أخبار السودان لحظة بلحظة

حتى لا ينخدع شعب مصر

علاء الدين محمد ابكر

1

يتلون تنظيم الاخوان المسلمين مثل الحربا ويستغل كل مناسبة لاجل افساد حياة الشعوب العربية
هم بلاء علي. المنطقة العربية من المحيط إلى الخليج فمنذ ظهور تلك الحركة في بداية القرن الماضي لم تستقر بلد او تسلم من الفتن  ولقد كان لجمهورية مصر العربية نصيب الاسد من تلك المصائب بحكم انتماء مرشدها اليها
استطاع تنظيم الاخوان المسلمين تقسيم المجتمع المصري المتحد الي تقسيم علي اساس الدين مسلم وقبطي بعد كان لاتستطيع ان تميز اي منهم كان للزعيم المصري سعد باشا زغلول دور كبير في افساد مخطط الاخوان في تمزيق نسيج مصر الاجتماعي فقد تبني شعار الهلال والصليب لرمز لحزبه الوفد قافل الباب امام الفتن الطائفية التي حاول المحتل الانجليزي استغلها عبر جماعة الإخوان المسلمين التي  في سبيل مصالحها علي استعداد للتحالف مع الشيطان
لم يتوقف مخطط الاخوان الهدام فكانت سلسلة اغتيالات السياسين المصريين ابرزهم النقراشي باشا ابان عهد الملك فاروق وحاولت كذلك تسلق ثورة 23 يوليو 1952م ضد الملك فاروق والتقرب من اللواء محمد نجيب  الي نجح الضباط الأحرار بقيادة الزعيم جمال عبد الناصر من ازاحة اللواء محمد نجيب  ومن ثم ايقاف تمدد الاخوان المسلمين
ولم يتوقف مسلسل الاغتيالات الاخونية فكانت حادثة المنشية لاغتيال جمال عبد الناصر والتي فشلت
ومرور الي عهد الرئيس  محمد انور السادات الذي قتل من جماعة الهوس الديني
ولم يسلم  اي حاكم لمصر من محاولات الاغتيال فتكرر المشهد مرة اخري مع الرئيس المصري السابق محمد حسني مبارك في اديس ابابا سنة 1995م اذا نجد تاريخ تلك الجماعة الا يعرف الا القتل  واستغل الاخوان المسلمين حركة 25 يناير2011م ضد الرئيس المصري السابق حسني مبارك والتي كانت ثورة شعبية تضم كل ابناء الشعب المصري  وبخبث ودهاء استطاع الاخوان المسلمين سرقة تلك الثورة والقفز الي السلطة وبالطبع ليس في عقل الاخوان اي ايمان بالديمقراطية فكان  ان شعر الشعب المصري بنوايا تلك الجماعة بالسيطرة عليهم وتبديل نهج الدولة وصنع دولة عميقة عندها  خرج شعب مصر في الثلاثين من يونيو 2013م واستجاب لهم الجيش وتم انقاذ مصر
واليوم يعود الاخوان بثوب اخر وشكل جديد  وارتداء ثوب ثورتنا السودانية التي اندلعت ضد فرعهم بالسودان حركة الاخوان التي تعرف عندنا (الكيزان) التي عاثت في الارض فسادا لذلك اني لكم من الناصحين
من حق الشعب المصري التعبير  ولكن عليه الحزر فالسيسي افضل لكم الف مرة من رجوع عصابة الاخوان المسلمين
وحتي لا ينخدع الشعب المصري ببوق اعلام الاخوان المسلمين ومطالبتهم لهم بالخروج في تظاهرات الهدف منها رجوع الاخوان المسلمين الي الحكم
ان رجوع الاخوان المسلمين خطر علي امن المنطقة ومستقبل الشعوب وتهديد للديمقراطية اتمني من الشعب المصري تفويت الفرصة علي الاخوان الذين لن يهدأ لهم بال الا تحطيم قيم. الحرية والعدالة والعاقل طبيب نفسه.

علاء الدين محمد ابكر

 [email protected]

تعليق 1
  1. Zool يقول

    يعني ي السيسي يا الاخوان !!!!! ياخ في شعب لا سيسي لا إخواني زي عندنا تختزلوا الشعب في الاخوان يا الشيوعيين والبعثيين طبعا ده فهم خاطئ …. هناك شعب يطالب بحقه

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.