الأخبار
منوعات
سر انفصال القمر عن الأرض يحير العلماء..كيف منحت الأرض مياهها للقمر؟
سر انفصال القمر عن الأرض يحير العلماء..كيف منحت الأرض مياهها للقمر؟
سر انفصال القمر عن الأرض يحير العلماء..كيف منحت الأرض مياهها للقمر؟


05-11-2013 04:33 AM



تشابه بصمة المياه على الأرض والقمر يدفع العلماء للبحث عن تفسير آخر حول نشوء القمر بعيدا عن نظرية 'الارتطام'.



واشنطن - وجدت دراسة جديدة أن المياه الموجودة في القمر أتت من المصدر نفسه للمياه على الأرض.

وذكر موقع "يو اس نيوز" الأميركي أن الباحثين في جامعة "براون" حللوا عينات بركانية جمعت خلال رحلتي أبول الـ 15 و17 إلى الفضاء، ووجدوا أن التأثير الذي كوّن القمر هو نفسه قد نقل إليه الماء.

والنظرية الأكثر رواجاً حول تكوين القمر، هي أنه تكوّن عندما ارتطم جسم فضائي عملاق مع "الأرض البدائية".

وقد ظن العلماء لفترة طويلة أن هذا الارتطام تسبب بغليان كل الهيدروجين ونفاذه، تاركاً القمر جافاً.

لكن اكتشافات أخيرة أظهرت أن لدى القمر ثلوجاً عند قطبيه، ومياه تحت سطحه، ما دفع العلماء إلى البحث عن تفسير آخر عدا عن نظرية الارتطام.

وقال الباحث المسؤول عن الدراسة البرتو سال، إن "بصمة" المياه على القمر مشابهة تماماً لتلك الموجودة على الأرض، ما يظهر أنها أتت من المصدر نفسه.

وأضاف "استنتجنا أساساً، أن الأرض تشكلت وفيها مياه. لكن وقت التأثير العملاق، لا نعرف ما حصل، لكن لم تتم خسارة كل المياه الذي ظنناها سابقاً.. إن بعضاً من المياه ذهب إلى القمر".

ميدل ايست أونلاين


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 3127

التعليقات
#662599 [الرشيم الاخضر]
0.00/5 (0 صوت)

05-12-2013 02:38 AM
قال الله تعالى : { إِنَّ رَبَّكُمْ اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ يَطْلُبُهُ حَثِيثًا وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ وَالنُّجُومَ مُسَخَّرَاتٍ بِأَمْرِهِ أَلا لَهُ الْخَلْقُ وَالأَمْرُ تَبَارَكَ اللَّهُ رَبُّ الْعَالَمِينَ (54) } الأعراف .............وقال تعالي : { قُلْ أَئِنَّكُمْ لَتَكْفُرُونَ بِالَّذِي خَلَقَ الْأَرْضَ فِي يَوْمَيْنِ وَتَجْعَلُونَ لَهُ أَندَادًا ذَلِكَ رَبُّ الْعَالَمِينَ(9) وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ مِنْ فَوْقِهَا وَبَارَكَ فِيهَا وَقَدَّرَ فِيهَا أَقْوَاتَهَا فِي أَرْبَعَةِ أَيَّامٍ سَوَاءً لِلسَّائِلِينَ(10) ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاءِ وَهِيَ دُخَانٌ فَقَالَ لَهَا وَلِلْأَرْضِ اِئْتِيَا طَوْعًا أَوْ كَرْهًا قَالَتَا أَتَيْنَا طَائِعِينَ (11) فَقَضَاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ فِي يَوْمَيْنِ وَأَوْحَى فِي كُلِّ سَمَاءٍ أَمْرَهَا وَزَيَّنَّا السَّمَاءَ الدُّنْيَا بِمَصَابِيحَ وَحِفْظًا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ(12) } فصلت .


#662198 [ركابي]
5.00/5 (1 صوت)

05-11-2013 02:10 PM
الكون ذلك المجهول!!!!!!!!!!!


#662077 [osaman]
5.00/5 (2 صوت)

05-11-2013 12:10 PM
على وجه الدقة كيفية تَكوُّن الكواكب. والنظرية الشائعة هي أن تلك الكواكب قد نتجت عن انهيار السديم الغازي إلى قرص رفيع يتكون من الغاز والغبار. وتفترض تلك النظرية أن ذلك السديم كان مُكوَّنًا من نجم أوَّلي في المركز محاطًا بأقراص من الكواكب الأولية الدوارة. من خلال تراكم (عملية التصادم اللزجة) جزيئات الغبار في القرص تتراكم باطراد لتشكيل كتلة أكبر من أي وقت مضى من الهيئات. وتراكمت العديد من جزيئات الغبار في هذا القرص مكوَّنة أجرامًا سماوية هائلة الحجم. وعلى أثر التركيزات الموضعية تكونت كتلٌ تُعرف باسم "الكواكب الجنينية"، وقد ساعدت تلك الكواكب متناهية الصغر في تسارع عملية التراكم عبر جذب العديد من المواد الأخرى بالجاذبية المركزية الناتجة عن الدوران. وقد تزايدت كثافة تلك التركيزات إلى أن انفجرت من داخلها بفعل الجاذبية مكوِّنة تلك الكواكب الأولية. وبعد أن يصل الكوكب لقطر أكبر من قطر القمر التابع للأرض، يبدأ في تجميع غلاف جوي ممتد؛ مما يؤدي إلى تعاظم قدرته على جذب الكواكب الجنينية
عندما يكبر النجم الأولي حتى يبلغ درجة الاشتعال ليكون نجمًا حقيقًا، فإنه يطرد القرص الباقي بداخله إلى الخارج بفعل التبخر الضوئي والرياح الشمسية وPoynting-Robertson drag وعوامل أخرى عديدة. وبعد ذلك، يمكن أن تكون هناك بعض الكواكب الأولية التي ما زالت تدور حول النجم أو حول بعضها البعض، ولكن مع مرور الوقت سوف تصطدم ببعضها البعض مكونة كوكبًا واحدًا كبيرًا أو مطلقة مواد تمتصها كواكب أوَّلية كبيرة أخرى أو كواكب مكتملة. تنمو تلك الأجرام إلى أن تتمكن من جذب العديد من الأجسام التي تدور في فلكها حتى تصل إلى صورتها النهائية ككواكب مكتملة. وفي هذه الأثناء، يمكن أن تتحول الكواكب الأولية التي لم تنفجر إلى أقمار تابعة لكواكب أخرى عبر الجاذبية المركزية أو تستمر في الدوران في أحزمة أجرام أخرى إلى أن تصل إلى شكلها النهائي ككواكب قزمة أو مجرد أجرام صغيرة في المجموعة الشمسية. كل كواكب المجموعة الشمسية لها اقمار تابعة لها عداعطارد والزهرة.للارض 1قمر للمريخ2قمر للمشترى49 قمرا لزحل52 قمرا لاورانوس27قمرا لنبتون13 قمرا


ردود على osaman
European Union [زول من كمبو كديس] 05-11-2013 07:59 PM
شكرا اسامة.،معلومة مفيدة



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة