب جعفر الصادق لي عين مستشار لرئيس الجمهورية؟؟؟؟

دا مفهومك ومفهوم (سيدك الصادق) للثورة ضد الباطل والظلم دي هي عقيدتكم؟؟؟؟

يا استاذ فلتعلم انت وسيدك ان الاغلبية الساحقة في الوطن ليست لحزب الامة او للاتحادي او لكل الاحزاب مجتمعين بل الاغلبية الساحقة لأبناء الشعب الذين لم يجدوا لهم قيادة حتى الان وبحتمية تاريخية هذه الاغلبية ستصنع الثورة حتى لو دخل في الحكومة كل الاحزاب السياسية


#443521 [المشتهى السخينه]
4.91/5 (7 صوت)

08-05-2012 05:36 PM
حزب الامه هو حزب الصادق وعائلته حصريا . وحزب الاتحادى هو حزب الميرغنى واسرته الاقطاعيه الغنيه جدا . هؤلاء يعتقدون انهم يمتلكون السودان وشعبه بالوراثه . ونسوا ان ثورة المعلومات حررت الناس من الدجل . واصبح الناس لا يهتمون بجنة الميرغنى بالدار الاخرة .. بل عيونهم على الجنينه بشارع النيل وكم تساوى ؟ لتعويض الفقر والجهل والسل والملاريا لشعب السودان المشتهى السخينه .


ردود على المشتهى السخينه
United States [إبن السودان البار ==--] 08-05-2012 10:38 PM
المشتهى السخينه كلامك مية مية ولكن وصفك ليهم بالأحزاب بدون زعل يتناقض مع الحقيقة المرة التي أوردتها وهي :-( حزب الامه هو حزب الصادق وعائلته حصريا . وحزب الاتحادى هو حزب الميرغنى واسرته الاقطاعيه الغنيه جدا ) وهذه الحقيقة تتناقض مع التعريف الصحيح للحزب ؟؟؟ لأ ن الحزب البتعرفه أنت ونحن ما شركة ولا مزرعة يملكها شخص يعمل فيها العايزو ورأيه هو البتسمع وأي معارض لهذا الرأي يعتبر زنديق خارج عن الملة أو كافر أو شيوعي يفصل من لمة الفتة ويحرم منها فوراً؟؟؟ الحزب ببساطة هو برنامج وطني وضعه والتف حوله مجموعة من الوطنيين ونشروه وسط الشعب وانضم لهم من أنضم بعد أن قرأ هذا البرنامج الوطني واقتنع به ورأي أنه يصب في مصلحة الوطن ومصلحته ؟؟؟ أما ان نصف لمة الجهلاء الفقراء المغيبين دينياً والذين ينتظرون شبر بالجنة ؟؟؟ او الشباب الساذج الذي وجد أهله بالمنطقة أو الحلة أنصار وبقي أنصاري بالوراثة كما الطفل الذي يجد والده هلالابي فيقول ليك أنا هلالابي وما عارف الهلال دا بنت والا ولد ؟؟؟ الأمل الآن في الشباب الذي تعلم وزاد وعيه ويرفض ان يركع ويبوس ايد سيدي المداها للبشير ليستلم الرشوة في انكسار مهين وبدون خجل من مال الفقراء واليتامي والمشردين من الكيزان اللصوص القتلة مغتصبي الرجال والنساء قاتلهم الله ؟؟؟


#443486 [Shah]
3.44/5 (5 صوت)

08-05-2012 04:20 PM
مشكلة السودان من البداية هى وجود الصادق فى الحياة السياسية ,,, والمشطلة الأكبر إن الله حباه بعمر كعمر سيدنا نوح


#443466 [عبدالواحد المستغرب أشد الاستغراب!!]
3.00/5 (2 صوت)

08-05-2012 03:48 PM
من المؤكدأن بعض المعلقين المحترمين على مقالات مولانا سيف الدوله إنها تبدو عصيه على فهمهم وهذا واضح من أسلوب كتابة تعليقاتهم فتجد من يوافق على المقاله دون ان يظهر لنا انه فهم اصلا مضمون المقاله !!والبعض تجده موافق ومعارض فى آن واحد تماما كما تفعل احزابنا الكلاسيكيه مع النظام فيضيع مجهود قراءته للمقاله وبالتالى جهودنا فى قراءة تعليقاتهم واما الاخرون فتجدهم معارض و(خلاص) !!ماذا يعارض؟!!ربك وحده الذى يعلم!!و ماالذى لايتفق عليه مع كاتب المقاله يظل (غلوطيه)وكل هذا يحدث رغم ان مولانا سيف الدوله يكتب لقراءه بإسلوب خالى من اى تعقيدات ويتاسب مع (قاعدة!!) كل من يقراء له!! ولذا ارجو من الذين يشاركون بالتعليقات التركيز قبل الغوص فى الموضوعات التى تكتب فالامر غايه فى الجديه وهذه المقالات صارت تهز النظام بعنف شديد لانه ادرك ان المناوئون له اتجهوا الى نشر افكارهم ويشدون من ازر بعضهم بعضا كما تأكد للنظام الباغى انه بما لايدع مجال للشك ان اعداد الكتاب والقراء فى تنامى شديد مما دفع الجمعيات الحقوقيه إعتماد المواقع الالكترونيه ومنها موقع الراكوبه وحريات وغيرهما مصدرا لمعلوماتهم يدعمون بها تقاريرهم وخاصة أن هذه المواقع بعيده عن رقابة النظام وتتمتع بمصداقيه عاليه00ونشكر للصحفى عادل الباز الذى إستطاع بحسه الصحفى إكتشاف خطورة المواقع الاسفيريه ونبه النظام إليه فى مقالته بجريدة الصحافه ونبهه الى ان هذه المواقع هى اخطر من الاحزاب على مستوى قياداتها التى تعوم فى مياه النظام الضحله خشية الغرق وتركة (صيرها) تتوغل فى الاعماق ومصيرهم حتما سيكونون طعاما شهيا لحيتان وتماسيح المؤتمر الوطنى 00ووضع النظام بين خياريين إما الاتفاق الجاد مع الاحزاب الضعيفه المهلهله او إنتظار المصير المحتوم الذى سيواجهه من إكتساح وشيك من قبل ثوار يقودهم جيل جديد سلاحهم المبدئى (الماوس والكى بورد) لايعترفون بالنظام وباتوا غير مؤمنين بأحزاب صارت لاقيمة لها!!0


#443412 [حي الضباط]
5.00/5 (1 صوت)

08-05-2012 02:05 PM
زمان ماقلنا .. الناس عايشه في وهم . ألأمام ..الأمام إمام مصلحجي ومازال يبحث عن الزوقه
الاجيال تفتحت والتخلف إنهار والسياده للمولى عز وجل .فعلاً أذا هي القاعدة الكبري حزب ألانصار
المؤتمر الوطنى يكون ماشي في الطريق الصحيح وياهو ده السودان .


#443376 [Hamed]
5.00/5 (1 صوت)

08-05-2012 01:25 PM
دي قربة مقدودة يا مولانا ما دام الامام مصر تكون شركة مساهمة ليه ولي اولاده. ويمشيها بمزاجه لا مؤسسات لا يحزنون. بعدين الامام عمره ما كان الشعب دة محتاج ليه ولحزبه وبقى قدر المسئولية دي. حساباتهم ان الانتخابات تانى ما بتجيب ليهم مديدة تامزين عشان كدة باعو ناس نيالا الهم اساس مجد الحزب.
البركة فى الشباب يبنوا مؤسساتهم ويبعدوا شوية شوية عن السادة وحساباتم البعيدة من تطلعات شعبنا المسكين بما فيه الانصار.

ما تغيب عننا يا مولانا مقالك اصبح جزء من حراك التنوير والتوعية والتحاور مع الاجيال الجديدة. دة حقهم يا مولانا نتمنى ما تغيب كتير. بعدين وين مشروع القناة نحن ما صدقنا يتصدوا للمشروع دة ناس جادين قلبهم على البلد وعلى الشعب الضائع المضيع بين مجموعة من اللصوص المستبدين والسادة المهمومين بمشاكلهم الاسرية والتوريثية وهموم الدنيا الاخرى.


#443374 [Shah]
4.50/5 (2 صوت)

08-05-2012 01:24 PM
أساسا ... أليس فكرة المهدية كلها و إنتصارها على المستعمر ... نبعت من "خلوة"؟


ردود على Shah
United States [Shah] 08-05-2012 09:51 PM
القصد من هذا التعليق إن الخلوة مثل المسجد عند المهدى كانت للدين و السياسة منها أنتشرت أفكار المهدية و تحرر السودان من التركية. هل الكلام ده عايز درس عصر حتى تخرج من طورك وتستعمل ذخيرتك اللغوية البائسة دى؟ وهو فى وقعة تنتظرها أكتر من وقعتك دى؟

United States [منتظر الوقعة] 08-05-2012 07:21 PM
وما بها الخلوه ام بعد ذلك سوف تتحدث في الدين نفسو ...والقرآن كان .. ياناس لا تاخذكم الحميه على الانصار فهم اهل المبادره طوال الناريخ واقصرو ا اللسان انتو وين من فعل الانصار سواء ان خرجو او جلسو اصبح الكلام في السياسه مبتزل لدرجة ان الناس اجترت الحديث في مايليق اولا ما لا يليق فعوا ابتعدو عن الخلوه وهداك الامام الدايرو الاتكلم معاهو بعيد عن قله الادب وعدم احترام حرامت خلاوي القآن يابن الضائعه شاه او من هذا ؟؟


#443352 [عمك تنقو]
5.00/5 (2 صوت)

08-05-2012 12:52 PM
ما كنا نتوقع غير ذلك .... فهم من خذلونا عدة مرات والتاريخ لايكذب...
اما آن لهذا الشعب ان يفيق ويعرف بان التستر وراء هؤلاء المتخلفين هو مضيعة لزمنه..
اما آن لنا ان نعرف بانهم سبب نكستنا وتخلفنا .....
بتصريحه هذا فقد دق ابو آخر مسمار فى نعش طائفيتكم البغيضة فالى مذبلة التاريخ


#443319 [عصبنجى]
0.00/5 (0 صوت)

08-05-2012 12:03 PM
الحردلو :-
ده كلام غش وقولاً مفارق
بشوف الدرب الدخل ما جانا مارق
بى الهوى والشرق مرقن بوارق
وفى البقعة أم ديوم رقدن جرارق ( جرارق = ثيران)


#443311 [الخمجان]
1.00/5 (3 صوت)

08-05-2012 11:58 AM
كل المظاهرات الطلعت فى الجمع السابقة طلعت من وين يا شباب ؟؟؟ من من مسجد ود نوباوى وبرضو عايزين تتزايدو علينا ؟ حزب الامة دايما سباق فى كل شئ وانتو عايزنها باااااااااردة نموت نحنا وتلحسوها انتو دة تانى ما بحصل اى واحد لازم يعرف دورو والاعلام بتاعكم اهدافو واااااااضحة لانكم هعارفين ومتيقنين انو غير الانصار ما زول بسقط الحكومة دى وبتدقو فى دلوكة الورل


ردود على الخمجان
United States [الوحدة راجعة أقوى] 08-06-2012 04:37 PM
أخوي الخمجان أنت غلطان الانصار لا يسقطوا الكيزان عارف ليه لأنهم حليفان وإتجرسوا من البنبان والانصار الجد ماتو زماااااااااااااااااااااااااااااااااااااااان . والظاهر أنك حلمان صحصح يا خوي الخميجان وخليك فهمان الصادق ولده عبد الرحمن بقى مساعد للسجمان البشكير بتاع الرقصان وكمان ولد التاني إسمه بشرى - ضابط أمن ولا ماك خبران ياخي أنت عدييييييييييييييييييييييييييل خبلان مريم بت الصادق قالت الحالة one وقدمت دعوة لأبوالعفين (ضار علي ضار) لحضور مؤتمر الانصار في ودنوباوي كمان وأنت ماك خبران - ولكن في أنصار لسه ما شمو البنبان قالو في ريحة عفن طلعونافع العفنان ولكن - مريومة - زعلت وقالت الزول ضيفنا ولازم يستاهل الانبطاح ولدلع كمان لأنه قابضة الثمن من زمان .

تخريمة :

يا أنصاري أصحى من النوم الصادق أولاده في الحكومة وبناته كمان والميرغني نفس الفلم - ياخي ديل باعوا القضية وأنتم الانصار الجادين وأصحاب المبادي لكم خيارين

1- تكونوا جسم شريف جديد لنج وسموه حزب الامة السوداني الجديد

ثم انضموا الى الثوار وابقوا رجال ووطنيين زي ما كان المهدي رحمه الله

2- بلوهو وأشربوا مويتهم

3- تم إعلان وفاة الآتي: 1- المؤتمر اللاوطني + حزب الأمة + الاتحادي الديموقراطي؟؟؟

United States [ام كلثوم] 08-05-2012 02:32 PM
ياتو انصار يا الخمجان اخوي البسقطو الحكومة؟؟ ناس الصادق وولدو مساعد ( الحلة) ولا بتاع الامن ؟؟؟ يا اخوي زمان الانصار استشهدوا في كرري وام دبيكرات والباقي ديل بمبان الشطة جهجههم .... البيسقط الحكومة دي بس الشعب السوداني الصامت 24 سنة


#443250 [الثورة الثورة]
4.00/5 (3 صوت)

08-05-2012 10:06 AM
مع احترامي للكاتب و لكن فات عليه شئ مهم جدا وهو التخطيط و النسيق اذا كانت هذه الدعوة ليست لها اي صلة بهيئة شئون الانصار فمن حقهم ينفوا ما نسب اليهم من دون علمهم والا تكون المسالة همجية وتكون الفرصة متاحة لحكومة الحرامية استغلال ذلك لضرب القواعد بدون علم القيادات


#443237 [فاروق بشير]
5.00/5 (2 صوت)

08-05-2012 09:46 AM
لم نشهد سياسيا خارج النظام ويسحب على نفسه الاوزار بهذا الاصرار.
ننتظر من ال الامام ان يقدروا ردود الفعل السالبة من مواقفهم.
شئ محير الامام يضع نفسه فى المكان الاسوأ.
هو يتطرف حين يقصد الاعتدال.
يجازف باسرته ويسمى بالحكيم بل حكيم الامة.
بما ان امر النظام قد حسم فهو الى زوال,يبدو ان المهمة المرادفة
هي سد الطريق على الامام فلا يشمها ابدا.
الامام ورث ناخبيه كقطيع بهائم. لكن الناس فتحت . ولم تكن له الحكمة ليكسب ناس مفتحة.
وهذا سبب انهياره.
يلاقي البشير, يلاقى سفراء الدول الاجنبية, املا فى تجربة اليمن. وتلك تعني , ولا تعني الا الوصول بفوقية,
بقوة العامل الخارجي لا بارادة الشعب, وتعوض ناخبي الاشارة .
تجمل الصادق بالمعرفة كثيرا. ولكن الاقطاعي بداخله لم يتغير مطلقا.
شعرت بالالم اذ اكتب هكذا عن من سميته دائما طائعا مخيرا بالسيد الصادق.


#443223 [واحد]
4.00/5 (3 صوت)

08-05-2012 08:54 AM
لعنة الله علي الكيزان تجار الدين
ادخال الدين في السياسه وجبن المعارضه كارثه كبري , يا سيف الدوله الغرض هو الاحتجاج علي قتل المتظاهرين الصحيح تطلعوا مظاهره من الاحياء او تسيروا موكب اما =الجمع = فهي دليل علي الجبن وكفانا استغلال للانصار , ابقوا شجعان وما تخلطوا الدين بالسياسه , من حق الشرطه استعمال البمبان و لو انتم بتحترموا الجوامع ما تعرضوها للدمار وما تكونوا زي العرب المنافقين تعرضوا النساء والاطفال لبطش العسكر وتستغلوا المساجد , لقد اعجبك تطبيل الكثيرين ولكنا نقول لك من حق الانصار اتخاذ الموقف الذي يريحهم وانت كون حزبك وابني مسجدك وعارض = بحقك وناسك, القتلي الله يتكفل بهم وما محتاجين لصلاة غائب فقد صلي عليهم صلاة الحاضر = و قد اداها نفر من المسلمين قسقطت عن الباقين= انت المحتاج =للم الناس = للخروج للشارع لمقارعة الظلم ولاسقاط تجار الدين المتأسلمين الكاذبين اما اذا رضي الناس بالذل فبشرهم بخزي الدنيا والاخرة


#443198 [اسامة الكردي]
5.00/5 (1 صوت)

08-05-2012 04:59 AM
مولانا سيف الدولة حمدنا الله -- المحترم
اتمنى ان يكون سبب توقفكم عن تقديم مقالكم الاسبوعي هو
انضمامكم لادارة قناة الفضائية الجديدة التي انتم اهل لها*


#443193 [أنصاري آخر]
3.00/5 (2 صوت)

08-05-2012 04:18 AM
مفهوم الأنصارية عند هيئة شئون الأنصار مفهوم سطحي وثاذج !فهم يسمون أنفسهم أنصارا ولا يستطيعون نصرة القضايا العادلة ويتهربون عندما تواجههم قضايا تحتاج لإتخاذ موقف واضح وجلي، أنظر إليهم يتهربون من إتخاذ موقف واضح ويدعون إنهم لا يتعاطون بالسياسة. والسؤال المشروع إذا ماذا ينصرون؟ هل الأنصارية هي لبس الثوب الأنصاري والطاقية المعروفة وقراءة الراتب فقط؟


#443188 [البؤساء]
1.00/5 (1 صوت)

08-05-2012 03:19 AM
لقد اصبت بكلماتك وشخصت بعض من مرضنا المزمن ... نعم هذا الحزب عيبه في قائده والزمرة الرديئة من الناس التي تقود هذا الحزب .... أرجو من الشرفاء من أهلي في السودان وخارجه ممن إنضم لهذا الحزب
أن يتجاوز هذه الشلة البائسة التي كانت أحد أركان الطائفية البغيضة والمتخلفة وأصابت حياتنا كلها
بالخرافة والدجل والكذب ... إن مثل هذه التجمعات فاسدة .. يجب أن تزال من أذهان الناس في هذا البلد
يجب أن يتجاوز الشباب الإرتهان لهذه البيوتات السادنة للتخلف وورثة الدجل... إلى مزبلة التاريخ...


ردود على البؤساء
United States [khawajah] 08-05-2012 11:09 AM
الان اصبح من ما لا شك فية ان حزب الامة قد انتهي ككيان سياسي في المجتمع السوداني... مثلة مثل نظيرة حزب الاتحاد الديمقراطي. من الان و صاعد علينا ان نعتمد علي انفسنا نحن الشباب لكي نخلق امة سودانية جديدة متفهمة و واعية متعافاة من كل ما هو سلبي, تقليدي و قديم و معقد. هذة الاحزاب التقليدية بهيكلتها السياسية الطائفية المعقدة اصبحت لا تواكب تطلعاتنا و طموحنا كسودانيين في القرن الواحد و عشرين. تركيبة هذة الاحزاب التي تمزج ما بين الصوفية و ممارسة السياسة اثبتت فشلها في تفهم و حل مشاكل السودانيين. هذة الاحزاب ليس لها مثيل في عالم الديمقوراطية الحديثة لكي نحذو حذوة.... و قد نالت فرصتها في السياسة السودانية ولم تنجح. الان و في هذا المنعطف التاريخي الخطير التي تمر بة بلادنا لا نريد ان نضيع وقتنا و مجهودنا وراء هذة القيادات القديمة الهرمة المرتبكة.... يا اخواني و اخواتي الثوار فسوف يكون لنا عمل كثير نقوم بة. سوف تكون ثورتنا شاملة كاملة نقتلع بها جذور الكيزان و نحرر بها فكرنا و مجتمعنا من الفكر التقليدي العقيم الذي لم يقدم شئي لشعبنا الصبور غير السلبية و الارتباك و تقديم الولاء لمن ليس اهل لة. لن اخفي عليكم اخواني و اخواتي مهمتنا لن تكون سهلة.... فثورتنا هذة ليست علي الكيزان و نفاقهم فقط بل هي ايضا ثورة علي الفرد السوداني و المجتمع ككل. التحدي امامنا هو ان ننسلخ من ماضينا... نعم ان ننسلخ وننطلق في نهج جديد لنخلق مواطن سوداني واثق من نفسة و وطن نفخر بالانتماء لة.


#443185 [ود كوش]
5.00/5 (1 صوت)

08-05-2012 03:04 AM
هذا الغير صادق, ذو الوجهيين. في الخفاء مع الحكومة وفي الظاهر مع المعارضة. انسيتم اجهاضه الديمقراطيتين وصار عميل للانقاذ, سلمهم السلط في 89 عندما كان يعلم بالاقلاب الذي يقوده نسيبه ذات الوزارة الجديدة بعد سقوطه في الديوم. الم يرسل للقاهرة لتفكيك المعارضة, الم يخذل الشعب بتوقيعه علي ميساق حماية الديمقراطية...... الم يخزل بالمشارط في التظاهر (حضرنا ولم نجدكم), الم يتماطل بالتوقيع مع المعارضة حول الميساق باسقاط النظام؟؟؟؟؟!!!!! هذا حزب كهنوت يجب كنسة لمذبلة التاريخ.


#443181 [السودنة]
5.00/5 (5 صوت)

08-05-2012 02:43 AM
اتمنى لو يقوم احد جُراء السودان الاحرار بإيضاح الصورة الحقيقية للمدعو الإمام محمد احمد المهدى.. فى اعتقادى بأننا فى اشد الحوجه لإعاده النظر فى تاريخ السودان ومدى حقيقه ما درجنا على سماعه من بطولات شبه خرافيه إن لم تكن هى كذلك....... تريد عقولنا الإنعتاق من هذه الضبابية والظلامية ... تريج عقولنا الحرية من هذا الإستحمار والإستخراف الذى ينهش فى وظيفتها الاساسية وهى التمييز بين الحق والباطل والعقلانية........


............. الحرية لعقولنا ................


ردود على السودنة
United States [مغترب] 08-05-2012 01:07 PM
أسمع يا السودنة: المثل الدارفورى بقول الراجل ما بتف فى دقنه،،، أى الشخص لا يتبرأ من تاريخه ونسبه،،

فالإمام المهدى هو أول مؤسس لإستقلال السودان بعد الحكم التركى وأبرز قائد ومحرر وطنى فى بلادنا،،،

المشكلة تتمثل فى أحفاده الذين إستغلوا إسمه وقرابتهم له للهيمنة على أهل السودان ولذلك يحق لك نقدهم بكل ما تريد من عبارات أما الإمام المهدى فخط أحمر،،،

حزب الأمة فى طريقه للتلاشى إن لم يكن فى مرحلة الموت السريرى والصادق أدرك ذلك الأمر الذى أدخله فى حيرة هل ينضم إلى النظام أم يقف مع المعارضة فى حين أن حزبه مفكك،، يريد تدريب أبنه الغبى لوراثته وعينه على مبارك الفاضل لأنه على قناعة تامة بأن مبارك سيأكله راس،،

فقد قواعده فى دارفور وكردفان وأجزاء واسعة من النيل الأبيض وكردفان والقضارف لكنه والعمر يمضى، والأعمار بيد الله، صار يلعب فى الوقت الضائع،،،

لا تحزنوا على حزب الأمة فالحزب السياسى إنتهى وإنحسر إلى مستوى الأسرة أما الأنصارية فقد إقترب اليوم الذى سيشهد إنقراض آخر أنصارى،،،

الحزب السياسى كالإنسان يولد وينمو ويتطور ثم يضعف ويتلاشى سنة الله فى خلقه،،،،

United States [دقنة] 08-05-2012 10:57 AM
بل أنت دون أدنى شك من يستحق لقب المنافق يا عبدالرحمن ،،، ياخي نحنا بالفعل قرفنا من أي حاجة إسمها مهدي ومرغني ودلّوكة وفته ونطّيط ودروشه ،، بنكوس حآجة جديدة ليها معنى حقيقي ،، واقعي وعقلاني بالفعل

United States [kk] 08-05-2012 10:48 AM
معليش للخبطة في السودان .ده مهدي استهلاك محلي مابنافس عالمي زي بتاع الشيعة

United States [abdrahman] 08-05-2012 09:31 AM
حقيقة الامام المهدي لاتحتاج لايضاح يا منافق


#443149 [الحاصل شنو]
4.50/5 (3 صوت)

08-05-2012 01:39 AM
حتى لا ننسى
فى ايام حقبة الديمقراطية وعندما كان الصادق تامهدى رئيسا للوزراء وكانت هنالك بعض القطوعات فى الكهرباء وكتهيئة لانقلاب الجبهة الاسلامية خرجت جماعت من تنظيم الجبهة فى مظاهرات متعددة ومما كانوا يهتفون به :
1- لا نور لاموية الصادق ككوية
2- حزب الامة وجهه ضلمة(ولا يفوت على فطنة القارىء المراد بذلك -ودرجة العنصرية التى يحملها تنظيم الجبهة)
كل ذلك والامام الفيلسوف يضع يده مع هذا التنظيم =من اجل ماذا ولماذا
لا ندرى سبب واحد يجعل احزاب كحزب الامة والاتحادى يتهاودن مع تنظيم ظلامى كهذا اللهم الا ان تكون المصلحة المادية وما تحت الطاولة


#443148 [عطوى]
5.00/5 (5 صوت)

08-05-2012 01:38 AM
الله يسهل عليكم وعلينا يا شباب الانصار.. قال اية (شتائم واساءات ؟؟؟؟) يا اخى او يا لحبيب عليك وفى زمتك (الوطن مخطتطف من قبل اكبر عصابة ما سونية مجرمة باعت الوطن وقسمت اطيب شعب فى الوجود وضربت كل مميزات التسامح بالعنصرية والجهوية والتى لم يسبقهم عليها اى من الدكتاتوريات التى ذكرتها (عبود ونميرى ) والفرق شاسع ولا توجد مقارنة بل المقارنة بين نظام نميرى وعبود وعمر البشير تكاد تكون ظالمة .. وبعدا قيادة حزب الامة بكل اطيافها (متورطة مع هؤلاء القتلة ووالمجرمين السفاحين الذين يعتبر نظام تل ابيب وهتلر رحمة بالنيبة لهم مقارنة مع نظام الكيزان الجهنمى .. وبعد تقولى بروتكولات حزبية ؟؟ ونضال داخلى وما ادراك ؟؟؟ ياخ الوطنية لا تجزا ابدا هو الوطن بيتمزق وبيحترق وانتو فى بروتكولات حزب الامة العقيمة ؟؟؟ الدرب وااااااااااااااااااااااااااحد وواااااااااااااااضح وهو الاستبراء من عملاء الكيزان وعلى راسهم ( امامكم الصادق البايع والمتواطىء) ديل حراااااااااااااااام انتو حتى تجلسو معاهم لو فعلا انتو حزب امة ووانصار صاح وديل مع نافع وااحد الجلوس معهم يعتبر جريمة قال الامام الصادق ؟؟ ياخ فوتو الناس ديل واستبرو من هذة القيادة الحليفة على الملا وهناااك مئات الشباب قادرين ان يتولو قيادة حزب الامة بكل فخر يشبة تاريخ هذا الحزب العريق .. وما تحبطم امور الفلوس .. المهدى لما بدا الثورة كان فقير ولا يملك شيئا ولكن (مبدا الهدى القوى هو من اتى بالمقاتليين والمتبرعيين من كل حدب وصوب ) .. واسا فى احزاب كتييرة ما عندها قروش لكن مواقفها زلزلت الكيزان مثل (الحركة الشعبية المفلسة + الشويعيين + وجركات دارفور + والحركات بتاعة الشيرنق +ذى قرفنا وغيرهم لايملكون من حطام الدنيا شيئا فقط (ضميرهم ووطنيتهم هى من جعلتهم فى طليعة المناضليين والذين سيكتب التاريخ نضالهم من نور وصدقونى هذة الحركات المسلحة والحكات الشبابية المنتشرة لها مستقبل السودان باذن الله تعالى .. اما انتم يااااااااااااخسارة فانتظرو امامكم شريك الانقاذ وابناؤة وحاشيتة حتى يقولو لكم اذنا لكم بكنس عصابة الكيزان وطبعا عمرهم مش حيقولو ليكم كدا عارفيين لية ؟ لسبب واضح واى زول سودانى حاليا فاهمو معناهو كنس بما يسمة حزب الامة مثلة والكيزان واحزاب الفكة التى شارك فيها الامام نفسة ..


#443147 [عبدالله حسن]
5.00/5 (2 صوت)

08-05-2012 01:37 AM
ثوره وقودها طلاب الثانوى والجامعات , وحواء فى المقدمة لا تحتاج لفتاوى من تجار الدين ولا تحتاج لمكان محدد, كما بدأت من الجامعات ومدارس الثانوى والاسواق والقرى ومساجد اخرى وكل مكان, لن يهزمو ارداة شعب يقدم ارواح ابناء قرباناً للحرية.


#443138 [ابو حمزة]
0.00/5 (0 صوت)

08-05-2012 01:28 AM
ان المصيبة تجمع المصابين فلقد درج الجزب الاتحادي الديمقراطي الموحد في اقامة مائدة افطار في منتصف كل شهر من شهور رمضان كان ذلك طيلة حياة الشهيد ابن الزعيم محممد اسماعيل الازهري لهما الرحمة والمغفرة ثم استمرت هذه السنة الحميدة من بعده.
يتوافد الاتحاديون لدار الزعيم لاحياء تلك السنة في سمع وتحت بصر سلطة الانقاذ وكان برنامج حفل الافطار يتكون من جزءاين الفطار ثم برنامج خطابي يبداء بكلمة من اسرة الزعيم ثم كلمة من الحزب وأخيرا كلمة ممثل الضيوف
كانت هكذا تسير الامور الى أن يفاجأ الجميع بتغيير نمط الاحتفال وبكتفى فقط بتوزيع الافطار على الخلاوي والمساجد والطرق الصوفية .
هللت جماهير الاتحاديون بذلك اقتناعا بتبرير آل البيت ومن والاهم بان الظرف الذي يمر به السودان من آزمة اقتصادية وتقشف يبرر ذلك التغيير .
غاب الشق الثاني من البرمامج والذي يساوي في الاهميه الشق الذي ذكر آنفا وقد يتفوق عليه وايضا للظرف الاسثثنائي الذي تمر به البلاد من انتفاضة شعبية تفجرت في معظم مدن وبوادي السودان يقودها شباب الجامعات وعامة الناس بما فيهم شباب واتحاديون من الحزب ولا ننسى وقفة شباب الموحد في جمعة الكنداكة وتعرضهم للرباطة وشرطة مكافخة الشغب فلماذا التغييب الان وفي هذا الظرف تحديدا؟؟؟؟؟؟ !!
الحفل المتواضع الذي اقيم في الدار المتواضعة لأحد الاشقاء أراحت نفوسنا المنقبضة وأثلجت صدورنا وحمدنا الله على حيوية اللقاء والكلمات المختصرة المفيدة عن احياء تلك السنة الحميدة ووحدة الحركة الاتحادية قبل ان يبتلعها الطوفان هي والسودان وتصير ذكرى في الوجدان .
كل الشكر والتقدير لهيئة قيادة الموحد في تغيير نمط الاحتفال السنوي للوقوف مع الناس الغلابة والتحية للشقيق الذي هيأ الفرصة للتلاقي والتنفيس عن ما كان يجول بخاطرنا وكل عام وانتم بخير .


#443126 [لأرباب]
5.00/5 (2 صوت)

08-05-2012 01:15 AM
*دفاع الإنقاذ!ا
*

*


نحن في حاجة لوقفة مع الذات..!

الطيب الزين*
[email protected]*

نعم نحن في حاجة لوقفة مع الذات.. لإجراء عملية جرد وحساب لمسيرة الحياة السياسية في بلادنا التي هبت مرتين ثورة، وإنتفاضة على الدكتاتورية العسكرية في طبعتيها اليمينة التقليدية، بقيادة الفريق إبراهيم عبود في 1958 التي حُسبت على حزب الامة، أو على الأقل، هي ليست، ببعيدة عنه، بأي حال من الأحوال، وتجربة الجبهة القومية الإسلامية،1989 التي "أكملت الناقصة" كتيار سياسي متخلف مثل وما زال يمثل إحتياطي الرجعية في البلاد، والنسخة الثانية من الطبعة، وهي تجربة جعفر نميري 1969، التي حسبت، على اليسار، وتحديداً الشيوعيين، أيام المد الاشتراكي بقيادة الاتحاد السوفياتي، ما قبل مرحلة اعادة البناء.*
انتهت التجربة المحسوبة على اليسار، بإرتمائها كلياً في احضان اليمين المتخلف، بعد أن عجزت عن تقديم حلول حقيقية على البلاد، باستنفادها كل حيلها وشعاراتها، إذ وجدها التيار الاسلامي المتخلف فرصة، للتغلغل، في كل مفاصل الدولة، السياسية والاقتصادية والعسكرية، الأمر الذي أدى الى شل مسيرة الأنتفاضة، بعد أن أطاح الشعب بنظام مايو، في 1985، ساعدهم في ذلك تلكؤ الحكومات الحزبية، بين احزاب الامة والاتحادي الديمقراطي، والجبهة الاسلامية، التي لم تعمر أكثر من ثلاثة سنوات حتى وثب التيار الاسلامي المتخلف، الى السلطة عبر انقلاب عسكري بلا زاد من قيم، أو رؤية سياسية، أو منهج علمي، يخاطب القضايا التي تفاقمت وأستفحلت خلال التجربتين الدكتاتوريتين السابقتين.
عملية الجرد والحساب هذه تقتضيها المرحلة، لجهة، أن الاوضاع لم تشهد تطوراً أو تحسناً يذكر على إي صعيد من الاصعدة، بعد وثوب التيار الإسلامي المتخلف إلى السلطة، لا سياسياً، لا اقتصادياً ولا امنياً.. العكس من ذلك تماماً، هو الذي حصل. سياسياً أصبح السودان فاقداً لبوصلة العقلانية، التي من شأنها الاستجابة، بغض النظر عن الاختلاف في المنطلقات النظرية، للمصلحة الوطنية، عبر الانفتاح على القوى السياسية السودانية، سيما ذات البرامج المستجيبة لقضايا وهموم الناس اليومية، المتمثلة في " حلة المُلاح " ووسائل المواصلات، من سيارات النقل العام، وقطارات، وبواخر، وطائرات، وطرق، وموانئ ومطارات، ومستشفيات بمستلزماتها الصحية، من كوادر، اطباء وممرضين، وموظفين أكفاء، وهكذا الأمر في قطاع الزراعة والصناعة، ألخ .. إن كنا نريد حقاً إنطلاقة حقيقية لعجلة الحياة والاقتصاد في بلادنا ..*
ولعل الفشل الذي لازم تجربة الاسلام السياسي ممثلة، بنسخها المختلفة، سواء التقليدية او المحافظة، قد انعكس على حياة الناس، المعيشية والاجتماعية للشعب. اذن اي محاولة جرد، وحساب يقوم بها المواطن السوداني، على اي مستوى كان، سواء كان على مستوى قريته، أو حيه، أو مدينته ، أو شارعه، أو لكمية السعرات الحرارية في مائدته اليومية، تجعله يصل الى نتيجة مفادها الفشل التام .. الفشل لا يحتاج الى نظارات نظر، لرؤيته، أو مناظرات وطق حنك، لشرحه، بل هو بائن ومسموع حتى للأعمى، والاطرش.. وما حالة الانتظار والترقب الممزوجة بالحزن والاسى واليأس،التي تسيطر على المواطنين هذه الايام، إلا واحدة من علامات الفشل الكثيرة، اذ يعيش الجميع حالة من الضياع، حالة من فقدان الامل، حالة من الخوف، حالة من التساؤل .. ماذا سيحدث ؟ واي علامة فشل اخرى اكثر إثارة للإشئمزاز، والسخرية من هذه النتيجة.. فهي ابتداءً توضح حالة تبلد في ضمائر الساسة، وضمور في عقولهم، هذا اذا افترضنا، أن لهم ثمة ضمائر وعقول .. والأكثر اثارة للسخرية، بل وللشفقة عليهم، هي حالة عدم الأعتراف من جانبهم، بالفشل، وبالتالي البحث عن مخارج حقيقية للازمة التي عصفت بنا اكثر من نصف قرن، ومفارقة منطق الخديعة الذي يقول ان الشارع السوداني، معي، في صفي، بل في جيبي، لأن الشعب وبكل أسف غير متاح له إلا ليصغى لعلماء النظام ، أكثر من فرص التعرف على آراء المفكرين والمثقفين، والعلماء العارفين ببواطن الأمور. وأي علماء أؤلئك الذين يصغي لهم الشعب السوداني المغلوب على امره..؟ هل هم علماء الفتة باللحم، علماء السلطان، الذين لا يهمهم سوى ملء بطونهم وجيوبهم .. العلماء المنافقين الذي يدبجون الخطب العصماء في صلاة كل جمعة، تزويرا ودجلاً، في رجل هم يعرفون اكثر من غيرهم، أنه لا يملك ابسط مقومات القيادة او الزعامة!
واي مستقبل زاهر يحلم به الناس، والساحة يسرح ويمرح فيها هذا النوع من الناس ..؟! بارادة الحاكم الذي يجندهم لتغييب وعي الجماهير،لأنه ليس واثقاً ومقتنعاً بما يقول، ولو كان مقتنعاً ببضاعته السياسية الكاسدة لما استنجد بقوم لا يكادون يفقهون من اسرار الكون إلا ترديد اقوال السابقين.
بعد كل ما وصلنا اليه من تدهور وتراجع في مسيرتنا السياسية، ألا يستدعي الأمر، استخدام منهج جديد ، منهج يوقر العلم والعقل، منهج يستند الى النقد والتحليل والاستنتاج، بغرض الوصول الى بؤر الخلل.. لنسأل انفسنا.. أين الخلل..؟ هل الخلل في المجتمع..؟ أم في الساسة ..؟ أم في العلماء..أم الخلل في بنيتنا الثقافية والفكرية..؟ وفي تقديري المتواضع ان الخلل في كل ما ذكر، وبخاصة بنيتنا الثقافية .. لأنها فرخت لنا كل هؤلاء من الدكتاتوريين.. الذى يحار المرء في أية خانة يضعهم فيها ، هل هم السبب، أم النتيجة في كل ما حل ويحل بنا من كوارث، وما وسيحل مستقبلاً، إن لم نقلع عن هذا النوع من تلك الثقافة الجامدة المرددة لاقوال الماضي، والتي تدعو الناس لطاعة أولي الامر.. أي ثقافة هذه..؟! تدعو الناس للاستكانة، وطاعة الدكتاتوريين..؟! الذين كما قلت يحار المرء في اي خانة يضعهم فيها ! هل هم السبب، أم النتيجة.. نحن بصدق في حاجة لوقفة مع الذات، تمنحنا ثقافة تعيننا على مواجهة تحديات العصر في ساحتنا الوطنية ، قبل أن نجود على العالم باختراع يلفت انظاره إلينا..!
الطيب الزين
نشر بتاريخ 03-07-2011 *


*
** * **
التقييم 10.00/1012345678910 أضف تقييمك
التقييم: 10.00/10 (1 صوت)


*


#443123 [azaa]
1.00/5 (1 صوت)

08-05-2012 01:11 AM
أقسم بالله العلي العظيم, لو فاتت هذة الحكومة أو بقيت حال السودان لن يتغير لان ,العقلية السودانية لكافة الشعب وكافة الطبقات أصبحت عقلية مادية بحتة ,كل واحد عايز يصل لحتة معينة لينهب وخاصة ناس السياسة لايهمهم السودان ولا أهل السودان كلهم كذابيين علي بكر أبيهم. البلاد بترفعها شعوبها مش حكوماتها. شوف الطاقة التي بذلتها المعارضة والمليشيات المسلحة من أموال وسواعد ضد الحكومة لو كانت بذلت في خدمة وتعمير السودان لكنا من مقدمة دول العالم. الحكومة دي ما حتحل لينا مشاكلنا ولا الحكومة الجاية. والجيل الجديد دا الله يستر. أنحنا لازم نبدا من الصفر ونعلم ونغرز روح الوطنية في أطفالنا من مرحلة الأساس لانو لو تركنا هذة الأشياء للحكومات الحال حيكون زي ما هو علية الآن ومن قبل


#443121 [adil a omer]
5.00/5 (2 صوت)

08-05-2012 01:09 AM
ده حزب الغمه


#443113 [طائر الفينيق]
3.25/5 (3 صوت)

08-05-2012 12:58 AM
الثورة في حاجة للنقد المستمر لكل مكوناتها شريطة الاحترام اللائق وعدم المزايدة :


1. العمل المعارض والثوري يحتاج الى النقد المستمر, لكن مند مزايدة وتزيد !!!


2. لا يمكن التزيد على حزب الأمة والأنصار والنظام يعرف جيداً القوة الجماهيرية لهما, لذلك تجده يحاول باستماتة دائمة تحييدهما .. والمعارضون - رغم نقدهم المستمر للحزب ورئيسه- لا يزالون يراهنون عليه .. وهي مراهنة في محلها, ولم تأت من فراغ !!!!!


3. حتى في الحراك الحالي .. المظاهرات الأكبر هي التى شارك فيها منسوبو هذا الكيان وهي التي خرجت من هذا المسجد التاريخي بالتحديد !!


4. لم يفت شيء على الثورة.. والحراك الثوري مستمر ونحتاج أن نسامح بعضنا البعض في اختلاف الآراء والتكتيكات السياسية وأن يكون النقد باحترام ومن دون تزيّد !!


5. الاختلافت طبيعية وموجودة في كل الثورات والكيانات المعارضة كما يتجلى في ربيع العربي - قبل الثورة وبعدها- وما نحتاجه هو ادارة هذا الاختلاف بما لا يوؤثر على أهداف العمل الثورى والتغيير الذي هو حتمي لأي مرابق ذو بصيرة وخبرة ورؤية ثاقبة !!!!!

6. أخطأ (أبو) على هذا الموقف غير المبرر وينبغي نقده ومحاسبته - من جماهير الهيئة أولاً ومن كتاب وجماهير الثورة ثانياً .. مع حفظ المقامات وعدم القفز الى نتائج قد تكون خاطئة, بسبب اعتمادها على فرضيات خاطئة في الأساس !!!!

كل الشكر والثورة خيار الشعب والتغيير حتمي !!!!


ردود على طائر الفينيق
United States [almo3lim] 08-06-2012 08:46 PM
أحسنت في التعليق و أعتبره إضافة مهمة و ماذكرته يجب الا يغفله الناس .. تسلم ..


#443110 [عود مقاس ٢٣ ونص]
4.88/5 (6 صوت)

08-05-2012 12:52 AM
حزب الامة تاريخه منذ ظهور المهدية مرتبط بالغرب الكبير ورجاله فهم من ساندوه ودعموه بالدم والمال ماشكوا في دعوته لحظة واحده وام دبيكرات وشيكان وكرري تحدث عن رجال كالاسود الضارية كانوا هم اجداد هؤلاء الاظفال وجاء عبدالرحمن وظل هؤلاء الاحباب علي العهد عمروا له الارض سكبوا دمهم وعرقهم في ابا وليس هناك من اخذ اجر او فكر فيه واتيت انت ايها الحسيب النسيب وعلي اكتافنا درست في اكسفورد وقبل ان تكمل السن القانونية اصبحت رئيسا للوزراء وكان سندك هم هم واصبحت اسما يشار له بالبنان و دائرتك مقفولةلانكم احتكرتم التعليم وجعلتم الاحباب خدم لكم وعبيد وعند اول اختبار للوفاء لنا وصدور امر القبض علي الرقاص قلت‏(‏جلدنا ومابنجر فوقه الشوك‏)‏وعندما اخبرت جدي بذلك غضب مني واصر ان لا يسلم علي لانك ماممكن تقول مثل هذا الحديث بل زاد عليه‏(‏نحن جلدو ماالبشير‏)‏‏!‏وبالامس اتصلت عليه لانه لايفوت الصلاة في ودنوباوي فوجدته يبكي وقال لي (الصادق حمس لابن عمه‏)‏ هؤلاء الاطفال الذين قتلوا بدم بارد هم احفاد من رفعوك الي السماء الصادق المهدي كنت تتستر خلف ورقة توت المعارضة لانصارك ولكنك انكشفت لهم واذا قدر للدم السوداني ان يكون واحد في ظل سودان واحد ستكون اكبر الخاسريين وحقيقة يامولانا اي امة؟؟؟


#443108 [عوض والعوض علي الله]
3.00/5 (2 صوت)

08-05-2012 12:50 AM
المهديه كان لها رجالها ولم يكن الصادق الامام منهم
ولم يكن (ابو) الخطيب منهم
كانو رجال والعالم كله يشهد لهم
كانو رجال زمانهم
نعيب زماننا والعيب فينا وما لزماننا عيب سوانا


#443097 [shiekhedrees]
3.00/5 (2 صوت)

08-05-2012 12:37 AM
مولانا سيف الدوله لدى سؤال واحد فقط....لقد تم تكليفك بوضع الاطار القانونى للقناه الفضائيه.
وهى واحده من أهم ادوات التنوير ....وسؤالى هو هل ما زلتم باقين على هذه القناه وأين وصلت؟؟؟؟


#443096 [هيثم الخلا]
5.00/5 (1 صوت)

08-05-2012 12:36 AM
مولانا الهميم سيف الدولة، أولا نحن في أشد الحاجة لمقالاتك، وأتمنى أن تكون يومية بدلا أن تكون أسبوعية لا أن توقفها، مع تقديري لظروفك، ولكن هذه المقالات هي عبارة عن مشاعل الثورة التي نحن في أشد الحاجة لها، وأنت معك ثلة من الكتاب المميزين مثل الأخ عثمان شبونه أو الأخت سارة فنحن في أشد الحاجة لكتاباتكم في هذه الأيام العصيبة جدا على الشعب السوداني. أما بخصوص الصادق المهدي ورهطه، فحقيقة لم نجد منهم غير الخزي والخذلان،، فبدءا من عمه ومرورا به وأبنائه فإنهم أسوأ المتخاذلين، فأنا احترام شخص مثل نصر الدين الهادي، رجل المبادئ الهادىء المتواضع، واحترم مبارك الفاضل المقاتل حسب رؤيته ولكني والله قطعت عشمي تماما في الصادق المهدي وأعمامه وأبنائه


#443080 [النور ود مقبولة]
5.00/5 (1 صوت)

08-04-2012 11:51 PM
كلام عجيب هذا المسجد لم نعرف منه سواء خطب الامام المفبركة ووعوده الكاذبة والمضللة وآخرها عندما وضع 3 شروط منهاانه سوف يغير النظام يوم 26/يناير 2011 أو يستجيب النظام للمطالب أو يعتزل السياسة وللآن مافي واحدة منهم حصلت , واليوم سعادة الامير يتنكر لأهله واهل سادته في دارقور استجابة للانقاذ ونسى نفسو, عييييييب عليكم , انكشفتو يا ناس حزب الامة يا انصار المهدي , وناس الانقاذ دخلوكم سنه اولى سياسة , ضيعتوا البلد واستغليتوا تاريخكم المزيف في استغلال الناس وسيدتو نفسكم على المساكين لكن شيلوا شيلتكم لو حصل التغيير وانت يا أبوووو مقفل نافع ارحم نفسك واتحرر وخلي عندك كلمة ,,,,,


#443063 [البروف]
5.00/5 (1 صوت)

08-04-2012 11:29 PM
وجع السودان من وضاعة وضحالة مواقف الصادق المهدى الذى ما صدق أهله وأنصاره ناهيك عن شعب السودان .....لقد اذيتنا فى ديمقراطية اكتوبر بطموحاتك التى كسرت المحجوب وقد اذيتنا فى ديمقراطية ابريل بمواقفك التى أتت بالبشير لينقسم السودان ..... انت علة السودان واقسم بالله ستحاكم على جرمك الذى ارتكبته فى السودان طيلة فترات حكمك ..... هيئة شئون الأنصار الية كسيحة ترى تطور كادر الحزب السياسى من خلال إدمان قراءة الراتب .....


#443057 [الاحمدي]
4.50/5 (3 صوت)

08-04-2012 11:12 PM
تسلم مولانا سيف الدولة الخاسر من هذا التصرف هو فقط الامام ومن سار في خطة وليس شهداء نيالا وليس الثورة ونقول لهم
الذاهبون الى الفجيعة انتمو.


#443043 [ابوالسّره]
3.50/5 (4 صوت)

08-04-2012 10:50 PM
ظروف شنو دي يا مولانا ؟؟؟
الآن وفي هذه الأيام الحرجة والمفصلية في تاريخ بلادنا والثورة قد انطلقت و(سخّنت) .. نحن بحاجة لأقلامكم ولأفكاركم ولقوة دفعكم .

اما خطيب جامع عبدالرحمن المهدي اخونا (ابّو) وامامه وغيرهم فالثورة قد تجاوزتهم ، وهذا شئ مبّشر جداً وخيراً كثيراً لهذا البلد ان يصطف هؤلاء مع النظام الهالك ، حتى يتم
كنسهم مع النظام ونكون قد تخلصنا من الطائفيه و غيرهم (عصفورين بحجر) .
صدقني لا مكان لهؤلاء في قادم الايام وفي السودان الذي نريد ونعمل له ، اليوم او بعد شهر اوثلاث .. لقد عزم شباب وشابات هذا الوطن وكافة قطاعات شعبه الكريم ومعهم الاحباب من شباب وفتيه الانصار الاشداء عزموا ان يذهب هذا النظام وسيذهب وإن أبى وهذا ما يفعله الآن محاولاً و بمساندة امثال (ابّو) البائس هذا وامامه وابنائه .
وقد دعونا هنا اكثر من مره عدم الاعتماد علي هذا الحزب وتجاوز مسجد عبدالرحمن المهدي ، ومساجد الله بالبلاد كثيرة ، فيجب ان تكون مثل هذه الوقفات او الخروج
بكل المساجد و عدم حصرها بجامع واحد ، لنترك جامع (ابّو) هذا له ولإمامه والله الغني .
النظام يتقهقر وفي طريقه للإنهيار ومعنويات اجهزه امنه منخفضه وهناك إنقسامات عميقة داخل النظام ، وهذه معلومات مؤكدة من مقربين واعضاء هامين باجهزته .
.. هناك احداث دراماتيكية في مقبل الايام .. والتغيير قادم .
شدوا الوثاق يا شباب ....

الثورة مستمرة وستنتصر .


#443041 [سوداني]
4.00/5 (2 صوت)

08-04-2012 10:48 PM
يا جماعة الخير عمنا الصادق فات علي اعتاب الثمانين عام
وعاوز يأمن مستقبل الاولاد وكده ( بشري = ضابط بجهاز الامن ) و ( عبدالرحمن = ضابط بالجيش)
و خلي البنات لحفظ ما الوجه مع عمل اتفاق جنتل مان مع ابنائه الذكور انه ما يقصرو من
اخواتهم . وبقي هو في الحزب يمسك العصاية من النص ويتسول النظام ويعمل شغل علاقات عامة


#443034 [إبن السودان البار ==--]
4.63/5 (6 صوت)

08-04-2012 10:36 PM
والذي يدعو للحيرة ان معظم منسوبي طائفة الأنصار من غرب السودان والذين وقفوا مع أسرة المهدي منذ تاريخ ظهورها وتجري في دماء اسرتهم بمصاهرتهم دماء أبناء الغرب الأبطال الذين يرفعون السلاح متضامنين مع أبناء الشمال وكل المهمشين بالسودان لأقتلاع هذا الكيان الفاسد الذي تتضامن معه أسرة المهدي علناً ودون خجل لضمان مصالحها المهولة وتمد يدها في انكسار للصوص الكيزان لتستلم الرشوة منهم من حر مال الجياع والفقراء والأطفال المشردين بالشوارع ؟؟ هذه الأسرة الجشعة تعتقد بأنه يمكن ان يحركوا شباب الأنصار بالأشارة كما كانوا يفعلون سابقاً ؟؟؟ لقد انتهي ذلك العهد فقد تعلم ووعي جلهم وأصبحوا مرفوعي الرأس ولن يركعوا مرة أخري ليبوسوا أيادي الأسياد ويرتهنوا لهم ومعظمهم انضم للثوار والبقية في الطريق وعندها ستتحسر أسرة المهدي بعدأن انحازت وبكامل وعيها الي هؤلاء القتلة الفاسدين مغتصبي الرجال والنساء قاتلهم الله ؟؟؟ وثورة ثورة حتي النصر لا نريد عواجيز بالقصر والكهنوت مصيره الموت ؟؟؟


#443031 [IBN ASUDAN]
4.75/5 (4 صوت)

08-04-2012 10:31 PM
نسأل الله ان يوالي بالعافية الشيخ عبدالرحمن نقدالله،،،،



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية

تقييم
10.00/10 (14 صوت)

الاكثر تفاعلاً/ق/ش

الاكثر مشاهدةً/ق/ش

الاكثر مشاهدةً/ش





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


صحيفة الراكوبة السودانية... راكوبة الأغاني السودانية، في رحاب الراكوبه ستجد السودان بمختلف مناطقه وعاداته وموروثاته خلال أقسام منتدياته المتعددة مثل المنتدى العام، العنقريب، المدائح ومنتدى التلاوة الذي يحتوي على تلاوة للشيوخ: صديق أحمد حمدون , عوض عمر , الفاتح محمد عثمان الزبير , محمد عبدالكريم , نورين محمد صديق , عبداللطيف العوض , صلاح الدين الطاهر سعد , الزين محمد أحمد الزين , وأحمد محمد طاهر. إلى جانب هذا هنالك منتدى مخصص للمدائح النبوية، هنالك المادح: الامين احمد قرشى وعلى الشاعر , الشيخ مصطفي محي الدين ابوكساوي , أولاد حاج الماحي , عبدالله محمد عثمان الحبر , اسماعيل محمد علي , السماني أحمد عالم , الجيلي الصافي , خالد محجوب (الصحافة) , علي المبارك , حاج التوم من الله , عبدالعزيز قورتي , ثنائي الصحوة , فيحاء محمد علي , الجيلى الشيخ , نبوية الملاك , عبدالعظيم الفاضل , عاصم الطيب , فرقة عقد الجلاد , سيف الجامعة , عثمان محمد علي , المدائح النبوية , فرقة الكوثر. علماً بأن المشاركات والآراء المنشورة في منتديات الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2014 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة