الأخبار
أخبار سياسية
شقيقة اميرالكويت : الحرية التي نحظى بها غير موجودة في أي من دول الخليج
شقيقة اميرالكويت : الحرية التي نحظى بها غير موجودة في أي من دول الخليج
شقيقة اميرالكويت : الحرية التي نحظى بها غير موجودة في أي من دول الخليج


05-10-2013 06:12 AM
الكويت - أكدت رئيسة الاتحاد الكويتي لرياضة المرأة ورئيسة اللجنة التنظيمية للرياضة الخليجية ورئيسة اللجنة النسائية في اتحاد غرب آسيا لكرة القدم الشيخة نعيمة الأحمد الصباح أن حرية المرأة في الكويت غير موجودة في أي دولة من دول الخليج.

وقالت نعيمة الصباح في تصريحات خاصة لوكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ) إن الكويت "كانت الدولة الخليجية الأولى التي تلعب في البطولات الرياضية للمرأة، وأنه بعد فترة السبعينيات (من القرن العشرين) أصبح هناك ركودا في الرياضة داخل الكويت وفي دول الخليج.

وأشارت إلى أنه منذ تسلمها مهام اللجنة التنظيمية للرياضة الخليجية دعت جميع دول الخليج إلى إحياء رياضة المرأة وإشراك عضو فعال في اللجنة،وهو ما حدث فعليا.

وأضافت: "بعد الاجتماع الأول اتفقنا على إقامة أول بطولة من 5 ألعاب في الكويت لدول الخليج، على شكل أولمبياد مصغرة، وأشعل شعلتها أمير البلاد، واستمر هذا الأمر يحدث بالتناوب بين دول الخليج".

وأعربت الصباح عن تفاؤلها بنجاح أول دوري نسائي في الكويت من 3 لعبات وهي تنس الطاولة وألعاب القوى وكرة السلة الذي ينطلق غدا الخميس ، مضيفة "هذه اللعبات تم اختيارها وفق القوانين واللوائح".

وأضافت أن القوانين أكدت ضرورة وجود أربعة منافسين، على الاقل، في كل لعبة وهو ما لم يتوفر إلا في هذه اللعبات الثلاث بالتفاوت بين كل لعبة وبعض الألعاب يشارك فيها 4 فرق وبعضها يشارك فيها 5 فرق.

وقالت الشيخة نعيمة إن الدوري "بداية مبشرة وأنها متفاءلة بأنه سيتم تطويره بشكل كبير في المستقبل، والمشاركة فيه ستكون على نطاق أوسع"، لافتة إلى أن بدايةالانطلاق ستكون غدا الخميس وحتى يوم 25 من الشهر الجاري.

وأوضحت أن ارتباطات الكويت الدولية في البطولات المختلفة بالإضافة إلى اختبارات الطالبات هي السبب في تقليص فترة الدوري، لكنها أبدت ارتياحها لفكرة الانطلاق من البداية.

ودعت شقيقة أمير دولة الكويت إلى ضرورة وجود دعم إعلامي متواصل لإنجاح فكرة الدوري وتطويرها.

وأوضحت أنها قررت أنه "لا يمكن الانتظار كل عامين حتى يتم المشاركة في بطولة، فكان قرار تشكيل فرق ألعاب مستمرة بدأت بفرق السلة والطائرة للسيدات والناشئات، ومستمرة لتشمل جميع الألعاب في المستقبل القريب"، مؤكدة أن الكويت حاليا تشارك في جميع البطولات خليجية والعربية والآسيوية وأنها حققت ذهبية في بطولة البولينج العربية وهو ما يعد تطورا سريعا في مستوى الألعاب.

وبينت الشيخة نعيمة أن الفارق الأكبر بين نساء الكويت ونساء الخليج أن "المرأة الكويتية التي تلعب في فرقنا مواطنة كويتية، أما بالنسبة لفرق الخليج فمن يلعب في هذه الفرق غير مواطنات وإنما أجنبيات من أفريقيا وآسيا، وهو دليل على إرادة تحقيق المكسب بأي طريقة وليس تأهيل المواطنات وتحقيق مكاسب وطنية كما نفعل نحن".

وشددت على أنها ستسمح أن يلعب في الدوري أجنبيات، لكنها لن تسمح بأن يمثل الكويت غير كويتية، متساءلة:"ما الفائدة من إشراك غير الكويتية لتلعب باسم الكويت؟ .. الأمر هنا يدخل في قضية وطنية وانتماء وروح للاعبات اللاتي يحملن اسم الكويت ويرفعن علمها".

وكشفت عن أن كرة القدم وألعاب القوى هما أبرز اللعبات التي تقبل عليها الفتيات، مشيرة إلى أنها تقوم بـ "تأسيس بطلات حتى يكن قادرات على خوض الأولمبياد على المدى المتوسط" وأنها تبذل في سبيل ذلك الكثير بالتعاون مع المسؤولات والمدربات.

ولفتت إلى أن أبرز العقبات التي واجهتها كانت متمثلة في أن القوانين تفرض عدم الحجاب في بعض اللعبات، ونحن نعيش في بلد إسلامي، وهو ما تم حله في كرة القدم، لكن ما زال هذه الأمر موجودا في كرة السلة.

وتابعت: "يرفض الأهالي في بعض الأحيان سفر البنات للمشاركة في البطولات الخارجية"، مؤكدة أنها عملت على إزالة العديد من العقبات خلال فترة توليها المسؤولية، ومن ذلك توفير مدرسين للفتيات في الملعب حتى تتمكن من تأدية واجباتها وممارسة الرياضة في نفس الوقت.

وبينت الشيخة نعيمة أنها أدخلت جميع اللعبات في الكويت، وأن كل لعبة يؤديها الرجال أصبح للسيدات نصيب فيها، مشيرة إلى أن الثقافة الرياضية تغيرت في أذهان المجتمع "فأصبحت السيدات الآن تلعبن وتحصلن على الميداليات وهن أمهات، وهو ما لم يكن يحدث قبل ذلك".

وأكدت أن الحكومة تدعم جهودنا في الرياضية، ولا تقصر في دعمنا وأن الهيئة العامة للشباب والرياضة أيضا تدعمنا بكل ما تملك، ويكون الدعم حسب البطولة إن كانت محلية أو عربية أو عالمية.

من جانبها، قالت أمين سر نادي "سلوى الصباح الرياضي" المهندسة رشا الصايغ إن الدوري النسائي الكويتي مكون من ثلاث لعبات هي تنس الطاولة وألعاب القوة وكرة السلة، وتنطلق هذه البطولات ابتداء من غد الخميس وحتى 25 الجاري.

وأضافت أن هناك لعبات يشارك فيها 4 فرق والبعض الأخر يشارك فيه 5 فرق، لافتة إلى ان ذلك هو أول دوري رياضي نسائي يقام في الكويت ودول الخليج، وأن "هناك حالة من التفاؤل بتحقيق النجاح في هذا الدوري".

وأوضحت الصايغ أن هذا الدوري هدفه الأول توفير الاحتكاك الداخلي بين فرق الكويت حتى يمكن إخراج لاعبات على مستوى عال للمنتخب، يشاركن في البطولات العربية والعالمية.

د ب أ


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1486

التعليقات
#661475 [ود البلد]
0.00/5 (0 صوت)

05-10-2013 01:54 PM
دي شقيقه امير الكويت والله ما شاء الله وربي ازيدك حشمه



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة