ارشيف- أخبار السودان

ملف صوتي: محمد بوشي يستنهض همم الجماهير ويتحدث عن العصيان المدني

في الملف الصوتي يتحدث المناضل محمد حسن عالم (بوشي) عن العصيان المدني، ويقول أن على المعارضة توصيل رسالتها لكل أفراد الشعب السوداني وأن تشرح لهم تأثيرات القرارات الأقتصادية الجديدة واضرارها، وتحدث عن تكتيكات التظاهر، والبدائل المتحة للمعارضة في ظل ظروف سقوط النقابات تحت قبضة الكيزان.
[SITECODE=”youtube yXYDYY9TIXM”].[/SITECODE]

تعليق واحد

  1. يا سلام عليك .. ده كلام جميل ومنطقي ومرتب .. وأجمل ما في كلامك وحاجة أنا لاحظت ليها ومزعلاني حكاية الناس البتقول الشعب جبان والناس استسلمت وما عارف شنو .. وفعلاً زي ما قلت ده كلام ما صحيح .. الشعب عايز تنظييييم عايز جهة تنظمه وتقوده وتوجه للطريقة الصيحيحة لإنجاذ معركة التغيير وكنس الكيزان .. الناس ديل كانوا اذكياء ونحن اديناهم فرصة في بداية عهدهم لما سمحنا ليهم يختطفوا النقابات ويشتتوها ويلغوا داخليات طلاب الجامعات وبالتالي قضوا على الأجسام التي كانت تصنع الانتفاضات والتغيير .. لكن ده ما معناتها الشعب استسلم أو أنه التغيير غير ممكن .. الموضوع عايز تنظيم وعايز إيمان بي قدرتنا وقوتنا كشعب كامل في مقابل حفنة من اللصوص لا تتعدى 3% من مجموع الشعب السوداني .. فنأمل أنه نؤمن بقدرتنا على التغيير والناس ما تسيء للشعب السوداني بكلام من عينة الشعب جبان وما عارف شنو .. الناس تدعم بعض وتشجع بعض وتفكر مع بعض وننسى كل الخلافات إلى أن نكنس هذا الوسخ وهذه الزبالة

  2. مافبا الانقاذ ليست سوي نمر من ورق .. بدليل اعلان الزيادات بليل مع الاحتماء باستعداد القوي الامنية عقب افتضاح حقيقة حوارهم المخزي .. و ذهابهم لمزبلة التاريخ صار مسألة وقت بقليل من التكاتف و نبذ الاتكالية كفرض عين علي كل قادر .. و خيرآ فعلوا ان أبقظوا شرارة الثورة بأيديهم ..
    أليس الصبح بقريب !!!

  3. Abdallah M Osman
    نقول له ?شكرا للمحافظة على أمن الوطن ?فقد سقطت الدول التى حولنا فى مستنقع الفوضى
    طه الصادق
    * لست مع الوطني ولن أخرب وطني
    لا للخروج
    لا للدمار
    لا للمظاهرات
    لا لنزع يد الطاعة من أجل الدنيا
    فأنظروا لمن نزعوها من اجل الدنيا
    لا على دنيا حصلوا
    ولا لدمائهم حقنوا
    ولا لدينهم صانوا
    ولا لأمنهم حفظوا
    بل تقاتلوا ودمروا وتشردوا
    والآن منهم من يتسول عندنا هنا
    السعيد من اتعظ بغيره إعقلوا
    وزنوا الامور بميزان الشرع
    أصلحوا حالكم يصلح الله حكامكم
    فأنتم مسؤولون عن انفسكم ودعوا الحكام لخالقهم فلستم مسؤولون عنهم
    اللهم لا ينزل بلاء الا بمعصية ولا يرفع الا بتوبة اللهم انا تبنا اليك فارفع عنا البلاء والغلاء .
    من أراد ببلادنا وبلاد المسلمين سؤ فاجعل الدائرة عليه واخزه في الأرض ويوم العرض.ومن أراد ببلادنا خيرا فاجر الخير على يده واجزيه خيرا.
    الخرطوم/معتصم السر/النيلين
    – See more at: http://www.alnilin.com/12823762.htm#sthash.PYJX7NNd.dpuf

  4. يا اخوي اهلنا قالوا الفيه بخور بنشم….
    المعارضة يا حبيبي اتضح انها ليست بقدر المسئولية ولا هي بقدر طموحات الشعب السوداني وهو الصامد على خط النار منذ مجئ هذا النظام الفاسد الوسخ وهو (اقصد الشعب) هو الذي احترق بحرب الجنوب 25 سنة فقدنا فيها خيرة الشباب المغرر بهم والمسحورين بفعل الدجل والشعوذة والخرافات والاوهام التي لا تسمن ولا تغني من جوع وتبعهم نصف البلد راح ببلاش والمغصة القاتلة لا المعارضة حركت ساكن ولا الشعب شعر بالغبن والغيرة وقسما اذا الذي حدث عندنا لو حدث في مصر لكان المصريين قد احرقوا الارض تحت اقدام المتسبب واتبعوه بمن (انفزر) وايد او تخاذل في يوم المسيرة وهذا وطن ليس بلعب عيال ولا يمكن التفاهم في وحدته الترابية مهما كان الثمن ومهما كانت الاغراءات او كانت التضحيات ولكن بصراحة نحن ناس (رقيق) وسامحوني على هذه الكلمة ولكن أليس من صفات الرقيق عدم الغيرة وفورة الدم والدياثة عندما يداس له طرف او تنتهك له حرمات وهل هناك حرمة اكبر من حرمة الوطن..؟؟؟
    البلهاء يقولون لك ما هم براهم – يقصد الجنوبيين – اختاروا الانفصال بنسبة 99% ولهولاء اقول من الذي اعطاهم ذلك الحق وهو (عطاء من يلا يملك الى ما لا يستحق) طيب وطالما الحكاية مفتوحة بحري ليش ما نعطي نفس الحق لناس دارفور وليه ما نعطية لناس الشمالية وليه ما نعطيه لناس النيل الازرق وليه ما نعطية لناس الشرق وليه ما نعطية لناس الوسط يعني نقسمها الكيمان ونقعد نتفرج ليه كانت العطية لمرة واحدة ثم انقفل الباب ? صحيح عالم بلهاء….!!!
    من العيب والعيب الكبير ألا يتحرك الناس إلا بعد ما يحسوا بقرصة الجوع لأنه قبل قرصة الجوع كانت قد حدثت اشياء كثيرة تستوجب النفرة والانتفاضة وحرق الاخضر واليابس وتسجيل ردة فعل قوية أو موقف مشرف عظيم يتناسب الفعل الشنيع المنكر افي واحدة من المصائب العديدة التي وقعت على السودان ولكن من يهن مرة واحدة يستمرأ الهوان طيلة ما تبقى له من حياة وها نحن نساق على سوق الى النخاسة تحت وطأة الطوع الكافر والعوز والحاجة ولا احد يقول اححححححححح…..!!!
    السودان ليس حق النظام وليس له فيه حق التصرف أو اخضاعة للتجارب الفاشلة لتحميل الشعب بعد ذلك النتائح السلبية ثم ووضع مستقبل الالجيال القادمة كاملا في كف عفريت وهاهي النتائج تصل تباعا كل يوم وعلى مدار الساعة والدقيقة في شكل ندرة وعدم وافلاس وضنك في العيش ومعيشة كالحة واوساخ متراكمة في جميع مدن البلاد حتى صارت كل مدينة عبارة عن كوشة كبيرة والشعب نايم في العفن او صاحي يتنطط فوق اكوام الزبالة…!!!!
    المؤسف ان نحن شعب لا يجمع بيننا عامل مشترك وكل واحد يفكر في حدود جماعته أو حيث يسكن لذلك تسمع دائما عندما تقع مصيبة في احدى المناطق اذا كان جوع او جفاف وتصحر او فيضان او حرب او او او تسمع بكل بساطة من اي واحد يسألوه عن الحال والاحوال يقول لك بكل بلاهة لا لا الحمد لله ده بعيد مننا…!!
    ما كنت اتوقعه عندما قام النظام بتوقيع اتفاقية نيفاشا ألا نترك النظام ينفرد بالجنوبيين كنت اتوقع ان نقوم في باقي الاقاليم بنفرة كبرى لتضميد جراح الجنوب والجنوبيين والاعتذار لهم وطلب المسامحة ومواساتهم في قتلاهم واقتسام اللقمة معهم وتحسيسهم بأنهم ناس مهمين في السودان والمستقبل ينتظرنا جميعا كمواطنين سواسية يحملون هموم وطن واحد ولكن المؤسف كنا نشارك النظام في الرقيص (بالصلب) امام الجنوبيين وها هي النتيجة وقسما بالله توقعت من البشير كرجل عسكري اقسم بصيانة العرض وحماية الارض ولكن فقد فشل وسجل سالفة لم يسبقه عليها احد توقعت منه يوم اذاع بيان فصله للجنوب توقعت منه ان يخرج مسدسه امام الكاميرات ويضعه على رأسه ثم ينتحر ما توقعت منه تلك الابتسامة البلهاء الغبية التي نعى بها حظنا…..!!!!
    الان النظام يعدنا بالويل والثبور وضنك العيش والغلاء الطاحن والساحق والمحاق والبلاء المتلاحق والتخلي التام عن المسئولية لأنه بصراحة منهمك في بيع الاراضي في كل بقاع السودان المختلفة بداية من وسط الخرطوم الى بورسودان الى الشمالية الى البطانة الى اراضي رفاعة الى مراعي كنانة الى مشروع الجزيرة ونحن عارفين هذا كله يحدث ولكننا صامتون كالعادة فالى متى صامتون وخائفون من البندقية… موقف بس يا شعب السودان تثبتوا به للعالم انكم احرار يجري في عروقكم دم حر لا يقبل الذل والهوان اكثر مما حدث…..!!

  5. يا سلام عليك .. ده كلام جميل ومنطقي ومرتب .. وأجمل ما في كلامك وحاجة أنا لاحظت ليها ومزعلاني حكاية الناس البتقول الشعب جبان والناس استسلمت وما عارف شنو .. وفعلاً زي ما قلت ده كلام ما صحيح .. الشعب عايز تنظييييم عايز جهة تنظمه وتقوده وتوجه للطريقة الصيحيحة لإنجاذ معركة التغيير وكنس الكيزان .. الناس ديل كانوا اذكياء ونحن اديناهم فرصة في بداية عهدهم لما سمحنا ليهم يختطفوا النقابات ويشتتوها ويلغوا داخليات طلاب الجامعات وبالتالي قضوا على الأجسام التي كانت تصنع الانتفاضات والتغيير .. لكن ده ما معناتها الشعب استسلم أو أنه التغيير غير ممكن .. الموضوع عايز تنظيم وعايز إيمان بي قدرتنا وقوتنا كشعب كامل في مقابل حفنة من اللصوص لا تتعدى 3% من مجموع الشعب السوداني .. فنأمل أنه نؤمن بقدرتنا على التغيير والناس ما تسيء للشعب السوداني بكلام من عينة الشعب جبان وما عارف شنو .. الناس تدعم بعض وتشجع بعض وتفكر مع بعض وننسى كل الخلافات إلى أن نكنس هذا الوسخ وهذه الزبالة

  6. مافبا الانقاذ ليست سوي نمر من ورق .. بدليل اعلان الزيادات بليل مع الاحتماء باستعداد القوي الامنية عقب افتضاح حقيقة حوارهم المخزي .. و ذهابهم لمزبلة التاريخ صار مسألة وقت بقليل من التكاتف و نبذ الاتكالية كفرض عين علي كل قادر .. و خيرآ فعلوا ان أبقظوا شرارة الثورة بأيديهم ..
    أليس الصبح بقريب !!!

  7. Abdallah M Osman
    نقول له ?شكرا للمحافظة على أمن الوطن ?فقد سقطت الدول التى حولنا فى مستنقع الفوضى
    طه الصادق
    * لست مع الوطني ولن أخرب وطني
    لا للخروج
    لا للدمار
    لا للمظاهرات
    لا لنزع يد الطاعة من أجل الدنيا
    فأنظروا لمن نزعوها من اجل الدنيا
    لا على دنيا حصلوا
    ولا لدمائهم حقنوا
    ولا لدينهم صانوا
    ولا لأمنهم حفظوا
    بل تقاتلوا ودمروا وتشردوا
    والآن منهم من يتسول عندنا هنا
    السعيد من اتعظ بغيره إعقلوا
    وزنوا الامور بميزان الشرع
    أصلحوا حالكم يصلح الله حكامكم
    فأنتم مسؤولون عن انفسكم ودعوا الحكام لخالقهم فلستم مسؤولون عنهم
    اللهم لا ينزل بلاء الا بمعصية ولا يرفع الا بتوبة اللهم انا تبنا اليك فارفع عنا البلاء والغلاء .
    من أراد ببلادنا وبلاد المسلمين سؤ فاجعل الدائرة عليه واخزه في الأرض ويوم العرض.ومن أراد ببلادنا خيرا فاجر الخير على يده واجزيه خيرا.
    الخرطوم/معتصم السر/النيلين
    – See more at: http://www.alnilin.com/12823762.htm#sthash.PYJX7NNd.dpuf

  8. يا اخوي اهلنا قالوا الفيه بخور بنشم….
    المعارضة يا حبيبي اتضح انها ليست بقدر المسئولية ولا هي بقدر طموحات الشعب السوداني وهو الصامد على خط النار منذ مجئ هذا النظام الفاسد الوسخ وهو (اقصد الشعب) هو الذي احترق بحرب الجنوب 25 سنة فقدنا فيها خيرة الشباب المغرر بهم والمسحورين بفعل الدجل والشعوذة والخرافات والاوهام التي لا تسمن ولا تغني من جوع وتبعهم نصف البلد راح ببلاش والمغصة القاتلة لا المعارضة حركت ساكن ولا الشعب شعر بالغبن والغيرة وقسما اذا الذي حدث عندنا لو حدث في مصر لكان المصريين قد احرقوا الارض تحت اقدام المتسبب واتبعوه بمن (انفزر) وايد او تخاذل في يوم المسيرة وهذا وطن ليس بلعب عيال ولا يمكن التفاهم في وحدته الترابية مهما كان الثمن ومهما كانت الاغراءات او كانت التضحيات ولكن بصراحة نحن ناس (رقيق) وسامحوني على هذه الكلمة ولكن أليس من صفات الرقيق عدم الغيرة وفورة الدم والدياثة عندما يداس له طرف او تنتهك له حرمات وهل هناك حرمة اكبر من حرمة الوطن..؟؟؟
    البلهاء يقولون لك ما هم براهم – يقصد الجنوبيين – اختاروا الانفصال بنسبة 99% ولهولاء اقول من الذي اعطاهم ذلك الحق وهو (عطاء من يلا يملك الى ما لا يستحق) طيب وطالما الحكاية مفتوحة بحري ليش ما نعطي نفس الحق لناس دارفور وليه ما نعطية لناس الشمالية وليه ما نعطيه لناس النيل الازرق وليه ما نعطية لناس الشرق وليه ما نعطية لناس الوسط يعني نقسمها الكيمان ونقعد نتفرج ليه كانت العطية لمرة واحدة ثم انقفل الباب ? صحيح عالم بلهاء….!!!
    من العيب والعيب الكبير ألا يتحرك الناس إلا بعد ما يحسوا بقرصة الجوع لأنه قبل قرصة الجوع كانت قد حدثت اشياء كثيرة تستوجب النفرة والانتفاضة وحرق الاخضر واليابس وتسجيل ردة فعل قوية أو موقف مشرف عظيم يتناسب الفعل الشنيع المنكر افي واحدة من المصائب العديدة التي وقعت على السودان ولكن من يهن مرة واحدة يستمرأ الهوان طيلة ما تبقى له من حياة وها نحن نساق على سوق الى النخاسة تحت وطأة الطوع الكافر والعوز والحاجة ولا احد يقول اححححححححح…..!!!
    السودان ليس حق النظام وليس له فيه حق التصرف أو اخضاعة للتجارب الفاشلة لتحميل الشعب بعد ذلك النتائح السلبية ثم ووضع مستقبل الالجيال القادمة كاملا في كف عفريت وهاهي النتائج تصل تباعا كل يوم وعلى مدار الساعة والدقيقة في شكل ندرة وعدم وافلاس وضنك في العيش ومعيشة كالحة واوساخ متراكمة في جميع مدن البلاد حتى صارت كل مدينة عبارة عن كوشة كبيرة والشعب نايم في العفن او صاحي يتنطط فوق اكوام الزبالة…!!!!
    المؤسف ان نحن شعب لا يجمع بيننا عامل مشترك وكل واحد يفكر في حدود جماعته أو حيث يسكن لذلك تسمع دائما عندما تقع مصيبة في احدى المناطق اذا كان جوع او جفاف وتصحر او فيضان او حرب او او او تسمع بكل بساطة من اي واحد يسألوه عن الحال والاحوال يقول لك بكل بلاهة لا لا الحمد لله ده بعيد مننا…!!
    ما كنت اتوقعه عندما قام النظام بتوقيع اتفاقية نيفاشا ألا نترك النظام ينفرد بالجنوبيين كنت اتوقع ان نقوم في باقي الاقاليم بنفرة كبرى لتضميد جراح الجنوب والجنوبيين والاعتذار لهم وطلب المسامحة ومواساتهم في قتلاهم واقتسام اللقمة معهم وتحسيسهم بأنهم ناس مهمين في السودان والمستقبل ينتظرنا جميعا كمواطنين سواسية يحملون هموم وطن واحد ولكن المؤسف كنا نشارك النظام في الرقيص (بالصلب) امام الجنوبيين وها هي النتيجة وقسما بالله توقعت من البشير كرجل عسكري اقسم بصيانة العرض وحماية الارض ولكن فقد فشل وسجل سالفة لم يسبقه عليها احد توقعت منه يوم اذاع بيان فصله للجنوب توقعت منه ان يخرج مسدسه امام الكاميرات ويضعه على رأسه ثم ينتحر ما توقعت منه تلك الابتسامة البلهاء الغبية التي نعى بها حظنا…..!!!!
    الان النظام يعدنا بالويل والثبور وضنك العيش والغلاء الطاحن والساحق والمحاق والبلاء المتلاحق والتخلي التام عن المسئولية لأنه بصراحة منهمك في بيع الاراضي في كل بقاع السودان المختلفة بداية من وسط الخرطوم الى بورسودان الى الشمالية الى البطانة الى اراضي رفاعة الى مراعي كنانة الى مشروع الجزيرة ونحن عارفين هذا كله يحدث ولكننا صامتون كالعادة فالى متى صامتون وخائفون من البندقية… موقف بس يا شعب السودان تثبتوا به للعالم انكم احرار يجري في عروقكم دم حر لا يقبل الذل والهوان اكثر مما حدث…..!!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..