أخبار السودان

المملكة الأقتصادية لعبدالحي يوسف التي تجبره على معاداة الحكومة المدنية

استقبل بريد الراكوبة رسالة أعتبر صاحبها أن هنالك أسباب موضوعية جعلت من عبدالحي يوسف عدوً للحكومة المدنية التي تهدد مملكته الأقتصادية التي بناها في عهد الأنقاذ..

وظائف عبدالحي يوسف، في عهد الإنقاذ القذِر:

1. عضو مجمع الفقه الإسلامي.
2. عضو دائرة الفتوى العامة.
3. مقرر دائرة فقه الأسرة.
4. عضو هيئة علماء السودان.
5. رئيس قسم الثقافة الإسلامية بجامعة الخرطوم.
6. عضو مجلس أمناء القرآن الكريم.
7. عضو مراقب بمجلس إدارة منظمة الدعوة.
8. عضو المجلس الإستشاري لوزير الداخلية.
9. عضو المجلس الاستشاري لوزير الأوقاف.
10. رئيس المجلس الإستشاري لمنظمة المشكاة.
11. إمام مسجد خاتم المرسلين بحي الدوحة.
12. رئيس مجلس إدارة إذاعة قناة طيبة الفضائية.
13. رئيس مجلس إدارة قناة أفريقيا.
14. عضو الهيئة الإستشارية لقناة دليل الفضائية.

يمتلك عبدالحي يوسف، قناة طيبة المكونة من أربع قنوات:
– طيبة أشبال.
– طيبة التعليمية.
– قرآن كريم
+ طيبة (القناة الأم)
ــــــــــــــــــ
ولديه قناة إفريقيا: new Africa TV تبث بعدة لهجات منها أورومو وهوسا وصومالي وسواحيلي وأمهرا.

إمتلك عبدالحي يوسف، مؤخرًا مجمع بث مخطط له أن يحتكر بث كل القنوات السودانية، وكلف ثلاثة مليون دولار من غير المبنى المكون من ستة طوابق في منطقة كافوري والذي حسب قوله: (أنا ليهو نافذ في المؤتمر الوطني) وقف لمدة تلاتين سنة ويرجح أن يكون هذا النافذ هو عبدالله البشير! هذا المجمع يُسمى [ الأندلس للإنتاج والتوزيع الإعلامي ] يديره فلسطيني بجنسية سودانية إسمه (ماهر سالم) ويعمل فيه أيضا ستة مهندسين أتراك وخمسة مهندسين سودانيين ومعظم رؤساء الأقسام فلسطينيين بجنسيات سودانية.

من ضمن أعماله في جبرة [ مجمع خاتم المرسلين ].

يمتلك عمارة ضخمة من ثلاثة طوابق تقع جنوب طلمبة بشاير بشارع الستين مؤجرة بالكامل للمجلس القومي للصيدلة والسموم التابع لرئاسة مجلس الوزراء.

لديه فيلتين في جبرة يعرفهما أهل جبرة بفلل عبدالحي واحده لزوجته المغربية والأخرى لزوجته السودانية ابنه الخال الرئاسي الطيب مصطفى!

(فمن أظلم من ممن إفترى على الله كذباَ ليضل الناس بغير علم)
كثر لغو علماء الدنيا (من عرفوا العلم وتعلموه ليستخدموه في أمور الدنيا ومصالحها، وهم علماء السوء) وتسببوا للأمة والدين بمحن وويلات وكوارث وإساءات كبيرة، فذلك يفتي بجهادية التجند لصالح الصراعات الدنيوية والأمور الباطلة، وآخر يجيز التحالف مع الكافر على أبناء قومه ودينه، لتحقيق غايات دنيوية منافية للشرع والدين، وثالث يجيز قتل المؤمن والإنسان لتعارض أفكاره وقناعاته معه، وغير هؤلاء من يفتي بجواز الإستعانة بالعدو الكافر والتواطؤ معه لتحقيق أغراض دنيوية مثل الوصول للسلطة، ولو أدى ذلك لدمار المسلمين وموت كثير منهم وتهجيرهم وتجويعهم وتخريب مصالحهم وإلحاق الضرر بثرواتهم وأموالهم وديارهم، فإن علماء السوء هم أشد الخلق عذابا يوم القيامة، وقد ورد في علماء السوء تشديدات عظيمة دلت على أنهم أشد الخلق عذاباً لكونهم منافقون. فمن المهمات العظيمة معرفة العلامات الفارقة بين علماء الدنيا وعلماء الآخرة ونعني بعلماء الدنيا علماء السوء الذين قصدهم من العلم التنعم بالدنيا والتوصل إلى الجاه والمنزلة عند أهلها.

لعن الله المنافقين لأنهم جحدوا عن علم وكذلك لعن الله تعالى اليهود، قال تعالى (فلما جاءهم ما عرفوا كفروا به فلعنة الله على الكافرين). وهنا يقصد اليهود لأنهم يعرفون النبي محمد صلى الله عليه وآله وسلم كما يعرفون أبنائهم لذلك لعنهم الله بكذبهم ونفاقهم وتحريفهم للحق، وهنا أستدل بهذه الآية الكريمة لأقول لمفتي وعلماء النفاق أنكم تعرفون الحق وتحرفوه فأنتم مشمولين بلعن الله وملئكته وخلقته أجمعين.

وقال تعالى في قصة بلعام بن باعوراء: (واتل عليهم نبأ الذي آتيناه آياتنا فانسلخ منها فأتبعه الشيطان فكان من الغاوين) حتى قال (فمثله كمثل الكلب إن تحمل عليه يلهث أو تتركه يلهث). كذلك العالم الفاجر، فإن بلعام أوتي كتاب الله تعالى فأخلد إلى الشهوات فشبه بالكلب أي سواء أوتي الحكمة أو لم يؤت فهو يلهث إلى الشهوات. والآيات في ذلك كثيرة، وتنطبق على كل من يعرف آيات الله ولا يتبعها ويزيد كفرا وفسقا بأنه يضل المؤمنين بما عرف من العلم.

قال رسول الله محمد صلى الله عليه وآله وسلم: (إن أشد الناس عذاباً يوم القيامة عالم لم ينفعه الله بعلمه).

وعنه صلى الله عليه وآله وسلم أنه قال: (لا يكون المرء عالماً حتى يكون بعلمه عاملاً).

وقال صلى الله عليه وآله وسلم: (العلم علمان: علم على اللسان فذلك حجة الله تعالى على خلقه وعلم في القلب فذلك العلم النافع).

وقال صلى الله عليه وآله وسلم :(يكون في آخر الزمان عباد جهال وعلماء فساق).

وقال صلى الله عليه وآله وسلم: (لا تتعلموا العلم لتباهوا به العلماء ولتماروا به السفهاء ولتصرفوا به وجوه الناس إليكم فمن فعل ذلك فهو في النار).

وقال صلى الله عليه وآله وسلم: (من كتم علماً ألجمه الله بلجام من نار).

وقال صلى الله عليه وآله وسلم: (لأنا من غير الدجال أخوف عليكم من الدجال. قيل: وما ذلك? فقال: من الأئمة المضلين). (أي علماء السوء)

وقال صلى الله عليه وآله وسلم: (من ازداد علماً ولم يزدد هدى لم يزدد من الله إلا بعداً).

وقال صلى الله عليه وآله سلم: (إن العالم ليعذب عذاباً يطيف به أهل النار استعظاماً لشدة عذابه). أراد به العالم الفاجر.

‫3 تعليقات

  1. عالم شنو ياخ, ده كل ملكاته في اللغه العربيه, الناس لازم تعرف تفرق بين اللغه العربيه والدين الاسلامى. صفة العلم دى مرتبطه بالاجتهاد. ده أجتهد لينال شهادة الدكتوراه بالغش ومن من لا يملك حق الاشراف عليها. أين هولاء العلماء من إبن رشد والشافعى و……ليس كلما يقال باللغة العربية الفصحى هو دين صحيح. يجب أن نؤهل أئمتنا أخلاقيأ ونثقفهم إجتماعيآ ليبثوا في الناس خطبآ ذات محتوى مفيد وليس بناء لغوى يطربون له فذاك دور الشعراء.

  2. يبدو بأن الاسلاميين لا يعرفون قيم الاسلام كما جاءت في القرآن الكريم و السنة، مثل الصدق، الأمانة، الاستقامة، العدل، المساواة، الانفاق، الكرم ، الشجاعة،………

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق