الأخبار
منوعات
الاكتفاء بالرضاعة يسبب نقصاً في الفيتامين B12
الاكتفاء بالرضاعة يسبب نقصاً في الفيتامين B12
الاكتفاء بالرضاعة يسبب نقصاً في الفيتامين B12


05-15-2013 02:58 AM
تشير دراسة جديدة إلى أن الأطفال الذين يقتصر طعامهم على رضاعة الحليب لا يحصلون على كمية كافية من الفيتامين B12 الضروري. ويتعارض الاكتشاف مع توصية منظمة الصحة العالمية بضرورة الاكتفاء بإرضاع الطفل خلال الأشهر الستة الأولى.

ثمة إجماع عام على أن الرضاعة مفيدة للأطفال. فتنصح منظمة الصحة العالمية بأن يقتصر طعام الأطفال على حليب الأم خلال الأشهر الستة الأولى من حياته.
ولكن نُشر أخيراً مشروع دكتوراه يتناقض مع وجهة النظر هذه. تُظهر هذه الدراسة أن حليب الأم وحده لا يزوّد على ما يبدو الطفل، الذي بلغ شهره الرابع، بكميات كافية من الفيتامين B12 الأساسي.
تذكر عالمة الأحياء إيفا غريب، التي أجرت الدراسة في جامعة آرهوس: «قبل أن نبدأ باقتراح تغيير التوصيات في شأن الرضاعة، علينا التأكد من هذه النتيجة في دراسات أشمل يجريها علماء آخرون. لكن الفيتامين B12 بالغ الأهمية. لذلك نعتقد أن من الأفضل التفكير في إعطاء الأطفال بديلاً لحليب الأم أو طعاماً عاديّاً بعد بلوغه الشهر الرابع».

الفيتامين الأهم

يُشكّل الفيتامين B12 اسماً جامعاً لعدد من المواد الكيماوية التي تُعرف أيضاً بالكوبالامينات. ويُعتبر ضروريّاً لانقسام الخلايا، تشكّل كريات الدم الحمراء، وعمل الجهاز العصبي.
يعدّ الفيتامين B12 مهمّاً خصوصاً للأطفال. وقد يؤدي نقصه إلى تباطؤ نمو الطفل الجسدي والعقلي. كذلك قد يسبب ضرراً في الأعصاب لا يمكن إصلاحه.
صحيح أن العلماء يعون أهمية الفيتامين B12، إلا أنهم ما زالوا يجهلون الطريقة التي يمتصه بها جسم الإنسان. ولم يتمكنوا إلا أخيراً من التوصل إلى طريقة لقياس معدلات هذا الفيتامين في حليب الأم. وتشكّل هذه الطريقة الجديدة نقطة انطلاق دراسة غريب، التي أعدتها كمشروع دكتوراه.

مكملات عذائية

قاست غريب معدلات B12 في دم نحو 100 امرأة خلال فترة الحمل وبعدها. كذلك راقبت معدلاته في حليب بعض الأمهات وفي دم عدد من الأطفال المولودين حديثاً.
توضح الباحثة: «بعد الولادة مباشرة، يكون معدل الفيتامين B12 في حليب الأم مرتفعاً. ولكن بعد مرور أربعة أشهر، ينخفض كثيراً. وعندما نتأمل حالة الأطفال بعد أربعة أشهر، نلاحظ أن معدلات B12 منخفضة جدّاً في دمهم، ما يدفعنا إلى الاستنتاج أنهم لا يحصلون على كمية كافية منه».
وتضيف: «هذا غريب بالفعل لأن الرضاعة وحليب الأم يُعتبران الأفضل للأطفال. ندعم بالتأكيد ضرورة أن تواصل الأم إرضاع طفلها، إلا أننا نعتقد أن عليها التفكير في إدخال بعض الأطعمة أو بدائل الحليب الغنية بالفيتامين B12 إلى غذائه، عندما يبلغ الطفل شهره الثالث أو الرابع».

السبب يبقى لغزاً

لم تتمكن الباحثة من تحديد سبب الانخفاض الحاد في معدلات الفيتامين B12 في حليب الأم خلال الأشهر الأولى من حياة الطفل. تقول: «لا نعرف سبب التراجع. لربما يعود إلى تغييرات في الهرمونات، أو لعل هذه طريقة الطبيعة لإرغام الأطفال على تناول المزيد من الطعام. لا نعرف حقّاً السبب. لكننا نستطيع أن نجزم أن الأطفال الذين يتناولون بدائل الحليب يتمتعون بمعدلات أعلى من الفيتامين B12. كذلك لا نعرف ما إذا كان اقتصار طعام الطفل على حليب الأم خلال الأشهر الستة الأولى مؤذياً له». لذلك ترى غريب حاجة إلى المزيد من الدراسات.
توضح: «الفيتامين B12 بالغ الأهمية لنمو الطفل. لذلك علينا التعمّق أكثر في هذه المسألة. علاوة على ذلك، لا يُعتبر الفيتامين B12 الوحيد الذي ينخفض في حليب الأم خلال الأشهر الأربعة إلى الستة الأولى بعد الولادة، بل ينخفض الحديد أيضاً، النحاس، البوتاسيوم، والزنك، ما يزيد الحاجة إلى إجراء عدد أكبر من الدراسات في هذا المجال».
لكن الباحثة تشدد على ضرورة أن تؤكد دراسات أخرى هذه الخلاصات قبل أن نتمكن من التحدث عن إدخال تغييرات إلى التوصيات.
وكالات


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1145


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة