الافراج عن مديرة المرحلة الثانوية المتهمة في فضيحة “الريان”

الكلاكلة: مياه النيل
افرجت نيابة محلية جبل اولياء الجنائية بالضمانة مقرونة بالكفالة، عن مديرة المرحلة الثانوية بمحلية جبل اولياء والمدير الفنى للمرحلة الثانوية بمحلية جبل اولياء الموقوفين على ذمة فضيحة مدرسة “الريان” الوهمية.
وعلمت “الصيحة ” ان المتهمين تم الافراج عنهما بعد انتهاء التحقيق معهما فى البلاغ وقال مصدر ان بقية المتهمين وعددهم ثمانية متهمين لا يزالون فى الحبس قيد التحرى .

الصيحة

تعليق واحد

  1. ما ورّيتونا دور اختنا مديرة المرحله الثانويه فى المحليّة(اللى تم الافراج عنها) كان شنو فى العمليه اللى ما تتسمّاش! ولما اعتقلوها فى الاول ليه ما اعتقلوا معاها كل رؤساءها الكبار اللى كان مفروض يعرفوها بتعمل قى شنو وعمّال بيكتبوا عنها تقاريرامتيازالاداء و”النظام” والاخلاص فى العمل !
    *وبالله المراحل فى المحليّات حصّلت يكون فيها كمان مدير فنّى؟(يكونش رسام تشكيلى اوDesigner للعمليه)؟
    * وهى العمليه ليه مطلقين عليها اسم “الفضيحه”؟ هى فضيحة “حقّوت” منو؟ ادارة الامتحانات ؟ وزيرة التربيه الاتحاديه! عبدالنور !(الما كان حاضر معاكم العيد)ولآ مدير جواسيس طلاب وطالبات مدارس الخرطوم الثانويه!!! ولآ محمد الشيخ مدنى باعتبار ما كان!
    * الاختشو ماتو!!!

  2. البلد كان فيها قانون ما اختلط الحابل بالنابل :

    البلد يحكمها قانون العنصرية وقانون الغاب للاسف :

    لو كانت الدولة دولة مؤسسات وقانون ما كل من هب ودب انتهك القانون فعلوا القانون وطبقوه على كل من ينتهكه حتى لو كان البشير نفسه .

    اذا كنتم تريدون تطوير البلد وكل يحاسب مهما كان مركزه وكان ذلك سببا في تدهور الوطن باهله؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى