أخبار السودان

تفاقم أزمة الجازولين بالقضارف وأبوجبيهة تعيش في الظلام وأزمتي خبز وسيولة حادة بالولايات

تفاقمت أزمة الجازولين بمدينة القضارف بشرق السودان أمس مما أدى لتعطل المواصلات الداخلية بالمدينة.

وقال مواطنون لراديو دبنقا إن المدينة تشهد أزمة حادة في الوقود منذ يوم أمس مما أدى إلى توقف المواصلات الداخلية فى الفترات المسائية، وذكروا للسلطات أن وقف المركبات يكلفهم من 10 إلى 20جنيه للتذكرة بدلاً من 5جنيهات سعر التذكرة الرسمية الصادر بقرار بتقسيم المركبات العاملة فى خطوط المواصلات الداخلية إلى قسمين والعمل بالتناوب جراء نقص الجازولين وأشار المواطنون إلى أنهم باتوا يستقلون الركشات حال توقف الحافلات.

وفي كردفان تعيش أجزاء واسعة من مدينة أبو جبيهة بولاية جنوب كردفان فى ظلام دامس جراء عطل فى المولد الكهربائى بالمدينة.

وقال مواطنون لراديو دبنقا إن أحياء المدارس، والبوستة شرق، والقلعة، شندى فوق، وحى الكوز تعيش في ظلام منذ نحو شهر بسبب عطل فى المولد الكهربائي ما تسبب فى إضرار للمواطنين خاصة ذوى الحاجات الخاصة.

من جهة ثانية شكا المواطنون بمدينة أبو جبيهة من شح فى الجازولين، وقال أحد أصحاب الطواحين لراديو دبنقا أنهم يعانون بشدة من الحصول على الوقود مما أثر في جميع مناحي الحياة، وقال إن السلطات بالمدينة شكلت لجان ومناديب لأصحاب الطواحين والجناين والورش لتسليم حصصهم من الجازولين.

ومن جهة أخرى جدد مواطنو العديد من ولايات السودان شكواهم من أزمة الدقيق والوقود والسيولة وقال عدد من مواطني ولايات النيل الأزرق، نهر النيل، شرق دارفور، سنار والجزيرة، أنهم لا زالوا يقفون فى طوابير طويلة أمام الأفران من أجل الحصول على الرغيف، وأن هناك صعوبة فى المواصلات وحركة التنقل نتيجة تكدس العربات أمام محطات الوقود، وأشاروا إلى أن المصارف حددت سقفاً للسحوبات اليومية ما بين 300 إلى 500 جنيه.

دبنقا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..