فشل (43.602) من الالتحاق بالجامعات في الترشح الأول

أعلنت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، اليوم الأحد، فشل 43.602 طالباً وطالبة في الترشح الأول للالتحاق بالجامعات السودانية.
وكشفت وزيرة التعليم العالي، سمية أبوكشوة، في مؤتمر صحفي بالخرطوم، لاعلان نتيجة القبول للجامعات، إن جملة المتقدمين بلغ 191.830 متقدماً، تحصل 148.228 متقدماً على مقاعد في الجامعات السودانية.
وساهمت العيوب التي طالت نظام التقديم الالكتروني، في تفويت الفرصة على عدد كبير من المتقدمين، خاصة اولئك القاطنين في ولايات طرفية.
وتسببت مشكلات تقنية، في ارجاء اعلان نتيجة العام الحالي، لأكثر من 4 أيام.
ورغم مباهاتها بالحكومة الالكترونية، فإن الأنشطة التي تدار بواسطة الحاسوب في المقرات الحكومية، ومواقع الانترنت، تعاني من اعطال وعيوب كبيرة.
واقرت وزيرة الاتصالات، تهاني عبد الله، مؤخراً بنجاح قرصانة في الحصول على معلومات حساسة.
وبالرغم من التوسع الأفقي الكبير في التعليم، فإن خبراء يؤكدون تدني جودته، مستدليين بتراجع ترتيب الجامعات السودانية المستمر في التصنيفات العالمية.
وتركز الجامعات السودانية الآونة الأخيرة على القبول الخاص لزيادة مداخليها، وتأهيل مقراتها ومعاملها، بجانب الحفاظ على كادرها المؤهل من الهجرة إلى دول الخليج النفطية.
لكن لصقاء بالعملية التعليمية في البلاد، يقولون بحيدة الجامعات عن هذه الأهداف لصالح تنمية استثمارات يعود ريعها على متنفذين في مجالس الادارات.
وفي سياق غير بعيد، ادخلت ابوكشوة نظام البشير في ورطة برفضها المثول أمام البرلمان، للتقصي في مشكلة طلاب دارفور بجامعة بخت الرضا، الأمر الذي دفع نواباً للانتظام في حملة توقيعات تهدف لاستدعاء رئيس مجلس الوزراء القومي، الفريق اول ركن بكري حسن صالح.
واقدم المئات من طلاب دارفور في بخت الرضا على الدفع باستقالاتهم من الجامعة بسبب تعرضهم لانتهاكات عنصرية، قبل أن يتم منعهم من دخول العاصمة الخرطوم، بواسطة أجهزة أمن البشير.

تعليق واحد

  1. لماذا منع الطلاب من دخول العاصمة لانهم من دار فور هل دخولهم يخيفهم حنفنة من طلاب يثيرون الذعر وسعر وتحرك لهم الجيوش وحشد من العساكر يبارهم حتى دار فور وحتى بيوتهم؟؟..
    لماذا منعوا من ترحيلهم وايواءهم حتى الكافر واجب المسلم ان يؤية حتى يمضى الى مأمنه ..
    اتركونا من المجرم ومن البرىء واين الحقيقة من انهم اجرموا وقتلوا هل كلهم قتلة ؟؟؟
    طلاب المؤتمر الوطنى اكثر منهم تسلحا وعنفا مسنوديين من الحزب …
    اليس التنقل حق كفله الله اولا للبشر وحق الاعتقاد ثم المواثيق والاعراف الدولية تتصدر دساتيرها هم يؤمنون ان الله كرم بنى ادم….
    إن كانوا كلهم اجرموا اعتقلوهم كلهم اعتقال بشفافية حاكوموهم بعدالة ولكن قبل ان يحاكموا طلاب يفاع يحاكم الذين خربوا الديار ويمثل امام المحكمة الدولية؟؟؟
    ..عملية غير انسانية ..إن القاتل المجرم الذى يراد تنفيذ عليه الاعدام ينفذوا له طلباته حتى الاكل..

  2. لماذا منع الطلاب من دخول العاصمة لانهم من دار فور هل دخولهم يخيفهم حنفنة من طلاب يثيرون الذعر وسعر وتحرك لهم الجيوش وحشد من العساكر يبارهم حتى دار فور وحتى بيوتهم؟؟..
    لماذا منعوا من ترحيلهم وايواءهم حتى الكافر واجب المسلم ان يؤية حتى يمضى الى مأمنه ..
    اتركونا من المجرم ومن البرىء واين الحقيقة من انهم اجرموا وقتلوا هل كلهم قتلة ؟؟؟
    طلاب المؤتمر الوطنى اكثر منهم تسلحا وعنفا مسنوديين من الحزب …
    اليس التنقل حق كفله الله اولا للبشر وحق الاعتقاد ثم المواثيق والاعراف الدولية تتصدر دساتيرها هم يؤمنون ان الله كرم بنى ادم….
    إن كانوا كلهم اجرموا اعتقلوهم كلهم اعتقال بشفافية حاكوموهم بعدالة ولكن قبل ان يحاكموا طلاب يفاع يحاكم الذين خربوا الديار ويمثل امام المحكمة الدولية؟؟؟
    ..عملية غير انسانية ..إن القاتل المجرم الذى يراد تنفيذ عليه الاعدام ينفذوا له طلباته حتى الاكل..

  3. أهل الغرب عموماً من خيرة أبناء السودان فهم أهل كرم وشهامة قاتل الله العنصرية أينما حلت تزاملنا معهم لسنوات طويلة لم نجد منهم إلا الخير ملعون أبوالسياسة الفرقت بين أهل السودان

  4. أهل الغرب عموماً من خيرة أبناء السودان فهم أهل كرم وشهامة قاتل الله العنصرية أينما حلت تزاملنا معهم لسنوات طويلة لم نجد منهم إلا الخير ملعون أبوالسياسة الفرقت بين أهل السودان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى