كشفت عن تجاوزات كبيرة في العقد.. الحكومة تنزع مشروع سكر يتبع لنجلي حسني مبارك

ربك: محمد جادين

أكدت حكومة ولاية النيل الأبيض وجود تجاوزات كبيرة في مشروع “سابينا” لصناعة السكر بالولاية، وقالت إنه بعد مراجعتها للعقود اكتشفت أن المشروع يتبع لنجلي الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك “جمال وعلاء”، وأوضحت أن الشركة المعنية استولت على “193” ألف فدان لكنها لم تنفذ أي شيء على أرض الواقع طوال الفترة الماضية ما دفع حكومية الولاية لنزع الأرض بالقانون.

وكشف وزير المالية والقوى العاملة بولاية النيل الأبيض عيسى أبكر محمد الحاج في تصريح صحفي أمس، عن تجاوزات كبيرة في عقد مشروع “سابينا لصناعة السكر” بالولاية وأكد أن الشركة المعنية أخلت بالعقد ولم تنفذ المشروع في الوقت المحدد، وقال إن ما تم تنفيذه على أرض الواقع (١٠٪) فقط.

وكشف الوزير أن حكومته عند مباشرتها إجراءات نزع المشروع فوجئت بأن شركة “سابينا” رهنته لبنك الخرطوم واستلمت منه مبلغ (١٧) مليون جنيه كجزء من المبلغ الذي تم الإتفاق عليه بين الطرفين، وأوضح أبكر أن إجراءات النزع لم تكتمل حتى الآن لصالح حكومة الولاية، إلا بعد تسديدها مبلغ الـ”17″ مليون جنيه لبنك الخرطوم.

وأضاف: “أصبحنا أصحاب حق في الأرض، لكننا نقف مكتوفي الأيدي بسبب تسديد المبالغ للبنك”، وكشف عن خطوات لتسوية القضية مع بنك الخرطوم.

ورأى الوزير إن مشاريع السكر القومية بالنيل الأبيض قليلة العائد للولاية، ووصف إيراداتها ومساهمتها بالضعيفة، مبيناً أن شركة كنانة سلمت الولاية (٣٠٠) ألف جنيه فقط نصيبها من الموسم، وطالب بتغير الاتفاقيات القائمة بين شركات السكر وحكومة الولاية.

الصيحة

تعليق واحد

  1. يعني يادوب اكتشفتوا التجاوزات الخطيرة وأن المشروع خاص بأنجال مبارك بعد أن طاحت البقرة كترت السكاكين كلكم فاسدين ومشاركين في هذذه التجاوزات بس عايزين تطلعوا منها ذي الشعرة من العجين

  2. فوجئت بأن شركة “سابينا” رهنته لبنك الخرطوم واستلمت منه مبلغ (١٧) مليون جنيه كجزء من المبلغ الذي تم الإتفاق عليه بين الطرفين، وأوضح أبكر أن إجراءات النزع لم تكتمل حتى الآن لصالح حكومة الولاية، إلا بعد تسديدها مبلغ الـ”17″ مليون جنيه لبنك الخرطوم.

    بلد طالقة بنك الخرطوم مسيطرين عليه شوام رواتبهم اكتر من 50 مليون الواحد
    وديل مصريين لصوص
    واللصوص الكبار الكيزان
    بلد يتحكموا فيها الاجانب وما جاب لنا البلاء الا الكيزان

    وناس عبد الباسط حمزة العمل دولة خاصة بيه في ارقين وداير يجيب فيها 2 مليون مصري وداير يستلم جبايات الطريق لمدة 43 سنة وجاب شركة مصرية تنفذ الطريق ، وحيجيب 2 مليون مصري يوطنهم في ارقين ويديهم 2 مليون فدان وبالتنسيق مع وزارة الزراعة المصرية وليس السودانية

    يعني دولة داخل دولة

  3. الكوز يبيع امه عشان القروش
    السودان بقى بتاع الكيزان والاجانب يلعبو فيه زي ما عايزين
    بنك الخرطوم بقى اسم ساي كله فلسطينين واردنيين يلعبو زي ما عايزين ما دام رئيس البلد اهبل وعبيط

  4. يعني يادوب اكتشفتوا التجاوزات الخطيرة وأن المشروع خاص بأنجال مبارك بعد أن طاحت البقرة كترت السكاكين كلكم فاسدين ومشاركين في هذذه التجاوزات بس عايزين تطلعوا منها ذي الشعرة من العجين

  5. فوجئت بأن شركة “سابينا” رهنته لبنك الخرطوم واستلمت منه مبلغ (١٧) مليون جنيه كجزء من المبلغ الذي تم الإتفاق عليه بين الطرفين، وأوضح أبكر أن إجراءات النزع لم تكتمل حتى الآن لصالح حكومة الولاية، إلا بعد تسديدها مبلغ الـ”17″ مليون جنيه لبنك الخرطوم.

    بلد طالقة بنك الخرطوم مسيطرين عليه شوام رواتبهم اكتر من 50 مليون الواحد
    وديل مصريين لصوص
    واللصوص الكبار الكيزان
    بلد يتحكموا فيها الاجانب وما جاب لنا البلاء الا الكيزان

    وناس عبد الباسط حمزة العمل دولة خاصة بيه في ارقين وداير يجيب فيها 2 مليون مصري وداير يستلم جبايات الطريق لمدة 43 سنة وجاب شركة مصرية تنفذ الطريق ، وحيجيب 2 مليون مصري يوطنهم في ارقين ويديهم 2 مليون فدان وبالتنسيق مع وزارة الزراعة المصرية وليس السودانية

    يعني دولة داخل دولة

  6. الكوز يبيع امه عشان القروش
    السودان بقى بتاع الكيزان والاجانب يلعبو فيه زي ما عايزين
    بنك الخرطوم بقى اسم ساي كله فلسطينين واردنيين يلعبو زي ما عايزين ما دام رئيس البلد اهبل وعبيط

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق