مُكافحة المُخدّرات تبيد (66206) قناديل بنقو

أبادت الإدارة العامة لمكافحة المخدرات (66206) قناديل بنقو معروضات في (18) بلاغاً جنائياً وفقاً لقانون المُخدّرات والمُؤثِّرات العقلية لسنة 1994م بعد اكتمال التحقيقات وذلك جنوب خزان جبل أولياء.

وقال مدير دائرة العمليات والمكافحة في تصريح للمكتب الصحفي للشرطة إن إدارته درجت على تنفيذ عمليات إبادة المعروضات من المخدرات والسموم استيفاءً للأحكام القضائية، وتقوم باتخاذ الإجراءات  الإدارية والقانونية والتدابير الاحترازية كافة عند أخذ عينات لتُعرض امام المحاكم بعد إجراء عمليات التأكُّد من الأوزان بواسطة المقاييس والمكاييل وتحديد نوعية المُخدِّر بواسطة المعامل الجنائية، واستناداً على القانون يتم التصديق على إبادة المعروضات في مرحلة التحري بواسطة النيابة المُختصة وبحُضُور القاضي المشرف على البلاغات أمام المحاكم، مُؤكِّداً أنّ الإبادة أحد أوجه عمليات المكافحة للمُخدّرات والسُّموم.

من جانبه، قال مولانا فيصل محمد احمد وكيل ثاني نيابة مكافحة المخدرات، استناداً على نص المادة (٩٩) الفقرة (٢) من قانون الإجراءات الجنائية لسنة 1991م والمنشور القضائي رقم 1 لسنه 2014م، أصدر وكيل أعلى نيابة  مكافحة  المخدرات، قراراً  بتكوين لجنة لإبادة المعروضات قيد التحري المتمثلة في أنواع المخدرات من البنقو والقات والشاشبندي في  (18) بلاغاً بعد أن تم تحديد الأوزان وأوصاف المعروضات وتحليلها بواسطة المُختبرات الجنائية  واستيفاء الجوانب القانونية والإدارية كَافّة، مُشيداً بالإدارة العامة لمكافحة المخدرات ودورها في حماية الأمة من مخاطر المُخدّرات والسموم وضمّت عضوية اللجنة مولانا إبراهيم عثمان بريمة قاضي محكمة جنايات أمدرمان جنوب ومولانا فيصل محمد أحمد وكيل نيابة المُخدّرات ومولانا أنور تاور الجيلي وكيل نيابة مكافحة المخدرات ومدير إدارة التحقيقات الجنائية وعدد اثنين من ضباط التحقيقات وقوة تأمين.

المدارية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى