منى زكي تجازف من جديد وتجسد سميرة موسى

على الرغم من الهجوم الذي تعرضت له الفنانة منى زكي منذ ثلاث سنوات بعد تجسيدها شخصية الفنانة سعاد حسني في مسلسل "سندريلا"، إلا أنها قررت العودة إلى مسلسلات السيرة الذاتية من خلال مسلسل يجسد حياة عالمة الذرة سميرة موسى التي تم اغتيالها عام 1952 في ولاية كاليفورنيا الأمريكية على يد الموساد الإسرائيلي.

وأكدت منى ان المسلسل سيعرض خلال شهر رمضان القادم، وسيطرح قصة سميرة موسى بواقعية تامة دون تحيز لأي طرف على عكس بعض مسلسلات السيرة الذاتية.

وينبغي الإشارة إلى ان شخصية سميرة موسي مشوقة وثرية للغاية فهي ولدت في 3 مارس 1917 بقرية سنبو الكبرى مركز زفتى بمحافظة الغربية وهي أول عالمة ذرة مصرية ولقبت باسم ميس كوري الشرق، وهي أول معيدة في كلية العلوم بجامعة فؤاد الأول، جامعة القاهرة حاليا.

ومن شدة نبوغها قامت سميرة بإعادة صياغة كتاب الجبر الحكومي في السنة الأولى الثانوية، وطبعته على نفقة أبيها الخاصة، ووزعته بالمجان على زميلاتها عام 1933.

وبعد الثانوية دخلت سميرة كلية العلوم بجامعة القاهرة، رغم أن مجموعها كان يؤهلها لدخول كلية الهندسة، وحصلت سميرة موسى علي بكالوريوس العلوم وكانت الأولى على دفعتها وعينت كمعيدة بكلية العلوم وذلك بفضل جهود د.مصطفي مشرفة الذي دافع عن تعيينها بشدة وتجاهل احتجاجات الأساتذة الإنجليز، وحصلت على شهادة الماجستير في موضوع التواصل الحراري للغازات، وسافرت في بعثة إلى بريطانيا درست فيها الإشعاع النووي، وحصلت على الدكتوراه في الأشعة السينية وتأثيرها على المواد المختلفة.

وتمكنت سميرة من تفتيت المعادن الرخيصة مثل النحاس ومن ثم صناعة القنبلة الذرية من مواد قد تكون في متناول الجميع، وكانت تأمل أن يكون لمصر والوطن العربي مكان وسط هذا التقدم العلمي الكبير، حيث كانت تؤمن بأن زيادة ملكية السلاح النووي يسهم في تحقيق السلام، فإن أي دولة تتبني فكرة السلام لا بد وأن تتحدث من موقف قوة فقد عاصرت ويلات الحرب وتجارب القنبلة الذرية التي دكت هيروشيما وناجازاكي في عام 1945 ولفت انتباهها الاهتمام المبكر من إسرائيل بامتلاك أسلحة الدمار الشامل وسعيها للانفراد بالتسلح النووي في المنطقة، وقامت بتأسيس هيئة الطاقة الذرية بعد ثلاثة أشهر فقط من إعلان الدولة الإسرائيلية عام 1948.

وعام 1952 استجابت د. سميرة إلى دعوة للسفر إلى أمريكا وأتيح لها فرصة إجراء بحوث في معامل جامعة سان لويس بولاية ميسوري الأمريكية، تلقت عروضاً لكي تبقي في أمريكا لكنها رفضت وقبل عودتها بأيام استجابت لدعوة لزيارة معامل نووية في ضواحي كاليفورنيا في 15 أغسطس، وفي طريق كاليفورنيا الوعر المرتفع ظهرت سيارة نقل فجأة؛ لتصطدم بسيارتها بقوة وتلقي بها في واد عميق، وعندها قفز سائق السيارة – زميلها الهندي في الجامعة الذي يقوم بالتحضير للدكتوراه ? ثم اختفى منذ ذلك الحين.

وكالات

تعليق واحد

  1. ياسلام دا ح يكون مسلسل رائع اكيد ح نشاهدوا عنوان المقال جاذب ومحترم وكمان المقال مكتوب بصورة جميلة[تحية الايجابية لصاحب المقال;) ]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..