أخبار السودان

اتحاد أصحاب العمل: توقّف مصانع النسيج أدى لتشريد (50) ألف عامل

الخرطوم: محمد إسحاق

قال أمين السياسات والاستراتيجيات باتحاد أصحاب العمل السوداني سمير أحمد قاسم، إن سياسات النظام السابق تجاه الصناعة دمرت (40%) من المصانع التي لا تزال مغلقة، ما أدى لتشريد عشرات الآلاف من العمالة، فيما تعمل مصانع بأقل من (50%) من الطاقة.

وأضاف قاسم لـ (الصيحة) أمس، بأن أبرز تحديات الصناعة إعادة تأهيل المصانع الكبيرة المتوقفة مثل مصانع النسيج “النسيج السوداني، الحصاحيصا، الدويم، شندي ومصنع الجزيرة”، والتي أغلقت بسبب سياسات النظام السابق، وارتفاع تكاليف الكهرباء والتمويل وانعدام البنية التحتية، ما أدى لتشريد أكثر من (50) ألف عامل.

وأشار إلى أن من التحديات الاهتمام بالثروة الحيوانية وتربية الحيوانات وتأهيل وتمويل الصناعة وإيجاد البنية التحتية. ودعا الحكومة الانتقالية القادمة للاهتمام بالصناعة، خاصة الصناعات التحويلية وإعادة تأهيلها، بجانب إعفائها من الرسوم والجبايات والضرائب، وتوفير البنية التحتية وتمويل الصناعة خاصة المناطق الريفية.

وقال إن الاهتمام بالصناعة في المرحلة الانتقالية أصبح واجباً وطنياً لصرف النظر عن الاستيراد والاستهلاك.

الصيحة

محتوى إعلاني

تعليق واحد

  1. “وقال إن الاهتمام بالصناعة في المرحلة الانتقالية أصبح واجباً وطنياً لصرف النظر عن الاستيراد والاستهلاك.”
    لصرف النظر عن الاستيراد و الاستهلاك
    الصيحة تكتب أي كلام!!!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..