أخبار السودان

بسبب اوكامبو: ٤/ فبراير/ ٢٠٠٩، أسوأ يوم في حياة عمر البشير..

بكري الصائغ
اولاً:
مقدمة:
*- حتى لاننسى: الذكرى العاشرة على صدور قرار المحكمة الجنائية الدولية اعتقال البشير.. عودة الى خبر قديم عمره عشرة اعوام نشر في اغلب صحف العالم يوم ٤/ مارس عام ٢٠٠٩، ولتنشيط ذاكرة القراء وتعريف الجيل الجديد.
*- اعيد نشر الخبر (القنبلة):
الجنائية تصدر مذكرة اعتقال بحق الرئيس البشير
المصدر:- قناة (BBC) الجديدة.
بتاريخ – الأربعاء 04 مارس 2009 ـ
*- (قررت المحكمة الجنائية الدولية اليوم إصدار مذكرة دولية لاعتقال الرئيس السوداني عمر البشير، بسبب ما نسبته اليه من اتهامات بالضلوع في جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية وقعت في إقليم دارفور السوداني.
وجاء صدور قرار المحكمة بعد فترة من التوتر في السودان وفي خارجه، حيث ضغطت الدول العربية والإفريقية من أجل وقف صدور المذكرة أو تعليق القرار، في حين أيدت دول غربية منها الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا صدور المذكرة.
*- وقد أعلنت المحكمة في مؤتمر صحفي أن التحقيقات وجدت أن عمر البشير نسق عملية تخطيط وتنفيذ الحملة ضد متمردي دارفور، وأن هناك ما يفيد بأنه كان يسيطر على كل أجهزة الدولة في السودان خلال الحملة.
وقالت إن المذكرة تحتوي على سبع اتهامات تعرضه للاعتقال شخصيا.منها ارتكاب جرائم ضد الإنسانية والترحيل القسري والتعذيب والتغصيب.
*- وهناك تهمتان من جرائم الحرب منها قيادة الهجمات ضد السكان المدنيين.
*-ويصبح البشير بصدور تلك المذكرة أول رئيس دولة يصدر ضده أمر اعتقال أثناء وجوده في السلطة.
*-ولم توجه المحكمة تهما إلى البشير بارتكاب اعمال إبادة جماعية لعدم وجود أدلة كافية على ذلك.
*- وقال القضاة ان تنفيذ أمر الاعتقال سيكون بمقتضى الفصل السابع من
ميثاق الامم المتحدة، وقالت موثقة المحكمة إن طلب الاعتقال وجه إلى الدول الأعضاء في معاهدة روما الموقعة على اتفاقية المحكمة الجنائية والدول الاعضاء في الأمم المتحدة.).
– (انتهي الخبـر) –
ثانـيآ:
السودان والمحكمة الجنائية: تسلسل زمني:
لم يكن صدور مذكرة الاعتقال بحق الرئيس السوداني عمر البشير من قبل المحكمة الجنائية الدولية في ٤ من مارس/ آذار٢٠٠٩ هي بداية المواجهة بين الحكومة السودانية والمحكمة، بل إن هذا الصراع يمتد إلى نهاية عام ٢٠٠٤. فيما يلى أهم التطورات التي طرأت على ملف السودان والمحكمة الجنائية.
(أ)-
اكتوبر/ ٢٠٠٤:
*- شكل الأمين العام السابق للأمم المتحدة كوفي عنان لجنة دولية
للتحقيق في الأوضاع في إقليم دارفور.
(ب)-
يناير/ ٢٠٠٥:
*- أبلغت اللجنة الدولية الأمم المتحدة بأن “هناك ما يدعو للاعتقاد بأن
جرائم حرب قد ارتكبت في دارفور” وأوصت بإحالة الأوضاع في الإقليم إلى المحكمة الجنائية.
(ج)-
مارس/ ٢٠٠٥:
*- صوت مجلس الأمن الدولي لإحالة ملف دارفور إلى المحكمة الجنائية الدولية.
(د)-
أبريل/ ٢٠٠٥:
*- سلم عنان المحكمة الجنائية قائمة بأسماء (٥١) شخصاً يشتبه في
ارتكابهم جرائم حرب في دارفور بينهم عدد كبير من المسؤولين
السودانيين.
(هـ):
يونيو/ ٢٠٠٥:
*- أبلغ المدعي العام للمحكمة الجنائية لويس مورينو اوكامبو مجلس الأمن
أن لدى المحكمة أدلة على وقوع الآلاف من حالات القتل والاغتصاب
في دارفور.
(و)-
فبراير/ ٢٠٠٧:
*- أعلن أوكامبو اسمي أول متهمين بارتكاب جرائم في دارفور هما؛
وزير الدولة السوداني السابق للشؤون الداخلية أحمد هارون وعلى كوشيب
أحد قادة المليشيات المسلحة في الإقليم.
(ز)-
يوليو/ ٢٠٠٨:
*- وجه اوكامبو الاتهام للرئيس السوداني عمر البشير بارتكاب جرائم
حرب وإبادة جماعية وجرائم ضد الإنسانية في دارفور، ورفض السودان أي تعامل مع المحكمة الجنائية.
(ح)-
اكتوبر/ ٢٠٠٨:
*- السلطات السودانية تعلن أن كوشيب معتقل لديها منذ أشهر وأن التحقيق
جار معه.
(ط)-
نوفمبر/ ٢٠٠٨:
*- اوكامبو يطالب باعتقال ثلاثة من قادة الحركات المتمردة في دارفور.
(ك)-
يناير/ ٢٠٠٩:
*-السلطات السودانية تعتقل حسن الترابي زعيم حزب المؤتمر الشعبي المعارض بعد يومين من مطالبته البشير بتسليم نفسه للمحكمة الجنائية.
(ل):
فبراير/ ٢٠٠٩:
*-المحكمة الجنائية تعلن أن قرارها حول مذكرة اعتقال البشير سيصدر في 4 مارس/ آذار.
(م)-
مارس/ ٢٠٠٩:
المحكمة الجنائية تصدر مذكرة اعتقال بحق البشير.
ثالـثآ:
حال البشير من عام ٢٠٠٩ وحتي هذا العام ٢٠١٩:
(أ)-
رئيس مطارد..
(ب)-
رئيس معزول…
(ج)-
أوكامبو : “عزلة البشير تزداد يوماً بعد يوم”…
(د)-
الرئيس لولا (البرازيلي) رفض أن يجلس معه إلى طاولة عشاء…
(هـ)-
رئيسة الأرجنتين اعتذرت عن عدم مشاركته صورة فوتوغرافية…
(و)-
«أوكامبو».. آخرموديل الثياب النسائية السودانية!!
(ز)-
توقيف صحيفة سودانية أساءت إلى البشير… وصاحب حافلة كتب عبارة «أوكامبو جاكم»!!
(ح)-
مستشارة أوكامبو: مسئولون سودانيون يريدون التعاون معنا لتسليم البشير…
(ط)-
خصوم: الرئيس السوداني يجب ان يواجه اتهامات بارتكاب جرائم حرب…
(ي)-
قال ادوارد لينو مرشح الحركة الشعبية لتحرير السودان لمنصب محافظ الخرطوم ورئيس مخابرات الحركة المخضرم “البشير ليس لديه خيار غير الاستجابة لما تطلبه المحكمة الجنائية الدولية. يجب ان يذهب. واذا لم يذهب فانه سيؤخذ الى هناك.”…
(ك)-
البشير دخول امريكا وحضور جلسات رؤساء دول دول العالم في الامم المتحدة…
(ل)-
البشير تحت طائلة الاعتقال بموجب «الجنائية» الدولية…
(م)-
الجنائية الدولية: عدم القبض على البشير تقويض لسمعة مجلس الأمن الدولى …
(ن)-
منع البشير المشاركة في مؤتمر الرياض عام ٢٠١٧ بسبب اتهامات محكمة الجنايات الدولية…
(س)-
فاتو بن سودا في مقابلة مع عبدالمنعم مكي: اعتقال البشير- مسألة وقت فقط. وعلى أهل دارفور ألا يفكروا أبدا بأن المحكمة الجنائية الدولية قد هجرتهم أو تخلت عن قضيتهم:
http://www.sudanile.com/73771
رابـعآ:
*- اليوم، الاثنين ٤/مارس ٢٠١٩ ـ وبعد عشرة اعوام من صدور قرار باعتقاله- نجد ان حال البشير اصبح لا يختلف باي حال من الاحوال بتلك الساعات الاخيرة التي عاشها الفوهررهتلر قبل ان ينتحر ومعه زوجته ايفا براون ، وايضآ قريبه الشبه بحال معمر القذافي بعد وقوعه في يد الثوار.

[email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..