أسرار ومعلومات جديدة حول نجاة طائرة سودانير

الخرطوم:
تكشفت لـ «الوطن« معلومات وأسرار جديدة حول حسن تصرف وجسارة الطيار الشجاع ياسر الصفي الذي أنقذ حياة 47 مواطناً كانوا على متن طائرة الفوكر «50» التابعة لسودانير.
وعلمت «الوطن» أن الطيار اختار الهبوط من الشمال باتجاه الجنوب بدلاً عن الاتجاه المعاكس خوفاً من وقوع خسائر في صالات المطار الداخلية حال اندلاع حريق أثناء الهبوط . وتشير المتابعات إلى أن الطيار رفض توجيهات سودانير بالهبوط بملكال وقرر بمحض إرادته الهبوط بالخرطوم كما رفض خيار السقوط في النيل.

الوطن

تعليق واحد

  1. شكرا ياسر
    0000000000000
    ما قام به الاخ ياسر يطابق تماما الشخصية السودانية فالسوداني في كل الظروف وعلي مر العصور صاحب تضحيات 0
    واخونا ياسر وقت الحاره كان راجل , وحين التضحية قدم وبكل شهامة اعز ما يمكن ان يقدمه اشجع الناس وبتردد وكان من الممكن ن نجد له العذر لو تردد لان الاسباب الفنية التي تبرر ذلك كانت متوفره 0
    وللسلف كان هو ابن لود حبوبة واخ لعلي عبد اللطيف وعبد الفضيل الماظ وعظمة الحدث تجيز تباين اسماء النسب المذكورة لذا كانت التضحية عظيمة فلا غرابة ان يتقدم لها ياسر 0
    وعند كل شعوب الدنيا يكون المقابل ترقية او مكاقاة شخصية للبطل لكن ولان الشعب السوداني ذواق لكل ما هو جميل كان الاحتفاء بالبطل من كل الشعب فكان عشم كل ام ان تنجب مثل ياسر فله ولكل من كان معه او قدم ابسط الاشياء لتفادي الحدث كل احترام وتقدير 0

  2. (رفض توجيهات سودانير بالهبوط في مالكال أو السقوط في النيل) وعلية نطالب بمحاسبة هذا الطيار ورفدة من الخدمة لعصيانة الاوامر:cool: 😎 😎 😎 😎 😎 😎 😎 😡 😡 😡 😡 😡 😡 😡

  3. بمناسبه النزول من الجنوب للشمال الطائره دائما بتنزل عكس الهواء . قال اختار هو شنو هو مطعم؟؟ وهو في حاله زي دي لازم ينزل عكس الهواء حتي تتوقف الطائره سريع لو كان نزل من الشمال للجنوب كان لسعما وقفت:D 😀 😀

  4. THIS BRAVE PILOT BROUGHT BACK THE MEMORY OF ONE OF OUR GREAT HEROS , HE IS ALSO A PILOT, WHO SACRIFICED HIS LIFE TO SAVE THOUSANDS OF LIVES,, WHEN HE DECIDED TO CRASH THE CARGO PLANE HE WAS FLYING IN THE DESERT AWAY FROM RESIDENTIAL AREAS IN SHARJA
    THAT WAS CAPTAIN MOHAMED ALI,, GOD BLESS HIS SOUL HE SHOWED ATMOST COURAGE,, AND SELF DECIPLINE IN SUCH CRITICAL MOMENTS,, ALLAH YARHAMAK YA CAPTAIN

  5. سودانير شعار الجديد ‏
    الموت الجماعي عرس ما طار طير وارتفع الا كما طاره وقع ‏
    عرض خاص ‏
    احجز ثلاثه تذاكر واحصل علي مقبره جماعية سودانير نتمنى لكم رحلة ممتعة كم تدعو لله ان يسكنكم فسيح جناته

  6. عادة هبوط وأقلاع الطائره محكوم بأتجاه الهواء…يعنى إذا كان إتجاه الهواء من الشمال للجنوب يكون الأقلاع والهبوط من الجنوب للشمال وبالعكس…وإذا حاول الطيار عكس الوضع بالهبوط أو الأقلاع مع أتجاه الهواء ممكن يحصل بس الموضوع حيكون مغامره.

    وفى حالة كابتن ياسر الطارئه فهو ملزم بكل التعليمات الأرضيه لأنهم فى وضع تقديرى جيد للأحوال المحيطه ولا يجب عليه التصرف بصوره فرديه وإلا تعرض لسحب رخصته مدى الحياة وهذا على حسب قانون الأيكاو ولكن هذا فى السودان لن يحصل لأنه ألف واحد حا يمد رأسه ويقول باركوها غير أصحاب النفوذ فى الدوله لأعتبارها كسب سياسى.

    إذا سنحت فرصه سأتكلم عن بوينج سودانير أللى وقعت فى النيل الأبيض موسم حج وتم التكتم عليها لحد الآن لأننا شعب طيب وسريع النسيان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..