أخبار السودان

اتفاق في محاكمة البشير: عدم مناقشة “الوديعة” عائدات النفط!!

بكري الصائغ

١-

يوم الجمعة، هو يوم العطلة في السودان والذي اخصص فيه وقت كافي للقيام باتصالات مع اهلي واقاربي واصدقائي الصحفيين القدامي لمعرفة الجديد عن حال الاهل والبلد، واستفسر منهم عن بعض الاخبار المبهمة التي نشرت في الصحف المحلية والمواقع السودانية وخلت من التفاصيل الكافية التي نشرت في الصحف المحلية والمواقع السودانية.

٢-

فوجئت مفاجئة شديدة اثناء اتصالي باحد الصحفيين المرموقين وله باع طويل في مجال الصحافة والاعلام ويعمل في مؤسسة صحفية مشهورة، افاد بمعلومة في غاية الخطورة، ان هناك كلام قد سرى بصورة واسعة تزداد كل يوم اكثر اتساع وسط المواطنين اتفاق مسبق قد تم بين الاطراف التي تحاكم البشير الا تكون عائدات النفط “الوديعة” القطرية محل نقاش او مساءلة يخضع لها المتهم!!، وان الاتهامات يجب ان توجه للبشير في قضايا تتعلق بالفساد والحيازة غير القانونية للنقد الأجنبي وتكوين ثروة بشكل غير قانوني بالتعامل بالنقد الأجنبي وغسل الأموال.

٣-

قال الصحفي كلامه:

“ان المحكمة التي تحاكم البشير الان، قد وضعت كل اهتمامها ان تكون اولي اولوياتها في سير المحاكمة النظر في قضية اتهامات تتعلق باستلام البشير مبالغ من محمد بن سلمان ومن الامارات.. والا تكون هناك اتهامات للبشير تتعلق باختفاء عائدات النفط التي تقدر بمليارات الدولارات المفقودة من عام ١٩٩٩ ولا احد يعرف اين هي؟!! ولا ان تكون هناك اي اتهامات للبشير حول تبديده “الوديعة” القطرية ومقدارها (٢) مليار دولار استلمها البشير من الشيخ/ تميم عندما زار السودان عام ٢٠١٤”.

٤-

قال الصحفي كلامه:

” الشعب السوداني عن بكرة ابيه لم يعد يثق في العدالة الموجودة الان في السودان، ولا يثق في اي مسؤول اوجهة لها علاقة بمحاكمة البشير الهزلية، والمظاهرة التي خرجت قبل يومين مطالبة باستقلال القضاء استقلال تام عن مجلس السيادة والحكومة لاكبر دليل علي عدم ثقة الملايين في السلطة القضائية وفي محكمة البشير التي ابعدت المتهم عن تهم الابادة والتصفيات العرقية والاغتيالات واستبدلته بتهم استلام البشير (ملاليم) من السعودية والامارات”.

٥-

قال الصحفي كلامه:

” حتي الان في السودان لا احد يعرف كيف تحولت تهم البشير الخطيرة التي ظل يرتكبها بعناد شديد طوال ثلاثين عام الي تهمة غسيل اموال؟!!

لا احد يعرف من هو المسؤول الكبير الذي اصر علي محاكمة البشير بتهم لا تصل الي حد الاعدام وانما كحد اقصي بعقوبة لا تتعدي العشرة اعوام؟!!”

٦-

“بعد الانقلاب العسكري في يوم ١١/ ابريل الماضي واعتقال البشير، طالبت محكمة الجنايات الدولية علي الفور المجلس العسكري الانتقالي تسليمها عمر البشير المتهم منذ عام ٢٠٠٨ بتهم ارتكاب مجازر ادت الي مقتل مئات الآلاف من السودانيين، رفض الرئيس الجنرال البرهان طلب محكمة الجنايات، واصر علي محاكم البشير داخل بلاده علي اعتباران القوانين عادلة تتيح للمتهم حق الدفاع، والقضاء اكفاء.

٧-

لمست محكمة الجنايات الدولية ان محاكمة البشير في الخرطوم عبارة عن مسرحية سيئة الاخراج، وعبارة عن مهزلة بمعني الكلمة، فطالبت ثلاثة مرات بتسليم البشير ليحاكم امام محكمة لاهاي، خصوصآ وان التهم الخطيرة بالابادة والتصفيات الجسدية قد استبعدت تمامآ، وهو شيء غير مقبول ولا يقبله عقل او منطق.

٨-

اكمل الصحفي كلامه:

“ارتفعت اصوات بعض المحامين الشرفاء واكدوا ان جرائم البشير لن تسقط بالتقادم، واذا كانوا جنرالات المجلس العسكري سابقآ، او اعضاء مجلس السيادة حاليآ، او وزراء حكومة عبدالله حمدوك قد وافقوا بالاجماع علي ابعاد البشيرمن التهم الخطيرة، ووجوب محاكمته امام هذه المحكمة “المهزلة”، فان هذا لا يعني ان البشير لن تطاله في المستقبل (ان بقي علي قيد الحياة) محاكمة اخري اقسي وامر من الحالي”.

٩-

يبقي السؤال مطروحاً بقوة:

لماذا لم يسأل احد في المحكمة المتهم عمر البشيرعن اختفاءعائدات النفط  و”الوديعة” القطرية، وهي مبالغ قدرت – حسب ماجاء في تقرير قدم في جامعة الخرطوم – بنحو (١٧٠) مليار دولار حتي عام ٢٠١٦؟!!

bakrielsaieghqyahoo.de

‫24 تعليقات

  1. ١ـ
    المعروف عن الشعب المصري انه دائمآ ما يقابل الاحداث التي تقع في بلاده بالتعليقات الساخرة و”التريقة” باسلوب تهكمي لا يخلو من الف مغزي ومعني، جرت العادة عند الذين يقصدون السينما لمشاهدة فيلم ما، ويتوقعون ان يكون فيلم جيد، فاذا فوجئوا بانه فيلم ردئ لا يستحق المتابعة ، عندها تعلو اصواتهم العالية من داخل صالة السينما منددة بالفيلم السيء المستوي ويهتفون “سينما اوانطة هاتوا فلوسنا”!!

    ٢-
    الي المحكمة الهزيلة التي تحاكم البشير، نهتف ونقول بالصوت العالي “محكمة اوانطة هاتوا فلوسنا”…والمقصود هنا الاموال المفقودة الخاصة بعائدات النفط ..”الوديعة” القطرية..والقروض الاجنبية..وعائدات الذهب.

  2. بعد ان بلغت الروح الحلقوم ملايين
    السودانيين وفاض بهم الكيل من المحكمة …
    شهدت العاصمة الخرطوم، أمس الخميس، تجمعات حاشدة أمها آلاف السودانيين للمطالبة بالعدالة ولتسليم مذكرة إلى القصر الرئاسي، للمطالبة بتعيين رئيس القضاء والنائب العام”مواكب العدالة”
    المصدر: – صحيفة “اليوم التالي” –
    -١٤/ سبتمبر ٢٠١٩ –
    الرابط:
    https://www.sudanakhbar.com/571228

  3. هذا السؤال يساله كل السودان … وكل السودان يعرف ان البلد مليان اهل قانون .. ومليانة ثوار … والكل يسال ولا احد يجيب … هل هو جبن ام عدم معرفة ام عدم قدرة على الموجهة ……………..
    الاجابة على هذا السؤال والعمل بذلك هي الاجابة بان السودانيين عملوا ثورة ….. غير كدا شوفو اي تسمية تانية

  4. يا مولانا السودان كله بيسال نفس السؤال .. بقت المشكلة نسال منو … البلد مليان قانونين ومليانة ثوار ياكلو النار …. في شنو والحاصل شنو … هل ابتلاع العسكر الثورة بكاملها والناس تتفرج .. هل من مخرج … هل استسلم الشعب ببكل مكوناته
    هل ما حدث هو ثورة فعلا … ام نبحث عن مسمى اخر

    1. أخوي الحبوب،
      ابو الوليد،
      ١-
      مساكم الله بالعافية والصحة الدائمة.

      ٢-
      لم يعد يخفي علي احد ان المداولات في محاكمة البشير بدأت تسير الي صالحه بسبب اتفاق كل الاطراف داخل المحكمة علي شطب التهم الجنائية الكبيرة عنه، واليوم جاءت الاخبار في الصحف المحلية، (ان القاضي، الصادق عبد الرحمن، حذف تهمة حيازة العملة الوطنية بموجب أمر الطوارئ “3”، والذي تم إلغاؤه من رئيس المجلس العسكري السابق رئيس المجلس السيادي، كما حذفت التهمة تحت المادة “9” من قانون مكافحة الثراء الحرام والمشبوه، المتعلقة بتقديم إقرارات الذمة، مسببة حذفها من التهم الموجهة للرئيس المخلوع عمر البشير بأن النيابة لم توجه بها اتهاما”، وأمرت المحكمة بـ “الإبقاء على تهمة حجز العملة المحلية “5” ملايين جنيه 306 ألف دولار.).

      ٣-
      لم يعد غريبآ ولا مدهشآ في سودان اليوم، ان لا احد في السودان اصبح يهتم بمحاكمة البشير، والصحف المحلية اصبحت تنشر اخبار المحاكمة باقتضاب شديد، لم يعد هناك من المواطنين من يتابع اخبارالمحاكمة الا أهله وذويه، فما كان احد يصدق ان المجلس العسكري الانتقالي يرفض تسليمه الي محكمة لاهاي، ولا كان احد يتوقع تشكيل مثل هذه المحكمة المرفوضة من كل أهل السودان.

      ٤-
      لن استغرب اذا ما سمعت في يوم من الايام ان أهل البشير قد اشتروا مقدمآ خراف “الكرامة” فرحآ باطلاق سراح كبيرهم!!

  5. أخوي الحبوب،
    ابو الوليد،
    ١-
    الف مرحبا بقدومك الثاني الكريم، ومشكور علي اهتمامك بالمقال.

    ٢-
    وصلتني رسالة ساخرة من صديق يقيم في موسكو، وكتب:
    *-(… طالما هذه المحكمة الحالية ما زالت موجودة بشكلها الحالي وتنظر في اتهامات البشير، فالشيء المتوقع بنسبة ١٠٠% هو اطلاق سراح البشير بالبراءة ، ورد كل الاموال التي اعطاها له محمد بن سلمان واموال الامارات،…اما سبب تعطيل وتاخير سير المحاكمات المتعمد يرجع الي ان ” كل تاخيرة فيها خيرة”، وكلما تاخرت المحاكمات اكثر واكثر… كان (over time) كبييير!!).

  6. لقد قلنا ولا زلنا يجب وقف ذا المسالة حتى تعيين رئيس القضاء والنائب العام
    لماذا لا يستجيب قوى الحرية والتغيير مع الشعب في ذا المطلب الشعبي الواضح.
    إننا صرنا شك في قيادات هذه القوى الجديد وإذا كان وزراء حكومة عبدالله حمدوك قد وافقوا بالاجماع علي ابعاد البشيرمن التهم الخطيرة، إذن فهي الخيانة العظمى
    لا نطاالب بمليونات اخرى ليس آخرها الخروج لوجوب تعيين رئيس القضاء والنائب العام
    اننا نطالب بمليونية اخرى – ولكن بعد حين – لعزل اعضاء مجلس السيادة العسكريين
    ان مجلس لا ولن يعود سياديا طالما فيه بقايا نظام عمر البشير الظلامي
    يسقط يسقط حكم العسكر

  7. ماهذا الهرا والخرا الذي نقراه من مقالات لبعض الصحفيين الذين في نفوسهم احقاد وزرعت الكراهية في قلوبهم ولم يعدو يفرقون بين معارضة نظام وحكومة ومعارضة وطن فالذي يطالب تسليم البشير الي بما يسمى محكمة الجنايات خم خونة ومرتزقة وعملا الفنادق العاقيين بوطنهم فاخسو قاتلكم الله ياخنازير ياكلاب بوش الذي وبلير الذين قتلو الملايين لم يقدمون الي محاكمة لاهاي ولا طغاة العصر في تل ابييب ياكلاب وتربدون ان يسلم رييس حكم شعبكم بأن يسلم الي الأعداء قاتلكم الله ولعنة عليكم إلى يوم الدين

    1. لعنك الله إنت يا عمرو .. وهل جرايم اليهود والإمركان وعدم تسليمهم للمحكمة الجنائية تعد مبرر لعمبلوق الهدية لقتل شعبه ونهب ثرواته !! المخلوع إرتكب ما ارتكب من الجرايم ومن الموبقات ما يشيب له الرأس فكيف لك أن تدافع عن قاتل الطفولة وقاتل شباب السودان في مظاهرات سلمية رفضت حكمه وكبف لك أن تدافع لمن قتل وسحل واغتصب حراير السودان في في زنازينه وبيون أشباحه ! أي شخص أنت ؟ وليكن في علمك أن من أجرم سوف بجد عقابه حتى وإن إستطاع أن يلتف على العدالة في الدنيا فهناك عدالة المليك المقتدر ونحن شعب السودان ضحاياه وخصومه أمام الله سبحانه وتعالى

      1. أخوي الحبوب،
        زول مغبون،
        ١-
        حياك الله وجعل كل اياكم افراح ومسرات.

        ٢-
        يبدو ان اخونا عمرو واحد من أهل الرئيس المخلوع، فاسلوب تعليقه بلهحة حادة وسافرة تدل علي انه من الغاضبين بشدة من الذين طالبوا تسليم البشير للجنائية الدولية، ويبدو انه قد نسي ان جرائم البشير لا تسقط بالتقادم، وسيظل ملاحق الي يوم الدين…ومابعد يوم الدين هناك حساب اخر اقسي واقوي من حساب الارض.

      2. أخوي الحبوب،
        زول مغبون،
        ١-
        تحية طيبة، سبق ان ارسلت تعقيبي علي تعليقك الكريم، ولكن لا اعرف اين ذهب وربما موجود في مكان اخر.

        ٢-
        جاء في تعليقك الساخن علي أخونا عمرو وكتبت “كيف لك أن تدافع لمن قتل وسحل واغتصب حراير السودان في في زنازينه وبيون أشباحه ! أي شخص أنت ؟ وليكن في علمك أن من أجرم سوف بجد عقابه”.

        ٣-
        الغريب ان أخونا عمرو قد تعمد ان يتجاهل الجرم الكبير الذي ارتكبه البشير وأهل نظامه ، وتعمد ان يتناسي عن عمد الجرائم التي وقعت طوال ثلاثين عام، ولكن الغريب في الامر انه لم يخجل من دعمه للبشير ويكتب عن رايه علانية في ستفزاز واضح لاسر الضحايا والارامل واليتامي.

    2. أخوي الحبوب،
      عمرو،
      ١-
      مساكم الله تعالي بدوم الصحة والعافية التامة.

      ٢-
      ياحبيب، لابد ان اذكرك باننا في وطن ديمقراطي لكل شخص الحق في ابدء رأيه دون ان يعترض لضغوطات او ارهاب، هناك من طالب بوجوب تسليم البشير لمحكمة الجنايات الدولية، وهذا رأي الاغلبية في السودان بجانب رأي دول ومنظمات كثيرة، لا غضاضة ان تختلف معهم ولكن رجاء ان يكون اختلافك باحترام وادب، وان تحترم رأي الاخرين.

      ٢-
      عني شخصي الضعيف، فانا مع رأي الاغلبية واهمية ارسال البشير، وعبدالرحيم حسين، وصلاح قوش، وكمال حسن علي (جزار العيلفون)، وموسي هلال، علي كشيب، الي محكمة لاهاي.

  8. الأخ الفاضل بكري الصائغ…
    شكرا جزيلا لك على وضع النقاط علي حروف كانت تدور في أذهان الناس مبهمة وتارة أخرى يعلوا نجمها وما يكاد حتي يأفل مرة اخري لتتركنا في ذات الحيرة عن ماذا يدور أو بالأحرى ماذا يدار لنا… ؟؟!! .. تردد في أذني صراخ التونسي علي قناة الجزيرة إبان سقوط حكم بن علي ( بن علي هرب ) مشددا علي الراء ولم يهرب بن علينا باموالنا بل هربت ( بضم الهاء ) أموالنا … وآخر ينتحب ويرن صدي نحيبه ( لقد هرمنا في إنتظار هذه اللحظة التاريخية ) ونعم هرمنا في هذه الثلاثين العجاف وزدنا هرما ونحن مسمرين أمام شاشة التلفاز حاليا نرصد ضمنا وقائع المسرحية الهزلية للفاضل سعيد ( أكل عيش ) وما يدري الفاضل سعيد صدق الرواية وهو يخرج ( بخرة ) حل اختبار القبول ويردد ( الفول والعدس والبيض ) ظنا منه أنه يخدع مدير الهيئة ،.. وهذا نحن مدير الهيئة… لكن من يقول هذا لبن علينا ( بخرتك فاشلة ) والمسرحية هزيلة لا تسمن ولا تغني من جوع ..

    1. أخوي الحبوب،

      ١-
      حياك الله وجعل كل ايامكم افراح دائمة.

      ٢-
      اتفق معك ياحبيب ١٠٠% في ان محاكمة البشير هي مسرحية هزلية تم اخراجها بشكل سيئ احرجت اعضاء مجلس السيادة احراج شديد، وايضأ ادخلت الحكومة الانتقالية في اظافرها ، ورغم ان هذه المحكمة تقدم كل يوم فواصل من مواقف كوميدية وهزلية الا ان لا احد من المسؤولين الكبار في السلطة اوقف عروضها حفاظآ علي هيبة السلطة الجديدة!!

  9. اخى بكرى .. تياتى ..
    الشعب السودانى كل مستاء من التلكوء الحاصل من الحكومة الجديدة والكيزان لسة فى نفس الفساد وبكل افتراء لو ما عاجبك اشرب من البحر ..
    لم نياس يما من ريح التغيير الى ان من الله ولكن اتان الياس بعد ان لمسنا عدم اى تغيير فعلى على الارض ..

  10. اخى بكرى .. تحياتى ..
    الشعب السودانى كل مستاء من التلكوء الحاصل من الحكومة الجديدة والكيزان لسة فى نفس الفساد وبكل افتراء لو ما عاجبك اشرب من البحر ..
    لم نياس يما من ريح التغيير الى ان من الله ولكن اتان الياس بعد ان لمسنا عدم اى تغيير فعلى على الارض ..

  11. هو فى شعب سودانى هههههههههههه والله فى مهازل هل انت صدقت ان فى ثورة وتغير فى الحكم ….اول محاكمة البشير على قتل اهلنا ناس دارفور الذى اعترف بقتل 10 الف منهم ودا مسجل لة دا لوحدها فيها اعدام. اصح يابريش

  12. أخوي الحبوب،
    ،Jamal Bakhit
    ١-
    تحية طيبة، ومشكور علي الزيارة الكريمة.

    ٢-
    يا حبيب، خلق الله سبحانه السماوات والأرض وما بينهما في ستة أيام، فلا تستعجل تحقيق كل شيء امام الحكومة الجديدة مابين ليلة وضحاها، وزي ما قالوا اهلنا في المثل المعروف ( اصبر صبر الابري) فاصبر ياجمال، وربك يحب الصابرين.

  13. أخوي الحبوب،
    شهنور،
    ١-
    حياك الله وجعل كل ايامكم افراح دائمة.

    ٢-
    جاء في تعليقك:(الشعب السودانى كل مستاء من التلكوء الحاصل من الحكومة الجديدة)!!، لكن يبدو انك نسيت ان الحكومة تشكلت قبل ستة ايام مضت!!، ولم تجتمع الا مرتين بسبب رئيس الوزراء الي جوبا.

    ٣-
    الشعب السوداني بطبعه ملول، وكان يتوقع ان تتم كل طموحاته في التغيير بسرعة، لكن واقع الحال يؤكد ان اجتثاث نظام فاسد استمر ثلاثين عام يحتاج الي صبر وعمل دؤوب.

    ٤-
    وصلتني رسالة من محامي يقيم في الخرطوم، اكد فيها صحة وجود اتفاق بعدم مساءلة البشير في المحاكمة وارغامه علي توضيح اين اختفت عائدات النفط و”الوديعة” القطرية والقروض المليارية.

  14. ظاهرة غريبة!!
    الصحف المحلية اصبحت لا تنشر اخبار ومواضيع ومقالات عن اختفاء عائدات النفط، ولا اين هي “الوديعة” القطرية؟!!

    ولم يعد اختفاء القروض الاجنبية الكبيرة بملايين الدولارات، واموال الدعم بالعملات الصعبة التي قدمت في مرات كثيرة من السعودية وقطر والامارات والكويت تحتل مكانة في صفحات الصحف!!

  15. تــلـوح فى الأفــق ريـح ثــورة جــديــدة عاتـيـة قــادمــة وهــذه الـمـرة لـن تـكـون كالأولـى . الـثـورة هـذه المــرة ســوف تـكـون خـشـم بـيـوت وبالمـفـتـوح كــدا مـسـنـودة من الـغـرب بـقـيــادة الولايات المـتـحــدة تـسـانـده أوروبـا . خـاصة انه هـذه المـرة تـوجــد حـكـومة يـقـف وراءهـا كل العالم . عـلى العـسـكـريـيـن فى المـجـلـس الـسـيـادى أن يـبـلـوا رأسهـم من دلـوقــت فـالأوضاع المرة القادمة لـن تكـون كل المرة السابقة . يـوجـد حــل ومخـرج واحــد لـهـم وهـو ان يـسـتـجـيـبـوا لـرغـبات الـشارع ويـتـفـاعـلـوا معـها .

  16. الأخ بكري سلام
    – من منطلق ديمقراطية الرأي فانا و أكيد الكل سيوافقون ،
    – يجب ان يحاكم في السودان حيث لا عقوبة إعدام في لاهاي و عند الحكم عليه سيقضي محكوميته في سجن يطول عمره فيه .
    – يمكن ترحيله الي لاهاي لتتم المحاكمة هناك ثم يرحل لسجن كوبر لقضاء المحكومية فيه بعد ان يزور أعضاء الجنائية سجن كوبر للتأكد بانه المكان المناسب لمثل هذا السفاح .
    – لكن الخوف من ناس امن ستي (امنستي) يقول هذا السجن لا يصلح لسوء حاله و نطالب بعدم رفع العقوبات !!

  17. أخوي الحبوب،
    سوداني متشائم،
    ١-
    تحية طيبة،

    ٢-
    والله يا حبيب، كل الدلائل تدل علي ان هناك مؤامرة خبيثة اصبحت معالمها لا تخفي علي احد!!،
    مؤامرة اصبحت جاهزة يشارك فيها مجلس السيادة والحكومة والمحكمة الهزلية علي تبرئة عمر البشير من كل التهم…وكلها كم يوم ونسمع الخبر القبيح.

  18. أخوي الحبوب،
    طـيـفـور الـشـاذلـى عـبدالـرحـيـم،
    ١-
    تحية الود، والاعزاز بالزيارة الكريمة.

    ٢-
    سالت احد الصحفيين في الخرطوم وان كان السبب المتعمد في تاخير تعيين رئيس القضاء والنائب العام لها علاقة بمحاكمة البشير؟!!، فاكد ان لا احد يفهم ما يجري في ساحة العدالة والقضاء في السودان، فهناك فوضي عارمة تزداد كل يوم بشكل سافر، يشارك فيها المجلس السيادي والحكومة، والمستفيد من هذه الفوضي بالدرجة هيئة محاكمة البشير!!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..