الاحتفاء بذكرى أول إقليم “ذاتي الحكم” بالصين

أبوظبي – سكاي نيوز عربية
أقامت الصين، الثلاثاء، احتفالا بمناسبة مرور 70 عاما على تأسيس إقليم منغوليا الداخلية، وهو أول منطقة حكم ذاتي في البلاد تحكمها الأقليات العرقية.

وأحدث الشيوعيون الصينيون إقليم منغوليا الداخلية في عام 1947، أي قبل سنتين من استيلائهم على السلطة في نهاية الحرب الأهلية التي مرت بها البلاد.

ويتمتع الإقليم بدرجة عالية من الحكم الذاتي، لكن جمعيات حقوقية تقول إن جماعات الهان التي تشكل الأكثرية العرقية هي التي تسيطر فعليا، على الأمور، وتبقي على حكم صارم لخوفها من حدوث اضطرابات في الأقاليم التي تقع في مناطق حدودية استراتيجية.

وصرح يو زينغ شينغ رابع أكبر مسؤول في الحزب الشيوعي الحاكم إن”الإنجازات العظيمة” التي حدثت على مدار 70 عاما مضت نتيجة للقيادة الحكيمة للحزب”.

وتسجل منغوليا الداخلية، أكبر إقليم منتج للفحم في الصين، اضطرابات متقطعة منذ 2011 عندما اجتاحتها احتجاجات بعدما قتلت شاحنة راعيا منغوليا كان يشارك في الاحتجاجات ضد التلوث الناتج عن منجم للفحم.

ويقول بعض المنغول، الذين يشكلون أقل من خمس تعداد منغوليا الداخلية البالغ 24 مليونا، إن مراعيهم دمرت بسبب استخراج الفحم والتصحر وإن الحكومة أعادت توطينهم بالقوة في منازل دائمة.

محتوى إعلاني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..