أهم الأخبار والمقالات

متظاهرين يحتجون أمام السفارة المصرية والخارجية تستدعي سفيرها

الخرطوم – الراكوبة
تظاهر آلاف السودانيين، لليوم الثاني على التوالي، أمام السفارة المصرية بالخرطوم، للمطالبة بإطلاق سوداني في قبضة الأمن المصري.
وظهر سوداني على القنوات المصرية، وهو يلقي باعترافات بمشاركته في التظاهرات بميدان التحرير بالقاهرة بتوجيه من حركة المسلمين، فيما تقول أسرته أنه تعرض لتعذيب.
وسافر وليد عبد الرحمن، وهو طالب سوداني شارك بفعالية في الثورة السودانية؛ إلى القاهرة بهدف دراسة اللغة الإلمانية بعد تطاول أمد إغلاق الجامعات السودانية.
وأعلنت وزارة الخارجية استدعاءها للسفير المصري، لتوضيح أسباب احتجاز الأمن المصري الطالب السوداني، وعرضه على القنوات المصرية.
وقال شاهد عيان أن الآلاف تظاهروا أمام السفارة المصرية بالخرطوم، تنديدًا بتعرض وليد عبد الرحمن للتعذيب واستمرار احتجازه من قبل الأمن المصري.
ويعتبر استدعاء السفير المصري أول رد فعل رسمية بعد 4 أيام من اعتقال الأمن المصري للطالب السوداني.

تعليق واحد

  1. أيوه ده الكلام.. فقد شبعنا هوانا ولن نجد الاحترام اللازم من الآخرين الا من خلال المواقف القوية.. تحية واحترام لكل المحتجين وللخارجية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..