الأخبار
منوعات سودانية
تدريب القيادات المجتمعية.. بداية مناهضة الخفاض بالدويم
تدريب القيادات المجتمعية.. بداية مناهضة الخفاض بالدويم
تدريب القيادات المجتمعية.. بداية مناهضة الخفاض بالدويم


04-29-2013 07:21 AM

كتب: عبد الخالق بادي
تدريب القيادات المجتمعية لمناهضة أية عادة سالبة أو ظاهرة غير حميدة أمر مهم، باعتبار أنها قوية التأثير في المجتمع ويمكن أن تختصر مشوار التبصير والإقناع دون غيرها من الفئات، كما أنها يمكن أن تقود الحوار بطريقة حكيمة تترك أثراً إيجابياً يساهم مع مرور الأيام فى القضاء على العادات التى تؤخر المجتمع، لذا فقد حرصت جمعية وعى الصحية ومنظمة بلان سودان وفى إطار مشروع مناهضة الخفاض «ختان الإناث» على إقامة ورشة لتدريب القيادات المجتمعية بمحلية الدويم على إدارة الحوار وقيادة عملية التخلى عن ختان الإناث باستخدام المنهج المتكامل فى الفترة من «21 ــ 25» أبريل الحالى، واستهدفت الورشة «35» مشاركاً من القيادات الدينية والتربوية والصحية ومنظمات المجتمع المدنى.
معتمد الدويم الأستاذ إسماعيل نواى وعبر ممثله الأستاذ محمد صديق المدير التنفيذى للمحلية والذى حضر بعض فعاليات الورشة، أشاد بالمشروع وأكد دعمه من أجل مناهضة عادة الخفاض «ختان الإناث»، كما أشاد بمنظمة بلان سودان نسبة للجهود التى تبذلها من أجل القضاء على العادات الضارة ونجاحها فى استقطاب منحة لمناهضة الخفاض، كما أشاد بجمعية وعى الصحية وبالمشاركين من القيادات.
الدكتور محمد هاشم الحكيم مدير المركز الإسلامى للفكر وعضو هيئة علماء السودان وعضو الاتحاد العالمى لعلماء المسلمين أكد أن الورشة حققت أهدافها بنسبة كبيرة، وقال إن حماس الدارسين وتعلقهم بها كان وراء النجاح الذى حققته، وقال إنه متفائل بالمستقبل، وتوجه بالشكر للمسؤولين ومنظمة بلان سودان وجمعية وعى الصحية.
جمعية وعى الصحية أكدت أنه بهذه الورشة يكون المشروع قد بدأ بداية صحيحة، حيث أكد رئيسها الأستاذ محمد عربى المساعد أن القيادات التى شاركت فى الورشة أعطت المشورع دفعة قوية، داعياً إلى أن يتواصل هذا التعاون حتى يتم تقليل الممارسة وبنسبة كبيرة، وشكر د. محمد هاشم وقال إنه وسع مدارك الجميع بطريقة تمكنهم من مناهضة الخفاض بطريقة فعالة ومنتجة.
الأستاذ هشام أحمد إبراهيم «مديرالمشروع» قال إن الورشة تمت بصور مثالية ووجدت إقبالاً كبيراً من المشاركين، وقال إن التنسيق الجيد بين منظمة بلان وإدارة المشروع وجمعية وعى كان له دور كبير فى خروج الورشة فى ثوب قشيب، وقال إن ما تحقق عبرها يتوقع أن ينعكس إيجابا على عملية المناهضة فى الفترة المقبلة، وطالب الشركاء بالصبر وبذل الجهد حتى يحقق المشروع أهدافه، وشكر المحاضرين لما قدموه من علم ومعلومات.
سهام صالح مديرة منظمة بلان «الدويم» عبرت عن سعادتها بتحقيق الورشة لأهدافها بتجريب المدربين وتمليكهم المهارات المطلوبة، وقالت إن المشاركين قدموا أفكاراً ممتازة ستؤخذ فى الاعتبار فى العمل الميدانى، وأشادت بجمعية وعى والمحاضرين وكل من ساهم فى إنجاح الورشة.
عدد من الدارسين أكدوا أنهم استفادوا كثيراً من المحاضرات، وقال الأستاذ محمد طيب إمام إنابة عنهم، إن ما تلقوه من علم وخبرة سيطبق على أرض الواقع فى مرحلة العمل الحقيقى بالقرى، مشيراً إلى أن المحاضرين فتحوا لهم آفاقاً مهمة ستعينهم على المناهضة عبر الحوار، وتوجه بالشكر للمحاضرين ومنظمة بلان وجمعية وعى لإتاحتهم الفرصة للمشاركين لإقامة هذه الورشة.

الصحافة


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1471

التعليقات
#651060 [Mohamed Maisara]
0.00/5 (0 صوت)

04-29-2013 06:56 PM
الخفاض معمول به فقط فى مصر والسودان والصومال وجيبوتى ومالى .. فقط ... أما فى أرض الرسالات وبقية العرب فلا ... الرجاء ممن يجد الإجابة الشافية فعليه بإرسالها .. خدمة لقطاع كبير ضربتهم الحيرة ..والله من وراء القصد


ردود على Mohamed Maisara
Russian Federation [إبن فتحون] 04-29-2013 10:28 PM
الرد بالقاعدة المعروفة " إن الحق لا يعرف بالرجال, بل يعرف الرجال بالحق ، اعرف الحق تعرف أهله " أى لا نأخذ حكم الإسلام فى مسألة من المسائل من الواقع وأفعال الناس ولكن نأخذه من مصادره من القرءان والسنة .
القول بأن اغلب الدول الإسلامية ومن ضمنها السعودية لا يجرى فيها هذه العملية نقول إن الشرع يؤخذ من كتاب الله ومن سنة رسول الله (صلى الله عليه وسلم) وان ما تعارف عليه الناس ليس بملزم إذا

خالف نصاً صريحاً وما دام قد وردت أحاديث تفيد مشروعية هذه العملية فلو اجتمع

الناس على عدم فعلها فليس ذلك بحجة لأن الشرع هو الحاكم على أفعال العباد وليس

أفعال العباد حاكمة على الشرع ولا يلغى حكماً مستمداً من سنة صحيحة - كما وأن هذا

الزعم خاطئ إذ أن علماء الإسلام الكبار الذين قالوا بمشروعية هذه العملية واتفقوا

على استحبابها كانوا من بلاد مختلفة من بلاد المسلمين فالإمام مالك إمام أهل المدينة

والإمام أبو حنيفة إمام الكوفة والإمام الشافعى إمام العراق ومصر والإمامين البخارى

ومسلم من بلاد مجاورة لايران كما وأن فتاوى كبار علماء السعودية وسوريا

والسودان وغيرها من بلاد المسلمين حتى يومنا هذا تتفق مع رأى الأئمة بمشروعية

ختان الإناث وحكمه بينهم يدور بين الوجوب والندب فكيف يقال إن هذه الدول لا تعرف

ختان الإناث ؟؟!!!! وهذه هى فتاوى أئمتها وفقهائها !!!


#650950 [ود الجزيرة الخضراء]
0.00/5 (0 صوت)

04-29-2013 04:40 PM
ياجماعة الراجل ده شغال بالفارغة والله حقو يشوفوا ليهو شغل يشغله . ده شنو ده ؟


#650833 [سواق القطر]
1.00/5 (1 صوت)

04-29-2013 03:03 PM
الناس راح الدرب في نص المويه و لا شنو ساكين الفارغة والمقدودة خنان لا بدون ختان معظم الدول الاسلامية لا يوجد بها ختان اناث والحال ماش اتركو هذا جانبا وقوموا بتربية الصغار والكبار على حب الوطن وتحمل المسؤلية لان الكبار قبل الصغار في حاة لذلك


#650562 [إبن فتحون]
3.00/5 (2 صوت)

04-29-2013 10:58 AM
1-اللي بيقول أحاديث الختان(السني) ضعيفة يورينا ياتو حديث ضعيف والللي ضعفو منو { والعلة في تضعيفة شنو ؟ وإلا يعتبر كلامك دا هتر وعجن ولت ودغمسة سااااكت في الدين. المشكلة أنا قاعد تخاطب في ناس مسلمين وكلامك دا كذب وعاري من الصحة عندما تقول أن الخفاض عادة وتضرب بجميع الأحاديث الوتردة في هذا الشأن عرض الحائط :ان لم تسمعها . ونحن كمسلمين كيف نقبل كلام أي زول يجي يطعن في السنة بدون أي دليل أو إسناد صحيح ديني ونحن أمة الإسناد . بعدين الناس القالوا ليك ختان الإناث دا عادة وله أضرار ما برضو قالو ختان الذكور له أضرار ولما دي ما سمعتها ؟ بعدين كونو إنو في حالات تم تنفيذ الختان عليها بطريقة خطأ دا ما بديك الحق إنك تشن الحرب على الختان عامة . وبما إنو المسلمين عارفين إنوالختان سنة فمافي حد يقدر يمنع المسلمين من تطبيعها لا منظمات ولا سطان ولا غيرو . أما في حال منع ومحاربة المسلمين ومنعهم من تطبيق السنة فذلك أمر دونه ما تعرفون . إلا فعليكم بالدليل القاطع .
2- وياتو حديث أصلاً ذكر وحدد حكم الختان للرجال فقط؟ وما الذي أخرج النساء من عموم الحكم ؟
3- إن التشريع الإسلامي قد جاء على ملة ابراهيم الحنيفية - وكان عند العرب ما قد أقره رسول الله - صلى الله عليه وسلم - مما قد كان في العرب من ملة ابراهيم من أفعال حسنة، كالأنفة من الكذب (وهذا يتبين في حديث هرقل المطول) والجود والكرم ونحوه. أو موجهاً بالتشريع إلى تحليل وتحريم، كالزواج في الجاهلية والاستبضاع ونحوه تحريماً، وكالبحيرة والسائبة والوصيلة والحام ونحوها تحليلاً.
والختان فيه إجماع أنه من ملة ابراهيم - صلى الله عليه وسلم، للحديث المتفق عليه: عن أبي هريرة - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم: اختتن إبراهيم عليه السلام بعد ثمانين سنة، واختتن بالقدوم) فَعُلِمَ أنه من سنن الأنبياء والمرسلين ولم يذكر فيه إختلاف، بل يقره أهل الكتاب كما ذكر ابن القيم في تحفة المولود
وتأتي الأدلة تِباعاً... استدلالاً وتعليلاً
ونبدأها بالصلاة والسلام على من أوتى مجامع الكلم
1- أنها من الفطرة (السليمة) والدليل: قوله صلى الله عليه وسلم: ‏يقول ‏الفطرة خمس الختان ‏‏والاستحداد وقص الشارب وتقليم الأظفار ونتف الآباط... أخرجه البخاري باب اللباس
فمن أراد التفريق بين الرجل والمرأة فعليه بالدليل أمام النص، فهن شقائق الرجال.
2- تسميته بالختان: ومعلوم أنه يسمى الشيء عند العرب بـ (أوضح وأجّل وأشرف ما فيه، كقوله - صلى الله عليه وسلم - الحج عرفه، لأن الوقوف بعرفه أشرف ما في الحج) وَذُكِرَ بهذا المسمى في جملة من الأحاديث الصحيحة كحديث أم المؤمنين عائشة عند مسلم: ومسّ الختان الختان فقد وجب الغسل، وكحديث عبد الله بن عمرو عند ابن ماجه وصححه الألباني: إذا التقى الختانان وتوارت الحشفة فقد وجب الغسل.
3- كان عند المبالغة في السّب والشتم عند العرب أن يرميه بـ (يا ابن القلفاء) وهي المرأة شديدة الشوق للرجال، وكانت الحرائر تستنكف عن مِثل هذا، فلا يُعَيّر بأمه، لأن المشاتمة يستخدم فيها الشاتم ما يهين به المشتوم، فإن كان فيه العيب الذي رماه به، لكان أبلغ في التعيير والإهانة.
وبعد هذا يأتي شخص أخرق يقول لم يكن عند العرب؟ ويقول آخر عادة فرعونية قديمة؟ أفيقول بعد هذا أن بنات أبي جهل وأبي لهب كانوا مختتنين، وبنات سيد ولد آدم يلحقهم التعيير؟ سبحانك اللهم هذا بهتان عظيم
ما ذكره الإمام ابن قدامه في المغني: أنه واجب على الرجال ومكرمة للنساء وليس بواجب... ومستشهداً بقول الإمام أحمد: الرجل أشد والمرأة أهون.
فالحكم للحاجة وليس للإعتداء: فللرجل أشد فـ نعم ونوافق على هذا لأن ما كان لا يتحقق الواجب إلا به فهو واجب، والطهارة واجبة للصلاة فإن كان الرجل دون اختتان يتسبب في تجمع البول في هذا المكان وكلما تحركت القلفة تنجس، ولكن ماذا إن لم يكن بحاجة إليه؟... فلا شيء عليه.
وكذا المرأة... إن دعت إليه الحاجة.
قال بعضهم بأن هذا مكرمة فقط للنساء... والأمر دون الطهارة كما للرجل، فأخذ حكم التعليل ضارباً عرض الحائط بالدليل... فاعلم أن كلامه فاسد. لأن الحال يختلف قبل النكاح وبعده... وهذا مما لا يُحسن بسط القول فيه هنا، ولكن فلتراجع فتاوي شيخ الإسلام في باب الطهارة.


ردود على إبن فتحون
Russian Federation [مركوب نمر] 04-30-2013 11:11 AM
يازول ولا شاذ ولا حاجة! قال (الزوجين الذكر والأنثى)! كلامك الباقي ده أغلبه ما مفهوم في شروط التثنية ده .. لو تكرمت أعيد شرحه بالعربي!

وبغض النظر عن إنك ما جاوبت علي أي سؤال من أسئلتي (ياهو لفك ودورانك ده) لكن حأوضح ليك حاجة مهمة:

الختان موجود من زمن الفراعنة عديل! فرعون لمن عرف إنو حيتولد نبي (موسى عليه السلام) أمر بإنو كل النساء يختنوهن .. وجمع كل القابلات عنده في القصر عشان أي واحدة تولد في القصر عنده، وأي مولود ذكر بيقتله. لكن شائت قدرة ربنا إنو ينجو النبي موسى عليه السلام!

يعني مسألة مفهومة مسألة إنها كانت موجودة (قبل الإسلام) والختان منتشر بكثرة كان في المجتمعات اليهودية! والإسلام روحه العدالة والمساواة والرحمة، والنبي صلى الله عليه وسلم لمن قال للمرأة البتختن ما معناهو إنو ما تقطعي شديد وإنتي بتختني كان في إطار مايعرف بـ (إستراتيجية التشريع) بمعنى إنه ما محبب ومضر للمرأة (ثبت علمياً إنو الختان يسبب كمية مهولة من المشاكل الصحية والنفسية للبنت المختونة) والإسلام زاتو قال (لا ضرر ولا ضرار)!

الناس الأغبياء فسروا حديث النبي صلى الله عليه وسلم بالقلبة! بدل ما إنه القصد يا بت الحلال كان حتختني حتختني ما تختني شديد (لأنو كعب)، بقى القصد إنو يا جماعة أختنوا بناتكم! وكمان سموهو (ختان سنة) كذباً وإفتراءاً.

إستراتيجية التشريع دي مربوطة بكون الإسلام هو دين وهو ثورة إجتماعية حسنت أوضاع الناس للأحسن (وخصوصاً النساء) .. وزيو وزي كل الثورات الإجتماعية البتدعو للتغيير للأحسن، ما كان ممكن يجوا بردلب كده يقولوا للناس إنو المرأة والرجل متساويين .. وكون الإسلام دين صالح لكل مكان وزمان فأنا رأيي إنه الكلام ده بينطبق على (النصوص) مش على التفاسير! مع إحترامي للمفسرين الزمان (اللي هم كانوا ليبراليين جداً قياساً بمجتمعاتهم) لكن تفاسيرهم ما لافقة حسي! المعطيات الموجودة حسي مختلفة من الكانت موجودة قبل 1400 سنة في مجتمع ذكوري صحراوي!

خلاصة القول، قطع جزء (عزيز) من عضو المرأة لا خير فيه! الغالبو يربي بناتو كويس يقول بالواضح لأنو الزول الجاهل البيختن بنته عشان يحفظ شرفها .. عامل زي الزول البيقطع لسان ولده عشان ما يكضب!

Russian Federation [إبن فتحون] 04-29-2013 11:58 PM
الأخ (مركوب نمر): ما رواه البخاري عن عائشة (رضي الله عنها ) قالت : قال رسول الله"إذا التقى الختانان فقد وجب الغسل"

ووجه الاستدلال : تسمية كل من فرجي الذكر والأنثى ختانان فدل على أن كليهما مختون.

فإن قيل: لفظ (الختانان) من باب التغليب" كقولهم :القمران (الشمس والقمر)" الأحمران للذهب والفضة .

قلت: أولا:هذا شاذ، ولم يثبت، وكلام الله سبحانه وكلام رسوله(صلى الله عليه وسلم) لا يخرجان على الشاذ، فإنهما الأفصح الفصيح.

ثانيا:أن التثنية لها ثمانية شروط لابد منها :

شرط المثنى أن يكون معربا ومفردا منكرا ما ركبا

موافقا في اللفظ والمعنى له مماثل لم يغن عنه غيره

وعليه: فلفظ الختانان صحيح التثنية، وما جئت به من أمثلة لا تصح لأنها فقدت بعض الشروط منها المثلية.

Russian Federation [إبن فتحون] 04-29-2013 11:07 PM
الرد على (munaggaba) لو سلمنا جدلا بصحة هذه الأحاديث وخاصة حديث " الفطرة خمس " وذكر رسول الله صلى الله عليه وسلم منها الختان.. فقالوا ولكن هذا خاص بالرجال دون الإناث.

- فيجاب على ذلك بأن التخصيص يحتاج إلى دليل فالأمر عام لم يخص رسول الله صلى الله عليه وسلم منه الرجال دون الإناث بدليل أنه ذكر أمورا أخرى يشترك فيها الرجال والنساء معاً.. كالإستحداد ونتف الإبط وتقليم الأظافر فهل يقال أن النساء غير مخاطبات بهذه الأمور أيضا فلو كان الأمر كذلك لأجزنا للمرأة أن لا تستحد ولا تقلم أظافرها وهل يقول بذلك قائل أو عاقل.

- ونقول أيضا إن كان هذا الحديث خاصا بالرجال دون النساء فأين الأحاديث التي تأمر المرأة بقص الأظافر ونتف الإبط، ولذا فإننا نكرر القول بأن الأصل بقاء العام على عمومه حتى يأتي ما يخصصه ولا تخصيص للذكور دون الإناث ويلزم من قال بالتخصيص الدليل على تلك الدعوى، ومما يدل على أن الصحابة رضي الله عنهم فهموا أن الأمر على عمومه وأنه ليس خاصا بالرجال دون الإناث ما أخرجه البخاري في الأدب المفرد عن أم المهاجر قالت : سبيت وجواري من الروم فعرض علينا عثمان بن عفان رضي الله عنه - الإسلام - فلم يسلم منا غيري وغير أخرى، فقال عثمان: أخفضوهما وطهروهما.

- وهذا الأثر أوردة الشيخ الألباني في السلسلة الصحيحة جـ 2 صـ 349، وهو في ميزان الاعتدال للذهبي جـ 7 صـ 479. ترجمة أم المهاجر الرومية.

- وهذا أيضا ما فهمته أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها فيما أخرجه البخاري في الأدب المفرد أيضا عن أم علقمة قالت : أن بنات أخي عائشة ختن فقيل لعائشة : ألا ندعو إليهن ما يلهين قالت بلى.

- فعائشة رضي الله عنها التي تربت في بيت النبوة منذ طفولتها فهمت أن الأمر خاص بالرجال والنساء وإلا لم تأذن لبنات أخيها أن يختتن وهى التي كانت تقوم على تربيتهن رضي الله عنها.

Russian Federation [munaggaba] 04-29-2013 08:20 PM
طيب يا ذكي زمانك، (والدليل: قوله صلى الله عليه وسلم: ‏يقول ‏الفطرة خمس الختان ‏‏والاستحداد وقص الشارب وتقليم الأظفار ونتف الآباط..) هل للمرأة شارب؟؟

Russian Federation [Zingar] 04-29-2013 06:30 PM
يا إبن فتحون الشلولخى ......وأنا أجيب ليك من الآخر لو السنه قالت أختن أنا ما بختن هل هناك اى غضاضه...أهو غلاسه كده ياأخى.

Russian Federation [إبن فتحون] 04-29-2013 06:11 PM
سامحك الله يا (مركوب نمر) ومشكلات المسلمين فيما بينهم لا تحل بالمهاترات ونفخ الصدر وإبراز العضلات :
1- الأمر يصير هينًا لو اختلفنا على الوجوب والاستحباب.. والسنية والفرضية.. لأننا بذلك نؤمن بمشروعيته مع الاختلاف في حكمه.. ولكن ما تَذرف له العبرات، وتُصَعَّد به الزفرات، ويُذهِبُ الأنفسَ حسرات علوُّ صوت من لا يؤمن بمشروعيته ويقول ببدعيته وتحريمه.. ولا حول ولا قوة إلا بالله..

2- ومن شبه القوم انهم يقولون ان النبى الكريم لم يختن بناته فما هو ردكم على هذا ؟؟؟

فأقول وبالله التوفيق

ان مثل هذا الكلام لا يقال لانه مما لم يعرف فأن ليس كل شئ لم اعرفه لم يكن

والله قد قال فى كتابه (وَلَا تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ)الاسراء

فهذا من الخوض فى ما لا يعلم

وايضا من المعلوم ان العرب كانت تظهر ختان الذكور وتضرب له الدف وتقيم له الولائم على عكس ختان الاناس فكان مخفى لا يعلم ويظهر

وايضا لو تذكر اخى القارئ قصة حمزه مع المقاتل الذى قاتله فى احد فقال له (اخرج يا بان قطاعه البزور) والبزر هو محل التختن فى النساء ويسمى ايضا بعرف الديك ولعهم يسمونه القلف

فهذا دليل على ان النساء كانت تخت اذا انه لو لم يكن موجودا لما قاله حمزه وما سب بهى مقاتله

وايضا لو كان رجل يريد ان يسب رجل فكان يقول له يا ابن القلفاء اى يا ابن الغير متختنه وهذا كان فيهم قبح

والله المستعان وعليه التكلان

Russian Federation [مركوب نمر] 04-29-2013 04:52 PM
سؤالين بس يا إبن فتحون البظري:

1- قلت في (الختان) مالم يقله مالك في الخمر! سؤالي هو: هل (عدم الختان) للمرأة حرام؟ مع الدليل لو سمحت ظروفك!
2- سؤالي الثاني: قياساً على تشكيكك فيمن قالوا بأن الأحاديث المذكورة أعلاه ضعيفة، هل ختن النبي صلى الله عليه وسلم إحدى بناته؟ مع الدليل برضو لو سمحت ظروفك!

تليشة:
الحديث بتاع إلتقى الختانان ده (لو طلع ما ضعيف) .. المقصود بيهو ختان الرجل! يقال القمران ويقصد بها الشمس والقمر .. ويقال البحران (مرج البحرين يلتقيان بينهما برزخ لا يبغيان..إلخ) مقصود بيها النهر والبحر .. فااا شنو .. ما غلاط القصة :)



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة