المريخ فريق محظوظ..معلم الهلال يروى اسرار الانتصار التاريخى على المريخ في قمة الـخميس

? كتب: ايمن حسب الرسول
عبر معلم الهلال وملك ارتكازه عمر بخيت احد فرسان ملحمة لقاء القمة عن سعادته البالغة بالفوز الكبير الذي حققه فريقه علي الند التقليدي المريخ وانتزع النقاط الثلاث بفوز ثلاثي اسعد الملايين وقال بخيت في حديث خص به قوون ان حسم بطولة الدوري الممتاز كان يمثل بالنسبة لهم مسالة وقت فقط للفارق الكبير بين فريقهم وبين المريخ احد اقرب منافسيهم لهم علي حد تعبيره واضاف بان الفريق وبالرغم من النتيجة والفوز المستحق الا ان بعض الهنات لم تساعدهم في حسم المباراة منذ شوطها الاول معترفا بجملة من الاخطاء التي وقعوا فيها والتي كلفتهم هدفين في شباك الحارس المعز محجوب

تاجيل الاحتفالات ضرورة

وخلال حديثه طالب المعلم عمر بخيت جماهير الهلال وكل القاعدة الزرقاء بتاجيل احتفالات الفوز علي المريخ في ليلة الخميس الى مابعد مباراة الفريق اليوم امام الخرطوم في نصف نهائي كاس السودان مشيرا الي ان تاجيل الاحتفالات في هذا التوقيت تحديدا يساعدهم في الظهور بمستوي جيد في لقاء الخرطوم من اجل الفوز والوصول الي نهائي كاس السودان.

الجمع بين البطولتين عهد

قطعنا العهد مع انفسنا كلاعبين في عدم النوم علي عسل انتصارنا علي المريخ في نهائي الممتاز فكان ذلك هدفنا وتحقق ونشكرالله كثيرا علي ذلك لكننا لن نستكين الا بتحقيق لقب كاس السودان وتعاهدنا علي الجمع بين البطولتين وسنجتهد وباذن الله سيكتب لنا الله الفوز بلقب اكبر بطولتين في السودان.

سر ارجاع الكرة الي الخلف

عرج عمر بخيت في حديثه ايضا بانه ظل يسمع اصواتا من المدرجات والمقصورة الرئيسية استهجانا بعودته بالكرة وتمريرها الي المناطق الخلفية لحظة الاستحواذ حيث قال صحيح ان كرة القدم الحديثة تعتمد علي السرعة ولكن حسب التوجيهات الفنية من الجهاز الفني الذي يقوده شخص مختص أمرنا بعودة الكرة الي الخلف لاجراء عملية سحب للفريق المنافس تحررا من التكتل ومن ثم القيام بعملية البناء الهجومي وهذه الناحية نعتقد انها ناجحة ولكن في نفس الوقت ستكلفنا الكثير اذا لا قدر الله نتج تمرير خاطئ امام المرمي.

المريخ فريق محظوظ

عن ضياعهم للعديد من الفرص السهلة في مباراة قمة الممتاز الاخيرة اكد عمر بان الاخطاء التي نتجت في المباراة بضياعهم لاكثر من فرصة سهلة وهم في مواجهة حارس المريخ الفلسطيني رمزي صالح لم تكن هذه الاخطاء مقصودة او بايديهم لان كرة القدم لعبة اخطاء ولولا هذه الاخطاء لما كانت هناك متعة.

هذه الاخطاء التي يتحدث عنها الاهلة حدثت نتيجة سوء طالع وعدم توفيق وفريق المريخ كخصم نضع له الاحترام ونعمل له الف حساب لكننا كلاعبين نعتقد انه فريق محظوظ.. للفرص الضائعة التي اضعناها في هذه المباراة.

قوون

تعليق واحد

  1. فريق المريخ محظوظ؟؟؟!!!!!!! فاكر انك غالبه عشرة ولاشنو؟؟؟ واسألك نفسك كم

    عدد الاهداف الضائعة للمريخ حتى آخر دقيقة ؟؟؟ ضغط خلال الشوطين وبضربة حظ

    وعدم توفيق من الحارس فقط ليس الا____ ارجع للشريط وبالورقة والقلم احسب فرص

    الفريقين الضائعة

  2. عارف يااخ ارباب من المفترض نشوف كم لاعب كده زي ايداهور وكمان حارس مرمي جديد علي مستوي علشان المريخ العظيم يرجع لوضعه الطبيعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى