البشير الكضاب: الحركات المسلحة لها خلايا داخل الخرطوم ظهرت في احداث سبتمبر

الخرطوم (سونا) اعلن رئيس الجمهورية المشير عمر البشير ان الحوار الوطني سينطلق قريبا بعقد جلسة للجمعية العمومية لإجازة الخمسين شخصية قومية ورؤساء اللجان والسكرتارية من قبل آلية الحوار (7+7) بالإضافة الي اجازة البرنامج .
وقال ان الحكومة لن تقبل بحوار يقود الي تفكك وانهيار الدولة كما حدث في اليمن مبينا في هذا الخصوص ان الحوثيين دخلوا صنعاء تحت راية الحريات والاحتشاد والاحتجاجات السياسية.
ولم يستبعد رئيس الجمهورية في الحوار الصحفي بالطائرة سعي البعض لتكرار السيناريو اليمني لافتا الي انه استمع الي تقرير من المبعوث الاممي جمال بن عمر يقول فيه ان صنعاء لم ترى الأمن لثلاث سنوات الا بعد دخول الحوثيين مما يدل علي المؤامرة.
وعما اذا كانت لديه معلومات عن قوى سودانية تنسق مع قوى مسلحة لاستغلال الحوار الوطني كمظلة لتخريب الاوضاع ،قال البشير ان الحركات المسلحة لها خلايا داخل الخرطوم ظهرت في احداث سبتمبر وفي احداث وفاة قرنق ، مبينا ان وجود هؤلاء في ظل المطالبة بحرية مطلقة والتجمع والتظاهر بدون اذن السلطات فيمكن ان يأتوا بهدف إحداث فوضى طالما توجد تحركات وتجمعات ، غير انه قال ان الحكومة تتحسب لأي سيناريوهات وهناك ترتيبات امنية لتأمين الانتخابات .
اما فيما يتعلق بموضوع مصادرة الصحف فقال السيد رئيس الجمهورية هناك سقف يجب ألا تتعداه وألا يقوم الصحفي بتأويل المعلومات واتهام الحكومة بدون دليل ، مما يقود الي جو غير صحي والي علاقة مع الحكومة غير طيبة ،الأمر الذي يضطر معه جهاز الامن لاستخدام القانون .
وحول الحديث عن التفاوض مع الحركات المسلحة بالنسبة للحكومة وتحريم ذلك علي المعارضة قال ان الحكومة هي التي تتفاوض ومسموح بالتفاوض من اجل السلام لأنها هي المعنية بتنفيذ الاتفاق وتساءل عن كيفية تنفيذ المهدي عندما يوقع اتفاقا مع حملة السلاح ، موضحا ان اتفاقه يعد تضامنا مع الطرف الاخر واعترافاً به ودعماً له ولا يوجد نموذج واحد في دولة يجعل مواطن يقوم بالتوقيع مع عدو ويرجع لوطنه دون مساءلة .
وحول الربط بين التفاوض والحوار اوضح سيادته ان الحكومة لن تربط بين التفاوض والحوار الذي هو لكل الناس في الداخل والخارج اما التفاوض فيكون مع حملة السلاح في منطقة معينة وان المرجعية للمنطقتين هي برتوكول المنطقتين والمرجعية بالنسبة لدارفور وثيقة الدوحة .
وفيما يتعلق بقسمة السلطة في جنوب كردفان اكد ان بروتكول قسمة السلطة انتهى بالانتخابات في عام 2010 اما الجزء الآخر الذي تعمل فيه الحكومة هو المشورة الشعبية ومعالجة موضوع حملة السلاح من خلال الدمج والتسريح .
واكد البشير ان الموقف الميداني للقوات المسلحة الاستمرار في مهامها في دارفور وجنوب كردفان حتي يتم السلام .

تعليق واحد

  1. في سبتمبر لم يكن لها خلايا كااااااااااذب كالعاده ما غريبه عليك الكذب فقد تعودنا ان نسمع كذباتكم الواحدة تلو الأخري ولكن أبشرك ستكون لها خلايا من اليوم وصاعدا من شمالك ويمينك وأمامك وخلفك وداخل مكتبك وفي قصرك اقصد قصورك لا تثق في ماء يقدم إليك ولا طعام لا تثق في اي ضيف يدخل عليك لأنهم ناوين ياخدوك علي غرة وهم متأكدين ومتيقنين ان أمنك وحراسك ضعفاء وغير مؤهلين زيك واحد

  2. في سبتمبر 2013م
    لم تدعم الاحزاب ولا الحركات المسلحة الشعب السوداني في ثورته ابدا
    الجهة الوحيدة التي كانت المواجهة هما الشعب السوداني الاعزل المسلح باردته والنظام الحاكم بشرطته وميليشياته المسلحة وكل من قتل بطلق ناري قتل من قبل الشرطة والميليشيات المسلحة
    والامر ليس ببعيد او منتهي
    فان المرحلة الاولى من الثورة او الربيع السوداني انتهت بقمع وقتل الشعب بدم بارد
    ومازالت الاردة باقية وستشهد في الايام القادمة الانتفاضة الشعبية وايضا سيكون الشعب اعزل ولم تدعمه الحركات المسلحة ولا الاحزاب لان النظام الحاكم شتتها واضعفها وفرقها ولم يتبق في مواجهة النظام الحاكم غير ارادة الشعب السوداني
    لا يستطيع النظام الحاكم هذه المرة الهروب من الحساب والعقاب اللذان ينتظراه

  3. لو نشروا ليك تصريحات ابو عيسى ردا على تهكمك عليهو بان الاعتذار ما غريب عليهو لو جابو ليك ردو كما هو بدون تحريف ولا تاويل فهل تسمح للصحف بنشره؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..