الأخبار
أخبار إقليمية
بفعل الأمل فقط...ارتفاع الجنيه السوداني بفضل اتفاق تصدير نفط الجنوب نحو 15% في السوق السوداء.
بفعل الأمل فقط...ارتفاع الجنيه السوداني بفضل اتفاق تصدير نفط الجنوب نحو 15% في السوق السوداء.
بفعل الأمل فقط...ارتفاع الجنيه السوداني بفضل اتفاق تصدير نفط الجنوب نحو 15% في السوق السوداء.


تاجر : الدولار سيصعد مجددا بمجرد أن يتبين أن رسوم التصدير لن تنهي أزمة الدولار.
04-25-2013 08:13 AM
يشكل سعر الصرف في السوق السوداء مؤشرا مهما على مزاج الصفوة من رجال الأعمال

ارتفع الجنيه السوداني نحو 15% في السوق السوداء منذ الاتفاق مع جنوب السودان على استئناف تدفقاته النفطية لكن تجارا يقولون: إن الإيرادات المتوقعة بالدولارات من تصدير النفط لن تضع نهاية لأزمة النقد الأجنبي الحادة.

والتداول ضعيف على الجنيه السوداني لكن سعر صرفه في السوق السوداء مقابل الدولار هو ما تراقبه الشركات الأجنبية التي تبيع منتجات بالجنيه بينما غالبا ما تواجه صعوبات في تحويل إيراداتها إلى دولارات. ومن بين تلك الشركات التي تعمل في السودان «إم تي إن» و«زين» لخدمات الهاتف المحمول وشركات طيران مثل «لوفتهانزا» والخطوط الجوية التركية إضافة إلى بنوك خليجية.

وحسب رويترز عزا محللون هبوط أرباح «زين» - ومقرها الرئيسي في الكويت - بنسبة 32% في الربع الأخير من العام الماضي إلى خسائر سعر صرف العملة في السودان. وفي الشهر الماضي اتفق السودان وجنوب السودان على استئناف تصدير النفط من حقول الجنوب حيث ستدفع جوبا بالدولارات رسوم استخدام منشآت التصدير في الشمال.

وقال تجار في السوق السوداء إن الدولار تراجع منذ تلك الأنباء إلى ما 6 جنيهات و2.‏6 جنيه مقابل الدولار مقارنة مع 7 جنيهات مقابل الدولار في وقت سابق. ولا يزال ذلك أعلى من مستوى سعر الصرف الرسمي عند نحو 4.‏4 جنيه مقابل الدولار.

وقال تاجر عملة «صعد الجنيه حتى الآن بفعل الأمل فقط. لم يضخ البنك المركزي أي أموال بعد». وقال تاجر آخر إن الدولار سيصعد مجددا بمجرد أن يتبين أن تدفقات النفط ورسوم التصدير لن تنهي أزمة الدولارات في البلاد.

ونقلت جريدة «الصحافة» السودانية عن وزير الزراعة عبد الحليم المتعافي قوله: إن السودان يواجه «أزمة تمويل زراعي» نظرا لأنه يحتاج لمليار دولار سنويا لاستيراد الغذاء.

ووقع الاقتصاد السوداني في براثن أزمة حينما انفصلت جمهورية جنوب السودان في يوليو (تموز) 2011 مستحوذة على ثلاثة أرباع الإنتاج النفطي للسودان كله قبل الانفصال.

وكالات

وتشكل الإيرادات النفطية المصدر الرئيسي للنقد الأجنبي للسودان وأيضا الدولارات التي يحتاجها لاستيراد الغذاء. وارتفع التضخم السنوي في السودان إلى نحو 50% في مارس (آذار) من 15% في يونيو (حزيران) 2011 قبل استقلال الجنوب.

ويشكل سعر الصرف في السوق السوداء أيضا مؤشرا مهما على مزاج الصفوة من رجال الأعمال والمواطنين العاديين الذين أنهكتهم سنوات من الأزمات الاقتصادية والصراعات العرقية والحروب. وتفادى السودان انتفاضات الربيع العربي التي أطاحت بالحكام في تونس ومصر وليبيا لكن الارتفاع الكبير للتضخم أطلق احتجاجات صغيرة ضد الرئيس عمر البشير.

الشرق الاوسط


تعليقات 9 | إهداء 0 | زيارات 8106

التعليقات
#647514 [ام نيروز تودي]
0.00/5 (0 صوت)

04-26-2013 03:04 AM
الدولار تنزل لكم عشان رسوم نفط زمن عندكم النفط بابارو ما عملتو حاجة جاين تقولو لينا رسوم نفط
عشم ابليس !!!!!!


#647452 [المتغرب وطافش]
5.00/5 (1 صوت)

04-25-2013 11:23 PM
المشكلة فى الدولرة , التخلى عن العملة الردبئة للعملة التى تحفظ القبمة . يعنى ببساطه الشعوب اتعلمت تخزن مدخراته فى النقد الاجنبى واذا انخفض فى بلد بيتهرب حبث يجيب قيمته فى اخرى .


#647315 [دقنة]
5.00/5 (1 صوت)

04-25-2013 06:21 PM
هي جات على الدولار بس !!! والله نحنا زينا زي الصومال لكن على أرقى شوية !!


#647295 [idriss]
4.00/5 (1 صوت)

04-25-2013 05:56 PM
طالما ان جهاز الامن يسهر علي حمايه الفساد والمفسدين وطالما ان النخبه الحاكمه اصبحت لا تطيق بعصها بعضا ولا تقبل الحوار فيما بينها تغليبا للمصلحه الشخصيه علي المصلحه العامه كما قال د غازي فان رقعه الحرب سوف تذيد وحوار الطرشان مع القوي المعارضه لن يقوم لان الحاكمين الفعلين للبلد لديهم قناعه تامه انه لا يحق لا احد غيرهم حكم البلد باي حال من الاحوال الا بعد ان يلحس كوعه لانها بلدهم وحدهم ومن خالفهم هيئه علماء السلطان عليها اصدار فتوي بكفرهم لقتلهم هكذا تدار البلاد حاليا والي ان ياخذ الله هولاء القوم الذين لم نعرف من اين اتي هؤلاء


#647086 [حامد]
4.00/5 (4 صوت)

04-25-2013 01:13 PM
لما كان نفط بذاتو ما نفع تنفع رسوم نفط في تحديد مؤشرات اقتصاد دولة ترك الأنتاج والانتاجية وأصبح اقتصاد ريعي يعتمد علي الرسوم والجبايات بالاضافة الي المنظراتية الذين يعملون علي تطبيق ما ليس له علاقة بعلم الاقتصاد فلابد من ان تكون هنالك بدائل تسد الفجوة التي تركها انفصال الجنوب ومعه اكثر من 80% من ايرادات النقدالأجنبي في المدي الطويل وذلك يمكن ان يحل المشاكل القائمة إلا واتوقع ان يصل سعر العملات الاجنبية في السوق الموازي أرقام قياسية لم تشهدها البلاد من قبل بعد ان تتضح تأثيرات الرسوم النفطية علي موازنة الدولة لأنو تجار السوق الأسود اشطر من مسؤولي الحكومة


#647045 [المشتهى السخينه]
5.00/5 (4 صوت)

04-25-2013 12:41 PM
فى الاقتصاد العالمى نلاحظ هبوط اسعار الذهب والبترول وبالتالى ارتفاع سعر الدولار مقابل كل العملات العالميه والسلع ..ولكن المذهل ان الجنيه السودانى الذى يستدينون له الاوراق والاحبار للطباعه والذى لا يقبل فى اى صرافه او معامله فى كل الكرة الارضيه .. هزم الذهب .. وهزم اليورو .. وهزم الين اليابانى .. وهزم الدولار الامريكى .. مدد ياهيئة علماء السودان ..


#646899 [جركان فاضى]
5.00/5 (2 صوت)

04-25-2013 10:31 AM
ان من اكبر المشاكل التى تواجه الجنيه السودانى استغلال بنك السودان ارتفاع قيمة الجنيه مقابل الدولار لاسباب نفسية والقيام بطباعة نقود بدون غطار وشراء دولار بها-والناس لاتدرى مايجرى حاليا ولاحتى معظم تجار العملة-هذا الواقع سوف يخفض عمة الجنيه السودانى ويزيد بنطلون الدولار باكثر من سبة امتار


ردود على جركان فاضى
Russian Federation [حامد] 04-25-2013 01:13 PM
لما كان نفط بذاتو ما نفع تنفع رسوم نفط في تحديد مؤشرات اقتصاد دولة ترك الأنتاج والانتاجية وأصبح اقتصاد ريعي يعتمد علي الرسوم والجبايات بالاضافة الي المنظراتية الذين يعملون علي تطبيق ما ليس له علاقة بعلم الاقتصاد فلابد من ان تكون هنالك بدائل تسد الفجوة التي تركها انفصال الجنوب ومعه اكثر من 80% من ايرادات النقدالأجنبي في المدي الطويل وذلك يمكن ان يحل المشاكل القائمة إلا واتوقع ان يصل سعر العملات الاجنبية في السوق الموازي أرقام قياسية لم تشهدها البلاد من قبل بعد ان تتضح تأثيرات الرسوم النفطية علي موازنة الدولة لأنو تجار السوق الأسود اشطر من مسؤولي الحكومة


#646898 [معزب من الغربه]
0.00/5 (0 صوت)

04-25-2013 10:31 AM
حكومة السجم كثرة استشارين من غير استشاره ومن غير دراسه ومن غير جداره ليك الله ياسودان صفق للبشير اليرقص انسان له قلب المفروض يرقص


#646884 [الكعوك]
2.00/5 (3 صوت)

04-25-2013 10:14 AM
الدولار ما حتقوم ليه قايمة بعد كدا... بالإضافة للبترول يوجد الذهب وهذه تمثل ضمانة كبيرة بعدم ارتفاع الدولار مرة أخرى.... شخصياً لي صلات ومعارف مع تجار العملة وكلهم متشائمين من الحالة التي سيقبل عليها الدولار ويتوقعون أن يصل سعره (5) ألف قريباً. نحنا عندنا ارتفاع او انخفاض بخلق بلبلة في الأسواق وأهم من الإنخفاض ثبات سعر الدولار


ردود على الكعوك
Russian Federation [اوكامبو] 04-25-2013 02:01 PM
لكن ضحكتنا شديد و نحن زعلانيين على حال البلد .. أى دهب و أى بترول نحن معانا ثقوب سوداء إسمها البشير و أخوانه و شلة لصوص المؤتمر الوطنى لهم القدرة على إمتصاص أى عوائد دولارية و إبقاء الشعب السودنى اسير الفقر و الجوع و المرض.

Russian Federation [كعوك الكعوك] 04-25-2013 12:35 PM
مافهنا حاجة من تعليقك الدولار ما حتقوم له قايمة بالاضافة للدولار يوجد ذهب!!!!!!!!!!! الله يذهب بعقلك الذهب انتي ما سمعت بيهو ضرب الدلجه حتي في الاشهر السابقه خسر بنك السودان مليارات من شراء وبيع الذهب قلت ايه ؟؟؟؟ يصل (5) الف تقريبا ونحن عندنا ارتفاع ... وانخفاض !!!! يا أخي انتي فاكرو ضغط دم ارتفاع وانخفاض!!!! حسبي الله ونعم الوكيل فيك يا الكعوك عك عجيب اوعي يكون فاكر نفسك اقتصادى وسياسى؟؟؟ سجم أم السودان.

Russian Federation [الاشعرى] 04-25-2013 12:15 PM
انت قائل الاقتصاد اعلام
اصبر شوية وخلي نشوة الرسوم دى تنتهي وشوف البحصل
الاقتصاد انتاج وتصدير وليس كذب ونفاق



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة