أخبار السودان

جهاز الأمن يمنع طباعة صحيفة “البعث” دون الإطلاع عليها

منع جهاز الأمن طباعة صحيفة “البعث” حتى دون الاطلاع على المحتوى، والمفترض في وجود رقيب أمني “ضابط” مسؤول عن مراقبة الصحف واجازة الصحيفة التي يجب طباعتها من عدمه، بعد قراءة مواد الصحيفة ولكن ماصدر من ضابط جهاز الأمن وهو قرار من جهات عليا في الجهاز بمنع صحيفة البعث من الطباعة حتى دون الإطلاع على مواده، تجاوز خطير يعني أن صحيفة البعث وصحفاً آخرى مثل الجريدة، التيار، الميدان وأخبار الوطن مستهدفة بشكل مباشر، وبالأمس تم منع صحيفة أخبار الوطن، بينما طلب جهاز الأمن من إدارة تحرير صحيفة الجريدة، بإرسال مواد الصحيفة لمكاتب الأمن ووضع الموقع الإلكتروني أيضاً تحت الرقابة، وهو تطوار خطير يتزامن مع الحراك الشعبي الذي دخله شهره الثالث، وتواجه هذه الصحف هذه الاستهداف بسبب تمسكها بالمهنية ونقل مشاهدات محرريها من موقع الحدث، وهي تتعلق بانتهاكات جهاز الأمن نفسه الذي يمارس الرقابة على الصحف ولايريد ان يكون هنالك دليلاً موثقاً على جرائمه.ورفضت تلك الصحف أي تنازلات بشأن قرارات الرقيب بنزع أي مواد متعلقة بالاحداث، وفضلت عدم الصدور من الخروج بنسخة محررة بأيدي جهاز الأمن.
وقال رئيس تحرير صحيفة البعث محمد وداعة في صفحتة على مواقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”: للمرة العاشرة يمنع جهاز الأمن صحيفة البعث من الصدور حتى دون الاطلاع عليها، وشدد وداعة بأن الصحيفة لن تتنازل عن حقها و حق القارئ فى الاطلاع على الحقيقيةكما هى، وختم بقوله صحافة حرة أو لا صحافة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..