بيانات - اعلانات - اجتماعيات

بيان من نقابة أطباء السودان الشرعية

نقابة أطباء السودان الشرعية

بيان هام

إننا في نقابة الأطباء الشرعية ندين و نرفض حملات التشكيك والاتهامات الظالمة التي يتعرض لها زميلنا د. أمجد فريد الطيب عضو اللجنة التنفيذية للنقابة؛ والذي أدي دوره الطليعي بتمثيل النقابة خير تمثيل في كل المنابر و أنجز كل التكاليف التي أوكلت اليه  خلال ثورة ديسمبر المجيدة او العمل العام سابقاً من خلال وجوده في اللجنة التنفيذية أو عبر وجوده في إعلام النقابة.

إننا ضد إغتيال شخصية د.أمجد في وسائل التواصل الإجتماعي وإتهامه بالعمل مع أمن النظام البائد  وهو الذي عرفته معتقلات النظام مرات عديدة ؛ وقد تطاول  الامر إلي  إتهامه في ذمته المالية وامتد ابعد من ذلك ليصل أسرته الكريمة ، إن ما يجري اليوم من هدم بمعاول النظام البائد وبأيد من لدنا لهو إنقضاض علي الحرية التي ننشد حيث أن الحرية الشخصية تنتهي عندما تبدأ حرية الاخرين.

إننا نحذر من عواقب هذه الحملة علي د.أمجد أو الزملاء الآخرين الذين تعرضوا لحملات مغرضة تشويهاً وعقاباً لهم علي تصديهم للعمل العام وحمل الهم الوطني.

إننا في نقابة أطباء السودان الشرعية نقف مع ممثلنا في لجنة العلاقات الخارجية في تجمع المهنيين والمتحدث الرسمي  بإسم التجمع في وجه هذه الهجمة الشرسة  وسنقف معه قانونياً  في كافة المحاكم اذا دعي الأمر.

نقابة أطباء السودان الشرعية
اللجنة التنفيذية
31 أغسطس 2019م

تعليق واحد

  1. حملة مدفوعة الثمن تستهدف كل رموز الثورة الظافرة ودعوات موتورة للمرشحين للوزارات بالانسحاب
    النظام البائد متمرس في اغتيال الشخصيات وأي تنازل من الشرفاء المستهدفين بمثل هذه الهجمات هو تراجع غير مقبول
    يكفي ما ظهر من فساد رأسهم الذي كان يدعي عفة اليد من فضائح في محاكمته اليوم
    ما يحدث هو الفصل الثالث من محاولات الدولة العميقة بعد حكومة الأمر الواقع والانقلابات
    كل تقدم نحو الدولة المدنية يؤرق مضاجعهم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..