يسبح 44 كيلو مترا شهريا من اجل الوصول الى عمله

اعتاد الناس الذهاب إلى أعمالهم بالسيارات الخاصة أو مواصلات النقل العامة، سواء كانت قطارًا أو “باص” أو مترو، لكن مواطنًا ألمانيًّا خالف كل ذلك وقرر الذهاب إلى عمله سباحةً.
“بنيامين داود” يقيم في مدينة ميونخ، ويذهب يوميًّا إلى عمله بالسباحة في نهر “إيزار”، فيبدأ يومه بوضع بذلته وحذائه وأوراق عمله في كيس واقٍ من الماء، ويسبح في النهر حتى مقر عمله.
وبرر “بنيامين” سبب اختياره هذه الوسيلة للذهاب إلى عمله، بأن حركة المرور المجاورة للنهر مزدحمة، ومزعجة جدًّا، وتحطم أعصابه؛ لذا فضل السباحة في النهر؛ حيث يشعر بالراحة والهدوء النفسي والاسترخاء، موضحًا أنه يسبح كيلومترين كل يوم.
وبحسبة بسيطة ومع استثناء يومي إجازة في الأسبوع (8 أيام في الشهر)، نجد أن “بنيامين” يسبح تقريبًا 44 كيلومترًا شهريًّا نقلًا عن صحيفة عاجل.

عاجل

زر الذهاب إلى الأعلى