الأخبار
منوعات
محطة وقود ألمانية تقص الشعر لزبائنها
محطة وقود ألمانية تقص الشعر لزبائنها



05-09-2013 04:48 AM
إذا نجح رالف ميلمان في تحقيق هدفه، سيصبح بإمكان الأشخاص الذين يتوقفون للتزود بالوقود في محطة وقود ألمانية تقصير شعرهم أيضا في مكان ملحق بالمحطة بعد ملء خزانات سياراتهم بالوقود. فقد قام ميلمان مالك محطة «تانك آند كات» وتعني (خزان الوقود وقص الشعر) أخيرا بتأجير أول حاوية متحركة لتصفيف الشعر إلى محطة وقود في كونستانس، في ولاية بادن فورتمبرغ جنوب ألمانيا. ويأمل في تأجير 10 حاويات للهدف نفسه بحلول نهاية العام الحالي بالإضافة إلى 100 في العام المقبل. وتتسم خطة عمله بالبساطة وتتلخص في دخول العميل إلى المحطة ليتم ملء خزان سيارته بالوقود وغسلها وقد يتناول شيئا من الطعام ويشتري صحيفة - ولكي يتمكن من توفير الوقت أيضا - يحصل على قصة شعر.

وقال ميلمان: «لقد كنت دائما أواجه صعوبة في توفير الوقت للذهاب إلى الحلاق، ولكن سائقي السيارات مضطرين إلى تزويدها بالوقود بشكل منتظم، فلماذا لا نجمع بين الاثنين؟». وتنظر جمعية تصفيف الشعر ومستحضرات التجميل في بادن فورتمبرغ إلى هذه الفكرة بعين الشك. فقد اعترف ماتياس موزر، العضو المنتدب للجمعية بأن كل فكرة تستحق الاختبار، وأنه لا يمكن تقييم مشروع ميلمان بشكل صحيح إلا بعد تجربته لفترة من الوقت. وتابع موزر: «لكن.. نعتقد أن ملء خزان السيارة وحتى ربما شراء بعض حلوى الجيلاتين للأطفال ثم الحصول على حلاقة للشعر قد لا يتماشى مع نطاق الخدمات الشاملة التي يقدمها صالون تصفيف الشعر». ورد ميلمان قائلا، إنه ليس مهتما بفكرة شمولية الخدمات، ما نقدمه هو خدمة «سريعة وفعالة»، مضيفا: «إذا كنت أسعى إلى برنامج تجميل، سأذهب إلى صالون رئيس».

وتبدو حاوية تصفيف الشعر في كونستانس متواضعة، حيث تختفي إلى حد ما خلف المتجر الكبير للبيع بالتجزئة في محطة الوقود، كما أنها تفتقر إلى لافتات دعائية كبيرة. ويبلغ طول الحاوية 6 أمتار وعرضها 3 أمتار وتحتوى على مقعدين للحلاقة ومرايا كبيرة.

وكالات


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 327


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة