المهدي:البلاد تحتاج لمخرج قومى يحقق السلام العادل الشامل والتحول الديمقراطى

تعود الحبيبة دكتورة مريم الصادق المهدى أحد النواب فى فى رئاسة حزب الأمة القومى فى مرحلة فيها البلاد تحتاج لمخرج قومى يحقق السلام العادل الشامل والتحول الديمقراطى.
هنالك الان محطات حوار فى الدوحة وفى جوبا وعلمنا ان السيد ثامبو امبيكى بصدد دعوتنا للقائه فى اديس ابابا لإحياء خريطة الطريق
أجندة الحوار الوطنى الجامع المتوقع من النظام ان يوفر المناخ المناسب لهذا الحوار كما توجب خريطة الطريق والا تتخذ أية إجراءات تمنع الموقعين على خريطة الطريق من تلبية دعوة الآلية الإفريقية الرفيعة والله ولى التوفيق

تعليق واحد

  1. التحية لك الإمام الصادق المهدى رئيس وزراء السودان الشرعى و الخذى و العار على جميع الإسلامويين و القصاص على للذين قسموا و دمروا الاخضر و اليابس. أنشاء الله ثورة تحفظ ما تبقى من السودان

  2. التحية لك الإمام الصادق المهدى رئيس وزراء السودان الشرعى و الخذى و العار على جميع الإسلامويين و القصاص على للذين قسموا و دمروا الاخضر و اليابس. أنشاء الله ثورة تحفظ ما تبقى من السودان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..