أخبار السودان

مبارك الفاضل: مليار دولار من أموال الحكومة بالخارج باسم أفراد

 أميرة الجعلي

هاجم رئيس حزب الأمة ونائب رئيس الوزراء السابق مبارك الفاضل بعنف حزب المؤتمر الوطني، ووصف ما حدث فيه بـأنه (حالة ارتباك) لمخاطبة الصراع داخل الوطني، في ذات الأثناء التي أكد فيها وجود ثلاثة تيارات في الحزب، تيار يتبع لعلي عثمان يريد إعادة إنتاج النظام ويكرس السلطة عند الرئيس مقابل العودة الى سدة الحكم، وتيار نافع الذي يريد أن ينهي الرئيس فترته الرئاسية لكي يخلفه ويعودوا للرئاسة والسيطرة على الوضع باعتبارهم مسيطرين على الحزب ولديهم مقدرات مالية، وهناك تيار ثالث ملتف حول الرئيس يريد الحفاظ على مصالحه لذلك يريد أن يستمر الرئيس للحفاظ على مصالحه المادية ومواقعه، مؤكداً أن التيارات الثلاثة لا يهمها السودان، وهي متخاصمة ومتصارعة حول المال والسلطة ولا تنظر لقضية السودان. وقال مبارك في حوار مع (الإنتباهة) ــ ينشر لاحقاً ــ إن المبادرة الجديدة التي طرحها رئيس الجمهورية خلال خطابه الأخير جاءت متأخرة وأقل مما هو مطلوب لمخاطبة الأزمة، وانتقد إعلان حالة الطوارئ وقال إنها تعني أن السلطة لدى الجيش وليست لدى المؤسسات القائمة كالبرلمان، مؤكداً أن الطوارئ لن تعالج الأزمة الاقتصادية، وأضاف قائلاً: (لن تستطيع رفع قيمة الجنيه السوداني بالقوة). وأكد مبارك الفاضل وجود ما لا يقل عن مليار دولار من أموال الحكومة مجمدة في حسابات بالخارج، ذهبت عبر خطابات حكومية رسمية وتم وضعها باسم أفراد.

الانتباهة

محتوى إعلاني

‫4 تعليقات

  1. مليار واحد بس؟ مبارك الفاضل دا ساقط حساب ولا شنو؟ لو مليار واحد عفيناهم لله والرسول.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..