الأخبار
أخبار إقليمية
المنتدى المصرى يناقش الوحدة الاقتصادية بين مصر وليبيا والسودان
المنتدى المصرى يناقش الوحدة الاقتصادية بين مصر وليبيا والسودان



05-24-2013 09:24 AM


يقيم المنتدى الثقافى المصرى مساء الأحد المقبل، بمقره الدائم ندوة حول الأوضاع الاقتصادية العربية، تحت عنوان "الوحدة الاقتصادية بين مصر وليبيا والسودان"، تحت رعاية الدكتور عبد العزيز حجازى، رئيس الوزراء الأسبق، رئيس مجلس إدارة المنتدى.

تتناول الندوة الأحوال الاقتصادية لدول الربيع العربى بعد الثورة التى قاربت على عامها الثالث، والتى لم تشهد حتى اليوم تلك الدول استقرارا يعزز أمنها الاجتماعى والوطنى، وكذا الاقتصادى الذى بات فى تراجع كبير كما تهدف الندوة إلى ابراز قيمة الوحدة الاقتصادية بين الدول الثلاث التى تملك كل منهم ثروات عديدة تمكنها من التكامل، وبما يعزز قيمتها وتكتلها أمام العالم، خاصة مع ما تحظى به مصر من قوى بشرية وطاقة هائلة، ومع تتمتع به السودان من مساحات شاسعة ووفر المنابع، وكذا الجمهورية الليبية وما تحظى به من ثروات بترولية عظيمة تعزز من الوضع المالى والاقتصادى.

يحاضر فى ندوة الوحدة الاقتصادية بالمنتدى الثقافى مندوب ليبيا الدائم فى الجامعة العربية السفير "عاشور بن راشد"، ومن الجانب المصرى السفير "جمال بيومى"، رئيس اتحاد المستثمرين العرب والسفير هانى خلاف سفير مصر السابق فى ليبيا، والدكتور كمال الدين حسن على، سفير دوله السودان الشقيق بالقاهرة.

اليوم السابع


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 745

التعليقات
#675365 [baracuda]
5.00/5 (1 صوت)

05-24-2013 10:30 PM
يجب أن نبتعد عنالمصريين ومصر بقدر ما يمكن ، لا يهم مصر سوى الاقتصاد وسعيها وراء السودان وليبيا ليس من اجل سواد عيونهما فقط من اجل مصر اولاً واخيراً ، والوحدة الاقتصادية سوف توفر لمصر استغلال موارد السودان وليبيا من اجل مواجهة مشكلاتها المتفاقمة ، فيجب على السودان وليبا ان يعوا لهذا الامر ، ومازال امر هيئة التصنيع العربي التي اتولى عليها السادات وهي ملك لدول الخليج لا تزال تمثل خير دليل على نيتهم السيئة.


#674858 [khaid mustsfa]
5.00/5 (1 صوت)

05-24-2013 09:48 AM
تحظي مصر بقوه بشريه وطاقات هائله!!! يا سلام لو كانت مصر بهذه المواصفات لاصبحت من الدول الصناعيه الكبري مثل ماليزيا واليابان وكوريا وعلي الرغم من كل هذه الطاقات الوهميه فمصر لازالت من دول العالم الثالث تعيش علي الهبات الامريكيه والخليجيه

الشعب المصري لا يملك اي طاقات تفوق ما يملك شعبنا في السودان

و حسب كلام الامعه مصطفي اسماعيل بلدنا تفتح ابوابها لملايين البشر من مصر وللاموال الليبيه وتوزع اراضي بلادنا هبات لكل من هب ودب في مصر ويصبح شعبنا معطل تماما بدون ارض او مصدر دخل ونعيش علي فتات الباشوات واهل الاقطاع المصريين الذين سيصبحوا من ملاك العزب في بلادنا كما كان حال مصر الاقطاعيه قبل ثورة يوليو1952

كل مايرمي اليه مصطفي اسماعيل وبقية سفلة الانقاذ هو ان تعيش مصر في بحبوحه ونعيم علي حساب شعبنا المغلوب علي امره وطبعا دي تعليمات التنظيم الاخواني العالمي وليه لا طالما يحسبوننا اقوام من الاوباش والبرابره

يا اهل السودان افيقوا قبل فوات الاوان



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة