أخبار السودان

نائب البشير: الاحتجاجات مضخمة ولن تسقط الحكومة

أقر بأن عجز المؤتمر الوطني تسبب في أزمة البلاد

أعلن نائب الرئيس عثمان كبر عن تمسكه بانتمائه للمؤتمر الوطني غير أنه أكّد التزامه بالوقوف على مسافة واحدة من جميع القوى السياسية، وأقر كبر بعجز حزبه في التواصل بين الأجيال تسبب في الأزمة التي تعيشها البلاد.

وقال كبر إن استمرار تطاول الأزمة وعدم معالجتها جعلت الشعب يخرج ويتظاهر.

وقطع كبر خلال مخاطبته لقاء فعاليات كسلا بأن قرارات الرئيس الأخيرة لم تأت نتيجة أي ضغط خارجي، أو استجابة لضغوط المتظاهرين.

وأضاف” لا ننكر أثرها لكنها لم تكن سببًا في قرارات الرئيس”.

وأكّد أن الاحتجاجات لن تسقط الحكومة وقال إنها مضخمة إعلاميًا، وبرر إصدار القرارات بالمحافظة على الأمن الاجتماعي ووحدة وتماسك البلاد.

ونبه إلى أن أحد أهداف القرارات قطع الطريق أمام الفساد بجانب محاربة التخريب الاقتصادي الذي ضرب البلاد، وأشار إلى أن هناك سلعًا مختلفة تهرب لعدد من دول الجوار، وأشار كبر إلى أن المظاهرات شهدت حربًا لاغتيال الشخصية وإثارة الكراهية ضد الآخرين.

وأضاف” إذا سمحنا بالروح الإقصائية سينقسم المجتمع ويتفكك”.

الانتباهة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..