منبر كالفورنيا الوطني الديموقراطي ينعي فاطمة احمدابراهيم

منبر كلفورنيا الوطني الديموقراطي ينعي
فاطمة احمدابراهيم

يتقدم المنبر بأحر آيات المواساة والمشاركة الوجدانية الي احمد الابن الوحيد للراحلة المقيمة، و الايكونة الاسطورة، الأستاذة فاطمة احمد ابراهيم ، و الي أسرتها الصغيرة و الممتدة، و الي الوطن الكبير السودان الذي كان نبضا وخفقانا في قلبها! و الي كل الشعب السوداني الباسل الذي يعرفها قيادية، شجاعة لم تعرف الخوف أو الوجل ، و الي الحزب الشيوعي السوداني والي الاتحاد النسائي السوداني، والي الاتحاد النسائي الديموقراطي العالمي والي المرأة السودانية التي شرفتها الفقيدة و ناصرتها حتي انتصرت لها بحقوقها المدنية والسياسية إذ قادت حراكا في الحق المتساوي للأجر المتساوي بين المرأة و الرجل!! و امنت لها الخدمة المعاشية بعد أن كانت المرأة تعمل بالمشاهرة!!! ثم كانت اول امرأة برلمانية في إفريقيا و الشرق الأوسط. بعد أن حازت علي حقوق المرأة السياسية بحقها في الترشح والاقتراع!!! ليس ذلك فحسب، فإن الاتحاد النسائي بقيادتها دشن برامجا في محو أمية النساء و التوعية الصحية، غطت معظم ارجاء الوطن و تعمقت داخل الارياف في نشر الوعي بقيم الزراعة!!! هكذا تجذرت الفقيدة داخل الثري السوداني بذرة أنتجت سنابل لا حد لها ولا عد. و فوق كل ذلك أصبحت صوتا عاليا مجلجلا ضد الظلم و القمع و اضطهاد المرأة، و أصبحت الدرع الواقي و الرائد الذي لا يكذب اهله، أو يخاف خوض غمار المواقف أذ أصبحت دائما في المقدمة لدي كل تظاهرة قيادة و ريادة بجسارة لا تعرف التراجع!!! أن الراحلة المقيمة هي سفر و كتاب تاريخ يعد مفخرة
و مرجعا يتخذ مكانا رفيعا و نادرا!!! للدارسين و الباحثين و المهمومين بسبر غور مقاومة النساء ليجدوا أن فاطمة احمد ابراهيم كانت كل النساء و لم تكن امرأة مفردة، إذ هي قيم وأصالة تجمعت فيها لتكون ايكونة وأسطورة!!! و المنبر إذ ينعيها يتقدم الي كل القوي الوطنية و الديموقراطية بالوطن الكبير و خارجه و يدعوهم أن يكملوا الاحتفاء بحياة الراحلة المقيمة،
امرأة و انسانة نادرة وقيمة سطر اسمها و رسمها علي كل الصفحات الناصعة التي تحتوي سيرتها الغنية والثرية بسجل مشرف و عميق. رحمها الله و انزل رحمته عليها و الهم جميع
نعاتها الصبر والسلوان،

و انا لله وانا اليه راجعون.

منبر كلفورنيا الوطني الديموقراطي
السبت الموافق ٨/١٢/٢٠١٧

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..